أنظمة وقوانين التسجيل المجموعة الاجتماعية  معرض الصور  ابتسامات شروح خاصة
العودة   منتديات سيدتي النسائي > حياتك سيدتي > الحياة الزوجية





علامات الزوج الناجح والزوج الفاشل


جديد مواضيع الحياة الزوجية


إضافة رد

  • Facebook

  • Twitter


Sponsored Links
قديم 04-01-2009, 12:42 PM   رقم المشاركة : 1
:: سيدة نشيطـة ::










افتراضي علامات الزوج الناجح والزوج الفاشل

علامات الزوج الناجح والزوج الفاشل






--------------------------------------------------------------------------------

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هالموضوع طويل شويه لكن سبحان الله بين فشل ازواجنا بمعنى الكلمه بس العوض من الله


لعله لا يخلو بيت من البيوت من حالات تباين في المواقف واختلاف في وجهات النظر بين الزوج وزوجته، بل لعل الأمر يصل الى حد التناحر والجفاء في بعض الحالات وقد تتعداها لتصل الى الغضب والخصومة في حالات اخرى.

ولما ان هذه الحالات قد تكون موجودة في اغلب البيوت ان لم تكن في كلها الا ان هناك فارقا كبيرا بين بيت وآخر في كيفية التعاطي مع هذه الظروف والخروج منها بسلام او بأقل خسائر ممكنة.
ولما ان الزوج هو رب البيت وهو ربان السفينة وهو المسؤول والراعي فإنه هو المطالب اكثر من غيره بتحمل كامل المسؤولية والعمل على ايجاد الحلول لهذه الاشكالات والخروج من هذه الظروف بلباقة تضمن استمرار استقرار البيت والأسرة فلا تعصف بها هذه الظروف لتجعل البيت ممزقا ومبعثرا.
وعليه، فإن الزوج وحيال هذه المسؤولية المهمة فإنه اما ان يكون زوجا ناجحا واما ان يكون زوجا فاشلا، وان مظاهر وعلامات ودلائل نجاح وفشل الزوج في آداء مهمته تظهر عبر كيفية تعاطيه مع هذه الظروف التي تمس العلاقة مع البيت بشكل عام ومع الزوجة بشكل خاص.
وانها جملة صفات اذا توفرت في الزوج فإننا ولا شك نستطيع الاشارة الى صاحبها بأنه زوج ناجح لأن تخلقه بهذه الاخلاق وممارسته لهذه السلوكيات تجعله زوجا ناجحا وربانا ماهرا ، وتكون سفينة هذا البيت ابعد ما تكون عن الغرق- بإذن الله- بل ان نسائم الحب والتفاهم والمودة هي التي تظل تهب على هذه الأسرة وانها سحائب الرحمة والتوفيق هي التي تظللها، وانها عين الله سبحانه التي تظل ترعى وتحرس مثل هذا البيت، ومن هذه الصفات في الزوج الناجح والتي انقلها بتصرف عن كتاب الدكتور اكرم رضا ( اوراق الورد):
-1 ان يتقن بث مشاعر الأمان الحقيقية لدى زوجته
-2 ان يستشعر ربانية العلاقة بينه وبين زوجته، قال سبحانه ( واخذن منكم ميثاقا غليظا) ( وجعل بينكم مودة ورحمة) وقال صلى الله عليه وسلم:" اتقوا الله في النساء فإنكم استحللتم فروجهن بكلمة الله)
-3 ان يستشعر ما في الزواج من مسؤولية فيتحملها مختارا راغبا
-4 ان تدفعه مسؤولية الزواج للنجاح في الحياة العملية فلا يكون اتكاليا ولا هامشيا
-5 ان يتذكر مسؤوليته الأخلاقية نحو اسرته فيكون متواضعا، متسامحا، عطوفا، هينا، لينا
-6 ان يكون قادرا على التحكم بانفعالاته فيستطيع ان يكظم غيظه في احرج المواقف واصعبها.
-7 ان يلتمس الاعذار ويصبر على اخطاء افراد اسرته ويعمل على تصحيحها
-8ان يكون وسطيا ومتوازنا بين الرومانسية الرقيقة والواقعية المدركة
-9 ان يؤمن بالشورى واحترام الرأي الآخر داخل مؤسسة البيت
-10 ان يملك القدرة على الموازنة بين الحزم والمرونة وبين الرعاية والعدل
-11 ان يخلع عنه هموم العمل ومشاكل المجتمع مع خلعه لحذائه عند الباب الخارجي للبيت، ولا يدخل البيت ومعه هذه الهموم والمتاعب التي ستؤثر على تفاعله مع اهل بيته.
-12 قدرته على اشعار زوجته ان العمل والواجبات وهموم الحياة وحتى الأولاد لن يستطيعوا تغييب مكانتها المميزة وموقعها الخاص في قلبه.
اذا كان هذا هو الزوج الناجح الذي يرسي دعائم اسرة مترابطة متحابة، ويبني لبنة صلبة من لبنات مجتمع قوي، فإن الزوج الفاشل هو الذي يتصف بصفات ويتخلق بأخلاق كلها او بعضها يمكن ان تعصف بالأسرة والبيت وتجعل هذه الأسرة بدل ان تكون لبنة من لبنات المجتمع فإنها تصبح نقطة ضعف وثغرة يسهل اختراق المجتمع من خلالها، ومن صفات الزوج الفاشل:
-1غير موفق في حياته العملية ومحدود في علاقاته الاجتماعية
-2 انهزامي، سريع اليأس غير قادر على مواجهة المشكلات والمعضلات
-3 يعتمد الكذب في الوصول الى تحقيق اهدافه
-4يفتقد المرح ويعتبر العبوس والانغلاق من علامات الرجولة
-5 جامد في آرائه، ظالم في رعايته، لا يتقن الحوار ولا يرى الحق الا فيما هو عليه
-6 عدواني، يعيش حالة من القحط في مشاعر الخير والرحمة تجاه افراد اسرته عموما وزوجته خصوصا
-7 يزعم انه رجل يغار كثيرا، وتكون غيرته هذه حالة مرضية وليس وقافا عند حدود الله
-8 الزوجة عنده مجرد متاع من متاع البيت، لا رأي لها عنده
-9 يفهم نصوص الشرع كما يحلو له هو وبما يصب في مصلحته، فيلوي اعناق النصوص لتتلاءم مع قناعاته ومواقفه.
-10 الزوج الفاشل هو الذي يغلب عليه الاهمال واللامبالاة، المشاجرة لأتفه الأسباب، الصمت القاتل، التجريح والطعن.
لعل هذه العلامات والمزايا يتصف بها الزوج الفاشل وهي بلا شك تساهم في جعل البيت جحيما لا يطاق بدل ان يكون سكنا ومودة ورحمة.
ليس بالامكان حصر وتحديد كل مظاهر ومواصفات الفشل في الرجل حتى تقوده الى خانة الأزواج الفاشلين لأنها حقا كثيرة مثلها هي الصفات التي تجعل رجلا وزوجا يضمن ويصنف في خانة الأزواج الناجحين، ولكنها جملة مزايا في الزوج الفاشل نسردها للتمثيل لا للحصر:
* الزوج الشكاك: ان الأصل في العلاقة بين الزوجين انها تقوم على المودة والرحمة والثقة، وان تحفظ المرأة زوجها في غيبته في ماله وعرضها، وبنفس مقدار الحب والتفاهم والمودة بين الزوجين تكون الثقة بينهما.
وان من مظاهر وعلامات فشل الزوج في بناء عش الزوجية على المودة والمحبة والثقة انه يكثر من الشك في تصرفات زوجته وحركاتها ومواقفها من دون ان يكون لذلك اي مبرر بل وغالبا ما يستعمل الزوج الفاشل التشكيك وسيلة لتغطية تقصيره وعجزه، فأفضل طريقة للدفاع عنده هي الهجوم.
ان الحياة الزوجية اذا غلب عليها التشكيك بين الزوجين فإنه العذاب بعينه، يقول النبي صلى الله عليه وسلم:" ان من الغيرة غيرة يبغضها الله عز وجل وهي غيرة الرجل على اهله من غير ريبة" وقال علي - كرم الله وجهه-:" لا تكثر الغيرة على اهلك فترمى امرأتك بالسوء لأجلك"، والمقصود هنا الغيرة الزائدة بغير داع ولا مبرر والتي يمكن ان تفسر عند البعض بأن لها اسبابا وخلفيات والحقيقة ليست كذلك.
ان اختصار المسافة وذهاب كل منهما الى حال سبيله خير وأفضل من استمرار العيش في ظلال الشك والترقب والترصد، فالزوج الناجح هو الذي يستولي على قلب زوجته ويتربع على عرش مشاعرها فلا يبقي لغيره مكانا ، والزوج الفاشل هو الذي بسوء تصرفه يترك مساحات وفجوات بينه وبين زوجته فيظن ان غيره يملأها فتسيطر عليه نزعة الشك فيفسد عليه وعلى زوجته واسرته الحياة وينغص عليهم عيشهم.
* يضرب الوجه ويقبح: انا لا ازعم ان بيوتنا يجب ان تكون بيوتا ملائكية، وإنما هي بيوت بشرية يخطىء افرادها ويصيبون ويحسنون ويسيئون، ولكن وحتى في الظرف الذي فيه قد يخطىء احد الزوجين او يسيء فإن هناك وسائل كثيرة يمكن ان تعتمد من اجل تجاوز هذه الاساءة وتلطيف الأجواء والعودة بالبيت الى اجواء الاستقرار والتفاهم والرحمة.
وان الزوج الفاشل هو الذي ينفي ويغيب كل الوسائل اللطيفة والهادئة وسرعان ما يعتمد اسلوب الضرب او التقبيح وسيلة لنصرة موقفه او ارواء غريزة التسلط فيه.
ان الأصل ان يكون الحوار والتفاهم وتبادل وجهات النظر وسماع الرأي الآخر. ان اعتماد الضرب وسيلة لتعزيز موقف، انما هي وسيلة الضعيف الذي لا يملك الحجة وقوة الحوار والاقناع فيعتمد على قوة الصفعة والذراع مع ان النبي صلى الله عليه وسلم قال :" ولا تضرب الوجه" وقال في الحديث الآخر:" ولا تقبح ولا تضرب الوجه ولا تهجر الا في البيت".
ان الزوج الناجح هو الذي يملك القدرة على ضبط النفس حتى عند الخطأ الكبير ويسعى الى لملمة اطراف هذا الخطأ ودوافعه والبحث عن الحل الأسلم، انه الذي يملك الجرأة حتى لسؤال نفسه لعله يكون هو السبب في ذلك الخطأ فيراجع نفسه ولا ينظر الى القشة في عين زوجته ويتجاهل الخشبة الموجودة في عينه هو. ايها الزوج، اذا عظمت مساوىء زوجتك في عينك فاذكر محاسنها وقل ان توجد زوجة ليس فيها بعض المحاسن، واذا ساءتك زوجتك بأشياء وسرّتك بأشياء فلست بمغبون، واجعل ما ساءك لقاء ما سرك تكن غير مديون، والزوج المحظوظ هو الذي يكون مع زوجته لا دائنا ولا مدينا.
* هو كالحمار:
انا اعلم ان هذا اللفظ ثقيل الوقع على الآذان، ولكن عندما تعلم ايها الأخ تحديدا وأنت كذلك ايتها الأخت اسباب استعمال هذا المصطلح فإنكم ستوافقونني ولا شك.
انه الزوج الفاشل الذي يظن ان حدود علاقته مع زوجته لا تتعدى كونها وسيلة لقضاء شهوته الجنسية وامتاع غريزته، وذلك من طرف واحد هو شخصه بغض النظر عن ظروف زوجته وأحاسيسها ومشاعرها، بل لعل الأمر يتعدى ذلك الى درجة ايمانه انها هي ليست بحاجة الى ذلك وان دورها ووظيفتها تقتصر عند حد كونها مقتضى شهوة الرجل ( كما يقول الدكتور اكرم رضا).
ان الزوج الفاشل هو الذي يبحث عن قضاء شهوته بأي ظرف وبأي شكل ودون الالتفات والانتباه الى حقها هي، وأنه هو كذلك الذي يعتبر ان اسمى واجبات الزوجة ان تكون على استعداد تام لزوجها في اي وقت من ليل او نهار بغض النظر عن ظرفها النفسي والجسدي والعاطفي.
بربكم، اليس هذا الذي يعتبر العلاقة الجنسية مع زوجته علاقة ميكانيكية جافة مثله كمثل الحمار نظرا لما تخلفه هذه العلاقة من هذا النوع من جفاف في المشاعر وتباعد في العقول والأجساد والأرواح ولذلك قال النبي صلى الله عليه وسلم :" لا يقع احدكم على امرأته كالحمار بل يبدؤها بقبلة، او لمسة او مداعبة" بل اسمع ايها الزوج الفاشل الى عظيم الفهم لنصوص هذا الدين ممن هم سادتنا من العلماء الأفاضل حيث يقول ابن حجر العسقلاني في شارح صحيح البخاري في تفسير قول النبي صلى الله عليه وسلم :" وان لزوجك عليك حقا" فقال ابن حجر:" فلا ينبغي ان يجهد نفسه حتى بالعبادة حتى لا يضعف عن القيام بحق زوجته من الجماع والاكتساب وغيرها".
نعم، انه الزوج الفاشل الذي لا يرى الا نفسه ولا يهتم الا بذاته وهو لا يدري بجهله وفشله ان هذا لا يساهم في استقرار البيت ولا في ان تظلله الرحمة والمودة والحب ، وإنما هو البعد والجفاف والجفاء ولعلها رياح الشر تعصف بالبيت فتقوض اركانه.
* شوية ذوق:
وإنه الزوج الفاشل كذلك الذي يفهم رابطة الزواج وكأنها استئجار خادمة في البيت بحيث تراه يطل على زوجته كل يوم بلائحة من الطلبيات يجب ان تلبيها على الفور والا فإنها المقصرة التي لا بد ان تعاقب على تقصيرها فتحرم من ابسط حقوقها او تنال قسطا من الاهانة ورشقة من السباب والشتائم.
انه اذا اراد ان يشرب فلا يكلف نفسه عناء القيام للشرب بل يطالبها بأن تقوم وتأتيه بالماء وانه يطالبها بأن تجهز له ثيابه من الخزانة، وانه يطالبها بأن تلمع له حذاءه وأن وأن ...
لعل كثير من الزوجات ان لم يكن كلهن يقمن بهذا مختارات راضيات (انني اتفهم قيام الزوجة مختارة بكل ما ذكرت ولكنني لا اتفهم بحال من الأحوال انها هي التي تلمع له حذاءه، فهذا ما ينبغي ان يفعله هو بنفسه وحتى ليس ابنه ولا ابنته)، ولكن قيام الزوجة بهذه الأعمال هو ليس من باب الواجب الشرعي عليها وإنما هو من باب العشرة بالمعروف وحسن تبعلها لزوجها كما اشار الى ذلك السادة العلماء.
ولكنه الزوج الفاشل الذي يعتبر هذا من اقل الواجب عليها بل ان اوجب الواجب ان تقوم به تحت كل ظرف.
ان الرجل صاحب الذوق والناجح في اسرته وعلاقته مع زوجته وحتى وان كانت زوجته تؤدي له هذه الخدمة مختارة فلا بد ان يراعي ظروفا وأوقاتا فيها يقلل طلباته او على الأقل يقوم هو بخدمة نفسه:
-1 فترة الحيض الذي تكون فيه المرأة في وضع نفسي أو معنوي وجسماني متعب ومنهك.
-2حين تكون منهمكة بضيافة صديقاتها او قريباتها
-3 بعد جولة عاصفة من النقاش واسماعها كلاما حادا فلا ينبغي ان يتبع ذلك بطلبات
-4 اذا كانت مشغولة بأعمال اخرى في البيت
-5 اياك وسيل الطلبات في وقت واحد، فالحد الأدنى ان لا تطلب منها واذا طلبت منها ذلك فساعدها، لأن هذا من حسن عشرة الرجل مع زوجته والا فإنها قلة الذوق وانها من علامات الفشل منك ايها الزوج. ولقد قال المرحوم الشيخ مصطفى السباعي في احدى حكمه:" السعادة الزوجية لا تتم الا بأن تفهم زوجتك وتفهمك زوجتك، وتتحملها وتتحملك فإن لم تفهمك فافهمها، وان لم تتحملك فتحملها" واعلم " ان الزوجات حظوظ الأزواج في الدنيا ومهما حاول الزوج حسن الاختيار فإن حظه في زوجته من صنع الأقدار".
* الفاشلون لا يعتذرون:
ان الزوج الفاشل هو الذي يزعم لنفسه العصمة فلا يخطىء، واذا اخطأ فإنه لا يتنازل عن شموخه وكبريائه وغروره ويعتذر لمن اخطأ اليه ويزداد الغرور ويتعاظم الاعتداد بالنفس اذا كانت من اخطأ اليها هي زوجته.
انه الزوج الفاشل الذي لا يرى الحق والصواب الا في جانبه واما زوجته فإنها عنوان الخطأ بل انها كومة من الأخطاء المتراكمة.
في اي مشكلة تقع بين الزوجين لا بد وان يكون احدهما سببا في وقوعها او ان كليهما شريكان متساويان في خلق اجواء التنافر، وبالتالي فإن خيرهما الذي يبدأ بالسلام والكلام والمصالحة وانهاء الخصام حتى ولو كان محقا، وهذا ما يفعله كثيرون من الأزواج الناجحين اذا خيمت عليهم اجواء الخصومة والتنافر، ولكن الزوج الفاشل هو الذي يعتبر اعترافه بالخطأ واعتذاره لزوجته عما بدر منه نوعا من الضعف ولن يعطي لزوجته الفرصة بأن تستمتع برؤيته وهو يعتذر لسان حاله يقول :" الرجال لا يعتذرون" ولأنه فاشل وجاهل فإنه لا يعلم ان خير الرجال وخير الأزواج صلى الله عليه وسلم كان يسترضي زوجاته ويسارع لتبرير مواقفه بل ويقدم لهن الهدايا المعنوية والعينية من اجل ارضائهن رغم انه لم يكن يفعل حراما صلى الله عليه وسلم.
انك لست معصوما ايها الزوج، فإذا حصل وكان منك الخطأ فلا بأس عليك ان تقول لزوجتك آسف، واني اعتذر وسامحيني. واعلم بأن هذا يعلي مقامك في عيني زوجتك ويزيد احترامك عندها واعجابها بك، ولا بأس ان يكون مع الاعتذار بعض البهار ليزيد طعم الاعتذار لذة ونكهة، يقول الأستاذ اكرم رضا في كتابه ( اوراق الورد) :" تعلم كيف تعتذر، فإن الاعتذار من شيمة الرجل الذوق والحد الأدنى ان تعتذر بصدق عندما تكون مخطئا، وان يكون اعتذارك ليس مجرد كلمة، وانما لمسة حانية وقبلة دافئة وهدية رقيقة وهذه هي الرحمة، والحد الأعلى ان تعتذر عنها اذا اخطأت هي، وأن تلتمس لها عذرا والف عذر، والا تلجئها الى الاعتذار، وان تذيب خجلها من خطئها في جمال ابتسامتك، ودفء لمستك وعبير لثمتك"
لا بأس عليك ايها الزوج اذا اخطأت ان تمد يدك الى يد زوجتك تلامس يدها وأنت تعتذر اذا اخطأت فلهذا اثر كبير ( فإن فريقا من الباحثين السويديين والكنديين اكتشف سر الدور الذي تلعبه لمسات الأيدي في نقل مشاعر الحب والعاطفة حيث توصلوا الى انه توجد مجموعة من الألياف العصبية في جلد الانسان مسؤولة عن توصيل احاسيس ومشاعر الحب الى المخ، وان اطراف الأصابع وكف اليد به مائتان وخمسون من تلك الألياف مسؤولة فقط عن نقل المشاعر العاطفية .
* اياك والروتين:
ان من الأزواج من اذا انقضت السنوات الأولى من الزواج بما فيها من بريق ولمعان ووعود وآمال ثم اذا راحت السنون تتراكم عددا والمسؤوليات تتعاظم فإن وهج سنوات الزواج الاولى يخبو ويخفت ويغلب على العلاقة بين الزوجين الرتابة والروتين، وان الزوج الفاشل هو الذي يعتبر هذا ناموسا لا بد منه ونظاما فطريا لا يمكن اختراقه ولا تجاوزه فيستسلم له ويركن اليه.
ان الروتين في الحياة الزوجية يمكن ان يساهم في تراكم الاشكالات بين الزوجين واستعصاء حلها، الأمر الذي يحتم على الزوج ان يسعى لكسر هذا الروتين عبر سلوكيات وافعال وممارسات تضفي على الحياة الزوجية صورة من التجديد وتبعث الأمل من جديد ان كان ذلك في نظام النوم او في اوقات الراحة او تجديد غرفة النوم ( وفق الظروف والامكانات) او ساعات الخلوة مع الزوجة في رحلة او نزهة، او حتى بمرافقتها والاولاد او لوحدها في تناول الطعام خارج البيت في مكان مناسب او مطعم ملائم فإن ذلك من مظاهر كسر الروتين الذي يساهم في خلق اجواء من الايجابية على العلاقة بين الزوجين.
ان تراكم سنوات ذات العدد وتشابه السلوك اليومي طوال كل هذه السنوات مما يساهم في خلق حالة من البرود في التعامل بين الزوجين، الأمر الذي يجب ان يدفع الزوج العاقل والناجح لوضع حد لهذه الظاهرة ويكون ذلك عبر التجديد والابتكار وابتداع ظروف وخلق اجواء تساهم في بث روح الحيوية في نفسية الزوجة، مع ان من النساء من تبالغ بالرغبة بالمطالبة بكسر الروتين وتغيير المألوف وقد قيل انها كلما انتقلت من حال الى ما هو احسن منه ملّته وتشكت منه وتريد تغييره ولو وصلت الى الجنة لملتها وتمنت الانتقال الى جهنم !!!
* الغزل الحلال:
يظن الزوج الفاشل ان ابداعه في بث معاني الحب ومواقف الاحترام لزوجته لا تكون الا في فترة الشباب حيث تتطلب الحاجة ذلك، بينما اذا امتدت السنون فإنه يظن ان الزوجة تصبح في غنى عن ذلك وان هذه المصطلحات والمواقف لم تعد ضرورية بل لعلها لم تعد ذات تأثير.
بل ان العكس هو الصحيح فإن الزوجة اذا كبر ابناؤها وانشغل كل منهم في بيته اذا تزوج او وظيفته اذا اشتغل فتصبح هي تحت تأثير بحبوحة الوقت الذي يمكن ان يخلق اجواء من الكآبة، وهذا لا يعوضه الا زوج ناجح محب يعرف كيف يعوض زوجته ما ينقصها وبالذات في ظل تأثير كبر السن . تقول احدى الفتيات العاقلات:" كانت امي في الخمسين من عمرها وكنت امشط لها شعرها وبجوارها حبيبها ابي، وبينما انا كذلك اذ قلت لها: ما رأيك يا ست الحبايب ان نصبغ لك شعرك بالحناء، فابتسمت ابتسامتها العذبة ونظرت لوالدي بحب وحنان وقالت : استأذني اباك، وقبل ان اسأله قام من مكانه وجلس الى جوارها ووضع يده على شعرها وقال: والله، ان هذا الشعر الأبيض وهذا الجمال الذي ترونه تجاعيد انما هي عندي سنين حب وعطاء وذكريات جميلة في شبابي وكهولتي قضيتها مع شريكة عمري وقلبي، وان كل شعرة ابيضت وهي معي لكأنها ابن لي ولد بين يدي، وهل يترك الأب الوفي ولده او يغيره. ثم نظر اليها وعيناه كلها تنطق بالحب والوفاء وقبلها بين عينيها وأمسك بيدها وقال: والله اني لأراها اجمل من ملكة جمال في العشرين من عمرها ولو اجتمعت لي كل نساء الدنيا ما استمتعت برؤيتهن او صحبتهن اكثر من استمتاعي لروحي وحبيبة قلبي ... ثم ما لبثت امي ان بادلته بكلمات عذبة ونظرات حانية".
تقول الفتاة التي اورد قصتها الأستاذ محمد احمد عبد الجواد في كتابه ( افتحوا نوافذ للحب والحوار) ص 75:" والله، انا لا اسرد قصة من خيالي ولا اجري بكم في درب من دروب الأفلام، وانما هي حياة عشت تفاصيلها بقلبي وعقلي، فقد عاشا- رحمهما الله- رغم ضغوط الحياة وشدة الابتلاءات كعاشقين ... في قلبيهما حرارة تبعث لنا الدفء والأمان وكأنما تزوجا بالأمس القريب". ثم تقول :" فما كان اسهل على ابي ان يقول لي من البداية: نعم، ولماذا لا تصبغ شعرها لتعود اليها نضارتها، او ان يقول انا لا احب صبغ الشعر، ولكنه ادرك بتوفيق الله ثم ذكائه انها امرأة وانها تحتاج لتأكيد حبه لها في كل وقت وانها ما زالت جميلة في عينه بل وزاد عليها بالحوار غير اللفظي فوضع يده على شعرها وقبلها بين عينيها ونظر اليها نظرة الحب والرحمة .
ايها الزوج، جدد هذا الحب بينك وبين زوجك ولو بكلمة فيها تزيد هذا الرباط المقدس بينك وبينها، فإنه رباط كان وما يزال باسم الله سبحانه.
ايها الأزواج، ان الزواج هو مشروع واي مشروع، وانه يتطلب من اجل انجاحه والارتقاء به بذل كل الوسائل الممكنة من اجل تحقيق ذلك النجاح. وان اعتبار البعض كلمة زوج هو مجرد لقب يناله لحظة اقترانه وخلوته بتلك المرأة التي كانت حتى قبل ساعات مجرد امرأة اجنبية فإنه الجهل بعينه.
ان السير في دروب الحياة امر صعب وشاق ويزداد الأمر صعوبة اذا كنت تسير في هذه الدروب وانت محمل بالمسؤولية سواء كنت زوجا او ابا او غير ذلك. مما يعني ضرورة اتقان هذا السير ومعرفة منحنيات هذه الطريق وانحداراتها ومطباتها حتى يسهل تجاوزها بسلام بإذن الله.
واذا كنا نطمح في ان تكون بيوتنا واسرنا وبحق لبنة من لبنات المجتمع المسلم المنشود والذي نسعى لبنائه، فإن هذا يحتم ان تكون بيوتنا نماذج خيرة ومنارات مضيئة، وذلك بأن نكون المثل الأعلى والقدوة الحسنة لغيرنا عبر ان تكون بيوتنا تنبعث منها اخبار المودة والمحبة والاحترام والتقدير والتفاهم بين الزوجين، وان نبني وبنجاح بيوتنا وان تكون علاقتنا مع زوجاتنا قائمة على اساس حقين اثنين لهذه الزوجة، الأول انها مسلمة ولها حق الاسلام " لا يؤمن احدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه" والثاني انها زوجة والاسلام كذلك اوجب لها حقوقا " وان لزوجك عليك حقا".
فاجعل ايها الزوج هدفك في هذه الحياة ان تنجح في مشروع الزوجية وبناء البيت المسلم لتكون بذلك حارسا امينا على ذلك الثغر المهم والبؤرة الحساسة في جدار وحصن الاسلام، والا فإنك - لا سمح الله- اذا اهملت هذا الثغر واذا فشلت في مشروع الزوجية فإنها المسؤولية التي ستحاسب عنها يوم القيامة.
وأخيرا فإنني اذكرك بقول القائل:" الزوج الكريم يستر مساوىء زوجته حتى عن اوليائها، والزوج اللئيم يتحدث عن مساوىء زوجته حتى لأعدائها".
فكن كريما ايها الزوج، ولا تكن لئيما، وكن ناجحا ولا تكن فاشلا، ومعا ندعو الله دائما ونقول { ربنا هب لنا من ازواجنا وذرياتنا قرة اعين واجعلنا للمتقين اماما}.

منقول للفائدة
لـ حفظ الموضوع والإستفاده منه إستخدمى هذا الرابط :
علامات الزوج الناجح والزوج الفاشل
http://forum.sedty.com/t148360.html


رد مع اقتباس

Sponsored Links




قديم 04-01-2009, 12:56 PM   رقم المشاركة : 2
:: سيدة نشيطـة ::










افتراضي رد: علامات الزوج الناجح والزوج الفاشل


تسلمي ع الموضوع المفيد الحلو


قديم 04-01-2009, 10:01 PM   رقم المشاركة : 3
:: سيدة جـديـدة ::










افتراضي رد: علامات الزوج الناجح والزوج الفاشل


صحيح100/100 تسلمي علي الطرح الرائع و المفيد
{ ربنا هب لنا من ازواجنا وذرياتنا قرة اعين واجعلنا للمتقين اماما}.
-اللهم ارزق كافة بنات المسلمين الزوج الصالح التقي الهني-

قديم 04-03-2012, 12:52 PM   رقم المشاركة : 5
موقوفه لتعمدهآ ومخالفتة قوانين المنتدى










افتراضي رد: علامات الزوج الناجح والزوج الفاشل


شكرا على التوضيح

قديم 04-03-2012, 01:00 PM   رقم المشاركة : 6
:: سيدة مميـزه ::











افتراضي رد: علامات الزوج الناجح والزوج الفاشل


مشكورة حبيبتي ع الموضوع المتكامل و الممتاز بالنسبه للي تسلمين يا الغالية و يعطيكي الف عافية واحلا تقييم للعيونك


برنامج تكسير الدهون وازالة السيلوليت بدون عمليات 6 جلسة 1000 ريال 0112499111_0554171121 اتصلى بنا
تفتيح البشره وازالة التصبغات بياض حتى 4 درجات ازالة الكلف في جلسة واحده. يصلك اينما كنت 0112499111/0554171121

إضافة رد




علامات الزوج الناجح والزوج الفاشل

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

منتديات سيدتي - موقع سيدتى - سيدتي النسائي







Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO
منتدى سيدتي النسائي منتدى مستقل وليس له علاقه بأي جهة أخرى
المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة
لا تمثل الرأي الرسمي لـ منتدى سيدتي النسائي بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

Privacy Policy

Facebook Twitter Twitter