أنظمة وقوانين التسجيل المجموعة الاجتماعية  معرض الصور  ابتسامات شروح خاصة
العودة   منتديات سيدتي النسائي > مطبخ لك > صحتك



علم الاعشاب


جديد مواضيع صحتك


إضافة رد

  • Facebook

  • Twitter


Sponsored Links
قديم 01-13-2011, 15:54   رقم المشاركة : 1
:: سيدة مميـزه ::










Smile علم الاعشاب

علم الاعشاب



علم الأعشاب أو العطارة Herbalism : ليس هناك سجل أو تاريخ فعلي يبين بداية استعمال النباتات للأغراضِ الطبية.بمرور الوقت وبالتجربة والخطأ ، ظهرت قاعدة صغيرة من المعرفة أكتسبت ضمن جالياتِ عشائرية مبكراً. كما أن هذه القاعدة المعرفية أو ندعوها علم الأعشاب قد توسعت جيلاً بعد جيل ، وهذه الثقافة العشائرية قد تطورت إلى المناطقِ المُتَخَصّصةِ. وأسست هذه المعرفة وظائف متخصصة أصبحت معروفة الآن بالمعالجين بالأعشاب أَو عطارين.


أقحوان (بالإنجليزية: Feverfew) هي زهور تستعمل في أمراض الجلد والجروح والدوالي والقرح والحروق والعين المسيلة للدموع وملينة ومسكنة للألم. عند غليها يستخدم المحلول في معالجة المغص والبرد والكحة والزكام والمعدة والجهاز الهضمي والكبد والكلى والمثانة.

زهر البابونج (بالإنجليزية: German Chamomile) هو نبات عشبي حولي اسمه العلمي ماتريكاريا ركوتيتا (Matricaria recutita) أزهاره بيضاء أو صفراء عطرية تشبه أزهار الأقحوان، يبلغ ارتفاعه حوالي 15 إلى 50 سم, ويزهر بعد حوالي 6 إلى 8 أسابيع من إنباته, له رائحة جميلة ومميزة. ويسمى البابونج في بعض البلدان العربية فراخ أم علي.

والبابونج نبات بري تكثر مشاهدته في البراري خلال فصل الربيع يتم جمع أزهاره وتنظيفها وتجفيفها لغرض بيعها لدى العطارين أو العشابين. تستخدم أزهاره المغلية كمهديء للأعصاب والإجهاد ويساعد علي النوم والاسترخاء وينظم الهضم وتقلصات المعدة والعادة الشهرية ويقلل آلام الروماتيزم والأمعاء الغليظة وحموضة المعدة والغازات المعوية. ويساعد في ليين العضلات. و منقوعه يعالج الجروح ومقوي عام وأوراقه تعالج الروماتويد.


'بردقوش'او مردكوش (Marjoram) أوراق وزهور .هاضم ومعرق ومدر للبول ويفيد الأطفال في حالة المغص المعوي. وهو مضاد للأكسدة .وهو بدون فائدة تدكر للحمية و تنحيل الجسم حيث انه يساعد على تثبيت الشحوم بالجسم ويفيد الطمث. و كغرغرة يفيد في التهاب الحلق أو يشم كبخار ماء لعلاج الجيوب الأنفية. وبه مادة كافورية . وزيته له رائحة طيارة عطرة. و يغش به زيت الزعتر.. وهو مسكن للألام ومطهر للجراثيم ومضاد للأكسدة والتقلصات ومهضم ومدر للبول ومذيب للبلغم ومخفض لضغط الدم وملين ومهديء.
يستعمل لتطييب الحساء والأطعمة المطبوخة والصلصات، ويستخدم زيته الطيار في صناعة الصابون وفي صناعة أنواع الجبن، وتستخدم أوراقه الجافة كبديل للشاي. والزيت الناتج من تقطير البردقوش بالبخار يستعمل في علاج المفاصل وأورام الروماتزم أما منقوعه فيستعمل كدواء مهدئ ومصلح للمعدة وطارد للغازات. وأهم فوائد المردكوش استعمال منقوعه المغلي لتنظيم الدورة الشهرية لدى النساء اللاتي يعانين من عدم انتظامها.


وهي التسمية المتعارف عليها في بلاد الشام وخاصة في سوريا، أما في لبنان وفلسطين والاردن فتعرف بـ الفرفحينه أو الفرفحين، وفي مصر تعرف بـ الرجلة، وفي بعض دول الخليج تعرف بـالبقلة المباركة ورشاد وحرفات وفارفا وبربين ونحلة وفرخ.

في معاجم اللغه العربيه تسمى بـ الفرفح والفرفحه أو البقله المباركه أو البقلة الحمقاء وذلك لانها لا تنبت الا في مجرى الماء فيقلعها ويجرفها. وفي كتاب ابن البيطار "الجامع لمفردات الأدوية والأغذية" يصفها بـ البقلة الحمقاء: وهي البقلة المباركة والبقلة اللينة والعرفج والعرفجين أيضاً وهي الرجلة.

ومن التسميات الأخرى: الهندباء - بَرابرَة - درفاس - ذنب الفرس (في اليمن ) – حمقة


جوز مقيء(Nux Vomica) هي بذور مرة الطعم بالفم وسامة جدا . بها مادة قلويداتية Strychnine .والمسحوق يعالج صعوبة الهضم وينشط القناة الهضمية ويزيد الشهية وحركات الأمعاء في حالة التبرز والإمساك الشديد . لهذا تضاف علي الملينات . والإسنركنين المادة الفعالة في البذور يزيد تدفق عصائر المعدة ويمتص سريعا عندما يصل الأمعاء ليعمل علي الجهاز العصبي المركزي فيجعل التنفس عميقا وبسرعة ويبطيء حركة القلب بإثارة العصب الحائر وتصبح حواس الشم والسمع واللمس والرؤية حادة ويحسن النبض ويرفع ضغط الدم ويقوي الجهاز الدوري (الدموي) في حالة هبوط القلب .


جوزة الطيب (Nutmeg)وتسمى في العراق بأسم جوزة بوه وهي بذور تفيد في تنشيط الدورة الدموية . وتقلل إلتهاب المفاصل ولاسيما المصاحبة بالنقرس . ويتجنب زيتها مرضي القلب والحوامل والأطفال أقل من 5 سنوات. تفيد في الناحية الجنسية . وتناولها بكميات كبيرة تسبب الهلوسة وزغللة العين . وبها مادة مريستيسين لها قدرة علي عبور المشية للحامل مما يزيد ضربات فلب الجنين .عرفت شجرة جوزة الطيب منذ قديم الزمان قبل التاريخ الميلادي ، اذ كانت تستخدم ثمارها كنوع من البهار التي تعطي للأكل رائحة ونكهة لذيذة ، واستخدمها قدماء المصريين دواء لآلام المعدة وطارد للريح .
شجرة ارتفاعها حوالي عشرة أمتار ، دائمة الخضرة ، ولها ثمار شبيهة بالكومثرى ، وعند نضجها يتحول ثمارها إلى غلاف صلب ، وهذه الثمرة هي ما يعرف بحوزة الطيب ، ويتم زراعنها في المناطق الاستوائية وفي الهند / اندونسيا / سيلان .
وهي نبات يتبع الفصيلة البسباسية، وقد عرفه العرب واستعملوا بذوره، وتتميز أشجاره بالأوراق المتبادلة كاملة الحافة، بيضاء الأسطح السفلي، أما الأزهار فهي بيضاء صغيرة في مجموعات خيمية، والثمار لحمية تفتح بمصراعين أو أربعة. وتعرف بجوزة الطيب.
تُلقّب ثمرة جوزة الطيب بلقب أميرة الأشجار الاستوائية، وإن مبعث هذه التسمية أن هذه الثمرة لها جنسانة ، مذكر ومؤنث، وإن نبتة واحدة من الجنس المذكر كافية لإخصاب عدد كبير من الجنس المؤنث.
وتنمو شجرة الطيب في المناطق الاستوائية، ويبلغ ارتفاعها حوالي عشرة أمتار، وهي تشبه أشجار الأجاص. ويبدأ جني جوزة الطيب بقطع القشرة الإضافية وغمرها في ماء مالح، ثم تجفيفها، وهكذا تبقى محتفظة بصفاتها المعطرة لتباع في الأسواق كإحدى التوابل، كما تدخل في تركيب بعض الأدوية والمشروبات التي تساعد على هضم الطعام.
أما الجوزة ، فإنها تعرض لحرارة خفيفة لتجف ببطء، وبعد شهرين تقريبا تستخرج من قشرتها ويضاف إليها الكلس الناعم لحفظها من التعفن والحشرات.
أما الجوز التجاري فهو يؤخذ من النوع الرمادي الذي يطلى بالكلس فيبدو شكله الخارجي أجعد وأشبه بالدماغ، وهو يحتوي على النشا والمواد الزلالية، وعلى الزيت الكثيف العطري الذي يمنحه رائحته الخاصة، وطعمه الحاد اللذيذ. وتباع جوزة الطيب على شكل مسحوق معبأ في أنابيب صغيرة، أو أكياس، ويفضّل أن تشترى كاملة وليس مطحونة، وأن تحفظ في وعاء زجاجي محكم الإغلاق، لاستعمالها أولا بأول .
المواد الفعالة يحتوي جوز الطيب على زيت طيار يشمل البورينول والأوجينول ودهن صلب ونشا.
المستعمل منها نواة الجوزة تستعمل كما هي أو مطحونة ويستخلص منها زيت عطري.
الخصائص الطبية تعتبر جوزة الطيب من المواد المنشطة والطاردة لرياح المعدة.
يستعمل زيت جوز الطيب في صناعة المراهم التي تعالج الروماتيزم ، وهو منبه جنسي قوي، ويحذر من إدمانه؛ لأنه قد يؤدي إلى ضعف دائم .
يستعمل مبشور جوز الطيب لتعطير الحلوى الجافة والمشروبات الهاضمة، وفي صناعة العطور ومعاجين الأسنان.


الجينسنغ ويسمى في كوريا نبات إنسام واسم النبات العلمي هو باناكس جينسنج سي أ - ماي باناكس.

الجزء المفيد من الجينسنغ هي جذور النبات يدعي مروجوه بأن له فوائد خاصة لتجديد الشباب.

يقدم الجينسنغ في كوريا باشكال مختلفة فهو يقدم طازجا مع الطعام (كالفجل عندنا) أو مطبوخا أويقدم على شكل مشروب وتقدم خلاصته على شكل حبوب.

يوجد الجينسنغ اضافة إلى كوريا في كل من اليابان و الصين والولايات المتحدة الامريكية وروسيا, الا ان الجينسنغ الكوري هو الأشهر والأفضل.


لحبة السوداء - حبة البركة (Nigella) أو الكمون الأسود (واسمها العلمي Nigella Sativa)هي بذور تعتبر طاردة للأرياح ومنشطة ومدرة للبول. عجينة من البذور تشفي الجروح القاطعة ولدغات العقرب والإكزيما. والبذور مطهرة ومضادة للديدان المعوية ولاسيما لدي الأطفال ومدرة للطمث ومفيدة في الربو ومقوية لحهاز المناعة. وتوضع البذور بين طيات الملابس المخزونة كطاردة للعثة. حبة البركة مفيدة في امراض البروستاتا و القولون و منشطة للاعصاب و الجنس أو لعلاج السكري
وتعرف الحبة السوداء ، حبة البركة ، بعدة أسماء منها الكمون الاسود ، القزحة ، الشونيز ، شونياز ، بالكالونجي الاسود ، الكراوية السوداء Nigella sativa ، Black Cumin
عشبة حولية تعلو 30 سم ، لها ساق منتصبة متفرعة وأوراق دقيقة عميقة القطع وازهار زرقاء إلى رمادية وقرون وبذور مسننة ، موطنها اليمن والسعودية ومصر والمغرب العربي وايران والهند وباكستان، تزرع في كثير من أنحاء آسيا ومنطقة البحر المتوسط.
والجزء المستخدم من هذا النبات هو بذورها السوداء حيث تجمع البذور عندما تنضج .
تحتوي البذور على 40% من الزيت الثابت واحد من الصابونينات ( الميلانتين ) وحوالي 1.4% من الزيت الطيار .
زيت حبة البركة تحتوي على العديد من الاحماض الدهنية الاساسية تحتوي حبة البركة على مادة Nigellone وهي أحد مضادات الأكسدة الطبيعية وكذلك الجلوتاثيون . تحتوي بذور حبة البركة على حمض الأرجينين .
وقد عثر على الحبة السوداء في قبر توت عنخ آمون ، وقد أورد دستورديرس الطبيب الاغريقي ( طبيب يوناني شهير عاش في القرن الأول الميلادي ) أن بذور الحبة السوداء تؤخذ لعلاج الصداع والنزلة الانفية والم الاسنان والديدان المعدية ، كما تؤخذ بكميات كبيرة كمدر للبول وللحض على الحيض وزيادة درّ الحليب .
ورد حديث في صحيح البخاري عن عائشة - رضي الله عنها - أنه قالت: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم: " إن هذه الحبة السوداء شفاء من كل داء إلا السام، قلت: وما السام؟ قال الموت ".
على غرار كثير من اعشاب التوابل الطهيّة ، تفيد بذور الحلبة السوداء الجهاز الهضمي وتلطف ألم المعدة وتشنجاتها وتخفف الريح وانتفاخ البطن والمغص . كما أن البذور مطهرة .
وكانت حبة البركة تستعمل منذ القدم في تتبيل الفطائر لتكسبها الطعم الشهي ، كما تخلط مع العسل الاسود والسمسم بعد سحقها حلاوة تؤخذ على الريق كمقوية ومنبهة وطاردة للبلغم ولمقاومة شدة البرد في الشتاء القارص وزيادة المناعة ضد نوبات البرد والربو .
وقال عنها ابن سينا صاحب القانون : " و الشونيز ( حبة البركة ) حريف مقطع للبلغم جلاء ويحلل الريح والنفخ وتنقيته بالغة ويوضع مع الخل على البثور اللبنية ويحل الاورام البلغمية والصلبة ومع الخل على القروح البلغمية والجرب المتقرح ، وينفع من الزكام وخصوصآ مسحوقآ ومجعولآ في صرة كتان ، يطلى على جبهة من به صداع . وإذا نقع في الخل ليلة ثم سحق واعطي للمريض يستنشقه نفع من الاوجاع المزمنة في الرأس . لقتل الديدان ولو طلاء على السرة ، ويدر الطمث إذا استعمل أيامآ ويسقى بالعسل والماء الحار للحصاة في المثانة والكلى " .
الحبة السوداء.. والملاريا:

عرضت نتائج دراستان نشرتها المجلة الأمريكية للسموم والعاقير الطبية والمجلة الماليزية للعلوم الطبية لهذا العام 2007 نتائج دراستان قام بها باحث يمني من جامعة ذمار اليمنية الدكتور (عبدالإله حسين أحمد الأضرعي) والبرفيسور (زين العابدين بن أبو حسن) من الجامعة الوطنية الماليزية عن فعالية الحبة السوداء ضد طفيل الملاريا حيث أظهرت النتائج المخبرية التي أجريت على الفئران فعالية قوية للحبة السوداء في إخماد المرض وعلاجة والوقاية منه والذي يوعد بأنها تحتوي على مواد فعالة قد يتم استخلاصها لتمثل قفزة جديدة ضد مرض الملاريا

الحبة السوداء.. والجراثيم:

قام الدكتور (مرسي) من جامعة القاهرة بإجراء دراسة نشرت في مجلة Acta Microbiol Pol عام 2000 للتعرف على تأثيرات الحبة السوداء على الجراثيم.

.فقام بدراسة 16 نوعًا من الجراثيم سلبية لصبغة غرام، و6 أنواع من الجراثيم الإيجابية لصبغة غرام. فقد أظهر استجابة بعض أنواع الجراثيم لخلاصة الحبة السوداء. الحبة السوداء.. والفطور:

ومن باكستان، من جامعة آغاخان، ظهرت دراسة نشرت في شهر فبراير 2003 في مجلة Phytother Res فقد عولجت الفئران التي أحدثت عندها إصابة بفطور المبيضات البيض Candida Albicans بخلاصة الحبة السوداء.

وتبين للباحثين حدوث تثبيط شديد لنمو فطور المبيضات البيض. ويقول الدكتور خان في ختام بحثه: إن نتائج هذه الدراسة تقول بفعالية زيت الحبة السوداء في علاج الفطور.

الحبة السوداء وقاية من تخرب الكبد:

من المعلوم أن زيت الحبة السوداء يملك تأثيرات وقائية للكبد تحميه من بعض أنواع التسممات الكبدية. ومن المعروف أيضًا أن الحبة السوداء نفسها تستخدم في الطب الشعبي في علاج أمراض الكبد.

ولهذا قام الدكتور (الغامدي) من جامعة الملك فيصل في الدمام بإجراء دراسة على الفئران لمعرفة تأثير محلول مائي من الحبة السوداء في وقاية الكبد من مادة سامة تدعى رابع كلور الكربون (Carbon tetrachloride).

وقد نشرت هذه الدراسة في مجلة (Am J Clin Med) في شهر مايو 2003م.

وتبين أن إعطاء محلول الحبة السوداء قد أدى إلى الإقلال من التأثيرات السمية لرابع كلور الكربون على الكبد.

فقد كان مســــتوى إنزيمـــات الكبد أقل عند الفئران التي أعطيت الحبة السوداء، كما كان تأثير المادة السامة على أنسجة الكبد أقل وضوحًا.

وفي دراسة أخرى نشرت في مجلة (Phytother Res) في شهر سبتمبر 2003 أكد الباحثون أن الفئران التي أعطيت زيت الحبة السوداء كانت أقل عرضة للإصابة بتخريب الكبد عند إعطائه المواد السامة مثل رابع كلور الكربون.

الحبة السوداء... في الوقاية من سرطان الكبد:

وفي دراسة نشرت في عدد أكتوبر 2003 في مجلة (J Carcinog) قام الباحثون من جامعة (Kelaniya) في سريلانكا بإجراء دراسة على 60 فأرًا أحدث عندهم سرطان الكبد بواسطة مادة تدعى (diethylnitrosamine).

وأعطي مجموعة من هذه الفئران مزيجًا من الحبة السوداء وأعشاب أخرى، وتابع الباحثون هذه الفئران لمدة عشرة أسابيع.

وبعدها قاموا بفحص النسيج الكبدي عند الفئران، فوجدوا أن شدة التأثيرات السرطانية كانت أقل بكثير عند الفئران التي عولجت بهذا المزيج المذكور، والذي يشتمل على الحبة السوداء. واستنتج الباحثون أن هذه المواد يمكن أن تسهم في وقاية الكبد من التأثيرات المسرطنة.

الحبة السوداء.. وقاية من سرطان القولون:

هل يمكن للحبة السوداء أن تقي من سرطان القولون؟ سؤال طرحه باحثون من جامعة طنطا بمصر، ونشر بحثهم في مجلة Nutr Cancer في شهر فبراير 2003م.

فقد أجرى الباحثون دراسة على 45 فأرًا، وأعطوا مادة كيميائية تسبب سرطان القولون. وأعطي ثلاثون فأرًا زيت الحبة السوداء عن طريق الفم.

وبعد 14 أسبوعًا من بداية التجربة، لاحظ الباحثون عدم وجود أية تغيرات سرطانية في القولون أو الكبد أو الكلى عند الفئران التي أعطيت زيت الحبة السوداء، مما يوحي بأن زيت الحبة السوداء الطيار له القدرة على منع حدوث سرطان القولون. الحبة السوداء.. وسرطان الثدي:

وفي دراسة خرجت من جامعة (جاكسون ميسيسيبي) في الولايات المتحدة ونشرت في مجلة Bio Med Sci Instrum عام 2003، وجد الباحثون أن استعمال خلاصة الحبة السوداء كانت فعالة في تثبيط خلايا سرطان الثدي، مما يفتح الأبواب إلى المزيد من الدراسات في هذا المجال. الحبة السوداء.. ومرض السكر:

وفي دراسة حديثة نشرت في مجلة (tohoku J Exp Med) في شهر ديسمبر 2003م قام الباحثون من جامعة (يوزنكويل) في تركيا بإجراء دراسة على خمسين فأرًا أحدث عندهم مرض السكر وذلك بإعطائهم مادة تدعى (streptozotocin) داخل البريتوان في البطن.

يتبع
لـ حفظ الموضوع والإستفاده منه إستخدمى هذا الرابط :
علم الاعشاب
http://forum.sedty.com/t373605.html




رد مع اقتباس

Sponsored Links




قديم 01-13-2011, 15:54   رقم المشاركة : 2
:: سيدة مميـزه ::










افتراضي رد: علم الاعشاب


وقسمت الفئران بعدها إلى مجموعتين: الأولى أعطيت زيت الحبة السوداء الطيار داخل بريتوان البطن يوميٌّا ولمدة ثلاثين يومًا، في حين أعطيت المجموعة الثانية محلولاً ملحيٌّا خاليًا من زيت الحبة السوداء.

ووجد الباحثون أن إعطاء زيت الحبة السوداء للفئران المصابة بمرض السكر قد أدى إلى خفض في سكر الدم عندها، وزيادة مستوى الأنسولين في الدم، كما أدى إلى تكاثر وتنشط في خلايا بيتا (في البنكرياس) والمسؤولة عن إفراز الأنسولين، مما يوحي بأن الحبة السوداء يمكن أن تساعد في علاج مرض السكر.

وفي دراسة أخرى من اليابان نشرت في شهر ديسمبر 2002 في مجلة Res Vet Sci وجد الباحثون أن لزيت الحبة السوداء تأثيرًا منشطًا لإفراز الأنسولين عند الفئران التي أحدث عندها مرض السكر، وقد أدى استعمال زيت الحبة السوداء عند هذه الفئران إلى خفض سكر الدم عندها.

أما الدكتور محمد الدخاخني فقد نشر بحثًا في مجلة Planta Med في عام 2002 واقترح فيه أن تأثير زيت الحبة السوداء الخافض لسكر الدم ربما لا يكون عن طريق زيادة أنسولين الدم، بل ربما يكون عن طريق تأثير خارج عن البنكرياس، ولكن الأمر بحاجة إلى مزيد من الدراسات العلمي.

ومن جامعة (يوزنكو) في تركيا ظهرت دراسة نشرت في عام 2001 وأجريت هذه المرة على الأرانب النيوزيلندية، فقد قسمت الأرانب إلى مجموعتين، أحدث عندها مرض السكر، عولجت الأولى بإعطاء خلاصة الحبة السوداء عن طريق الفم يوميٌّا ولمدة شهرين بعد إحداث مرض السكر.

وجد الباحثون حدوث انخفاض في سكر الدم عند التي عولجت بخلاصة الحبة السوداء، كما ازداد لديها العوامل المضادة للأكسدة، والتي يمكن أن تقلل من حدوث تصلب الشرايي.

الحبة السوداء... والأمراض التحسسية:

وفي دراسة أخرى من جامعة (charite) في برلين (ألمانيا) قام الباحثون بإجراء دراسة على 152 مريضًا مصابًا بأمراض تحسسية (التهاب الأنف التحسسي، الربو القصبي، الأكزيما التحسسية) وقد نشرت الدراسة في مجلة (tohoku J Exp Med) في عدد ديسمبر 2003 وعولج هؤلاء المرضى بكبسولات تحتوي على زيت الحبة السوداء بجرعة تراوحت بين 40ـ80 ملغ/ كغ باليوم.

وقد طلب من المرضى أن يسجلوا وفق معايير قياسية خاصة شدة الأعراض عندهم خلال التجربة.

وأجريت معايرة عدة فحوص مخبرية مثل (IgE) تعداد الكريات البيض الحمضية، مستوى الكورتيزول، الكولسترول المفيد والكولسترول الضار.

وقد أكدت نتائج الدراسة تحسن الأعراض عند كل المرضى المصابين بالربو القصبي أو التهاب الأنف التحسسي أو الأكزيما التحسسية، وقد انخفض مستوى الدهون الثلاثية (ترغليسريد) بشكل طفيف، في حين زاد مستوى الكولسترول المفيد بشكل واضح، ولم يحدث أي تأثير يذكر على مستوى الكورتيزول أو كريات البيض اللمفاوية.

واستنتج الباحثون الألمان أن زيت الحبة السوداء فعال ـ كعلاج إضافي ـ في علاج الأمراض التحسسي.

الحبة السوداء.. والربو القصبي:

منذ سنين ومستحضرات الحبة السوداء تستخدم في علاج السعال والربو القصبي، فهل من دليل علمي حديث؟

لقد قام باحثون من جامعة الملك سعود بالرياض بدراسة تأثير الثيموكينون (وهو المركب الأساسي الموجود في زيت الحبة السوداء) على قطع من رغامى (Trachea) الخنزير الوحشي Guinea Pig. وأظهرت نتائج الدراسة أن الثيموكينون يرخي من عضلات الرغامى، أي أنه يوسع الرغامى والقصبات، وهذا ما يساعد في علاج الربو القصبي. الحبة السوداء في علاج الإسهال والربو:

من المعروف أن الحبة السوداء تستخدم في علاج الإسهال والربو القصبي منذ مدة طويلة. وقد قام الدكتور (جيلاني) بدراسة تأثير خلاصة الحبة السوداء في المختبر لمعرفة فعلها الموسع للقصبات والمرخي للعضلات Spasmolytic.

وأكدت الدراسة أن لزيت الحبة السوداء تأثيرًا مرخيًا للعضلات وموسعًا للقصبات، بآلية حصر الكالسيوم، مما يعطي قاعدة تفسر التأثير المعروف للحبة السوداء في الطب الشعبي. الحبة السوداء.. والمعدة:

وللحبة السوداء دور وقائي لغشاء المعدة، فقد قام باحثون من جامعة القاهرة بإحداث أذيات في غشاء المعدة عند الفئران، ثم عولجت هذه الفئران بزيت الحبة السوداء أو بالثيموكينون (المادة الفعالة في الحبة السوداء)، وكان تأثيرهما واضحًا في وقاية غشاء المعدة من التأثيرات المخرشة والأذيات الضارة للمعدة.

ومن جامعة الإسكندرية ظهر بحث قام به الخبير العالمي الكبير في مجال الحبة السوداء الدكتور محمد الدخاخني. حيث قام ببحث تأثير الحبة السوداء الواقي لغشاء المعدة من التخريشات التي يسببها الكحول عند الفئران. فتبين أن زيت الحبة السوداء قد مارس تأثيرًا واقيًا فعالاً ضد التأثير المخرش للمعدة الذي يحدثه الكحول.

الحبة السوداء.. واعتلال الكلية:

أجرى باحثون من جامعة الأزهر دراسة حول تأثير الثيموكينون على اعتلال الكلية، والذي أحدث عند الفئران بواسطة مادة تدعى Doxorubicin. فتبين أن الثيموكينون (المادة الفعالة في الحبة السوداء) قد أدى إلى تثبيط طرح البروتين والألبومين في البول، وأن له فعلاً مضادٌّا للأكسدة يثبط التأثيرات السلبية التي حدثت في الكلية. وهذا ما يوحي بأن الثيموكينون يمكن أن يكون له دور في الوقاية من الاعتلال الكلوي.

الحبة السوداء.. وقاية للقلب والشرايين:

من المعروف أن ارتفاع مادة تدعى (هوموسيستين) في الدم تزيد من فرص حدوث مرض شرايين القلب وشرايين الدماغ والأطراف. وقد وجد العلماء أن إعطاء الفيتامينات (حمض الفوليك، فيتامين ب6، فيتامين ب12) قد أدى إلى خفض مستوى الهوموسيستين في الدم.

ومن هنا، قام باحثون في جامعة الملك سعود بالمملكة العربية السعودية بإجراء دراسة لمعرفة تأثير الحبة السوداء على مستوى هوموسيستين الدم. وقد نشرت الدراسة في مجلة Int J Cardiol في شهر يناير 2004م.

وقد أعطى الباحثون مجموعة من الفئران مادة (ثيموكينون) (100 ملغ/ كغ)، وهي المادة الفعالة الأساسية في الحبة السوداء لمدة ثلاثين دقيقة، ولمدة أسبوع. ووجد الباحثون أن إعطاء مادة ثيموكينون قد أدى إلى حماية كبيرة ضد حدوث ارتفاع الهوموسيستين (عندما تعطى للفئران مادة ترفع مستوى الهوموسيستين).

ومع ارتفاع الهوموسيستين يحدث ارتفاع واضح في مستوى الدهون الثلاثية والكولسترول وحالة من الأكسدة الضارة للجسم. وقد تبين للباحثين أن إعطاء خلاصة الحبة السوداء قد أدى إلى إحباط تلك التأثيرات الضارة التي ترافق ارتفاع الهوموسيستين. مما يعني أن زيت الحبــة الســــوداء يمكن أن يقي القلب والشرايين من التأثيرات الضارة لارتفاع الهوموســـيستين وما يرافقه من ارتفاع في دهـون الدم. ولا شك أن الأمر بحاجة إلى المزيد من الدراسات في هذا المجال.

الحبة السوداء.. مضاد للأكسدة:

وفي دراسة نشرت في مجلة J Vet Med Clin Med في شهر يونيو 2003، قام الباحثون بإجراء دراسة لمعرفة تأثيرات الحبة السوداء كمضاد للأكسدة عند الفئران التي أعطيت رابع كلوريد الكربون Carbon Tetrachloride.

وأجريت الدراسة على 60 فأرًا، وأعطي عدد من الفئران زيت الحبة السوداء عبر البريتوان في البطن. واستمرت الدراسة لمدة 45 يومًا، ووجد الباحثون أن زيت الحبة السوداء ينقص من معدل تأكسد الدهون Lipid Peroxidation، كما ازداد النشاط المضاد للأكسدة. ومن المعلوم أن مضادات الأكسدة تساعد في وقاية الجسم من تأثير الجذور الحرة التي تساهم في إحداث تخرب في العديد من الأنسجة، وفي عدد من الأمراض مثل تصلب الشرايين والسرطان والخرف وغيرها.

كما أكدت دراسة أخرى نشرت في مجلة Drug Chem Toxicol في شهر مايو 2003 وجود التأثير المضاد للأكسدة في زيت الحبة السوداء.

الحبة السوداء.. والكولسترول:

قام باحثون من جامعة الملك الحسن الثاني في الدار البيضاء بالمغرب ـ بإجراء دراسة تأثير زيت الحبة السوداء على مستوى الكولسترول وسكر الدم عند الفئران.

حيث أعطيت الفئران 1 ملغ/ كغ من زيت الحبة السوداء الثابت لمدة 12 أسبوعًا. وفي نهاية الدراسة انخفض الكولسترول بنسبة 15%، والدهون الثلاثية (تريغليسريد) بنسبة 22%، وسكر الدم بمقدار 16.5%، وارتفع خضاب الدم بمقدار 17.5%.

وهذا ما يوحي بأن زيت الحبة السوداء يمكن أن يكون فعالاً في خفض كولسترول الدم وسكر الدم عند الإنسان، لكن الأمر بحاجة إلى المزيد من الدراسات عند الإنسان قبل ثبوت.

وفي بحث قام الدكتور (محمد الدخاخني) بنشره في مجلة ألمانية في شهر سبتمبر عام 2000 أظهر البحث أن لزيت الحبة السوداء تأثيرًا خافضًا لكولسترول الدم والكولسترول الضار والدهون الثلاثية عند الفئران.

الحبة السوداء.. وارتفاع ضغط الدم:

ومن الدار البيضاء في المغرب خرج بحث نشر في مجلة Therapi عام 2000 قام فيه الباحثون بدراسة تأثير خلاصة الحبة السوداء (0.6 مل/ كغ يوميٌّا) المدر للبول والخافض لضغط الدم. فقد انخفض معدل ضغط الدم الوسطي بمقدار 22% عند الفئران التي عولجت بخلاصة الحبة السوداء، في حين انخفض بنسبة 18% عند الفئران التي عولجت بالأدلات (وهو دواء معروف بتأثيره الخافض لضغط الدم). وازداد إفراز البول عند الفئران المعالجة بالحبة السوداء. الحبة السوداء.. والروماتيزم:

طرح باحثون من جامعة آغا خان في باكستان في بحث نشر في شهر سبتمبر 2003 في مجلة Phytother ـ طرحوا سؤالاً:

كيف يمكن للحبة السوداء أن تلعب دورًا في تخفيف الالتهاب في المفاصل عند المصابين بالروماتيزم. والمعروف للأطباء أن هناك مادة تنتجها الخلايا البالعة في الجسم Macrophages، وتدعى أكسيد النتريك Nitric Oxide وتلعب دورًا وسيطًا في العملية الالتهابية. ولقد وجد الباحثون أن خلاصة الحبة السوداء تقوم بتثبيط إنتاج أكسيد النتريك. وربما يفسر ذلك تأثير الحبة السوداء في تخفيف التهابات المفاصل

ومن جامعة الملك فيصل بالدمام، أظهر الدكتور (الغامدي) في بحث نشر في مجلة J. Ethno Pharmacol عام 2001 أن للحبة السوداء تأثيرًا مسكنًا ومضادٌّا للالتهابات المفصلية، مما يفسح المجال أمام المزيد من الدراسات للتعرف على الآلية التي تقوم بها الحبة السوداء بهذا التأثي. الحبة السوداء.. وسيولة الدم:

قام باحثون في جامعة الملك فيصل بالدمام في المملكة العربية السعودية بدراسة تأثير زيت الحبة السوداء على عوامل التخثر عند الفئران التي غذيت من دقيق يحتوي على زيت الحبة السوداء، وقارنوا ذلك بفئران غذيت بدقيق صرف. وكانت النتيجة أن ظهرت بعض التغيرات العابرة في عوامل التخثر، فقد حدث ارتفاع في الفيبرينوجين، وتطاول عابر في زمن البروثرومبين، مما يوحي بأن استعمال زيت الحبة السوداء يمكن أن يؤدي إلى حدوث تغيرات عابرة في عوامل التخثر عند الفئران، ويحتاج الأمر إلى دراسة هذه التأثيرات عند الإنسان


حصالبان أو روزماري (Rosemary) هي أوراق إبرية . وهو نبات عطري. أوراقه تنشط الدورة الدموية ولاسيما لدي الأشخاص الذين لايمارسون الرياضة . وتقلل الصداع وتعالج العدوي البكتيرية والفطريات و تمنع الغازات بالجهاز الهضمي وتساعد في الهضم وإمتصاص الطعام به وتزيل حرقان القلب.وتحسن الكبد والجهاز الهضمي والمرارة وتقلل تكوين حصواتها وحصوات الكلي والمثانة . كما تقلل من إفراز إنزيم urease الذي له صلة بتكوين هذه الحصوات . تستعمل كمضمضة لعلاج إلتهاب الحلق واللثة والقرح.
* إرتبط الحصالبان منذ قديم الأزل بتحسين الذاكره و لذلك يستعمل كجزء من مراسم الزواج و ذكري الحروب و الجنازات في أوروبا.


الحنة أو الحناء هو نبات الحنة تستخرج منه مادة الحنه التي تستخدمها أغلب النساء الشرقيات (الدول العربية والهند وباكستان) لصبغ شعرهن.

كما تستخدم الحنة لعمل نقوش جميلة على أيدي النساء.

كما أن هناك طقوس قبل الزفاف تسمى بيوم الحنة يتم فيها وضع الحناء على يدي العروس وصديقاتها وبنقوش جميلة وتدخل الحنة في صناعة الكثير من الشامبوهات وغسولات الشعر
حنة على اليد
حنة على اليد

وأوراقه تستعمل لعلاج الأمراض الجلدية كالدمامل وحب الشباب والأمراض الفطرية والجذام . وفي الهند تستعمل كغرغرة قابضة . ومغلي الحناء يعالج الإسهال والدوسنتاريا وينشط نزول العادة الشهرية ويزيد إنقباضات الرحم .وخلاصة الحناء المائية تقتل البكتريا . وتستعمل حاليا العجينة كصبغة جلدية وتلوبن الشعر . ايضا ثبت أن الحنة دواء مفيد في علاج كل ما يصيب الأرجل، حيث ورد أن النبي عليه الصلاة والسلام كان اذا اشتكى منه أحد صحابته في قدمه نصحه باستعمال الحناء أما غير ذلك فبالحجامة.


خردل (Mustard) هي بذور وزيت. مدرة للبول وهاضمة وتنشط التمثيل الغذائي بالجسم. الخرادل هي عدة أنواع نباتية (لها علاقة بالشلجم) تتبع الجنس Brassica


خرشوف (Artichoke) أو الأرضي شوك أو الأنكينار نبات ذو أوراق شوكية.ويسى في شمال إفريقيا بالقرنون

يحتوى الخرشوف على فيتامين " أ " ، " ب " وأملاح الفسفور والمنجنيز و مادة " الأينولين" وهى مادة نشوية تفيد الذين يبذلون جهداً عضلياً, كما تحتوى جذوره على مادة "سينارين" المدرة للصفراء والمفيدة في أمراض الكبد.

الخرشوف مفيد كعلاج لمعظم الأمراض التى يسببها زيادة الكولسترول كتصلب الشرايين والذبحة الصدرية ونوبات القلب واحتقان المخ, ومنقوع ورقه يفيد في تنشيط إفرازات الكبد والمرارة وإدرار البول, ويفيد في علاج البدانة والطفح الجلدي.

يفضل أكل الخرشوف طازجاً حتى لا يفقد بعض فوائده, ولكن يتم تعليب لب نبات الخرشوف أو تجميد أقراصه (اللب) بعد سلقها لحفظها. لا ينصح في تناول الخرشوف للمصابين بالروماتيزم والتهاب المفاصل والنقرس وأصحاب المسالك البولية الضعيفة والمصابون بالحساسية. يمكن تناول الخرشوف كوجبة طعام باردة أو ساخنة مع اللحم أو بدون لحم أو مسلوق ومقطع ومخلوط مع السلطة.
يعتبر موطن الخرشوف شمال افريقيا حيث يوجد ناميا بحالة بريه في الصحاري . وهو من الخضر الهامه ، وقد زرع في جنوب أوروبا منذ أكثر من الفي سنه ،

يتبع


قديم 01-13-2011, 15:58   رقم المشاركة : 3
:: سيدة مميـزه ::










افتراضي رد: علم الاعشاب


وتستعمل النوره قبل تفتحها في الغذاء ، اذ تؤكل القنابات المغطيه للنوره وتكون قاعدتها عريضه سميكه لحميه .

كما يؤكل التخت الزهري الذي يلاحظ انه متضخم ولحمي, ويحتوي على كميه جيده من فيتاميني ا و ب ومعظم الكربوهيدرات الموجوده به عبارة عن انيولين الذي يتحول بالتحليل المائي إلى سكر فاكهه فيمكن استعماله غذاء لمرضى السكري .

وتستعمل نورات الخرشوف في التغذيه وهو من الخضر المناسبه لمرضى السكر والكبد والامساك ، فهو يحتوي على قدر كبير من الانيولين الذي يتحول إلى سكر ليفوز ، ويحتوي على بعض العصارات الملينه والمانعه للامساك


قرون الخروب (Carob Pods) هي غذاء طبيعي . وتستعمل حاليا ضد الإسهال لدي الأطفال بأمان .و يسهل هضمها . والخروب غني بالكالسيوم والألياف النباتية(26%) وفيتامين A ومضادات الأكسدة .و به سكريات بنسبة عالية وطعمه حلو وملين خفيف . ومغليه مفيد في الإسهال وينظم المعدة ويوقف القيء لدي الأطفال .

ان مشروب الخروب الذى عرفه قدماء المصريين والفراعنه منذ نحو اربعة الاف عام وقدسوا ثماره ونقشو صورها على جدران معابدهم, له فوائد كثيرة في الطب الحديث.
الفوائد: * ملين طبيعى لحالات الإمساك
له تأثير على علاج الأمراض الجلدية التى تظهر في فصل الصيف
يقلل من زيادة حالات القئ
يساعد على تقليل إلتهابات الجيوب الأنفية والأحبال الصوتية
يوصى بتناوله عند الإصابة بالنزلات الشعبية
منشط للدورة الدموية
مقوى للجهاز المناعى
مع حساء الجزر فعال لعلاج الاسهال.
منشط لوظائف الكلي.
دبسه يزيل الالتهاب الموجود في الفم(الحم).


الخروع (castor bean) هي بذور وأوراق نبات الخروع سامة جدا. وزيته غير سام ويحضر من البذور التي بها مادة ريسين السامة وتذوب في الماء ولاتذوب في الزيت .والزيت غير سام ويساعد كملين وشربة. ويؤخذ ملعقة شوربة أو ملعقتين عند النوم .ومطري للجلد والغشاء المخاطي .


AMMI VISNAGA وخشيزك وحشيشة الدود . نبات حولي شتوي من العائله الخيمية
ينتشر في اغلب المحاصيل الشتوية وينمو برياً في الاراضي المهملة ، كما يمكن زراعته زراعة تقليدية لاغراض طبية .
اوراقها متعاقبة طويلة الزناد ، ازهاره بيض عطرية العرف .
ما يستعمل منها هو بذورها .
استعملت الخله منذ ايام المصريين القدماء كدواء منزلي وما زال إلى الآن يستخدم مغلي بذورها طبياً كمدرة للبول ،
وفي حالات المغص الكلوي مع البول وفي الاحتباس البولي وحصوات الحالب وضد تشنجات الحالب والمثانة .
كما تستعمل في حالة الربو ونوبات السعال وامراض القلب .
ولهذا النبات سوق تجارية كبيرة في صناعة الادوية ،
واهم المواد الفعالة الموجودة بالبذور هي مادة الخلين ، فينرناجين ، فينرناجول .


الدوم نوع من النخيل ينمو في صعيد مصر, ثمارة صلبة جدا في حجم التفاحة تقريبا
تستعمل أوراقه في عمل السلال والحبال وخشبه في النجارة وثمار الدوم وجدت بكثرة في مقابر القدماء المصريين كما تستخدم عصارته في علاج النواصير والبواسير وكذلك التقرحات التي تصيب الفم وعلاج بعض الامراض الجلدية وتسكين ألام القدم والأرجل. ويمكن استخدامه في صناعة الأصباغ وتلوين الدهانات ومعاجين الأسنان والجص وصبغ القرون وغيرها.


الراوند (Rhubarb) أو درنات الراوند هو أحد الخضراوات التي تنمو على تنموعلى نباتات دائمة الخضرة . ومصدره الأصلي منغوليا. ولكنه ينمو في الأقاليم المعتدلة في أوروبا وأمريكا. ويشكل جذراً تخزينياً أصفر كبيراً، ومجموعة من الجذور التي تمده بالغذاء تحت الأرض. وينتج جذره الموجود براعم، تنمو منها سيقان ورقية بها أوراق كبيرة. ويستخدم الناس السيقان ذات العصير المائل كغذاء. وتحتوي الأوراق على أملاح حمضية سامة من الأوكسالات. وعادة ما يطهو الناس الراوند كحلوى . وكثيراً ما يستخدم حشواً للفطائر وأيضاً كنوع من الصلصة.
ويحتوي الراوند على نسبة محدودة من فيتامين"ج" وله خواص تليينية. وينتمي الراوند إلى العائلة الحماضية الحنطية السوداء. ويوجد به مادة anthraquinones المسهلة وتانين قابض ويوقف الإسهال ،. والمسحوق طعمه مر ولو أخذ بكميات قليلة يفتح الشهية .ويستعمل لعلاج الإمساك والدوسنتاريا والديدان الدبوسية وقرحة الإثني عشر. وينشط نزول دم الحيض. ويستعمل كدهان لمنع نزيف البواسير. و كمضمضة لعلاج قرح الفم .


ريحان (Basil) هي أوراق نباتية. كان الأوربيون في القرن 17 يستعملون الريحان لعلاج نزلة البرد والثآليل والبثور والديدان المعوية .وفي الهند يستعمل الريحان ضد البكتريا فوق الجسم وزيته يعالج حب الشباب ويخفف آلام الروماتيزم وبه مواد ضد السرطانات لأنها تنشط جهاز المناعة بزيادة الأجسام المضادة 20%. وبه مضادات أكسدة وفيتامين ج وفيتامين A يحميان تلف الخلايا . ومغلي أوراق الريحان يعالج الإلتهاب الرئوي ونزلات البرد ويفيد في حمي الملاريا. يزرع الريحان بكثرة منطقة حلي بمحافظة القنفذة التابعة لمنطقة مكة المكرمة
وكذلك على امتداد الساحل الغربي للمكة العربية السعودية وشبه الجزيرة العربية يستفاد من بذور الريحان لعمل شربات البلنكو المحلى بالسكر والمطعم بماء الورد والهيل. و لكن الريحان هنا و المعروف بـ basil يختلف عن النبات المسمى بالحبق في نجد في السعودية.


الزعتر (Thyme) أو الصعتر أو السعتر (كما يرد في بعض المعاجم) هي أوراق وسيقان . وهو نبات عطري يستعمل لعلاج الكحة والسعال الديكي ويمكن غليه واستعماله كمضمضة لعلاج اللثة بالفم أو غرغرة لإلتهاب الحلق . ويمكن إستعمالها كبخارلأن به مادة ثيمول thymol التي تقضي علي البكتريا وفيروس الحلأ (هربس) وبعض الطفيليات . والزعتر يحسن الهضم ويرخي العضلات الناعمة (اللينة أو الباسطة) ويقلل البروستاجلاندين الذي يسبب تقلصات في العضلات لهذا يفيد الرياضيين ويقضي علي الطفيليات المعوية .ويستعمل كمسحوق في غيار الجروح المتقيحة وكمنفث للبلغم ويقلل التقلصات ويفيد في بداية نزلات البرد والصداع وتأخر الدورة الشهرية . ويمنع الغازات المعوية والشد العضل. الزعتر هو نبات مشهور من الفصيلة الشفوية ويكثر بصفة عامة في دول حوض الأبيض المتوسط و لأنه يعطر الجبال برائحته الذكية يطلق عليه صفة " مفرح الجبال " . وله رائحة عطرية قوية و طعمه حار مر قليلاً منه نوعان وهم : hلنوع البري والنوع الذي يزرع .
الاسم العلمي : Thymus Vulgaris الجزء الطبي المستعمل منه : الفروع المزهرة ، و الأوراق
طريقة تناوله تغلى عروقه المزهرة و أوراقه مع الماء و تشرب ( كالشاي ) ، و ذلك بتناول مغلي العشبة بنسبة نصف ملعقة لكل كاس من الماء الساخن بدرجة الغليان مع ملعقة عسل ، و يتناول المريض كاس واحد إلى ثلاثة كاسات في اليوم الواحد لعدة أيام. وطبخه مع التين يفيد الربو وعسر النفس والسعال, وإذا أخذ مع الخل ازداد مفعوله في طرد الرياح, وإدرار البول والحيض, وتنقية المعدة والكبد والصدر, وتحسين اللون
فوائد الزعتر لعلاج :
الجهاز التنفسي
مثل السعال الديكى والالتهابات الشعبية والربو وفي هذه الحالة يعمل الزعتر على تلين المخاط الشعبي مما يسهل طرده للخارج كما يهدئ الشعب الهوائية ويلطفها . وكذلك يحتوى على مواد لها خاصية مسكنة للألم ومطهرة ومنشطة للدورة الدموية. وينشط الزعتر عامة كل الوظائف المضادة للتسمم, ويسهل إفراز العرق, ويدر البول. و الزعتر يحتوى على مواد مقوية للعضلات مثلاً عضلات ألقلب ، تمنع تصلب الشرايين ، يعالج التهابات المسالك البولية والمثانة ويشفي من مرض المغص الكلوي ويخفض الكوليسترول. و كما قال السيد خالد الشماع بأن تناول الزعتر مفيد لكل طبقات المجتمع
فاتح للشهية
الزعتر يعمل على تنبيه المعدة وطرد الغازات ويمنع التخمرات ويساعد على الهضم وامتصاص المواد الغذائية وطرد الفطريات من المعدة والأمعاء إلى جانب أنه يزيد الشهية لتناول الطعام فهو يحتوى على مادة الثيمول التى تعمل على قتل الميكروبات وتطرد الطفيليات من المعدة اضافة إلى مادة الكارفكرول وهى مسكنة ومطهرة وطاردة للبلغم ومضادة للنزيف والاسهال ، اضف إلى أن الزعتر ملطف للأغذية واذا وضع مع الخل لطف اللحوم وأكسبها طعما لذيدا, وهو طارد للديدان فقد أثبتت التجارب العلمية أن زيت ألزعتر يقتل الاميبا المسببة للديزانتاريا في فترة قصيرة ويبيد جراثيم القولون. وهو يزيد في وزن الجسم لأنه يساعد على الهضم وامتصاص المواد الذهنية. ونحب أن نضيف أن الزعتر قد يسبب الإمساك (القبض) أحيانا فيفضل أخذه مع زيت الزيتون .
مضاد للأكسدة
وذكر مطر أن الزعتر يحتوى أيضا على مواد مضادة للاكسدة مما يمكن الاستفادة منه باضافة زيت الزعتر إلى المواد الغذائية المعلبة مثل (علب السمن) ليمنع الاكسدة بدلا من اضافة مواد صناعية قد تضر بصحة الانسان.
منبه للذاكرة
ويؤكد السلف السابق على أهمية تناول الزعتر كسندويش مع زيت الزيتون صباحا وقبل الذهاب إلى المدرسة للاعتقاد بان الزعتر منبه للذاكرة ويساعد الطالب على سرعة استرجاع المعلومات المختزنة وسهولة الاستيعاب.
لعلاج اللثة ووجع الأسنان
ويعتبر الزعتر منشطا ممتازا لجلد الرأس ويمنع تساقط الشعر ويكثفه وينشطه, ومضغه ينفع في وجع الأسنان والتهابات اللثة خاصة اذا طبخ مع القرنفل في الماء, ثم ينصح بالتمضمض به بعد أن يبرد. كما انه يقي الأسنان من التسوس وخاصة اذا مضغ وهو اخضر غض فنبات الزعتر عامل مهم في معالجة التهابات الحلق والحنجرة والقصبة الهوائية ويعمل على تنبيه الأغشية المخاطية الموجودة في الفم ويقويها. و يدخل السعتر في معاجين الأسنان فهو يطهر الفم و مضغه يسكن آلام الاسنان
الاستعمال الخارجي
يوصى باستعمال الزعتر كلما دعت الحاجة إلى تنظيف وتطهير الجروح, والقروح, والمهبل في حال الظهور السيلان الأبيض . ويستعمل الزعتر أيضا كدواء خارجي, فهو يريح الأعصاب المرهقة, وإذا ما أخذ المرء حماما معطرا من مغلي قوي للزعتر, كانت له فائدة كبيرة, كما أن الأطفال المصابين بالكساح يجدون فيه مقويا ناجحا. وهو شديد الفاعلية, باعتباره مهدئا للآلام الروماتزمية, والنقرس, والتهاب المفاصل. وهو يتيح تحضير مغاطس مقوية تكثر التوصية باستعمالها للأطفال الهزلى. وإضافة(50) غراما من السعتر إلى أربعة ليترات من الماء والاغتسال بها يزيل التعب العام, ويخفف آلام الروماتيزم, والمفاصل, وعرق النسا. وللجمال نصيبه من الصعتر: فهو منشط ممتاز لجلد الرأس, يمنع ويوقف تساقط الشعر, ويكثفه وينشط نموه.
الزعتر او الصعتر هو نبات ينتمي إلى الفصيلة الشفوية وفيه انواع برية وانواع زراعية وهو ‏نبات قديم كان قدماء المصريين يحرقونه كبخور في طقوسهم الدينية وهو ينمو في معظم المناطق ‏المعتدلة المناخ.‏ والزعتر شجيرة معمرة عطرية كثيرة الفروع تكون كساء للأرض تعلو إلى حوالي 12 بوصة ‏أوراقها صغيرة تنبت من الساق ازهارها وردية او ارجوانيه تزهر منتصف الصيف.‏
افاضت كتب الطب القديمة في الكلام على محاسن الزعتر فاوصت به لعلاج الربو والروماتيزم ‏وضعف الامعاء. وأوصت بمزجه مع العسل لإزالة البلغم وقطع البخر وتقوية البصر. كما تحدثت ‏عن قدرته على تحليل الأورام وتلطيف المغص والسعال.‏
اوصى قدماء الاطباء أيضاً باستخدام الزعتر مع الخل لتسكين أوجاع الفم وشرب شايه لإدرار ‏البول وحلحلة الحصى وإدرار الطمث كما وصفت كمادات الزعتر لتنفيس الاحتقانات واعتبرته ‏كتب الطب القديمه بأية حال من المواد المنبهة والمعرقة.‏
اما الطب الحديث فيؤكد خاصية الزعتر المطهره وهو بهذا المعنى يفيد في إزالة التهابات الحلق ‏الموضعيه ويطهر المجاري التنفسيه ويسكن المغص واوجاع البطن ويطرد الريح ومساعدته في ‏إدرار البول إلى جانب تسكين اوجاع الاسنان واللثة المصابه بالالتهابات.‏
وتساعد مادة التايمول الموجوده في الزعتر بكثرة على طرد بعض انواع الديدان المعدية وتطهير ‏الامعاء من الطفيليات وهو مفيد في تلطيف احتقانات الكبد وتطهير المعدة وتسكين اوجاع الشقيقة.‏ ومغطس حمام الزعتر يخفف من آلام المفاصل.


الزعفران (Saffron) هو خيوط الأجزاء التكاثرية في زهرة الزعفران, يفيد في إنزال الطمث و تخفيف آلام العادة الشهرية والنزيف الرحمي المزمن ويهديء المغص المعوي ويفيد في عسر الهضم وآلام البطن وضيق الصدر .ومسحوقه ينشط الدورة الدموية ويفيد الطحال والكبد والقلب وبه مادة crocetin تخفض ضغط الدم.


السمسم sesame أو الجلجلان من المحاصيل الزيتية وقد استخدم غذاءاً ودهناً منذ القدم ،فالزيت الناتج عنه يحتوي على نسبة عالية من البروتينات والأحماض الدهنية والمركبات الفلافونية المضادة للأكسدة مما يساهم في احتفاظه بخواصه الطبيعية كما يستخدم زيت السمسم في الطبخ ومازالت شعوب كثيرة تستخدمه في غذائها بإضافته إلى أطباقها الشعبية ومازالت كثير من المجتمعات تعتمده في الأغراض الطبية والعلاجية كما يدخل في صناعة الحلوى والفطائر ويعرف زيت السمسم بالسيرج أو الشيرج.

كما يستخرج من السمسم بعد عصره مادة بيضاء او سمراء اللون تعرف بالطحينية.
الفائدة والأثر الطبي السمسم بذور زيتية تستعمل كطعام وفي حالة الدوخة والزغللة بالعين وطنين الأذن. والبذور تلين (تشحم) الجهاز الهضمي وتعالج الإمساك. وتزيد من لبن الرضاعة لهذا يوضع علي المغات والحلبة. وزيت السمسم ويعرف بالسيرج أو بالشيرج (حسب اللفظ) يستعمل في الطبخ وقلي الأطعمة وله أعتبار خاص لدى الطائفة اليهودية, كما يستخدم في مستحضرات التجميل, وهو غني بالدهون الغير متشبعة ومضادات الأكسدة لوجود sesamin and sesamol. والأوراق تستعمل في مشاكل الكلي والمثانة وتوصف للأطفال في الإسهال والأرياح
وصف نبات السمسم وعموماً يتميز السمسم بأوراق خضراء أو أرجوانية بيضاوية الشكل تكون متقابلة على الجزء السفلي للساق ومتبادلة على العلوني منه كما تحمل نباتاته أزهاراً بيضاء أو وردية جرسية الشكل تتحول إلى ثمار كبسولية يكتمل نموها على الجزء السفلي للنبات مبكراً عنه في الأجزاء العلوية ويمكن أن تتشقق وينفدض منها البذور عند اكتمال نضحها وقد تبقى متماسكة حتى إكتمال نضج كل الثمار•
أصناف السمسم ان الجنس Sesamum التابع للعائلة السمسمية يحتوي علي أكثر من 30 نوع ومجموعة كبيرة من الاصناف. وان العالم linne صنف جنس السمسم Sesamum الي نوعين موزعين هما :
* Sesamum indium L
* Sesamum orientale L
وان هذين النوعين ينموان في أفريقيا الاستوائية ويمكن تقسيم اصناف السمسم الي مجموعتين رئيسيتين هما :
1-اصناف نافضة او منفرطة الثمار Shaltering varieties :- وهي تلك الاصناف التي تنفرط بذورها عند النضج .
2-اصناف غير نافضة او غير مفرطة الثمار non shattering varieties هناك عدة أصناف من السمسم هي:
الصنف الأحمر:
الذي يتميز ببذوره الحمراء الداكنة اللون غزير النمو الخضري والتفريع حيث يصل طول النبات إلى 115 سم عند نهاية موسم النمو وتتراوح إنتاجية هذا النوع من 240 -525 كجم للفدان.
الصنف الأبيض :
تتميز بذوره باللون الأبيض ونباتاته طويلة تصل إلى 140 سم وهو متوسط التفريع تبلغ إنتاجيته حوالي 525 كجم للفدان. وهناك صنف ثالث وهو:
جيزة 23 :
ويتميز ببذور ذات لون كريمي أو بني فاتح وهو متوسط التفريع نباتاته قصيرة نسبياً تصل الانتاجية من هذا الصنف حوالي 550 كجم للفدان


السنا (بالإنجليزية: Senna) هو جنس كبير يحتوي على 250-260 نوع من النباتات الزهرية التي تتبع الفصيلة البقولية ، تحت الفصيلة البقمية.
الإستخدامات أوراق وثمار(قرون) النباتات التي تتبع جنس السنا بها مواد sennosides تستعمل أساسا كملين لعلاج الإمساك وفي حالة البواسير. تستخدم في مصر يستعملونها للتخسيس لأنها تمتص الماء من الجسم مع البراز وتوقف إمتصاصه من البراز. لكنها تهيج جدار الأمعاء الغليظة وتجعل عضلتها تتقلص بشدة .فتحرك البراز ليتخلص منه الشخص بعد 10 ساعات . عادة مايكون طعمها غير مقبول لهذا يستعمل معها مواد عطرية كالنعناع أو الزنجبيل أو الحبهان (الهيل) أو الشمر. لا تستعمل نباتات السنا في علاج الإمساك المزمن لفترات طويلة حيث يمكن أن يتعود عليها الشخص.
الشمر أو الشومر أو الشمار أو شومر أو شمرة أو البسباس(الاسم العلمي: Foeniculum Vulgare) (بالإنجليزية: Large Fennel, Sweet Fennel, Wild Fennel, Finocchio, Carosella, Florence Fennel, Fennel) هي بذور عطرية لها تأثير هورموني إستروجيني لهذا تدر اللبن لدي المرضعات. ويفيد في الربو والالتهاب الشعبي الرئوي واحتباس الماء بالجسم وضيق التنفس والإمساك ومهديء، وإذا مضغ بالفم يطهره. وزيت الشمر لونه أصفر خفيف وله رائحة تشبه الينسون والزيت مطهر ومضاد للجراثيم والفطريات والحشرات والتقلصات ومنشط للمناعة. ولا يستعمل في حالة الحمل والصرع أو للأطفال أقل من سن 6 سنوات. ويعتبر مخدر بجرعات كبيرة


الصَنْدَل هو نوع أشجار ذو خشب له رائحة طيبة، وقد أولى الطب الأوروبي عناية خاصة للصندل. حيث يستخم مسحوقه لعلاج التهاب المثانة ويساعد علي إنزال حصوات الكلى. وزيته يستعمل كمرطب للجلد وفي الحمي والعدوى به وللدلك. ورائحته مهدئة. ويعالج السيلان.
لخشب الصندل وخلاصته مكانة خاصة في الطقوس الدينية الهندوسية، حيث يصنع أفخر أنواع البخور، وتصف قطع من أخشاب الصندل لتحرق مع جثامين الهندوس الأغنياء وذلك لعطر الصندل المميز.
شجرة الصندل نبات طفيلي، يتراوح ارتفاعه بين 8 - 10م، يتطفل على الأشجار القريبة فيتعلق عليها، تقطع هذه الشجرة بعد مرور عشر سنوات على نموها، ويستعمل جوفها الأصفر البني لصناعة خلاصة الصندل بالتقطير.
ينتشر الصندل في دول الصين والهند والفلبين وأندونيسيا.


الطلح (أو السنط ، بالإنجليزية: Acacia Bark) . نبتة شوكية وهي على قدر من السمية وتتميز بطول الأشواك . ويستخدم الجذع لهذه الشجرة في أغلب الأحيان لكي يكون بيوت للنحل. وكذلك أسقف للبيوت في غابر الزمان. لحاء الطلح قابض قوي ويستعمل ليقوي الغشاء المخاطي في كل الجسم .ومغليه كمضمضة يمنع نزيف اللثة وكغرغرة لإلتهاب الحلق وكدهان للإكزيما وكغسول لإلتهاب الملتحمة بالعين وكدوش مهبلي لعلاج إفرازات المهبل. وكمشروب لعلاج الإسهال.


عباد الشمس أو دوار الشمس (بالإنجليزية: Sunflower) هي بذور زيتية اسمها العلمي Helianthus annuus. إستعملها الهنود الحمر كدقبق للخبز والحصول علي زيتها الذي يحتوي علي الأحماض الدهنية الأساسية و معظمها دهون غير مشبعة. لهذا يفيد في تخفيض الكولسترول بالدم. ويحوي فيتامين E وفولات ومغنيسيوم وزنك وحديد وفوسفور ونحاس وسيلينيوم. والزيت بهOmega-6 oil) ) وهي لازمة لنمو الجسم ووظائفه ولا يصنعها. وبصفة عامة إستهلاك زيوت أوميجا يمنع الأمراض ونقصها في الطعام يؤدي لأزمات قلبية وارتفاع في ضغط الدم ومرض السكر وإلتهاب المفاصل والسرطان وحالة ماقبل العادة الشهرية وفقدان الشعر وتصلب الشرايين والإكزيما. وزيت عباد الشمس به فيتامينات (A, D and E), تقوي جهاز المناعة. ففيتامين A يفيد النظر والجلد والنمو ومضاد للأكسدة قوي ويمنع تلف الخلايا بالجسم والأعضاء وظهور الشيخوخة المبكرة. وفيتامين D لازم لنمو العظام والأسنان. وفيتامين E لازم لينشط الدورة الدموية ويحافظ علي الجلد وعلي القدرة علي الإخصاب. والبذور تدر البول. ومغلي جذور عباد الشمس طارد للديدان.

يعد محصول زهرة الشمس ثالث محصول زيتي في العال


العرعر (Juniperus) شجر صنوبري معمر دائم الخضرة بنمو في كثير من المناطق,يوجد منه حوالي 50 نوع من أهمها phoenicea و Procera والنوع الاول هو الأكثر والمعروف لدى الناس، وخشب العرعر يستخدم في النجارة, وأوراقه وحباته لها أستخدامات طبية كثيرة في طب الأعشاب, لأنها مطهرة ومدرة للبول ومنبهة وطاردة للريح, ومنقوع جب العرعر يساعد في حالات الانتفاخ و عسر الهضم

وتدخل حبات العرعر في صناعة الكثير من الأدوية, لعلاج الديدان الشريطية وعلاج البطن والشرج والربو


عرقسوس (Liquorice) هي مادة مشتقة من جذور شجرة Glycyrrhiza. أكثر حلاوة من السكر العادي. ويمكن مضغها أو تؤكل كحلويات. وهناك 12 نوع من جذور العرقسوس تختلف في الطعم. كما يضاف العرقسوس علي البيرة والمشروبات الكحولية ليعطيها رغوة, ويضاف إلى مشروب الكوكاكولا و البيبسي كولا. ويمكن مضغ مسحوق العرقسوس مع بذور الينسون للكحة أو عمله كشاي.

عرقسوس أو (أصل السوس) عبارة عن نبات شجري معمر ينبت في كثير من بقاع العالم مثل سوريا وآسيا الصغرى وأواسط آسيا وأوربا ومصر وينمو هذا النبات في العديد من الدول الأوربية والآسيوية.

والجزء المستخدم: منها الجذور

الاسم العلمي : Glycyrrhiza glabra

العرقسوس في الطب القديم

ولقد عرفت الحضارات القديمة في سوريا ومصر والرومان والعرب هذا النبات وورد وصفه في كثير من المراجع القديمة، وأن منقوعه المخمر يفيد في حالات القيء والتهيج المعدي. وهذا النبات له قيمة علاجية عالية لدى المصريين منذ قديم الأزل، وكان يطلق عليه " شفا وخمير يا عرقسوس " لما له من تأثير شافي للعديد من أمراض الجهاز الهضمي، فهو فعالٌ جداً في علاج حالات قرحة المعدة، وقد أثبتت الأبحاث الحديثة أن العرقسوس يحتوي على مادة الجلسرين Glycerrhizin والمشتق منها مادة كاربن أوكسالون Carbenoxolene التي تساعد علي التئام قرحة المعدة والأمعاء . وعرفت جذور نبتة العرقسوس منذ أكثر من أربعة ألاف سنة عند البابليين كعنصر مقوي للجسم و مناعته, وقد عرفه

يتبع

قديم 01-13-2011, 15:58   رقم المشاركة : 4
:: سيدة مميـزه ::










افتراضي رد: علم الاعشاب


المصريون القدماء وأعدوا العصير من جذوره, و قد وجدت جذور العرقسوس في قبر الملك توت عنخ أمون الذي تم أكتشافه في عام 1923. فقد كان الأطباء المصريون القدماء يخلطونه بالأدوية المرة لأخفاء طعم مرارتها وكانوا يعالجون به أمراض الكبد و الأمعاء . و كان الطبيب اليوناني ثيوكريتوس يعالج به السعال الجاف والربو والعطش الشديد.


وقد عرفه الأطباء العرب حيث كان يستخدم كطعام و دواء ويقول عنه ابن سينا في القانون " إن عصارته تنفع في الجروح وهو يلين قصبة الرئة وينقيها وينفع الرئة والحلق وينقي الصوت ويسكن العطش وينفع في التهاب المعدة والأمعاء وحرقة البول " وقال عنه ابن البيطار " أنفع ما في نبات العرقسوس عصارة أصله وطعم هذه العصارة حلو كحلاوة الأصل مع قبض فيها يسير ولذلك صارت تنفع الخشونة الحادثة في المريء والمثانة وهي تصلح لخشونة قصبة الرئة إذا وضعت تحت اللسان وامتص ماؤها وإذا شربت وافقت التهاب المعدة والأمعاء وأوجاع الصدر وما فيه والكبد والمثانة ووجع الكلى وإذا امتصت قطعت العطش وإذا مضغت وابتلع ماؤها تنفع المعدة والأمعاء كما ينفع كل أمراض الصدر والسعال ويطري ويخرج البلغم ويحل الربـو وأوجاع الكبد والطحال وحرقة البول ويدر الطمث ويعالج البواسير ويصلح الفضلات كلها " .


المادة الفعالة في السوس:

هي الكلتيسريتسن، وثبت أن عرق السوس يحتوي على مواد سكرية وأملاح معدنية من أهمها البوتاسيوم، والكالسيوم، والماغنسيوم، والفوسفات، ومواد صابونية تسبب الرغوة عند صب عصيره، ويحتوي كذلك على زيت طيار. ففي عام (1955- 1960) تم فصل مركب سيترويدي أطلق عليه اسم حمض الجلسرهيزيك glycerrhysic acid من جذور نبات العرقسوس وقد تبين أن هذا الحمض يشبه في بنيته الكيميائية مركب الكورتيزون المعروف إلا أنه يتميز عنه بخلوه تماما من الآثار الجانبية المعروفة عند التداوي بالكورتيزون خصوصا لمدة طويلة.


تحتوي الجذور على الجلسرزين في هيئة أملاح الكالسيوم والبوتاسيوم لحمض الجلسرزيك وهذا الحامض له تأثير ملطف للالتهابات وله تأثير فعال في علاج قرح المعدة والإثنى عشر وأمكن بعد ذلك تحضير مشتق منه وهو الكارينكسنول ويستعمل أيضا في علاج قرح المعدة والإثنى عشر ويعمل عن طريق زيادة إفراز الميوسين الذي يحمي جدار المعدة وكذلك يوقف نشاط الأنزيمات التي تثبط إفراز البروستاجلاندينات ولها أهمية في منع حدوث قرح المعدة .


عقار الكاميتداس وهو علاج قوي لقرحة المعدة مستخرج من نبات العرقسوس ، ووجد أن المادة الموجودة في العرقسوس { صابونين } هي التي تقوم بالأثر العلاجي وتدخل أيضا في الأدوية المعالجة لآلام والحنجرة والكحة وضعف التنفس كما أنها تصلح كمضاد للإمساك .


نبات عشبي من ماليزيا أثبت فعاليته في علاج السرطان ومرض نقص المناعة المكتسبة"الايدز". النبات معروف في ماليزيا واليابان وأوروبا لعلاج الضعف الجنسي لدى الرجال. أدناه خبر نشر على صفحة السي أن أن بالعربية عن نتائج آخر البحوث التي أجريت حول فوائد عكازة علي. CNN) -- توصل فريق علمي مشترك من الولايات المتحدة الأمريكية وماليزيا، إلى اكتشاف "مادة فعالة "، في نبات عشبي يعرف باسم "عكازة علي"، يمكن استخدامها بشكل موسع في مكافحة أمراض السرطان ونقص المناعة المكتسبة "الإيدز."

وأكدت وزارة العلوم والتكنولوجيا والإبداع الماليزية، أن النبات الذي يستخدم في إنتاج مشروبات صحية، تبين أنه يحتوي على مواد لها القدرة على أداء وظيفة أخرى كمضادات للسرطان والملاريا، إلى جانب قدرتها على مكافحة الإيدز.

وقالت الوزارة في بيان أصدرته الجمعة، أن هذا الاكتشاف جاء نتيجة برنامج الأبحاث المشتركة بين ماليزيا ومعهد "ماساتشوستس" الأمريكي للتكنولوجيا، والتي تركز على مجال التكنولوجيا الحيوية.

ولفت البيان إلى أن المواد النشطة التي تحتويها نبتة "عكازة علي"، التي تم تطويرها لإنتاج أدوية طبية على شكل كبسولات، أثبتت فعاليتها وأثرها على وظائف الأعضاء، وقدرتها في الوقاية من العديد من الأمراض الخطرة.

وأوضح البيان أن برنامج التعاون بين المختبرات العلمية في الجامعات الماليزية، ومعهد ماساتشوستس الأمريكي، يهدف إلى تمهيد الطريق أمام قطاع التكنولوجيا الحيوية في ماليزيا.

وأشار إلى أنه يتم بموجب هذا التعاون، تنفيذ برنامجين ثانويين هما "اكتشاف المنتجات الطبيعية"، الذي يشمل نباتات ماليزيا الطبية، والتي من بينها نبتة "عكازة علي"، والثاني "برنامج تطبيقات للتكنولوجيا الحيوية على زيت النخيل."

وفي ما يتعلق بالبرنامج الخاص بنبتة "عكازة علي"، ذكر البيان أن الغرض الرئيسي هو استخدام التكنولوجيا الحديثة في تطوير عصارة النبتة، والاستفادة من خصائصها في المجال الطبي البحت، إلى جانب تعزيز قيمة الموارد الموجودة في ماليزيا.

وتعتبر نبتة "عكازة علي" من الأعشاب الثرية بالمواد المنبهة والمنشطة في جسم الإنسان، على الرغم من احتوائها على نسب صغيرة جداً من الكافيين.

وتقوم شركات عدة في ماليزيا بتصنيع هذه النبتة من خلال استخلاص عصارتها، واستخدامها في إنتاج مشروبات صحية تلقى رواجاً في ماليزيا، ونجحت مؤخراً في دخول السوق الياباني.

وكانت دراسات طبية سابقة قد أشارت إلى المميزات العديدة التي تحظى بها نبتة "عكازة علي"، من حيث فعاليتها في خفض نسبة السكر في الدم، والحفاظ على المستوى الطبيعي لضغط الدم، وقدرتها على مكافحة وقتل الخلايا السرطانية.

وأخيراً، جاءت التقارير النهائية من وزارة العلوم الماليزية، لتظهر خاصية جديدة للنبتة في تقوية الجهاز المناعي للإنسان ومكافحة مرض الإيدز.

وتشتهر ماليزيا بغناها الفريد بالاعشاب الطبيعية، وجذور بعض النباتات التي تحتوي على مواد طبية فاعلة، تساعد على رفع مستوى نشاط الفرد، وتخليص جسده من السموم، والحد من تكاثر الخلايا السرطانية في جسم الإنسان، حسبما ذكرت وكالة "برناما" الماليزية للأنباء.

كما اشتهر الماليزيون بجذور عشبة "عكازة علي"، والتي يطلقون عليها اسم "تونكات علي"، واسمها العلمي "ايوري كوما"، وعشبة "كاتشيب فاطمة" التي تعرف علمياً باسم "لابيسيا بوميلا"، إضافة إلى عشبة "ميساي كوتشينغ"، وتعني بالعربية "شارب القط." واستطاعت بعض الشركات الماليزية استخلاص العصارة المائية المفيدة من هذه النباتات الثلاثة، وصنعت منها مشروبات صحية طبيعية نجحت بها في دخول العديد من الأسواق الخارجية.


الغافث Agrimonia Eupatoria، عشبة ذات أشواك منتنة، يبلغ ارتفاعها مترا واحدا، وساقها مكسوة بشعيرات خشنة، وتحتوي على مسافات متباعدة، وأشواك معقوفة، وأوراق مسننة وسطحها الأسفل مكسو بشعيرات رمادية. أزهارها صغيرة صفراء بمجموعات عنقودية وذات رائحة عطرية.

الغافث عشب معمّر من الفصيلة الوردية، ويتواجد في الأحراج المشمسة ومنحدرات الجبال.
الأثر الطبي الغافث استخدم كعشب علاجي لمدة قرون طويله وقد كان أحد أشهر الاعشاب الشافية كدواء قابض للأنسجة ومقوي معتدل، مفيد في الكحات، الإسهال والأمعاء المسترخية، ومدر للبول، وفي معالجة الامراض الجلدية واليرقان، الحلوق المتقرحة، التهاب الفم، وكان للغافث سمعه عظيمه لمعالجة الصفراء وشكاوى الكبد الأخرى.

الأوراق والزهور يعمل منها غرغرة ممتازة لحلق مسترخي


الفجل (بالإنجليزية: Radish) من الخضروات الجذرية المأكولة ، تؤكل جذور الفجل الأبيض أو الأحمر كجذور أو أوراق وتعمل على تنشيط الشهية للطعام وهاضم. وعصير جذور الفجل الأسود لعلاج سوء الهضم والإمساك. وعصير الفجل بصفة عامة ملين ومدر للمرارة. والبعض حساسون لحموضته. ولو سحقت الجذور تستعمل كلبخة للحروق والكدمات ورائحة القدم. وأوراقه وبذوره وجذوره تعالج الربو ومشاكل الصدر. وعصير الأوراق الطازجة ملينة ومدرة للبول . وبذوره تعالج الإمساك والإسهال. والفجل بصفة عامة مفيد للحصولات المرارية وبه مادة raphanin المضادة للبكتريا والفطريات والأورام, ويحتوي على جلوكوزيدات و فيتامين ج ورافانين وهو مضاد حيوي جيد, كما يقلل من انتاج هورمون الغدة الدرقية بصورة طبيعية كما تفعل جميع نباتات العائلة الصليبية وهي (البروكلي والقرنبيط واللفت أو الشلغم).
استخدامات جذور الفجل يستخدم منقوع جذور الفجل المبشورة في الليمون المركز (48ساعة) كغسول لتفتيح البشرة و ازالةالبقع السوداء و النمش.
ويستخدم منقوع جذور الفجل المبشورة مع الفلفل الاسود في زيت الزيتون كمساج فعال للغاية لألام و التهابات المفاصل و العضلات.
ويستخدم منقوع جذور الفجل المبشورة كغسول للشعر لتنشيط فروة الرأس و تقليل تساقط الشعر و علاجه.


فلفل أحمر هو هاضم ومنشط للعصارة المعدية وله تاثير علي دهون الدم ومنشط للأوعية الدموية . طارد للأرياح ومعرق ومفيد في الربو والبرد وإلتهاب الشعب الرئوية ومنشط وضد الأورام ومجدد لخلايا جهاز المناعة في الدم والطحال والأنسجة الليمفاوية ومنشط لإفراز مركبات الأجسام المضادة (immunoglobulins) التي تحسن جهاز المناعة. غني بفيتامين ج ومضادات الأكسدة المقاومة للبرد.


قرفة (Cinnamon) ويسمى كذلك بالدارسين وهي لحاء النبات, شجرة دائمة الخضرة استوائية كثيفة يمكن ان يصل ارتفاعها من عشرة إلى اربعين متر موطنها سريلانكا لكن أيضًا تزرع في جنوب شرق اسيا, وامريكا الجنوبيه والهند الغربيه .

من فصيلة السمروبيات، ساقها منتصبة تعلو 3 ـ 5 أمتار، الأوراق متعاقبة مركبة، والأزهار صفراء صغيرة، والثمرة صغيرة تشبه القرنفل.

تحتوي قشور القرفة على زيوت طيارة حيث تصل نسبتها إلى 4%،
تأثيراته العلاجية يفيد مغلي مسحوق لحاء القرفة في الغثيان والقيء والإسهال وآلام العضلات ويزيد من افراز اللعاب والعصارة المعدية ويخفض ضغط الدم العالي وهو أيضا فاتح للشهية . والقرفة بها مادة تجعل الخلايا الدهنية أكثر إستجابة للإنسولين الذي ينظم عملية تكسير السكر في الدم وإستهلاكه في الخلايا بالجسم وتحويله لطاقة . وهذه المادة فينولية مضادة للأكسدة وتقلل من الأعراض الجانبية لمرض السكر. ولاتوجد في زيت القرفة الذي يضاف علي المواد الغذائية. تحذير : زيت القرفة لو وضع علي الجلد يلهبه ويحمره ولو أخذ بالفم قد يسبب الغثيان والقيء وقد يسبب تلف الكلي . لكن المسحوق لايضر . ويقال ان مغلى القرفة يساعد على تسهيل عملية الولادة .. لذلك ينصح بأخذ كوب من مغلى القرفة يوميا قبل موعد الولادة المحدد باسبوع .
استعمالات زيت القرفة * يستعمل زيت القرفة دهاناً لعلاج الكلف والنمش والصداع والزكام وآلام الأذن.
يستعمل زيت القرفة مع الخل دهاناً لعلاج البثور والقروح، وحديثاً دخل مسحوق القرفة في صناعة مراهم ضد الحروق والقروح.
يستعمل زيت القرفة بمعدل قطرة إلى قطرتين كمادة مطهرة.
تحذير يجب عدم استعمال زيت القرفة إلا تحت استشارة طبية حيث إنه يسبب دوخة وقيئاً، وربما يسبب تلفاً للكلى كما أن استعمال الزيت دهاناً للجلد قد يسبب حرقانا واحمراراً فيجب تحاشيه.


الكركديه (بالإنجليزية: Roselle) ويسمى في العراق بالكجرات وهي شجيرة يصل ارتفاعها إلى حوالي مترين، ذات سيقان حمراء ويزرع النبات في سوريا وفي جنوب العراق وصعيد مصر وجنوب السودان وكثير من البلدان العربية الأخرى.
وصف النبات لشجيرة ذات أزهار حمراء جميلة وتزرع للزينة أو للإنتاج والجزء المستعمل منها هو السابلات (الأوراق)التي تحيط بالزهرة وتكون بعد تجفيفها إما حمراء داكنة أو فاتحة.
تغلى هذه الأوراق الجافة ذات اللون الأحمر ويشرب منقوعها ذو الطعم الحامض ساخنا بعد إضافة السكر له أو بعد تبريده وتحليته كمرطبات غنية بفيتامين C.
شراب الكركديه يخفض ضغط الدم المرتفع ويزيد من سرعة دوران الدم ويساعد في تقوية ضربات القلب ويقتل الميكروبات مما يجعله مفيدا في علاج الحميات وعدوى الميكروبات لكونه حامضي ومنشط ومساعد للهضم، ولكن يحذر من استخدامه من ذوي الضغط المنخفض.
يستخدم كصبغة ملونة في الصناعات الكيماوية ومواد التجميل (الكوزمتيك) وفي الصناعات الغذائية كملون طبيعي وصحي.
المكونات : تحتوى سبلات الكركديه على جلوكوسيدات بالإضافة إلى مواد ملونة وأملاح أكسالات الكاليسوم وفيتامين (ج) ويتلون الكركديه باللون الأحمر الداكن في الوسط الحمضى بسبب وجود مركبات بيتاسيانينية كما يحتوى على مواد هلامية
الفوائد الطبية لمشروب الكركديه : يقوى ضربات القلب ويقتل الميكروبات مما يجعله مفيدا في علاج الحميات وعدوى الميكروبات وأوبئة الكوليرا حيث أنه حامضى بطبيعته ومن خواصه أنه مرطب ومنشط للهضم.
كما بدأت مصانع الأدوية ومستحضرات التجميل والحلوى والصابون تستعمل المواد الملونة المستخلصة من زهر الكركديه في منتجاتها بعد أن استبعدت الألوان الكيميائية لما لها من آثار جانبية ضارة.
يستعمل كصبغة طبيعية للأدوية والأغذية وأدوات التجميل التى تستخدمها حواء كل يوم مثل أحمر الشفاه ومساحيق التجميل وشمبوهات الشعر وصابون الحمام.


الكركم (Turmeric) هو مسحوق جذور(ريزومات) لونه أصفر بني .يستعمل الكركم كلبخة للجلد وتفيد في الكدمات والورم .ويوضع علي الشعر الزائد فيقلل نموه. ينشط الكبد لإفراز الصفراء ويزيد حركة المعدة .ويزيد ذوبان حصوات المرارة.لأنه مدر للصفراء .به زيوت عطرية وأصباغ تذوب في الماء . يمنع المغص وطارد للأرياح وينظم العادة الشهرية وبه مادة Curcumin الصبغة الصفراء ولها تأثير يفوق الكورتيزون في الأمراض الجلدية وهي مضادة للأكسدة وأشد من فيتامين E ويقلل. ويخفض ضغط الدم
من فوائد الكركم المساعدة في حل مشاكل سوء الهضم حيث يعمل على إنسياب العصارة المرارية التى تقوم بتكسير الدهون، كما انة طارد للغازات ويشتهر الكركومين أيضاً انة مضاد للإلتهابات عن طريق خفض لمستوى الهستامين ويخفف من الآلام المصاحبة لها خاصة التهاب المفاصل، إضافة إلى ذلك فهو علاج تقليدى لليرقان (الصفراء) والاعتلال الجسدى المزمن, ومطهر للمعدة والأمعاء من الطفيليات ،وعلاج للإسهال والحمى والصداع والإنتفاخ والزكام والإلتهاب الشعبى ومقوى عام

تعمل الزيوت الطيارة الموجودة في الكركومين على منع الإصابات البكتيرية في الجروح ويحل في ذلك محل المضادات الحيوية، ونظراً للفوائد السابقة فقد إهتم الباحثون في اماكن عديدة من العالم بهذا النبات، وفي السنوات الأخيرة استطاعوا إكتشاف العديد من الفوائد الصحية الأخرى لهذا النبات منها تخفيف آلام الرموماتويد في المفاصل والتخفيف من آلام الطمث المصابة للدورة الشهرية في السيدات كماانة قاتل للميكروبات المعوية واليروتوزوا والديدان وعلاج جيد للدسنتريا. وقد ثبت دورة الهام كمضاد قوى للأكسدة ويحمى الكبد من آثار الملوثات ويحسن أداءه كما يحمى من حدوث السرطانات
الكركم لعلاج التهاب الكبد فضلا عن كون الكركم مضادا قويا للأكسدة وللفيروسات وللالتهابات وللسرطان ويتمتع بخصائص خافضة للكولسترول, يَنصح العلماء به لعلاج مرضى التهاب الكبد الوبائي سي فقد أظهرت الدراسات أن الكركم أكثر فعالية من خلاصة الشاي الأخضر في تثبيط التلف الفيروسي لخلايا الكبد، وذلك بعد أن ثبتت قدرته على تحفيز الانتحار الذاتي المبرمج للخلايا السرطانية. وتوصل الباحثون بعد دراسة العناصر الطبيعية التي تشجع الانتحار الذاتي للخلايا الخبيثة وتطويرها كجيل جديد من أدوية السرطان مثل السيلينيوم وفيتامين (أ) والشاي الأخضر وفيتامين (د3) إلى أن مادة "كركيومين" -وهي خلاصة مضادة للأكسدة مستخلصة من بهار الكركم ذو الخصائص الصحية المتميزة ويرى الباحثون أن على مرضى السرطان أن يتعاطوا ما بين 2000 و4000 مليغرام يوميا من خلاصة كركيومين مع وجبة غنية بالمغذيات، حيث تعمل هذه المادة على تجديد وظائف الكبد وحمايته من الأمراض التي تصيبه


كروياء أو كرويا من النباتات العطرية ذات الأهمية الخاصة بالنسبة للأطفال الرضع إذ أنها علاج للتقلصات والغازات كما أنها مهدئة للأعصاب.

جرت العادة في بعض البلدان العربية على تقديم مشروب مغلي الكراوية, كماتقدم الكراوية للنفساء حسب العادات الشامية حيث تقدم كذلك للذين يأتون للتهنئة بالمولود الجديد فتقدم الكراوية بعد وضع المكسرات ومبروش جوز الهند على وجه الكراوية.

الكراويا : Carum carvi للانتفاخات والمغص • " تطرد الرياح و تساعد على هضم الطعام ، • زيت الكراويا مطهرا جيدا ومهدأ للأطفال ، • تساعد في إزالة احتقانات الجهاز الهضمي وطرد الغازات المعوية ، • يفيد المستحلب لمعالجة إنتفاخ البطن ، كما تعطي للنساء في الأيام الأولي للنفاس لإدرار اللبن . • تستعمل الكراويا من الظاهر لعلاج المغص لدى الأطفال بأن يملئ كيس صغير من القماش بالثمار ويسخن ويوضع فوق البطن . • ويدلك جدار البطن بزيت الثمار لتسكين المغص المعوي ولطرد الغازات ولتسكين ألام أسفلالبطن

لكمون (بالإنجليزية: Cumin) والأسم العلمى Cuminum cyminum وهو نبات عشبى حولى محدود النمو و ويعتقد أن مصر العليا هى الموطن الأصلى له ، يصل أرتفاع النبات إلى 30-40 سم و الأوراق مركبة رفيعة لونها أخضر داكن و يحمل النبات أزهار صغيرة بيضاء - أرجوانية في نورات خيمية و الثمار بيضاوية مستطيلة تنشق كل منها بسرعة عند جفافها إلى ثميرتين منحنيتين. و لون الثميرة أخضر زيتونى، و يبلغ طولها من 0.4 – 0.7 سم و قطرها 2 - 3 مم ورائحتها عطرية و طعمها مر قليلا.


زيت بذور نبات اللفت أو الشلغم بتناول للوقاية من أمراض عصبية نادرة. فقد أثبت باحثون من جامعة جونز هوبكنز أن 89 طفلا ممن لديهم العطب الوراثي الذي يؤدي لظهور مرض "أدرينو ليوكو ديستروفي" . وهو أحد الأمراض الوراثية العصبية النادرة.ويصيب الأطفال في سن مبكرة ويؤدي إلى تدهور عصبي تدريجي ينتهي بوفاة الطفل خلال سنوات معدودة. ويعتقد أن سبب ظهور أعراض المرض عطب وراثي يؤدي إلى تكدس سلاسل الأحماض المشبعة بالغة الطول في الجسم، خاصة بالجهاز العصبي.و يمكن زيت بذور اللفت أن يلعب دورا وقائيا وعلاجيا ضد المرض .ويعد هذا أول إثبات علمي على جدوى زيت بذور اللفت، أو "زيت لورنزو" في تثبيط مرض (ALD). أما سبب تسمية الزيت بـ "لورنزو" فللإشارة إلى الطفل لورنزو أودون الذي اكتشف أبواه إصابته بالمرض عام 1984. و زيت بذور اللفت له قدرة عالية في تحويل مسار إنزيمات الجسم. كما يقلل بشدة أعداد الصفائح الدموية التي تسرع بتجلط الدم عند الإصابة بجرح.

يؤكل اللفت أو الشلغم في العراق مسلوقآ ويباع على العربات من قبل الباعة المتجولين شتاءُ.

حول زيت اللفت طالعتنا إحدى المقالات على الأنترنيت بأن هناك دراسات تجري في بريطانا حول أستخدام زيت اللفت في توليد الطاقة الكهربائية.

كذلك هناك نوع من الزيوت تباع بالأسواق تحت أسم زيت الكانولا المستخرج من بذور اللفت المعدلة وراثيآ أظهرت الدراسات عنها بأنها من المواد المسرطنة ويفضل تحاشها.


اللويزة (بالإنجليزية: Verbena) نبتة لها ٢٥٠ فصيلة تستعمل في الطب النباتي للمساعدة على النوم. و تحضر كما يحضر الشاي بوضع الأوراق، جافة أو خضراء، في الماء الساخن.


النعناع نبات خضري ذو رائحة نفاذة محببة، ينبت على أطراف السواقي والمجمعات المائية، كما يمكن زراعته كما يزرع المقدونس، ويمكن استخدام النعناع في السلطات طازجا أو يابسا.

تضاف بضع ورقات من النعناع إلى إبريق الشاي أو الشاي الأخضر خصوصا ليضفي على الشاي نكهة طيبة.

هو نبات معروف ،طيب الرائحة مقبول الطعم تحدث عنه أطباء العرب بإطناب وذلك لكثرة فوائده الطبية ، فقد جاء في كتاب لعلماء العرب القدماء النعناع يمنع الغثيان ، واوجاع المعدة ، والنواق ، ويطرد الديدان.


سن الأسد (DANDE LION) أو هندباء هي أوراق وجذور. وهي مدرة للبول وتساعد الكلي في التخلص من السموم وتقلل ضغط الدم بالتخلص من السوائل به. والجذور تساعد الكبد والمرارة( تذيب حصواتها ) في تخليصهما من السموم والنفايات وتعالج الإمساك والمشاكل الجلدية ولاسيما الإكزيما و‘لتهاب العظام والنقرس . وحالة ما قبل الدورة الشهرية .غني بالمعادن ولاسيما البوتاسيوم..


هندباء برية وتعرف أيضاً بـ (جذور السريس - الشيكوريا)
كانت قديما تتناول كقهوة. غنية بالبوتاسيوم والكالسبوم وهاضمة. في فرنسا يتناولونها مع القهوة.


لآنسون أو الينسون نبات حولي, زهره صغير أبيض, يستعمل في أغراض طبية, وبذور الينسون ،لها طعم ورائحة ونكهة طيبه مميزة .وهي غنية بالحديد تساعد علي إمتصاصه بالأمعاء وتمنع عوزه بالجسم .وبها زيوت طيارة حلوة الطعم وتفيد في الكحة والمغص المعوي.وتمضغ البذور لعلاج الزغطة (الفواق).والينسون مدر للبن الأم المرضع ومدر للبول ويخلص الجسم من الماء . ويفيد في الصداع والربو والإلتهاب الرئوي والغثيان والأرق والمغص المعوي لدي الأطفال وفي الكوليرا . ومغليه يشطف به الشعر امنع القمل . وبالينسون به مواد(creosol and alpha-pinene) تذيب البلعم الجاف وتسهل التخلص منه بالرئتين و(anethole يساعد علي الهضم .د,و(dianethole and photoanethole التي تشبه هورمونات الإستروجينات الجنسية الأنثوية . لهذا يدر اللبن ويزيد الشهوة الجنسية لدي المرأة ويسهل عملية الولادة . ووجد أن الينسون يجدد خلايا الكبد فبفبد في الإلتهاب الكبدي وتليف الكبد . وزيته يستعمل كرائحة في العطور والمشروبات (مثل مشروب العرق).
ينسون نجمي. يستعمل لتخفيف المغص وآلام الروماتيزم وطرد الغازات من الأمعاء. ويفيد في القيء والهضم.


الينسون النجمي، او الينسون النجمي الصيني (بالصينية: 八角 تنطق: باجّاو ، أي "الثمانية قرون") هو نوع من التوابل ذات النكهة المشابهة جدا للينسون.

شركة روش السويسرية لصناعة الأدوية تشتري 90% من المحصول الصيني من الينسون النجمي لإنتاج المادة الفعالة، حامض الشيكيميك، لمصل تاميفلو المضاد لأنفلونزا الطيور.

يزرع في مقاطعات فوجيان، گوانگدونگ ، گوانگشي ، يونّان بالصين.

منقوووووول للغاوالي

قديم 01-17-2011, 01:40   رقم المشاركة : 5
:: سيدة مميـزه ::











افتراضي رد: علم الاعشاب


كل الشكر والتقدير والذوق علي الطرح الوافي والشامل والمتكامل وعلي جهودك المبذوله اختي الفاضله بارك الله فيك

قديم 12-05-2011, 17:49   رقم المشاركة : 6
:: سيدة نشيطـة ::











افتراضي رد: علم الاعشاب


جزاك الله خير ع الموضوع الرائع وفعلا علم الاعشاب من اجمل العلوم اللى بحبها لانه بعيد عن الكيماوى وطبيعى ونتيجه فعاله فعلا


برنامج تكسير الدهون وازالة السيلوليت بدون عمليات 6 جلسة 1000 ريال اتصلى بنا 0112499111 / 0554171121
تفتيح البشره وازالة التصبغات بياض حتى 4 درجات ازالة الكلف في جلسة واحده. يصلك اينما كنت 0112499111 / 0554171121

إضافة رد




علم الاعشاب

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

منتديات سيدتي - موقع سيدتى - سيدتي النسائي

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اريد دورة في الاعشاب(دورة الاعشاب الطبية)(اخصائي الاعشاب)(الاتحاد العالمي ل Y_2288 صحتك 2 12-26-2010 14:10
فوائد الاعشاب الجابريه الطب البديل 1 06-23-2010 19:04
صحة الدماغ في الاعشاب mimia88 صحتك 2 06-16-2010 21:16
مفردات الاعشاب غرام المحبين افكار وخبرات المطبخ 7 10-15-2009 13:48
الاعصاب والحمل nansi الحمل والولادة 3 09-08-2009 08:27







Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO
منتدى سيدتي النسائي منتدى مستقل وليس له علاقه بأي جهة أخرى
المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة
لا تمثل الرأي الرسمي لـ منتدى سيدتي النسائي بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

Privacy Policy

Facebook Twitter Twitter