أنظمة وقوانين التسجيل المجموعة الاجتماعية  معرض الصور  ابتسامات شروح خاصة
العودة   منتديات سيدتي النسائي > منتدى سيدتي الادبي > قصص و روايات > الروايات




روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه


جديد مواضيع الروايات


إضافة رد

  • Facebook

  • Twitter


Sponsored Links
قديم 04-29-2011, 06:39 PM   رقم المشاركة : 33
:: سيدة نشيطـة ::










افتراضي رد: روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

رد: روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه






مدخل

افتح شبابيك الهوى جيتك اليوم
بحساس من زود الوله عده ايطير


جيتك مثل طفلن له ايام محروم
عن حضن امه بعدته المقادير


وجيتك مثل عودن له ايام مهموم
وده يلاقي باخر الوقت تقدير


وجيتك حضن عاشق وهايم ومغروم
وده يضمك لين تصبح على خير

البااااااااااارت السادس والعشرون

تشرق شمس الاربعاء على اراضي الرياض حامله معاها احداث جديده لابطالنا

الساعه: 9:33
..بيت ابو فارس..

الكل كان جالس عل طاوله الطعاااام

وجالسين يفطروا

ماعدا ام ريماس الي كانت جالسه تفكر في بنتها

من يوم ما تزوجت واخبارها انقطعت عنها

وهذا الشي مو مريحها ابدا


بدر وهو يطالع امه وبا استغراب: يمه اش فيك ما تكلي..؟

ام ريماس تمثل الابتسامه: كاني جالسه اكل لاتشيل هم انت كل

بدر طالع امه باستغراب: بتروحين ..؟

ام ريماس طالعه وبتساؤل: وين..؟

بدر بابتسامه: بيت جدي

ام ريماس بتنهيده: ان شالله

ابو ريماس وهو يتصل وبعد كم رنه: الو السلام عليكم.......ها بشر جو الضيوف ولا لسى...... مو قلت لك راح يجوا ضيوف من امريكا..........متى؟؟!! ........... طيب ليه من امس ما خبرتني.؟؟............اشلون نسيت ؟؟........... استغفر الله العظيم ....... خلاص خلاص حصل خير اسمع عندي اليوم مواعيد مهمه؟؟........طيب خلاص اذا مافي مهمه اجل الباقيه ........ يلا مع السلامه


فارس: اشفيك يبه...؟

ابو ريماس: لا مافي شي بس السكرتير ما قال لي انو الضيوف اجلوا جيتهم لعندنا

فارس: اها .. طيب اش كنت تبغاني

ابو ريماس يتذكر: متى..؟

فارس: امس في الليل قلت امر وراك الشركه

ابو ريماس اتذكر: اها لا بس كنت ابغاك في نفس السالفه

فارس: طيب انا بطلع بدر تجي معاي

بدر: لا مالي نفس .. بس وين..؟

فارس وهو يقوم من طاوله الطعام: بلف شوي بسياره ليه اسبوع جالس في البيت .. تصدق اول مره تصير معاي


بدر باستهبال: مصدق مصدق

فارس: ههههه طيب

ام فارس: لا تطلع مو خلاص ان شالله في العصر قصدي الظهر راح نروح بيت جدك

فارس كسل: ايه صح

والكل قام وراح لناحيه الصاله الداخليه

وجلسوا فيها

***************************************
ابرفع قضية على الدنيا ومافيها
واول قضية برفعها على حالي
وبشعل النار في نفسي واطفيها
واكشف خفايا الروح وافضح هبالي
خلاص ماني مكحلها ابعميها
احوسها واقلب الاول على التالي
..بيت ابو مشاري..
وبتحديد في جناح

مرام اخذت لها شور ولبست بنطلون برمودا جنس بس لونه وردي فاتح

ولبست معاه بلوزه لونه نفس لون البرمودا ولبست جاكيت طويل من الجكتات الخفيفه


الي تكون بس حق الزينه لونه سمااوي على بحري

وحطت قلوس وتركت شعرها مفتوح لانه لسى ما نشف من المويه

وطلعت من جناحها

ودخلت غرفه الطعام

ام مشاري: مروم روح صحي اختك..؟


مرام: لالالالا الحين هذا لو احط قمبله فوق راسها مارح تصحى

ام مشاري بحزم : وصحي كمان اخوكي مشاري


مرام وهي تطلع من غرفة الطعام وجالسه تكلم نفسها: الواحد مايقدر يكون مروق في هذا البيت الي يعكرو له

مزاجه اوف ي ربي ما صارت هذي

الحين بالله ساعه كل واحد راح اصحيه فيها

وفتحت الباب بقووه على رنيم


رنيم بفجعه: يممه (وطالعت ناحيه الباب) وجع يوجع الشيطان ماتعرفين تدقي الباب


مرام بفرح: الحمد لله صااحيه

باقي العله مشاري اوف


وراحت لناحيه جناح مشاري

وووووووو

دقت الباب كم مره بس لا رد

مرام: اكيد الاخ ناايم

وفتحت الباب الجناااح كان بااارد

ومافي الا نور خفيف وكان من الابجوره

اول شي سوته فتحت كل لمبات (انوار) الغرفه

وقفلت المكيف وفتحت الطاقه (النافذه .. الشباك) : مشاري

مشاري: ............ (لا رد)


مرام راحت لناحيته ودقته بايدها: مشاري قوم


مشاري اتحرك بس ما رد عليها

مرام: اووووف

(وبصوت عااالي شوي)

مشااااااااري

مشاري: همممم

مرام: قوم يلا ماما وبابا يستنوا حضرتك

مشاري: ............. (لا رد)


مرام: ياربي الهمني شويه افكار اصحي فيها هذا الشي الي قدامي


مرام مسكت ايده اثنتين

ووووووووو

باقوى ماعندها سحبت من ايده وطيحته من السرير

عل ارض

مشاري صحي: اااااااااه ظهري

مرام بابتسامه: واخيرا .. الحمد لله ع السلامه قوم يالله

مشاري بالم وهو يقوم: كسرتي ظهري حسبي الله

مرام بعفويه: تستاهل انا اتبعت كل سبل الوقايه عشان تصحي بس ما صحيت

مشاري بعصبيه: اطلعي برى قبل لا ارتكب فيكي جريمه

مرام خافت وبسرعه طلعت من الجناح

ونزلت تحت

**************************
إبتسامة رسمت لإتنان
واحدة للصغار
وأخرى للأيتام
اليوم غابت الإبتسامة
تغيرت بالأحزان
لم يبق منها غير المدران
ما الزمان حاقد علينا
بل سواد قلوب الأنسان

الساعه: 2:39

ظهرا

الكل كان مجتمع بيت الجد والجده

خلصوا من غداهم وكل عاده اتفرقوا

الشباب لحال والشياب لحال والحريم لحال والبنات لحال

طيب يلا نشوف كل وحده اش لابسه من البنات

بس هالمره راح اجيب لكم ملابسهم بالصور

وراح تلاحظوا انهم كلهم لابسين اكمام طويله شوي

لانهم هما يقابلوا اولاد عمهم عشان كذه لابسين

يقال انه مستر شوي

ربى
روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

امل بس بدون الكاب الي فوق راسها


روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

رنيم

روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

مرام


روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

ملاك

روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه



ربى وهي ماسكه نور في يدها

ودخلت للغرفه الي فيها البنات

وهي طالع فيهم: بالله عليكم هذي وجوه تبى الجمعه

امل وهي تطالع ربى: ايه والله لانها تبى الخميس ههههههه ادري انها با يخه
ليه اش فيك..؟

ربى: وحده حاطه راسها في البي بي<< رنيم

والثانيه ماسكه الوبايل<<مرام

وتتكلم فيه لها ساعه

والثالثه ماسكه الاب<<امل

اااه بس الله يرحم ايام ريمو ياريتها الحين معانا

تصدقو

البنات: ............ (لا رد)

ربى كملت كلامها: الحين اش تتوقعوا بساموه سوى فيها

رنيم وهي تترك البي بي من ايدها: قل خيرا و اصمت

ربى: اتكلم جد

رنيم: وانا بعد اتكلم جد

مادام خالد راح لها خلاص اتحلت المشكله

مرام وهي تقفل الخط: انا الي اعرفه أي واحد اسمه خالد

ما يكون رومنسي دايما يكون مغرور و شايف حاله

هذي مدري من وين جاي


ربى: من بطن ماما يعني من وين مثلا

رنيم: ههههههههههههههههههه حلوه

ربى: ااااه طيب انا مخنوقه شوي بطلع الحديقه ... الا وين ملوك؟؟؟

رنيم وهي ترجع تمسكي البي بي: ايه والله مدري وينها

ربى وهي تطلع من الغرفه:

(ورفعت صوتها شوي) امووول ترى نوااره عندك اتبهي لها

ووووووو

وطلعت من القصر

........................................

..عند الشباب..

كانوا كلهم لابسين سبورات عاديه

فارس: وين خالد من قبل الفرح وهو مختفي وينه..؟

فيصل اتوهق الحين وش يقله يوقله خالد راح ماليزيا عند اختك : خالد سافر بس لاتسالني وين لاني مادري


فارس انصدم: سافر ..... اشلون سافر بدون ما يعلمني طيب متى..؟

فيصل: امس لانه كان مستعجل حتى احنا الي جالسين معاه

ماعرفنا الي بصدفه

فارس: اها

(وطالع ناحيه مشاري)

اشفيك ليه منسدح وكل شوي اه و اه

مشاري: اه والله ما تدري اش صار فيني الي في البيت عندي جن مو اوادم ابد

فيصل: ههههههههههه افا ليه بس..؟

مشاري: تخيلوا بس مرام جات تصحيني كيف

سحبتني من ايدي الثنتين وبقوه الين ما طيحتني عل ارض بالله عليك اش رايك الحين

احس ظهري انكسر

وما قدرت اقوم اكفخها لانو ظهر مره يالمني عشان ثاني مره تصحي زي العالم والناس

فارس: هههههههههههههههه لا اجل انت ما شفت شي هذا قبل ريماس لا تتزوج

كنت نايم وكانت الاخت ريماس مكسره البيض عند سريري

فيصل: استغفر الله اشفيها جنت

فارس: استنى انت شفت شي المهم والا اسمع صراخ من داخل دولاب الملابس حقي انا انفجعت

مره ما جى على بالي ريماس اصلا مالحقت افكر بسرعه

قمت من فوق السرير والا اطيح لك هذيك الطيحه الي تنسيك اسمك


مرتين وانا اوقف واطيح

ورحت جري لعند الدولاب الا الاقي ريماس تطلعلي وتقلي صاادوه

الكل: ههههههههههههههههههههههههههه

بدر: اما انا الحمد لله كنت اسبقها واسوي فيها قبل لاتسوي فيني

فارس: هههههههه ايه والله افتكر دايما قالبين البيت حلبه مصارعه

مشاري: ههههههههههههههه حشى الي عندنا ابد مو بنات

تركي وفيصل مع بعض: ههههههه من جد

فيصل ضحك


مشاري طالع في تركي نظرات ماتتفهم وبعدين رجع يطالع قدامه

فارس تعبت من الجلسه اش رايكم نطلع ناخذ لنا لفه بسياره

الكل: طيب

مشاري: اشفيكم انتوا ما تحسوا اقلكم ظهر يعورني

بدر بنذاله: عادي مارح ياثر لو جلست واحنا رحنا

مشاري: والله

بدر: والله

مشاري غمض عينه: اجل روحوا



فارس: هههههههههههه انا برى اذا اتفقتوا تلاقوني في الحديقه وخبروني

بس اهم شي ما نشيل البنات معانا


فيصل: ايه ما نباهم ترى

وووووووو

راح لناحيته:مشاري

مشاري وهو يطالعه: هلا

فيصل: مو انت تعرف للفوتشوب ولحد علمي انك شاطر فيه صح

مشاري: ايه...ليه ..؟ ولا لايكون تبغاني اصورك واحولك لوحده من بنات عمك

فيصل: اقول بلا ثقاله دم

مشاري تفشل: طيب وش تبى..؟

فيصل: جبت لابك

مشاري: ايه ليه..؟

فيصل طالعهم وبعدين رجع يطالع مشاري وبهمس: خذ هذي الصور وابغاك تتاكد منها اذا كانت ملعوبه ولا لاء

فارس طلع

وصار يمشي في الحديقه

فارس لمح بنت من بعيد كانت جالسه عند المسبح شافها من الزجاج العاكس

ابتسم لانه عرفها

وراح من ناحيه الباب ودخل

وصار يمشي بشويش بشويش

والين ما وصل لناحيتها

وووووووووو

بووووووو

ربى صرخت بس فارس على طول حط ايده على فم ربى

ربى صارت تدق برجوالها وتسحب ايدها تبى تصرخ

(على بالها حرامي)

بس الين ما طالعت في الشكل الي قدامها وانصدمت

وعلى طول وقفت دق وصارت تطالع فيه

انفسها صارت سريعه وقلبها يدق بسرعه

فارس بابتسامه وهو يشيل يده من فمها : مادري انك خوافه لهذي الدرجه

ربى استوعبت انو مافي مسافه صارت بينه وبينها الي خطوه

ورجعت خطوه لورى

وووووووووووو

كانت راح تطيح عل مسبح بس فارس على طول مسكها من خصرها

لما وقفت ثاني تستعيد توازنها وزاد القرب الي بينه وبينها


ربى وجها قلب لطمام وبصوت اقرب للهمس: وخر شوي

فارس ابتسم على خجلها وبعد كم خطوه لورى: في ايش كنتي سرحانه

ربى نزلت راسها للاض وبهمس: ابى مويه

فارس: طيب قبل قولي لي في ايش كنت سرحانه..؟

ربى: مممم في ريمو

فارس باستغراب: ريماس

وووووووو

دق جوال فارس

فارس وهو يطلع من المسبح: هلا فيصل ..... الحين جاي ..... من جدكم بتتركوه .... لا احسها صعبه

...... هههههههه اوك يلا الحين جاي.....الله معاك

******************************

اهلي لاضوىت وخاطري يرتاح
واموت ان غبت عن دنياي واتحسر
واذا ما نمت صحت دمعتيني اجراح
واحس اضلوعي لا اتالمت تتكسر
وكل الناس من حولي تصير اشباح
شعورن صعب صعب وصعب يتفسر

..ماليزيا..

..عند ريماس..

صحيت من النوم

وراحت لناحية الباب وتحاول تفتحه بس ما ينفتح

جات في بالها فكره

اتصلت ع الرسبشن واتكلمت معاه باللغه الانجليزيه

وهو فهما

( قالت له انا ضيعت المفتاح وهي الحين محبوسه ومو عارفه تخرج

بس لما سالها عل غرفه ما عرفت رقمها

ودخلت في دوامه ثانيه

بس الرسبشن قلها بس ساعتين يطلعها عبال مايعرف رقم الغرفه ويطلع مفتاحها)

وهي جالسه لوحدها جى في بالها خالد ماتدري ليه

ريماس: اوف الحين وش جاب هذا في بالي يووه ليه جالسه احس

بتانيب ضمير من ناحيته ياربي مره مو قته الحين خليني اطلع من هنى

ايه صح الكرت خليني اتصل على وسيم

اووف بس اش اقله خلاص مو قالوا راح يطلعوني بعد ساعتين اوف نستنى اش وراي

.........................................

وعد الخليل خليله بيوم اللقاء

فكان خير وعد ساعة الأمساء

يا شمس ويحك فلم البكاء

على غريم ضر بالناس العناء

..وبتحديد في احدا مستشفياتها..

سماح راحت تسوي الاجراءت لخروج بسمام

وسديم جالسه ترتب له اغراضه

بسام: خلصتي...؟

سديم وهي تقفل الشنطه وبطفش: ايه

ممكن اسال سؤال

بسام يطالعها: اسالي

سديم: بس ماتعصب علي

بسام: طيب اسالي..!!!

سديم: انت اش تبغى بريماس..؟

بسام كان متوقع هذا السؤال من سديم: طيب اجلسي اقلك بس ما تقولي لاحد

سديم وهي تجلس بحمااس: قول

بسام ابتسام على حماسها: احبها

سديم كنوا احد نغزها بابره: نعم

بسام: ايه ليه مستغربه..؟

سديم خف حماسها: والحين الي يحب يعذب الي يحبه

بسام: ومين قال اني عذبتها ..؟

سديم نفس رده الفعل الاولى: نعم .. (وبهدوء)

هذا كله وما عذبتها اجل اذا تبى تعذبها اش راح تسوي ؟؟

بسام: انا بس كنت بضمنها انها لي وبعدين انتي مصدقه اني راح افضحها اكيد لاء بس انا سويت هذا كله

عشان اضنها لي انا بصراحه صح راعي سوالف وشقق بس كل الي جوا لي باعوا عمرهم

اما هذي كنها طير جايا من السما صح اخلاقه شوي يبالها تعديل

بس عليها جمال وشخصيه وشكل وجسم وملامح وصوت وعيون هذي لو اكتب فيها

شعر ما راح يوفي حقها

هذي هي جات ليه بالغلط ......... وحكاها القصه كلها

سديم اعوذ بالله من الشيطان هذا شيطان على هيئه انسان وانا الهبله

من اول جالس اساعده احسب هي سوت له شي: طيب انت الحين بعد هذا كله تبيها تحبك؟؟!!

بسام: انا اعرف اني استعملت معاها الاسلوب الغلط وادري اني مهما حسنت علاقتي فيها

ماراح تحبني بس انا قلت لسماح تجيب حبوب وكمان قلت لها تجيب صور ريماس

عشان احرقها كلها بس تقول الصور مو موجوده

سديم: حبوب أي حبوب..؟

بسام: اشفيك نسيتي الحبوب هو بصراحه سحر بس على شكل حبوب اعطيها ياها عشان تحبني

سديم بصدمه: بس هذي انانيه

وفي نفس الوقت دخلت عليهم سماح: يلا خلصت

بسام : جبتي الحبوب

سماح: ايه

بسام: اجل يلا مشينا

(وكانت يده اليسار مجبسه)

وركبوا السياره الي كانوا مستاجرينها

وووووووو

بعد ساعتين تقريبا وصلوا الاوتيل

بسام طلع من السياره

سماح كانت تبى تطلع

بس وقفها صوت بسام: وين ان شالله..؟

سماح باستغراب: وش الي وين..؟ بدخل معاك

بسام: نعم عيدي ما سمعت

سماح : اوف

بسام: لا تجلسي تتاففي في وجهي

هاتي الحبوب

وووووو

جاه صوت من وراه: ودك في أي مسااعده

بسام: ايه يا ريت تشيل الشنط

......: اوك

بسام اخذ الحبوب من سماح ودخل لداخل الاوتيل

..................................

واليوم حظي زان والبخت ساقه

حب الشرف والعز صافي ومامون

آما الهناء في الحب واسع نطاقه

عنيتني والقلب مازال مرهون

..في الاوتيل الي جالسين فيه وسيم و خالد..

خالد قله السالفه الي جابته ماليزيا

وسيم: اوف لهدرجه تحبها

خالد وهو يرمي نفسه عل كنب: فوق ما تتصور فوق يا وسيم

وسيم: بس على حسب كلامك هي ما تحبك

خالد بحزن: طيب قلي اش اسوي وانا اسويه انا مو بكيفي حبيتها

وسيم: هي الحين متجوزه يعني احسها عيب تجي الين عندها يعني خلاص ما هي لك وش بتستفيد

سايب اهلك وجاي هنى عند وحده متجوزه ما راح تستفيد من جيتك هذي وفوق هذا هي ما تحبك

انا اقول اتجوز وعيش حياتك

خالد: انا عارف انها مو مبسوطه معاه

وسيم باستغراب: ليه هي اشتكت لك..؟

خالد: لا بس كانت دايما تطلعلي في الاحلام تسنجد فيني

وسيم: هههههه الحين انت جاي عشان الكلام من منامك

خالد: اقلك الحلم يتكرر وكل شوي نفس الكلام تعيده

صارت تطلعلي مثل الكوابيس

وسيم: لا ما اعتقد يعني اش الي يخليها مو سعيده مع زوجها

وبعدين انت تحلم فيها من كثر ماتحبها او

ووووووووووو

انتهى البارت

ودي



Sponsored Links




قديم 04-29-2011, 06:45 PM   رقم المشاركة : 34
:: سيدة نشيطـة ::










افتراضي رد: روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه


مدخل..

فوق هذا الحب أحبك وبعد أكثر كثير..
يالي تدري إن قربك أنا أحتاجه كثير..
يمكن أكثر من غلا روحي لروحي..
وأنت من نساني بالدنيا جروحي..
ونساني نفسي وخلاني أحبه..
هو صحيح إني قدرت أوصلك..
لكن ماني عارف وين أباوصل بالمحبه..
لقيت بك عمري الي ضاع..
ولقيت
ياقلبي
أنا
فيك
الحنان
ولو بيدي ياحياتي كان أعرفك من زمان..

الباااااااااات السااااابع والـ3ــشروون

..نروح لبيت الجد والجده..

,,وبتحديد عند الشباب,,

مشاري (كان منسدح) هو قهران ويمثل البرود: ايه روحوا مع بعض و سيبوني إن شالله تنبسطوا

بدر وهو يحاول ينرفزه: لا توصي بنسوي انواع ام الفله بناخذ راحتنا عل اخر

مشاري يقلب وجهه للجهة الثانيه: الي يسمعك يقول انا الي ماسكم ومن اول و ماخليكم تاخذوا راحتكم

يلا طير انت وياه


فيصل: هههههههههههه يلا اجل مشينا

..طولعوا وتركوا مشاري..

مشاري بصوت اقرب للهمس: عن جد انذال

..وغمض عينه حاول ينام..

بس طفش وهو يتقلب بس ماجاه النوم

قام بشويش لانو الم ظهره لسى ما راح وقف وطاح الملف
مشاري انتبه واخذه

قام وراح لناحيه الاب حقه بس حاول يشغله مارضي يشتغل: اوف خلصت البطاريه

اخذ جواله واتصل على رنيم وطلب منها شاحن للابتوب


..........................
اخوي إبن امي وابوي *** روحي فداه

لو فيه غير قلبي *** أغلى هديتك

إنت لي ها الدنيا *** لقلبي سلواه

إنت الوحيد اللي *** بروحي فديتك

..عند رنيم..

رنيم وهي طالع امل: امول قلبو أعطيني شاحن الاب تبعك ميشو يبغاه

امل وهي طالع فيها ورجعت تتطالع في الاب: طيب خذيه من الشنطه الي جمبك

رنيم: تسلمي ياعمري

واخذت الشاحن وراحت عند اخوها

.........
فإلي متي أظل أخفي *** ويطبق فمي كسفي


آن الأوان كي أنطق *** ويقطع الصمت سيفي


أحبك من كل قلبي *** وسأحبك رغم أنفي
,,عند ربى,,

طلعت من المسبح وهي بطير من الفرح

وصارت تمشي وتغني

حبه حبه على قلبي حبه حبه و حبه حبه على قلبي حبه حبه

وصار صوتها ينخفض الين ما سكتت
شافت بنت جالسه بعيد راحت لعندها وقابلت رنيم في طريقها

رنيم: وين كنتي.؟

ربى: هاا

رنيم: هوى اقول وين كنتي ..؟

ربى ابتسمه ابتسامه واسعه: ايه كنت جالسه في المسبح

رنيم: خلف الله عليكي بس حتى جمله مفيده ماعرفتي تقولي

وخري من طريقي بس

ربى: هههههه (وباست رنيم ع السريع وكملت طريقها)

رنيم: لالالا اكيد البنت فيها شي مصيري راح اعرف يعني وين بتروح يعني

ربى وصلت واخيرا عند البنت

ربى وباستغراب كبير: ملاك

ملاك: ................ (لا رد)

ربى راحت جلست جمبها عل كرسي: ملاك

ملاك نفس وضعيتها: .......... ( لا رد)

ربى شافت دمعه تنزل من عينها ربى مسكت كتفها ولفتها عليها: ملاك قلبي حياتي انتي اشفيك تبكين

ملاك صارت تنزل دموعها و تنزل بنهيار

ربى على طول ضمتها

وصارت تهديها


×××××××××××××××××××

نخرج خارج السعوديه ونروح لعند بنت ماذقت طعم الفرح من زمان

طلعت على هذي الدنيا باحلام ورديه لكن حظها ونصيبها من هالدنيا كان العكس

شافت اشياء يمكن محد يصدقها او يمكن حالتها تصعب على عدوها

بس الغريب انها للحين مايئست واقفه على رجلها ومقرره انها تاخذ حقها وبنفسها

وكانت ثقتها بربها كبيره تدعيه لليل ونهار انو يساعدها وينجيها ويخفف عنها مصيبتها

ريماس دخلت المطبخ تدور شي تاكله لها كم يوم ما اكلت بس مالقت شي يفتح شهيتها

وكانت نفسها مسدوده عل اخر صارت ترتب اغراضها وتاخذ الاشياء الي نسيتها

لانها كانت عل امل انها تخرج من هنى بعد ساعتين

وهي في الصاله وتلعب في جوالها سمعت صوت الباب ينفتح فزت بفرح من مكانها بس شافت شخص ماكانت تتمنى انها تشوفه

ريماس كانت من جوى بتموت من الخوف بس من برى كانت قي قمه برودها و اتخصرت: انت اش جابك هنى

بسام: جاي عند زوجتي فيها شي

ريماس وباستحقار: اجل في احلامك الورديه يا حبيبي

بسام ابتسم ابتسامه خفيفه صح قالتها باستحقار بس هو فرح فيها: اش قلتي..؟

ريماس ناظرته من فوق لتحت وراحت وتركته

راحت لعند البلكونه

وصارت تطالع في الناس وفي البحيره والهوى بارد كان المنظر مره روعه

بسام لحقها: اش رايك نتفق اتفاق..؟

ريماس: ........... (لا رد)

بسام: ها موافقه؟؟

ريماس كانت تبى تمشي بس مسكها من ايدها بقوه

وضغط عليها

بسام: لما تكلم لا تطنشيني

ريماس سحبت يدها بكل ما اعطها ربها من قوى

ريماس: ثاني مره تفكر تمسكني فيها وربي ما يصر لك طيب هالمره رجعت مجبس


وكان انذار لك المره الثانيه بترجع جنازه

وكانت تبى تمشي بس وقفها صوت

بسام: اذا مامشيتي عل اتفاق الي راح اقلك ياه اهلك راح يروحوا فيها


ريماس رجعت لناحيه بسام: لااا انت يبالك تربيه من اول وجديد

بسام ما استحمل اهانتها ولا وبنت مره فكره تهينه اعطها كف قوي

لدرجه انها طاحت عل ارض اتناثر شعرها عل وجها

ريماس غمضت عينها ومسكت مكان الكف

وقفت وقهرانه منه صار قلبها يغلي نار

وبصراخ: امي وابوي ما ضربوني عشان انت الي ماتسوى جزمهم تضربني (وصارت تاشر باصباعها)

شوف علم يوصلك و يتعداك وربي الي خلقني اذا ماطلقتني وصلتني عند اهلي راح اتصرف معاك تصرف ثاني (وبصارخ) فاهم

بسام ندم انو ضربها وكان ضاغط على ايده بقوه بس كان تصرف طلع منه لا شعوريا والحين هو في قمه ندمه وبتحسف: ثقي انك اول مره تسمعيها مني واول شخص اقول له اسف


ريماس بهدوء: طلقني

بسام: اسف ريماس والله اسف

ريماس بصوت عالي: قلت طلقني

بسام: لا ريماس طلاق ما راح اطلق

ريماس بتحدي: لا راح تطلق

وما قدرت تستحمل وراحت لتواليت وقفلت على نفسها بالمفتاح

وراحت لعند المرايا وشافت خدها كان احمر لمت شعرها لورى وصارت تبكي فتحت المويه وصارت تاخذ كميات كبيره وطشها على وجها

..........................


واليوم حظي زان والبخت ساقه

حب الشرف والعز صافي ومامون

آما الهناء في الحب واسع نطاقه

عنيتني والقلب مازال مرهون

..في الاوتيل الي جالسين فيه وسيم و خالد..

خالد قله السالفه الي جابته ماليزيا

وسيم: اوف لهدرجه تحبها

خالد وهو يرمي نفسه عل كنب: فوق ما تتصور فوق يا وسيم

وسيم: بس على حسب كلامك هي ما تحبك

خالد بحزن: طيب قلي اش اسوي وانا اسويه انا مو بكيفي حبيتها

وسيم: هي الحين متجوزه يعني احسها عيب تجي الين عندها يعني خلاص ما هي لك وش بتستفيد

سايب اهلك وجاي هنى عند وحده متجوزه ما راح تستفيد من جيتك هذي وفوق هذا هي ما تحبك

انا اقول اتجوز وعيش حياتك

خالد: انا عارف انها مو مبسوطه معاه

وسيم باستغراب: ليه هي اشتكت لك..؟

خالد: لا بس كانت دايما تطلعلي في الاحلام تسنجد فيني

وسيم: هههههه الحين انت جاي عشان الكلام من منامك

خالد: اقلك الحلم يتكرر وكل شوي نفس الكلام تعيده

صارت تطلعلي مثل الكوابيس

وسيم: لا ما اعتقد يعني اش الي يخليها مو سعيده مع زوجها

وبعدين انت تحلم فيها من كثر ماتحبها او من كثر ماتفكر فيها

انا انصحك انك ترجع السعوديه

خالد باستهبال: افاا مسرع ماتبى الفكه مني

وسيم: هههههههههههه لا افا عليك بس يلا قوم نطلع اوريك ماليزيا ترها جناااان

خالد ببلاها: مين هي..؟

وسيم: ههههههههههههههههه ماليزيا يا مفهي

خالد: هههههههههههههه طيب يلا مشينا وبالمره بحجز لي تذكره لسعوديه

وسيم: لا تكون صدقت يا ولد اقعد كم يوم معاي ترى حدي طفشت من الدراسه وبعدين ارجع

ايه صح نمر نشوف البنت الي كلمتك عنها هي بترجع السعوديه اش رايك تاخذها معاك

خالد: اوك عادي يعني نحجز تذكرتين

وسيم: ايه يلا اجل بروح اخبرها انوا قريب راح ترجع

خالد: طيب دقيقه عشان خلاص نطلع بالمره مع بعض

وسيم: اجل طيب خلاص وانا كمان اروح ابدل

وعشر دقايق بظبط خلصوا

وراحوا الغرفه الي المفروض تكون فيها ريماس

دقوا الباب كم مره بس محد يرد

وسيم: غريبه ما تفتح

خالد: يمكن نايمه او في الحمام و انت بكرامه

وسيم بعدم اقتناع: يمكن

وخرجوا يتمشوا
.....................

..نرجع لعند ريماس..

ريماس مسحت دموعها بسرعه

وطالعت نفسها في المرايا كان وجها محمر وفتحت المويه وصارت تغسل وجها بقوه: مو انا الي ابكي من ظل رجال

وثواني قفلت الموايا واخذت لها شور ع السريع

ولبست نفس ملابسها الي كانت عليها اول ونشفت شعرها وطلعت

شافت بسام واقف عند البلكونه

جات في بلها فكره انها تطلع من البيت وراحت بسرعه لناحيه الباب بس كانت بتفتحه بس اتراجعت: لا ماراح استفيد شي اذا طلعت لازم اخذ حقي من هذا الواطي

جلست في الصاله وفتحت التلفزيون وصارت تقلب في القنوات

بسام انتبه على صوت التلفزيون وعرف انها طلعت طلع الحبوب من جيبه طالعاها ورجع دخلها

بسام طلع وراح لعند ريماس وجلس جمبها

ريماس طالعته: نعم خير

بسام بستهبال وهو يقرب منها: في ريحه حلوه من وين مصدرها يا ترى..؟

ريماس بعدت عنه بسرعه: تقرب من جهنم قول امين

بسام: اوك يا زوجتي <<( وشد عليها)

مقبوله منك انا راح اسوي لك واسوي لنفسي عصير عشان تهدي اعصابنا

بس قبل ما اسوي
بقلك عل اتفاق الي راح نمشي عليه
××××××××××××××××××××××××××××

..نرجع لمملكتنا الحبيبه ارض الوطن..

,,السعوديه,,

3:22

في احد مقاهي الرياض

فيصل: جدي اتصل قال في العصرا راح نحرك عل مزرعه

فارس: طيب اجل يلا نرجع البيت

بدر: يلا

بدر وهو يطالع تركي: اشفيك اليوم مالك حس؟.؟

تركي: ها لا ولاشي يتهيئ لك

بدر: براحتك

يلا يلا مشينا


××××××××××××××××××

.. بيت الجد والجده..

وصل خبر للبنات انهم راح يروحوا المزرعه فرحوا بالخبر قاموا يتجهزوا

وقرورا انهم يرجعوا بيوتهم عشان ياخذوا اغراضهم وبعد كذه يروحوا المزرعه

...............

,,عند ربى وملاك,,

ملاك بعد ماهديت

ربى: يلا اباكي ان شالله تحكيني في المزرعه بالتفصيل اش سر دموعك

ملاك: مافي شي احكيه لك

ربى: لا وفي اشياء بعد اجل بتقنعيني هذي الدموع وهذا الانهيار كله بدون سبب

ملاك: لا بس كنت مضايقه

ربى: ومين الي ضايقك..؟

ملاك: تركي بس تكفين تكفين لا تساليني ليه

ربى اتنهدت: طيب ياعمري براحتك بس اذا حبيتي تفضفضي لاحد انا موجوده (وبابتسامه)

اوك يلا الحين روحي غسلي وجهك شوفي كيف عيونك شوي وتطلع من مكانها

ملاك ردت لها الابتسامه وراحت جهة المغاسل

....................
تعودت نفسي بحبك يابعد عمري
قلبك حبيبي وعيونك أجمل أحبابي
كل المشاعر تعيش الحب بصدري
و السعد أشرق من عيوني و أهدابي
,,عند مشاري,,

فتح الاب واخذ الملف بس لما مد ايه للملف كانت كاسه الشاي جمبه وكانت حاره

وووووووو

انكبت على ايده وبسرعه اخذ كلينكس ومسح ايده

وراح يغسلها >>لانو ايده حمممرت

وراااح لناحيه المغاسل

شاف بنت الي قلبه ينبض باسمها وابتسم ابتسامه من يوم ماشافها

لدرجه انو نسي الالم والحراره الي كانت في يده: ملاك

ملاك وهي تنشف وجهها ابتسمت : اهلين مشاري

مشاري يطالعها بتفحص: اشفيك..؟

ملاك: ما فيني شي (وسكتت شوي)

ايه صح مشاري شكرا

مشاري وهو يركز نفسه على ناحيه الثانيه من الباب: على

ملاك: لانك وقفت مع تركي

مشاري وهو يعدل وقفته: انا ماوقفت معاه

ملاك: قصدي انك طلعته من مركز الشرطه

مشاري: طيب ما قلتي لي ليه تبكين على نفس السبب..؟

ملاك: ...........(لا رد)

(وكانت تبى تمشي بس مشاري صد الطريق عنها صارت هي تروح يمين وهو يروح يمين

وهي تروح يسار وهو يروح يسار)

ملاك اتخصرت: وبعدين

مشاري باستهبال: ولا قبلين

ملاك: وخر خلني امشي

مشاري: واذا ما وخرت

ملاك: مشاااري

مشاري: عيونه

ملاك كانت تبى تبتسم بس مثلت العصبيه: قلت وخر

مشاري: عادي كذا مرتاحين ليه مضايقه..؟

ملاك عصبت: وبعدين يعني بتوخر ولا شلون..؟
مشاري باستهبال: شلون

..... : وخر خليها تمشي

مشاري بسرعه لف لمصدر الصوت: وجع فجعتيني

مرام رفعت حاجبها الايمن: وليه تنفجع حضرتك سويت شي غلط عشان تنفجع منه (وطالعت ملاك)

وقالت بضحكه: ماشالله موقعكم استراتيجي محد داري عنه ملوك

ملاك طالعتها

مرام ماسكه الضحكه: ليه ماقلتي لي انك تحبي اخويا

ملاك وسعت عيونها: نعم .. تكلميني

مشاري كان ساكت ويطالع ملاك

مرام: لا اكلم مشاري ايه اكلمك

ملاك اتنرفزت: حدك سخيفه انتي واخوكي

وراحت وتركتهم

مرام انفجرت ضحك: ههههههههههههههههههههههههههه فديتها انحرجت

مشاري: الحمدلله والشكر بس

غسل ايده وراح

×××××××××××××××××××××××


يابنت أنا صعب أنفهم صعب أنكتب صعب أنقري !
.............. مخلوق من ( طينة أسى ) وهموووم .. وشوية حنين !

ببيع أنا ! من يشتري !؟ من يشتري !؟ من يشتري !
.............. قلب ٍ أرق من الندى ... وشاعر ومستقبل حزييييييين !

ياجرح لو ينشد أحد قل راح فيها ....... الشمري !!
.............. تغافلنه .. هالهموم .. ولاعته ( سووود السنييييييين ) !!

ماليزيا

..وبتحديد جناح ريماس وبسام..
بسام: بقلك عل اتفاق طبعا رضيتي ولا ما رضيتي هذا شي راجع لك

انا بس حبيت اخبرك

ريماس: ................ (لا رد)

بسام ما شاف رد منها كمل كلامها

بسام: بصراحه احنا بنكمل شهر العسل وانا ماحسيت نفسي متزوج

ريماس: ................ (لا رد)

بسام: صح ولا انا غلطان

ريماس في قمه هدوئها وهي حاطه رجل على رجل وطالع التلفزيون: ممم اعتقد هذا موشغلي تحس انك متزوج ولا مو متزوج هذا الشي ما يخصني

احنا هذا الزواج من اول ماشي على شرط انو انا اخذ صوري وبعدين كل واحد يروح في حاله

بسام: بس انا اتراجعت عن قراري

ريماس لفت لناحيته بسرعه: نعم وش الي اتراجعت قاعدين نلعب لعبه اطفال احنا

بسام: ههههه طبعا لا بس انا بحس نفسي اني متزوج

ريماس: والله ياكثر بنات خلق الله روح اتزوج لك زي العالم وناس (وشدت عليها)

مو بتهديد وقله الحيا

بسام وهو يسند ظهره: بس انا بكون معاكي

ريماس بنفس نبرة صوته: وانا ما ابى اكون معاك

بسام عدل جلسته وشبك ادينه في بعض: ريماس انا بقلك شي انا .. انا .. انا احبك

ريماس بعصبيه: حبك برص اعور قول امين

بسام كان وده ينفجر من الضحك على شكلها والكلمه الي قالتها: انا اتكلم جد

ريماس طالعت فيه بجديه: وانا بعد

بسام: شوفي اذا الليله ما اخذت حقي كزوج راح يصير في ربى زي ما صار لك ولا اكثر بعد

فا اختاري انتي ولا صديقتك واي كلمه او تصرف يطلع منك ما يعجبني عاد الله يعين بنت عمك

وراح للمطبخ وطلع كاستين

كاسه فيها عصير فروله والثاني مانجو

وطلع الحبوب من جيبه وحطه حبتين في عصير الفروله

ولخبطه لما ذابت الحبه وطلع لريماس الي كانت سراااحنه

وحط العصير فوق الطاوله واخذ كاسه الي فيها عصير الفروله

ومد الكاسة لي ريماس

(في عالم ريماس)

ياربي يعني الحين لو ماوافقت راح يضر ربى ولو وافقت راح يستغلني فيها في الطالعه والنازله

ياربي اش اسوي ما اقول غير حسبي الله ونعم الوكيل ربي يتقم منك وياخذ حقي << وكانت الدعوه من قلب

وقطع عليها حبل افكارها صوت

بسام: ريماس امسكي العصير ايدي انكسرت

ريماس وهي طالع التلفزيون: ما الي نفس

بسام: هاا اشوف من الحين المعارضات بتطلع

ريماس وهي طالعه: بالقوه يعني

بسام: مممم ايه .. يلا خذي ولا بتيع الاسلوب الثاني

ريماس: اوف

(واخذت العصير من ايده وحطته فوق الطاوله)


بسام: ايه صح انتي كلمتي الرسبشن وقلتي لهم انك مضيعه المفتاح وتبيهم يطلعوكي بس ولايهمك قلت لهم طفله وكانت تلعب معاكم وبعدين انا ما اعطيتك العصير عشان ترجعي مكانه يلا اشربـ....(وما كمل كلمته الي بدا يكح ويكح لدرجه الدموع بتنزل من عينه

وكان الكح قوي وماسك على صدره لدرجه طاح عل ارض وهو يكح رجع جلس وهو يكح اشر على عصير المناجو

لريماس عشان تعطيه ياه اما ريماس صارت تطالعه ومو عارفه اش تسوي تخليه ولا تعطيه العصير ولاشعوريا

اخذت عصير الفروله واعطته بسام

اما بسام لانه كان في عيونه دموع فما انتبه اش هوا العصير اخذه بسرعه وووووشربه

ريماس وقفت لانه دقيقه وطاح عل ارض مغمى عليه ريماس ماهي عارفه كيف تتصرف صارت مشتته راحت لناحيه الباب بس تفتحه كان مقفل وصارت تدق الباب لاشعوريا
راحت لغرفه النوم بسرعه وصارت تدور ورى المفتاح شافت صندوق وبسرعه اخذته وطاح عل ارض وانفتح وطاح الي فيه كان في ظرف صغير كان مفتوح طرفه وباين المفتاح اخذت الظرف بسرعه وفتحته وطلعت المفتاح وانسحبت معاه ورقه مسكت الورقه في ايدها وفتحت باب الجناح وتركت الباب مفتوح وطلعت)

.................................................
اللي تـقـــــوله صــــح لو كـنـت جــــارحـــك
(مير) انت غــــارق للاســـف في ظـنــــونك


وصفـــك نسـيــتــه بس .. باقي مـــلامـحــك
بنهـــــيـــك وانهي .. بالنهــــاية جــنـــــونك


ماتســتـحــــــق (امـــــد) كـــفي واصافــحك
مثــلك غـلــــط عـــمــري وابحــــيـــا بدونك
..ما راح نروح بعيد..

صديقه: ما راح تروح اليوم تشرب معانا

...........: لا امس رحت وحسيت بصداع

صديقه: هههههههه اشوف صاير تنسى أي امس واي خرابيط انت لك اسبوعين ما تروح

...............: هااا اسبوعين انزين ليه ..؟

صديقه: الحين مين المفروض الي يسال

اقول ترى انت مامنك فايده انت صاير عاله عليا من بكره ماشوفك في البيت

............: عاله افا بس وهذا انت صديقي وتقول كذه

صديقه: هههههههااي ضحكتني وانا مالي نفس اضحك اقول بلا صديقي بلا كلام فاضي الحين حتى الاصدقاء

تلاقي بينهم مصالح وانا ماني شايف منك ولا شي مفيد فلوس والحمدلله خلصتها اول كنت مستفيد منك عشان فلوسك

والحين مافي شي اخذه منك مثل ما قلت لك من بكره تطلع من بيتي

.............: انزين وين اروح ما عندي مكان اروح له

صديقه: وانا مالي ولي امرك ونسيتك مثلا وبعدين انا ماضربتك على ايدك وقلت لك تعال انت بنفسك جيت

.............: طيب اعطيني فلوس بس عشان ارجع فيها لسعوديه


صديقه: ههههههههههههههه ثاني مره ضحكني وانا مالي نفس اضحك اقول ما راح اعطيك ولا فلس

فااهم وبعدين ليه استنى لمن بكره من الحين اطلع يلا بسرعه ولا راح اشتكيك عند الشرطه

××××××××××××××××××××××××××××

ساحة من ساحات ماليزيا

كانوا يتمشوا وسيم وخالد
وسيم: ها اش رايك مو تجنن..؟

خالد: هههههههه لا تحسسني إني أول مره اجيها بس هذي الأماكن أول مره أشوفها

(وباستهبال) يلا انا بروح اقضي حاجتي واجي

وسيم: هههههههههه اهم شي طيب يا اخ من هنى روح وخذ يسارك تلاقي في وجهك

خالد بابتسامه: اوك

...................................



دنيتي تمشي بالمعكوس
وحظي بها دايم منحوس

جيت أبدل حالي الميؤس
لقيته بالهــــم والالم محبـــوس

دنيا غداره وأنا بهامحتاره
قليل الناس للخير مختاره

هذي الدنيا بعيني دواره
مافيها قلوب لؤلؤومحاره

وبها وحوش للشر دواره
والجار مافيه خير لجاره

.. عند ريماس..

طلعت من الاوتيل وطالعت يدها وكانت ترجف

ريماس: يا ربي

وووووو

صارت تجري وتجري وتجري الين ما تعبت وشافت كرسي وراحت جلست فيه

حست نفسها عطشانه بس ما عندها فلوس تشتري


..... باستغراب: انتي....

×××××××××××××××××××××××××××××

الأرض لا مـن مرهـا الغيـث تحتـاس
بعد الضمـى تشـرب ويذهـب جهدهـا

من طيبها ينبت بها الـورد بـا جنـاس
وتجلـي عـن الصـدر المعنـى نكدهـا

يا حلو نبت العشـب مـن قبـل ينـداس
وشوف الرياض العامـره فـي عقدهـا

نرجع لارض الوطن

السعوديه

,,العاصمه الرياض،،

الكل راح بيته بعض صلاه العصر اخذوا اغراضهم وراحوا للمزرعه

تقريبا عل اذان العشا الكل وصل

..واتفرقوا كالعاده..

،،عند البنات،،

رن جوال مرام

امل: مروم جوالك يرن

مرام: ايه رساله اكيد دعايه

وفتحت الرساله

كانت راح تنفجر من الضحك وهي تتخيل الموقف << كان مشاري راسل لها انو الحين هي تاخذ ملاك ويروحوا عند الخيول ومشاري يقابلهم هناك عشان يشوف ملاك

وكانوا كلهم يطالعوا فيها

مرام طالعت فيهم: هههههه خير

ربى: مين..؟

مرام: مم زي ما توقعت دعايه

رنيم بشك: متاكده

مرام صارت تنزل حواجبها وطلعها: ايه متاكده

امل: طيب ودعايه نكته عشان كذه تضحكي عليها
مرام
(طالعت ملاك)

اقول ملوك حياتي اش رايك نقوم من عند المجانين ونروح نتمشى

ربى اخذت المخده ورمتها على مرام: والله ماغيرك المجنون

يلا اطلعي انتي وياها

ملاك: ههههههههههههه يلا مروم

وطلعوا من عند البنات

ملاك: والله مع اني تعبانه ما ودي امشي

مرام والله حتى انا: ممممم عادي اش رايك نروح عند الخيول ونجلس

ملاك: لاااا بليز بعيد المكان اش يودينا هناك

مرام: لالا مو بعيد بس انتي اليوم شكله عندك عرق سوداني

ملاك: ههههه اقول امشي بس يا ثقاله الدم

مرام: هههههههههههههه مو المصدر منك اصلا

ملاك ضربتها خفيف على ظهرها: هههههههههه مالت

مرام: ملوك حياتي انا مهما اسوي فيك من مقالب فاعلمي اني احبك

ملاك: شوفي تعرفي انا ما احب المقالب فاصحك تسويها فيني ترا بزعل

مرام باستها ع السريع: هههههههه للمعلومية ترى انا ما ارضى على زعلك

ملاك بشك: انتي كانك تسوين مقدمه لمقلب (وبحماس) صح

مرام بابتسامه: غلط

يلا يلا تعالي

ملاك: طيب

(وصولوا عند الخيول)

وهما يمشوا طلع لهم مشاري

ملاك انفجعت (صرخت ورجعت كم خطوه لورى) حطت يدها على صدرها: اااه بسم لله الرحمن الرحيم
فجعتني مشاري

مشاري ابتسم

مرام: هههههههههههههههه

مشاري: هلا بملوكه

مرام: طيب انا عندي شغل ضروري اشوفكم

ملاك مسكتها من يدها: اجلسي معانا ويعدين اشغل ما راح يطير

مشاري: ههههههه ترى انا ما اكل

مرام: ايه صح ترى اخوي حنون ما ياكل (وطالعت ملاك بنص عين)يا بخت بس الي بتاخذه

ملاك دعست رجل مرام بمعني اسكتي

مرام: يلا باي

وجريت وهي تضحك

عيون ملاك صارت تلاحق مرام الين ماختفت ورجعت تطالع مشاري

مشاري: كيفك يا حلوه

ملاك: تمام يا وحش

مشاري حس ظهره يالمه : افا بس اااه (ومسك ظهره)

ملاك بخوف: اشفيك..؟

مشاري: اااااه ظهري ظهري

ملاك راحت لناحيته ومسكته من ايده وجلسته على اقرب كرسي: اتصل على تركي ياخدك المستشفى..؟

مشاري: لالا ما يحتاج

ملاك جلست جمبه بس كانت فيه مسافه بينه وبينها: براحتك

مشاري: ممكن افتح معاكي موضوع

ملاك طالعته: ممكن

مشاري: اذا اتقدمت وطلبت ايدك توافقي..؟

ملاك كانها مويه بارده وانكبت في وجهها: تخطبني انا

مشاري: ايه ...... بتوافقي

قديم 04-29-2011, 06:46 PM   رقم المشاركة : 35
:: سيدة نشيطـة ::










افتراضي رد: روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه


ملاك: ................... ( لا رد)

مشاري كان يطالعها و ينتظر ردها

.................................................. .

ادري قليل الوصل مني خطيه..
لكن زماني مجبور اني اراضيه..
انا اشهد صورتك بالقلب حيه..
وانا رفيقك اللي ما تغيرت مباديه..

.. عند مرام..

مرام: ههههههههههههههه يارتني كان صورتهم

.........: صورتي مين.؟؟!

مرام: بلا لقافه

وكانت تبى تمشي وقفها صوت

فارس: مرام نادي ربى

مرام لفت ناحيته: ها .. وليه ان شالله

فارس: اشوف حتى اللقافه عندك

مرام: اجل انسى ما راح اناديها لما تعرف مع مين تتكلم

فارس: الي يسمعك جالس اتكلم مع اوبرا

يلا بسرعه ناديها

مرام: لا والله اشوف انا صرت ملتقى الاحبه

فارس ضحك على كلمتها: ههههههههه طيب يعني اشلون ما راح تناديها

مرام: ممم لا


وراحت لعند البنات

×××××××××××××××××××××××××××××××

انا ماغليك لجل الخاليق تغليك..
بس انا اغليك..
لجل الغلا لايق عليك..

..ماليزيا..

صارت تجري وتجري وتجري الين ما تعبت وشافت كرسي وراحت جلست فيه

حست نفسها عطشانه بس ما عندها فلوس تشتري


..... باستغراب: انتي....


ريماس لفت لناحيه الصوت: وسيم

وسيم: اش جابك هنى؟

ريماس نزلت راسها : ............ (لا رد)

وسيم: طيب خلاص انتي ارجعي الحين الفندق وانا وصديقي رايحين اليوم نحجز تذاكر لانه هو مسافر


وراح احجز لك معاه اوك

ريماس: طيب

وسيم كان يبي يمشي بس وقفه صوت

ريماس: شكرا

وسيم طالع فيها وابتسم

ريماس بادلته الأبتسامه وراحت للاوتيل

اما وسيم فرجع لعند خالد الي كان يدور وراه
خالد: وينك اختفيت..؟

وسيم: لا بس دوبي قابلت البنت الي قلت لك عنها

خالد: اها .... انا بعرف هي مالها اسم؟؟

وسيم: يا ربي من القافه انا ماسئلتها

خالد: هههههههه غريبه

وسيم: تصدق ما جى على بالي اني اسالها

خالد: طيب يلا نروح نحجز وكلمتها ع السفره

وسيم ابتسم وهو يفتكرها: ايه

خالد: ههههههه الله يستر اش ورى هذي الابتساامه

وسيم: ههههههههه

...................................

نعم مالت على حظي .. ردي .. واستاهل جنوني
لاني طحت في بعض القلوب .. الغير مسؤولة

لمن لا يعتبر عبره .. يجي ويشـوف وشلونـي
عباره عن جسد ميّت.. وفيه أعضـاء مشلولـه

..عند ريماس..

ريماس وصلت الاوتيل

ودخلت جناحها وجلست عل كنب وهي تتنهد

انتبهت انو للحين ماسكه الورقه

فتحت الورقه وصارتها تقراها اكثر من مره

عشان تستوعب وصرخت باعلى صوتها: يا حقيــــــــــــــــــــــــر

وانهارت بكي

سمعت دق الباب مسحت دموعها و قامت بتثاقل وهي تحس بصداع في راسها

ريماس: مين.؟

.....: انا وسيم

ريماس فتحت الباب

ريماس ياستغراب: خلاص ماشالله حجزتوا التذاكر

وسيم ابتسم: لا بس صديقي راح يحجز وانا رجعت .. اشفيه وجهك كنتي تصيحي

ريماس: ها لالا مافيني شي (وسكتت وشوي وقالت) ....... والله سوري وسيم ما اقدر ادخلك لاني جالسه لوحدي

وسيم: لالا انا بس كنت بخبرك انو ترتبي اغرضك

ريماس: اها تسلم ... طيب متى السفره..؟

وسيم: والله حاليا ما اعرف بس لما يجي خالد راح اقلك

ريماس بصدمه: مين..؟

وسيم باستغراب على انفعالها: خالد صديقي

ريماس لا اكيد تشابه في الاسماء اصلا اش جاي يسوي هنى: اها طيب شكرا

وسيم: تبي شي

ريماس بعفويه: لا سلامتك

وسيم: ايه..؟

ريماس استوعبت: لا اقصد شكر الله يعطيك العافية

وسيم بابتسامه على عفويتها: اوك ... يلا اشوفك

وراح

ريماس قفلت الباب و اسندت عليه وجلست عل ارض ورجعت ثاني لدوامه انهيار لما افتكرت اش صار لها

وبلاخص الورقه الي للحين ما نعرف اش سرها وليه انهارت لما قريتها يمكن يكون بسام يكون له دخل

في الموضوع

.................................

خل فتّال الشوارب خاذلينك ..
ولا تخاف من الحرج .. لو قيل وينك ؟
كلهم مثلي تراهم بالنهاية طالبينك ..
طالبينك يالفرج ..
..عند سديم وسماح..

سديم: يلا قومي رتبي اغراضك حجزت تذاكر لسعوديه

سماح: وبسام

سديم: وش جاب طاريه ترى مره ماني طايقه اسمع اسمه

سماح: طيب راح نخبره ولا لاء

سديم: انا ماني خايفه منه خلاص وربي مره كرهته ماراح اقدر اشوفه اش رايك تروحي تكلميه

سماح: نعم .. لالالا تدري اني انا خوافه وهذا واحد مجنون يسوي أي شي عشان سعادته حتى

لو على حساب غيره

سديم: اوووف والله صدقتي (وباهتمام) سماح انتي اخذتي صور ريماس

سماح برتباك: هـاا ... صور .. أي صور .... اها .. لالالا انا ما اخذت شي

سديم بشك: اكيد

سماح: اكيد يعني وش بسوي فيها مثلا

سديم: ما دري عنك بس بليز لو كانت معاكي خلاص ارميها احرقيها وحتى شريط الفديو

لانو حرام البنت طلعت مظلومه

سماح اتنرفزت: اوف قلت لك ما هي معايا ماتفهمي

.............................

حبيبي عني مايسال = تركني راح وخلاني
مـع الأيـام نتفـرّق وننسى كـل ماضينـا
بدنيا ناسهـا صعبـة ولا به مـن يواسينـا
::
ألملم جرحي واحزاني ودمعي فوق وجدانـي
حبيبي عني مايسـأل تركني راح وخلانـي

..عند خالد..

كان راجع الاوتيل بعد ما حجز تذكرتين

الحين برجع بدون ما اشوفها اااه يا ريماس ااه يا ريتني بس اقدر

اطلعك من قلبي تعبت والله تعبت

وصل للاوتيل وخبر وسيم انه رحلته بكره

وسيم طبعا خبر ريماس

××××××××××××××××××××××××××××××××



الفجر يختم قصة الليل الحزينةْ
يحنو عليك ، و يسكب الآمال في عمق الجراح ليملأ الدنيا سكينةْ
و الشمس تنسج ثوبك الزاهي الجديدْ
وخيوطه ما في الحياة من الحنانْ
و الطير ترسل شدوها ، فتجيبها الأغصان نشوى بالتمايل و الدلالْ
و النهر يسكب ماءه العذب الزلالْ
يروي العطاش ، و يطفئ اللهب المؤجج بالظمأْ

نرجع لأرض المملكة السعودية

..العاصمة الرياض..

في المزرعه ويتحديد

.. عند مشاري و ملاك..

ملاك كانها مويه باده وانكبت في وجهها: تخطبني انا

مشاري: ايه ...... بتوافقي

ملاك: ................... ( لا رد)

مشاري كان يطالعها و ينتظر ردها

مشاري باستهبال: قلتي شي

ملاك حطت ايدها على وجها وصارت تبكي مثل الطفله الصغيره: مستحيل ... مستحيل

وتركت مشاري وراحت

مشاري كان مصدوم من رده فعلها: طيب اش هو المستحيل وليه جالسه تبكي بهذي الطريقه

سؤال ورى سؤال يجي في باله بس مو لاقي له أي تفسير

واي مبرر لتصرف ملاك
.............

صرت اليتيم وصابرن واكتم انفاس
لامر الله اصبر لو قطعني بناسي
صوتك على قلبي مثل ضربة الفاس

ملاك طلعت من الباب الخلفي عشان لحد يشوفها

وطلعت لغرفتها المشتركه هي ومرام وقفلت على نفسها الباب

وجلست تفتكر والدموع في عينها

تركي بعصبيه ادق الباب على ملاك: افتحي الباب ولا لااكسره عليكي
ملاك قاعده في زاويه من الغرفه وقاعده ابكي بصوت واطي خايفه على نفسي منه كم مره يرجع البيت سكرااان
ويحاول يعتدي عليا وانا انقذ روحي منه بس ياربي مو كل مره تسلم بس انا اول مره اشوف احد يسكر في الصبح
حسبي الله عليك ياتركي
تركي بعصبيه: هين ماراح تفتحي الباب انا اوريك

قطع عليها حبل افكارها دق الباب

مرام: ملوكه حياتي اشفيك تبكين مشاري سوالك شي زعلك تكفين اتكلمي لاتسكتي

اما ملاك (لا حياة لمن تنادي)

مرام اتصلت على مشاري بس ما يرد: يا ربي اكيد القيه عند الخيول

وووووووووووو

راحت هناك وفعلا لقته قاعد

مرام بقهر: مشاري

مشاري بدون نفس: خير

مرام: من وين بيجي الخير و انت مزعل ملاك...؟

مشاري طالعها وباهتمام: ليه اش فيها..؟

مرام وهي تروح لناحيته وتجلس: لا والله .. انا الي اسال مو انت

مشاري حكها كل شي

مرام: اها طيب وليه تبكي ممم يمكن (وبخبث) ما ودها فيك

(وبعفويه) ولا لايكون تحب واحد ثاني

مشاري لا مستحيـــــــــل: .........(لا رد)

مرام: طيب ما عليك وعد من اختك راح ازوجها لك بس بليز ميشو خلينا نسوي الخطه

××××××××××××××××××××××

وحشني حبيبي وطال الغياب
ترك فراغا ما يشغله إلا الإياب
ونفسي تتوق لرؤيته كلما غاب
وزاد الحنين وجفن العين ذاب
وأحلام تزيدني منه اقتراب
وصور تراودني حقيقة لا سراب

..عند وسيم وخالد..

وسيم: خلاص اليوم راجع والله ما طولت

راح توحشني يادوب

خالد: ههههههه وانت اكثر

يلا انا راح اسبقكم عل مطار

وسيم: وليه ما تستننا وبالمره نروح مع بعض

خالد: طيب يلا مشينا

واخذ شنطته وطلعوا من الجناح متجهين لجناح ريماس

ووووووووووووووووووو

7
7
7

(و ما انتهى البارت)



واخذ شنطته وطلعوا من الجناح متجهين لجناح ريماس
وسيم دق الباب

ريماس: .............. (لا رد)

وسيم: ههههه خلاص روح انا راح ادق الين تفتح

خالد: مو قلت لك من اول

وسيم: هههههه بلا حصل خير

خالد وهو يمشي: اشوفك في المطار

وسيم: اوك

.......

اعاهدك باللي خلقني وسواك!
ويعاهدك قلب اذا غبت صانك!
والله ما ارخصك ولا افكر انساك!
ومفقود قلبي لو انه بيوم هانك!
لاضاق صدرك..وازعجك جور دنياك!
ارجووووووك اعتبرنــــــــــي..
~اعز~واغلى~واوفى~
من عرفت بزمـــــانك..

ريماس خرجت من الحمام وهي تنشف شعرها وسمعت دق الباب شهقت

يا ويلي بسرعه خليني البس

ولبست بسرعه واخذت اغراضها والشنطه وطلعت بسرعه

ريماس: سوري والله بس كنت البس

وسيم: طيب يلا بسرعه امشي نلحق الطياره

وركبوا سياره وسيم وحركوا للمطار

ريماس:. هي متى راح تقلع..؟

وسيم: مممم والله مدري .... قلي خالد بس نسيت

ريماس دق قلبها بقوه من يوم ما جاب طاري خالد بس للحين حاطه في بالها تشابه اسماء: اها

وبعد ثواني

ريماس بابتسامه: وسيم
وسيم وهو يطالعها: هـلا

ريماس: والله عن جد ماني عارفه كيف ارد لك جميلك الي طول عمري ما راح انساه

وسيم ابتسم ابتسامه تذوب: لا انا ما سويت غير الواجب وبعدين يكفي انو انتي بنت

بلدي ولا

وطول الطريق كان السكوت سيد الموقف

وووووووووووووووووو

وصلوا المطار ونزلوا من السياره واخذت ريماس شنطتها

بس وسيم شالها عنها

ودخلوا

..........................


يا ليتك تموت الـــــــــــيوم وارتاح أنـــــــــــــا منك ...
يرتاح قلبن بالخيانه طعنتـــــــــــــــــــــــــــــه ..
ليتك تموت وبلون الأســـــــــــــــــود أكفنـــــــــك..
واطوي معك صفحة عذابن رسمتـــــــــــــــــــــه..

سديم : يلا سماح اخلصي عيلنا الطياره راح تروح

سماح وهي شايله شنطتها: واخيرا خلصت يلا امشي

سديم: بس قبل راح نروح لعند بسام عشان ننهي كل شي

سماح: مم وانا اقول كذه

سديم: يلا

بس نحاول ما نطول باقي تقريبا ساعه ونص

سماح: اجل نتوكل على الله

ومشيوا

...................................


رجع
بعد مانسيته وتعودت على فرقاه..!!
رجع
بعد ماذاق المررر من غيري..!!
وش الفايده...
راجع
بعد غيري ماتعود على لقياه ..
وش الفايده .. تبرر
بعد ماطحت من عيني

في المطار

وبتحديد عند خالد

خالد كان واقف يستنى وسيم والبنت المجهوله بنسبه له

وقرر انه يتصل على وسيم

بس وقفه صوت

وسيم وهو ياشر بايده: خاااالد

خالد طالعهم

ووووووووووووووووو

انتهى البارت

قديم 04-29-2011, 06:47 PM   رقم المشاركة : 36
:: سيدة نشيطـة ::










افتراضي رد: روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه


مدخل

كبر أرضك والسما
شامخٍ عزّك نما
والملك حامي الحمى
فى تقدّم فى عمار
امتداد العز فيها
كلنا والله نبيها
مجدنا كله عليها
والحضاره والمنار
منبع الإسلام كله
كل شبرٍ فيها ظله
مجد من ربي أحله
للعرب إنتي افتخار
مثل مكه والمدينه
ما وجد فى كل حينه
غاليه والله ثمينه
أغلا من كل الدّيار
جدّه أبها والرّياض
خير ربّي فيك فاض
أمر ماهو افتراض
روضها غطّى الصّحار


الباااااااااارت الثاااامن والـ3ـشرووون
ما قبــــــــل الأخيــــــــــــــر

..نروح للمزرعه..

حاولت أباحكي عن محبة مساكين
والليل معتم .. ليه طفّيت نوري

,, وبتحديد عند مشاري و مرام ..

مشاري حكها كل شي

مرام: اها طيب وليه تبكي ممم يمكن (وبخبث) ما ودها فيك

(وبعفويه) ولا لايكون تحب واحد ثاني

مشاري لا مستحيـــــــــل: .........(لا رد)

مرام: طيب ما عليك وعد من اختك راح ازوجها لك بس بليز ميشو خلينا نسوي الخطه

مشاري باستغراب: أي خطه!!!!!!!

مرام: لااااا ياربي تكفى لا تقول نسيت..

مشاري يحاول يذكر: والله ما دري عنك ما ذكر شي

اصلا على ايه تتكلمي واي خطه الي طالعتلنا فيها

مرام بقهر: تفتكر يوم خلتني انظف الغرفه حقتك وانت رحت تاخذ شور وقفلت عليا الباب

عشان لا اهرب وفي نفس الوقت دقت الغنمه رنوم الباب وجلست تستهبل علينا

مشاري: اها .. (وهو يضحك) هههههههه وانتي كان شكلك يموت من الضحك

مرام بنرفزه: هيييه انا ما ذكرتك بسالفه عشان تقعد تستهبل علي انت الثاني

مشاري: ههههههههه طيب اش دخل هذا في الخطه...؟؟!!!

مرام بعصبيه وهي دق رجلها في الارض: لاااااا ياربي (وتحاول تهدي نفسها) انت مو وعدتني انو نرد لها الحركه بس بمقلب..؟!

مشاري يحاول ينرفزها: كيف يعني ما فهمت!!

مرام شوي وتبكي من القهر: مشااااري بلا عبط (استهبال) زاايد

يعني نسوي لها مقلب

مشاري رحمها: ههههههههه (وصار يخرب لها شعرها)
مرام بعدت عنه: ههههههه طيب يلا اش نسوي لها,,؟

مشاري وهو يوقف: طيب انا الحين جاي عشان نخطط ولا اقعد مع اولاد عمك

مرام مسكته من يده: طيب بس نفكر بالخطه وبعدين روح

مشاري سحب ايده ودخلها في جيبه : طيب انا راح اروح عند الشباب

واقلهم يساعدوني في المقلب

مرام: قصدك يساعدونا

مشاري وهو يمشي: ههههه ولا تزعلي يساعدونا

مرام بفرح: يس

وراحت عند البنات

........

ترى كل الكلام الي طلع من ضيقي وكبتي

ولكن ما قدرت اني اقوله و انت ما يخفيك

اخاف اني اذا قلته وتقوم وتقطع رقبتي

..عند ملاك..

هديت شوي وراحت غسلت وجها

وعدلت الكحل لانه سااح مع البكى

ونزلت عند البنات

مرام بفرحه: ملوكه حياتي وحشتيني

ملاك وهي تبعد ها عنها: هههههههه خنقتيني

مرام وهي تبعد عنها: ههههه اش اسوي فيني عقده ما اقدر على بعادك

امل: هههههههه اجل الله يعين زوجك المستقبلي من مرام لانه راح يغار منها

مرام ببتسامه انتصار لامل: لاتخاافي ي قلي عمرك شوفتي الاخ يغار من اخته

امل ببلاها: هاا اش دخل هذا في هذا..!!!!!

ملاك بلوم: مرااااااام

رنيم بقهر: ليه انتي ما دريتي انو مشاري بيخطب هذي القرده

ربى: هههههههه انتبهي لا يطق لك عرق اشفيك تقوليها وانتي معصبه

ملاك الدموع في عينها وبعصبيه: احترمي نفسك رنوم اول شي ما ني قرده ثاني شي ارتاحي ياختي اخوكي راح يبقى عندكم ما راح اوافق عليه

وطلعت وتركتهم

مرام بقهر: رنيم عن جد حدك سخيفه

..رنيم بعد ما سمعت رفض ملاك ارتاحت كأنه هم و انزاح عن صدرها..

.................................

..عند ملاك..

ملاك صارت تمشي و ماهي حاسه بعمرها وبس كانت دموعها تنزل الين ما بدات تشوف الدنيا سواااااااد


ووووووووووووو

مرام الي كانت لاحقتها شافت ملاك وهي تطيح على طول جريت لعندها ورفعت وجها

وصارت اطبطب على خدها: ملاك قومي ,,, ملاك الله يخليك قومي

وصرخت بأعلى صوتها ودموع في عينها: لحقوا علي ... ملاااااااااك

.....................................

أنا نفسي أروح و أكلمهـا ودي أروح لها وأصارحهـا
لكن للأسف مانـي قـادر خايف اني أكلمها وأتنـدم

كل يوم أحلـم في هواهـا وأحلم اني أتكلـم واياهـا
بس مـدري ليه أنا أكابـر والا معاها ماعرف أتكلـم


..عند الشباب..

مشاري: وهذا الي صاار

فارس: ههههههههههههههههههههههههههههه لا عن جد رنيم خطيره

مشاري: عشان كذا مروم تبغى ترد الحركه بمقلب

بدر بندفاع: ما يحتاج مقلب وبعدين انت بدال ما تصلح بينهم ونعم الاخ والله

فارس طالعه بنص عين: وش فيك مندفع ..؟

بدر برتباك: مافي شي

مشاري: طيب الحين انا واعد مرام انو نسوي لها مقلب وقلت تساعدوني

فارس بتفكير: ممممم (وبحماس) هي من النوع الخواف..؟

مشاري بابتسامه: هي من النوع الخواف بس تحب تغامر

فارس: ههههههههه شلون تجي؟

بدر بقهر: خلاص فكوها (يحاول يغير السالفه) اقول فـ,,,

( وبهتمام) لحظه سامعين صراخ...؟

مشاري: ايه كانه احد يستنجد

فارس: قوموا طيب اش تستنوا

( اما تركي كان في عالم ثاني ما يدري عن هوى دارهم )

...........
مو مشتاق له زي كل مره مدري شوقـي غير هالمره
حاس شوقـي ذبحني هالمره مع اني أمس كنت معـاه

ليه شوقي لـه اليوم زياده ليه شوقي غريب عن العاده


واخيرا عرفوا مصدر الصوت

مشاري بخوف بدا يسطر على قلبه: مرام اشفيها ملاك

ملاك وهي تبكي ومن بين شهقاتها: مادري.. مادري

بدر: طيب ليه تبكي كذا كانه احد ميت عندك ان شالله ما فيها غير العافيه

مشاري شال ملاك: مرام بسرعه جيبي عبايتها...؟


............................

..عند الحريم..

ام مشاري بكل كبرياء وهي توجه كلامها لام تركي: من جد الحَب يطلع على بذره

ام تركي باستغراب: وش تقصدين يا ام مشاري...؟

وووووووووووووو

×××××××××××××××××
عايش وكنت كل لحظه محتار مره أقول والله حبيبي يعشقني
ومره أقول حبنا كان استهتار كنت في حيره وظنوني تعذبني
أنا ماقدرت أنساك باختصار عايش وذكرياتك هي تصبرني

..ماليزيا..

..وبتحديد في المطار..


خالد كان واقف يستنى وسيم والبنت المجهوله بنسبه له

وقرر انه يتصل على وسيم

بس وقفه صوت من بعيد

وسيم وهو واقف بعيد وياشر بايده: خاااالد

خالد طالعهم

ووووووووووووووووو

ريماس طالعت بسرعه في الجهه الي كان وسيم ياشر عليها بتتاكد هو الشخص الي في بالها برجوولته وسامته وطوله وعرضه في نفسها ( خالد ايه خالد الي ياما اترجاني وصديته وحبني وكرهته بس الحين حاسه شي غير مادري بس شعوري الحين لا يوصف
كل الي اعرفه مشتاقه له مع اني اول ما كنت أطيقه والحين انعكست الآية او يمكن محتاجه أي شخص يكون من اهلي ): خااااالد


....


اما عند خالد

في نفسه( ما دري ليه من يوم ما شفتها ما اتحركت مشاعري ولا حسيت بفرح
ولا كانها اللحظه الي انتظرها من زمان مادري انا عافيتها خلاص ولا لاء ولا هو عتاب لها
ولا عقاب ما ني لاقي أي تفسير لمشاعري كل الي اعرفه انو صديت عنها )

.....

اما ريماس صارت تجري لناحيته وقبل لايصد عنها ضمته

اما خالد ما كان في أي ردود فعل اتجاهه

ريماس كانت متعلقه فيه وتبكي: ثاني مره لا تخليني

خالد كثر ما كان ينتظر هالحظه من زمان انو ريماس تكون في حظنه كثر انو الحين

مو معتبر لها أي اعتبار


(خالد مسك ريماس من كتفها وخرها عنه بهدوء): يلا الطياره بتروح علينا

,,عند وسيم,,

مصدوم من الي يشوفه معقوله يكونوا يعرفوا بعض من جد الدنيا صغيره بس الحين

وين اودي وجهي منه وانا طول الوقت امدح فيها ياربي وش هذا الحظ

وووووووووووو

راح لناحيتهم

.......................................


أنـا مـن صـدمـة الأيــام غـريـب وغربـتـي ذكــرا
جسدهـا لـي الأحـلام واعـيـش بطيفـهـا وحــدي
أناجـي حلمـي المـاضـي أسـامـر نجـمـة الفـجـرا
أناجي من سكن قلبي رجاي الياس ما يجدي

,,عند سماح و سديم,,

..وبتحديد في الاوتيل الي متواجد فيه بسام..

سماح كانت تبى تدق الباب بس اتفاجئت انه مفتوح دخلت بسرعه هي وسديم

شافوا منظر عمرهم ماكانوا يتخيلوه على الشخص الي كان يرعب قلوب الناس

ويتحدى الكبير و الصغير منهم

سديم شهقت: بسرعه اتصلي عل اسعاف

سماح: انتي مجنونه يلا امشي خلينا نسيبه ونروح

سديم: لا اتصلي بسرعه ولا انا راح اتصل

سماح شافت انه مافي فايده معاها واتصلت بسرعه عل اسعاف: اتصلت

يلا سديم خلينا نمشي قبل الطياره لا تروح علينا

سديم: لا اول شي خلينا نشوف اش صاير له

سماح بقهر: وانتي اش يخصك يروح في ستين داهيه وحريقه تاخذه امشي يلا

سديم: قلت لك ماني متحركه الين نشوف مين المجرم الي سوا فيه كذا..؟

سماح تحاول تمسك اعصابها لانها شوي وراح تطيح ضرب في سيم: سماح صاير في عقلك شي انتي ناسيه اش سوى فينا الحين انتي ليش جالسه دافعين عنه.؟

سديم: ما نسيت بس خلينا نشوف اشفيه ونروح ..... اول مره اطلب منك طلب
سماح: اش الي غيرك فجئه مو امس كنتي تتوعدين فيه والحين العكس

سديم كانت تبى ترد بس جى الاسعاف واخذ بسام الي كان مرمي في الأرض وجهه لونه اصفر

و دقايق وصلوا المستشفى

سماح: يلا سديم بلا جنان باقي نص ساعه وتطير الطياره

سديم بقهر مالي قلبها: يلا يلا

..وعلى حظهم لحقوا الطياره..
..........................

كنت خايف بشوقـي أقلّه وأخاف أزيـد الطين بلّه
ويتكبر علـى قلبـي ويعلّه ويعذبني من بعده و جفـاه

الغريب واللي مستغرب منّه هو بعد مشتاق ويبي أضمّه
وما يبيني أبـد أبعـد عنّه ويقول بعد انه خايف أنساه


..عند خالد و ريماس..

خالد وهو يسلم على وسيم ويتشكره: ان شالله نرد لك هذا المعروف في فرحك

وسيم كشر: هههههه اجل عمرك ما راح ترده

خالد: يلا نشوفك مو تقطع .. انتبه لنفسك

وسيم: ان شالله توصلوا بسلامه طمني اذا وصلته

خالد: ان شالله يلا في امان الله

وسيم: الله معاك

خالد و ريماس

ركبوا الطياره

كان كرسي ريماس جمب الشباك (النافذه ) وخالد جمبها

بس جى نداء اخلاء فوري من الطياره لانو يبالها تصليح واجلوا السفره لبعد يومين

.....

كرامتنا متهانة
واللقمة بإهانة
بتخلفينا ليه لما انتى كارهانا


سماح: اووف اش هذا الحظ ولا على قد الرجه الي سويتها

سديم: لازم الحين نرجع المستشفى

سماح وفوق راسها اكبر علامه تعجب: سديم وش الي غيرك فجئه..؟؟!!!

سديم: يلا يلا امشي بلا كثره حكي


...............

بروحـي وحياتـي أنا أفـداه فديت حبه حتى لو متعبنـي
ما أقول غير بجنـون أهـواه وعن حبـه اللـه لايبعدنـي


..عند خالد و ريماس..

خالد من يوم ما ركبوا الطياره الا الان وهو ساكت بس كان حاس براحه بس ما يدري

اش سببها

نزلوا من الطياره وقرر خالد انه يدور اوتيل يقعدوا فيه هاليومين وماحب يرجع عند وسيم

لانه حس انه اشغله عند دراسته ذيك الفتره

دوروا ورى اوتيلات بس كانت كلها محجوزه او فل (مليانه)

ريماس وهي طالع خالد: تعبت

خالد كان يمشي وهو ساكت

ريماس بصوت مكسور: خالد تعبت

خالد:...............(لا رد)

ريماس اتنرفزت انه مطنشها: ترى في ادميه جالسه تكلمك مو هوى جالس معاك

خالد: خلاص سمعتك بلا زن

ريماس: لا والله بدري دوبك تفكر ترد كان سكت احسن

خالد عمرك ما راح تتغيري: سكت ما عجبك اتكلمت وكمان ما عجبك

ريماس بلهفه: خالد تكفي بكلم مااما وبابا وخالد وبدر وكلهم

خالد: ............ (لا رد)

ريماس: طول عمرك مغرور

خالد ضحك بستهزاء وسكت

ريماس: قلت نكته

خالد شاف اوتيل في الشارع الثاني وكانت السيارات مسرعه رايحه وجايه

خالد وقف وصار يناظر السيارات


ريماس بخوف: لا تقول انو بنقطع هالشارع


خالد: ايه

ريماس مسكت ايده وضغطت عليها

خالد طالع ايده: الحين ليه ماسكه ايدي..؟؟!

ريماس بخوف باين في صوتها: وربي اخاف وبعدين ان شالله تبيني اقطعه لو حدي

خالد طالعها

ريماس طالعته وبابتسامه: خير

خالد صد عنها:............ (لا رد)

ولما خفت السيارات

مشيوا وصلوا لشارع الثاني بسلامه

ريماس بتعب: خالد عن جد تعبت

عل اقل شيل عني الشنطه

خالد طنشها ودخلوا الاوتيل وكان للاسف على حظهم باقي جناح واحد فقط

فيه غرفتين وصالون

اضطروا انهم يستاجروا

ريماس بفرح: واخيرا ........(بس استوعب) خالد اشلون نجلس في جناح واحد

وركبوا المصعد (الاصنصير)

خالد:................(لا رد)

ريماس: خويلد تدري اكره الي يحقروني

خالد: على اساس اول تحبيهم

ريماس مافهمت: اش تقصد...؟

خالد: يلا امشي

ريماس مشيت وهي متنرفزه من تصرفاته في نفسها( ايه ليه اتنرفز اصلا انا الي استاهل

معطيته من البدايه وجهه)


واخيرا دخلوا الجناح

ريماس دخلت الغرفه حقتها اخذت لها شور ولبست

روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

اما خالد راح غرفته كمان هوا اخذ له شور ولبس

روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

ريماس طلعت برى وجلست تقلب في القنوات

خالد سمع صوت التلفزيون برى عرف انها طلعت من غرفتها

خالد وهو يطلع من باب غرفته: اطلب لك غدا..؟

ريماس و هي ميته جوع: لا

خالد راح وقف عند الشباك (النافذه) وكان يطالع منظر البحر؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ريماس بصوت ذوبه: خالد

خالد طالعها غصب عنه: خير

ريماس: انت ليه متغير علي..؟

خالد ضحك بسخريه: عجيب والله يعني تبيني اخذك في حضني واطبطب عليكي

وانتي في ذمه رجال ثاني

ريماس صارت تفتكرت الي صار لها وحست راسها بدا يصدع ومسكت راسها بألم

(فتحت الورقه وصارت تقراها اكثر من مره

عشان تستوعب وصرخت بأعلى صوت: يا حقيــــــــــــــــــــــــر

وانهارت بكي)

قامت بتثاقل لغرفتها وفتحت شنطتها

واخذت الورقه ورجعت ثاني لخالد

ومدت له الورقه

خالد كان يطالعها بتسال

ريماس وعيونها بدأت تدمع: خذ وشوف

خالد اخذ الورقه وصد عن ريماس ما يبي يضعف قدامها وهو يشوف دموعها

وووووووو

فتحها

خالد صار يقرى الورقه

و ريماس منزله راسها عل الارض

خالد مو عارف يفرح ينقهر ينصدم ذاك الوقت اتلخبطت مشاعره مع بعض

ريماس رفعت راسها: شفت الحقير النذل مطلقني من ثاني يوم من زواجي و من وراي ومخليني اعيش معاه في بيت واحد ولا قلي ولا شي ........ وفي نفسها و(قال اخر ليله كنت فيها معاه انه بياخذ حقه مني كزوج) ..... (و صارت تنزل دموعها بقهر)

خالد كان ذاك الوقت وده يضمها ويدور فيها ويقلها خلاص احنا لبعض بس حاول يصد عنها قد ما يقدر

ريماس هديت ومسحت دموعها وصارت تطالعه تنتظر منه جواب

خالد : بس جيتي متاخر

ريماس بتسال: كيف يعني ؟!!!!!!!!

خالد: انا الحين خاطب

ريماس انقهرت وطاحت عينها على ايده وبابتسامه نصر: ايه واضح (وباستهزاء) لانو الدبله الي لابسها مره جنان

خالد طالع في ايده ما لقي شي: نسيت ما البسها

ريماس وهي تروح وتجلس عند التلفزيون: ايه من زود الاهتمام

خالد: عاد هذا شي راجع لك تصدقين ولا لاء

ريماس ما هي قادره تستوعب فكره انو خالد خطب: طيب ليه جاي وتارك خطيبتك

خالد: عندي كان شغل ضروري

ريماس في نفسها( وليه ما يكون خاطب اجل بيقعد يستناني الين متى اكيد هناك
عمي ضغط عليه انو يتزوج ويستمر في حياته وانا الحين ليه قهرانه مو انا الي بدأت وصديت عنه في البدايه اجل خليني استحمل بروحي بس انا كانت عندي ظروف
وما كنت افكر اني احب لالالا ما اعطي نفسي اعذار انا من البدايه كارهته
......(وبتحسف قالت)كارهته بس انا من يوم ماجيت ماليزيا مع الزفت بسام وانا احس بتأنيب ضمير من ناحيته ااااااه ودي افسر مشاعري بس خلاص بعد فوات الاوان استغفر الله العظيم يا رب سامحني)

(ريماس رجعت ظهرها لي ورى و اتنهدت تنهيده طويله وكانت من قلب)

ريماس عدلت جلستها وبقهر وهي طالع خالد: ومين هذي تعيسه الحظ؟؟!

خالد ابتسم على غيرتها الواضحه عليها التفت عليها: يهمك.؟

وووووووووووووووووووو

××××××××××××××××××××××


ولدي وأنت على الزمان لي السراج النير
أرعاك بالعين التي بك تستنير و تبصر
و أقيك عادية الأذى مما تخاف و تحذر
لك من حناني ما يضيق الوصف عنه و يقصر
..نرجع لارضنا الحبيبه..

السعوديه ..العاصمه

..عند الحريم..

ام مشاري بكل كبرياء وهي توجه كلامها لام تركي: من جد الحب يطلع على بذره

ام تركي باستغراب: وش تقصدين يا ام مشاري...؟

ام مشاري باستهزاء: ماقول غير ونعم التربيه والله

ام فارس باستغراب: ام مشاري ماله داعي هالكلام واتركي الحرمه في حالها

ام مشاري باهتمام: ليه و انتي وصلك الخبر؟؟

ام فارس: لا ما وصلني شي

ام فيصل: اشفيكم تتكلموا بالالغاز؟؟

ام تركي بخوف: خير اشفيكم عيالي فيهم شي.؟

ام مشاري: ايه فيهم هذي فايده البيوت اذا مافيها رجال

قديم 04-29-2011, 06:48 PM   رقم المشاركة : 37
:: سيدة نشيطـة ::










افتراضي رد: روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه


ام تركي بخوف: اتكلمي اشفيهم عيالي انا اصلا من اول ناغزني قلبي...؟

ام مشاري: ولدك المحترم كان محجوز في مركز الشرطه بتهمه الدعارة

ووووووووووو

....................

معليش تحمل جنوني تحمل غرامي ياعيوني
ماخابت فيك ظنوني والله أعشقك يافتوني

أعشقك ياحليلك ويازينـك
وعلى جنون حبي الله يعينـك

مشاري شال ملاك: مرام بسرعه جيبي عبايتها...؟

مرام راحت جري لناحيه البنات وبقهر ممزوج بعصبيه: رنيم زفت شوفي ملاك طاحت عل ارض بسبتك والله لو صار لها شي عمر ما راح اسامحك فاهمه

رنيم بخوف: مروم حبيبتي ... انتي اش جالسه تقولي .؟؟؟؟!!

مرام راحت وسابتها وطلعت بسرعه للغرفه المشتركه بينهم واخذت عبايتها وعبايه ملاك نزلت و ما شافت احد من البنات

طلعت بسرعه شافتهم كلهم في سياره الجيب حق فارس دخلت بسرعه ولفت اللعبايه على ملاك بإهمال

كان فارس الي يسوق ومشاري جمبه

مرام: متى لحقتوا تاخذوا عبيكم..؟؟!؟

امل: من اول هي تحت ما طلعناها فوق

فارس: الحين ليه كلكم جاين..؟

ربي: بنت عمنا و خايفين عليها عندك مانع

فارس بيحرجها: انا ما سالت خايفين ولا لاء قلت ليه جاين

ربى فهمت قصده بس على مين: وانا قلت جينا معاكم عشان خايفين عليها

فارس ابتسم وكمل طريقه


مرام: والست رنيم سوت عملتها وهربت ولا كلفت على خاطرها وتجي

(وهي حاطه راس ملاك في حضنها) باقي كثير على ما نوصل صح؟

فارس: ايه لا تنسي انو احنا خارج الرياض

مرام وهي طالع ملاك: يا رب يقومك بـ..

(ما كملت كلمتها الا ملاك تحرك راسها)

ملاك: ااااااااه

مرام بفرح: الحمدلله على سلامتك ي قلبي

ملاك حااسه راسها ثقيل وصداع فضيع قايم عليها: انا وين..؟

مرام: في السياره

ملاك وهي تحاول تقوم: ليه انا اش اسوي هنا

ربى: الحمدلله ع السلامه بنوديك المستشفي حبيبتي

فارس آه بس يا ريتني بدل ملاك عشان اسمع منها هل كلمه

ملاك وهي تلبس عبايتها: لا ما يحتاج

مشاري: كده خوفتينا عليكي

ملاك بعفويها: عشان اشوف غلاتي عندكم

مشاري بابتسامه: انت غلاك بقلبي اكثر من أي انسان ثاني

الكل صفق وصفر

فارس بمزح: الحين لو تركي هنا كان مخلاك موجود في السياره اصلا هههههههههه

ملاك(صارت عيونها تدور عل تركي ) وبحزن: وين تركي ..؟

مشاري بتصريفه: جالس مع بدر في المزرعه

ملاك بقهر (يعني الحين بدر اهم مني)

ورجعوا ثاني للمزرعه

كان رنيم وبدر ما راحوا جلسوا في المزرعه

رنيم ماسكه جوالها ورايحه جايه بتوتر وقررت انها تتصل على ربى تشوف

اش صار على ملاك وبعد كم رنه: الو هلا روري

ربى بضحكه:هههههه هلا رنوم

رنيم باستغراب: اشفيك تضحكين

ربى بابتسامه: بضحك على ناس دمهم (ثقيل)

فارس وهو يطالعها من المرايا: افا بس الحين صار دمي ثقيل

رنيم: خير ان شالله اشوف الميانه طايحه وينكم انتوا رحتوا تتمشوا ولا تودوا البنت المستشفى؟؟

ربى: ههههههههه وانتي ليه قهرانه ايه على طاري ملوك طلعت الأخت تتغلى علينا

رنيم: كيف يعني ما فهمت؟؟؟

ربى: مثل مايقلو قطو بسبع ارواح

رنيم: اشلون يعني؟!!!

ربى: شوفيها جالسه معانا مثل الغزال

رنيم: ههههههههههههههه اوك سلميلي عليها ولا تتاخروا

ربى: اوك اعطيكي ياها واصلا كمان الحين راجعين لكم في الطريق

رنيم: لالا خليها لما تجي اكلمها بس انتي سلميلي عليها (وبخبث)ومع الاخ الي مطيحه معه الميانه

ربى: وه بس

رنيم: لا عن جد طحتي ومحد سمى عليك يا ربى ههههههههه

ربى: اقول اقول يلا مع سلامه ضيعتي وقتي الذهب

وقفلت الخط بدون ما تسمع رد رنيم

رنيم: لا وربي هذا الناقص تقفل الخط في وجهي اصلا انا استاهل الـ... (وقطعها صوت)
.......: لا ماتستاهلي

رنيم فزت من مكانها بخوف والتفتت ناحيه صوت: اوووووه بدر خوفتني

بدر وهو يحط ايده في جيبه: اسف رنومه

رنيم بدلع لايق عليها: انت من متى هنى...؟

بدر: ممممم من يوم ماقلتي اشفيك تضحكين

رنيم: اها يعني ما سك معاي الخط من اول

بدر بابتسامه دوختها: تقريبا (وباهتمام) اشلون ملاك؟؟

رنيم ضحكت لما افتكرت كلام ربى: ههههههه يقولوا قطوا بسبع ارواح يعني ماشالله صاحيت قبل لا توصل المستشفى

بدر ابتسم من قلب لانها دخلت معاه على طول: ههههههه والحبن هم جاين

رنيم بمرح: يب

بدر ابتسم: اقلك سر..؟

رنيم باهتمام: قول

بدر: ههههههه عرق القافه قوي في هذي العيله

رنيم بزعل: لا والله انت الي سالت مو انا

وكانت بتمشي بس هو سبقها ومسك ايدها

بدر: وين..؟

رنيم:هههههههه اشوف حتى انت ملقوف

بدر: هههههههه طيب حزري شو هو السر.؟

رنيم باستهبال: تحبني

بدر: ههههههههه وش عرفك..؟

رنيم بدون اهتمام : مالت الحين هوا هذا السر..؟

بدر حز في خاطره: لا بس كنت بقلك راح يسوي خطه عليك

رنيم وسعت عيونها: مين ..؟

بدر: تقريبا الكل

رنيم رفعت حاجبها الأيمن: و انت معاهم..؟


بدر: ممممم يمكن

رنيم اتخصرت وكانت تبى تتكلم بس قاطعها صوت

تركي: وين البقيه؟؟؟

بدر: اخير استيقظت من احلام اليقظة

.................................
فاهم كلامي قول تصرفي مسؤول واثق بأني اليوم أعمل عمل معقول
حملي أشيله وما أرضى أنا بلوماه و استحضر اللومة لأنني أنا المسؤول
وابني حياتي سور و أرسم حدوده نور و أحمل سلاح الشور اكسب ولو مجبور

..ماليزيا..

في احدى منزل من منازلها

صديقه: انا مو قلت لك من كم يوم اني ما ودي اشوفك في بيتي

............: طيب بس اعطيني كم يوم اجمع لي كم فلس

صديقه: اشلون راح تجمعهم وانت قاعد لا شغل ولا شي وفلوسك كلها ضيعتها في المراقص و البنات و القله الحيا

.............: الحين صارت قله حيا وانت الي علمتني عليهم

صديقه: و انت صغير عشان اعلمك الصح من الغلط

.................: والحين وش اسوي..؟

صديقه باستهزاء: روح عند ماما و بابا ( ورجع لجديته) انا إلي اعلمك وين تروح اصحى على عمرك انا لا دخلني في حياتك

................: حسبي الله ونعم الوكيل

صديقه: اقول روح أتحسبن بعيد عني
...................

شفايفهـا وردة ! لا والله انها وردات وخشمها سيف يجرحني و يداوينـي

فديت عيونها وفديت ذيك النظـرات فديت خدها بروحي وأيامي وسنينـي
صوتها كأنه أنغام وألحان و مقامـات نادتني و ياويلي عليهـا يوم تنادينـي


خالد ابتسم على غيرتها الواضحه عليها التفت لها: يهمك.؟

ريماس تجلس رجل على رجل عشان تخفي التوتر: طبعا لا

خالد: اجل ليه تسألي..؟

ريماس بتفكير: ممممم تقدر تسميه حب استطلاع

خالد: اها

ريماس: متى نرجع الرياض..؟

خالد: ليه مليتي (طفشتي) ..؟

ريماس بحقد: ايه

خالد في نفسه ( ضحك عن جد البنات كائنات غريبه تبى الشاب يحبها وهي تثقل وتطنش
قال تسميه اختبار تشوف اذا يجري وراها ولا لاء واذا جري تضايق وتقول مثل الظل وين ما رحت ورايا واكيد يعرف غيري كثير واذا طنشها هي تضايق وتقول ما يحبني مافي شي يرضيها واكبر مثال هذا الملاك الي جالس قدامي بس لازم العب بأعصابها شويات)
0
ريماس: قول لجدي يرسلنا طياره خاصه نرجع فيها لأني عن جد مليت

خالد: انا عاجبني الوضوع وابى اجلس كم يوم

ريماس: وانا ما ودي اجلس

خالد: وانا ودي اجلس

ريماس بقهر: يعني السالفه سالفه عناد

خالد يبى ينرفزها: ممم تقريبا ...... (وبابتسامه) ماتلاحظي انك اتغيرتي علي من يوم ما قلت خاطب؟

ريماس اتنرفزت بس ماسكه نفسها: وش دخل هذا بهذا (وبعصبيه)
وبعدين لي كل شوي ناط علي بسالفه خاطب و خاطب عرفنا خلاص

خالد ضحك من قلب: ههههههههههه


ريماس وهي توقف : والله ما اعتقد اني قلت نكته عشان تضحك عليها

وراحت غرفتها و طراااااااااخ << صوت الباب

خالد بصوت تسمعه ريماس: ههههههه شكلها يجنن وهي معصبه

ريماس سمعته وبصوت مهزوز: وانت عمرك ما راح تتغير

(ونزلت دموعها بدون استاذان)

..وبعد نص ساعة تقريبا..

خالد دق الباب على ريماس: ريماس يلا اطلعي

ريماس: ....................... (لا رد)

خالد دق الباب و بصوت اعلى: ريمااااااااااس


ريماس: ....................... (لا رد)

خالد بخوف: لا يكون المجنونه سوت في نفسها شي!؟؟


(ودق الباب بقوه وبخوف) ريماس افتحي .. ريماااس خلاص افتحي ترى امزح عليك

ريماس: ...................... (لا رد)

وووووووووووووووو

××××××××××××××××××××××××××


تمهّل قبل ما تنطق و ترمي حرفك القتّال
تمهّل قبل ما تبدي بلعبة من هو الهالك

إذا كانت شياطينك تجيلك كل يوم بحال
تجمِّل طعمها ذنوبك .. كبير الذنب يحلالك

..عند سديم و سماح..

وبتحديد .. في المستشفى..

سديم: سماح روحي اسألي وين غرفه بسام

سماح بقهر: ودي اعرف اش التغير المفاجئ خليه ينحرق ان شالله امشي احنا مالنا دخل

سديم بتهديد: سماااح روحي سوي الي قلت لك عليه

سماح بقهر: لا ماني مسويه انتي سوي الي تبي تسويه انا مالي دخل فاهمه

(وكانت تبى تمشي بس سبقتها ايد سديم ومسكتها)

سديم: بلا عناد (وبحنيه) سموحه حبيبتي خلاص ولا يهمك ارتاحي وانا الي بسال

سماح فلتت ايدها من ايد سديم وعدلت وقفتها: طيب بعرف اش تبي فيه ما صدقنا خلصنا منه

سديم بحقد: بس حسابي لسى ما خلص معاه

سماح بخوف: اش قصدك..؟!!

سديم بابتسامه: كل شي بوقته حلوه يا حلوه

وووووووو


(ومسكت ايد سماح وراحو عند الدكتور)


×××××××××××××××××××××××××××××


وكل من يركض ورا قيل ٍ وقال
لا يغرك بالحكي لا مدحك
واعرف ان العمر تاليه الزوال
فلاتضيع مابقا به في الضحك
واسمع اللي يقول ياولد الحلال
نفسك ان شاخت عليك بتذبحك

,, نروح لعند ......... ,,

صديقه وهو راجع بيته: انت للحين ما رحت انت اشلون ما عندك كرامه لي يومين وانا اقلك اطلع

............... وهو يشيل شنطته الصغيره: طالع ومعد راح تشوف وجهي بس ما قول غير ربي ينتقم منك

صديقه باستهزاء: اقول يلا امشي بلا كلام فاضي


(................. طلع بحسره وقهر من البيت وهو مو عارف وين يروح ولا اش يسوي

فكر انه يشتغل شغله بسيطه عشان يقدر يلاقي لقمه عيشه

بس ,,,,,,)

××××××××××××××××××××××××××××××

أخاف اكتب واسبب جرح .... واعيش بعالمي ندماااان
أخاف انطق واقول الهمّ .... واصير بدنيتي غلطاااان

أنـا وان قلت بكتمها.... بتبقى حالتي تعباااان
وتتبعني هموم الوقت .... واعيش بضيقة الاحزاااان

..نرج لوطنا الحبيبة المملكة..

العاصمه الرياض

وبتحديد المزرعه

عند

تركي: وين البقيه؟؟؟

بدر: اخير استيقظت من احلام اليقظة

تركي بدون نفس: مالي خلقك

رنيم حست نفسها غلط بينهم: يلا تبون شي

بدر: ايه لاتنسي اوك
رنيم بأستغراب: شو ..؟!؟!
بدر: الي قلت لك عليه

رنيم بتفكير: والله يا كثر الي قلته أي واحد تقصد

بدر بياس: مو قلت لك راح يسوا فيك مقلـ

رنيم قاطعته بأبتسامه: ايه ايه افتكرت

بدر بادلها الإبتسامه: اوك

رنيم كانت تبى تدخل بش شافت ربى وملاك والبنات جوا

رنيم بعفويه: يا اهليييين وسهليييييييييين بملوكه الي تتغلى علينا

كانت تبى ضمها بس ملاك صدت عنها ودخلت جوا ومرام لحقتها

رنيم باستغراب: وش فيها

ربى: ناسيه اش سويتي .؟؟؟

رنيم: لا بس ...... (قاطعتها)

امل: اهلنا عرفوا بشي؟؟؟

رنيم بضيق: لا ....... انا بروح اشوف ملاك

امل: الحين ما راح تسمع منك استني شوي عليها

مرام ارسلت رساله بالبي بي (بلاك بيري) لربى و امل

تعالوا بسرعه بس رنيم لا تحس فيكم

ربى ردت عليها: ليه ما نقدر كلنا نسحب عليها اكيد بتحس.؟

مرام بكذب: بنسوي لها مفاجئه

ربى بيأس: طيب الحين جايه

رنوم بروح اخذ لي شور وارجع

امل: و انا كمان


رنيم على نيتها: طيب بس لا تتاخروا

ربى وهي تروح تبوسها: لا يا قلبي نص ساعه اعطبنا ونكون عندك

امل: ايه ما راح نطول

رنيم بأبتسامه: طيب استناكم

××××××××××××××××××××

تعـال أرجـوك خذنــــي لك وهاتك ترانـي بدونـك ضايـع في حياتي
بعثـرنـي و رسيــــني في مرساتك واقطف زهـور حبـك من شتلاتي

أبشوفك دنـيـــــــا حضـنها لمساتك و برسـمك علـى صدري بآهاتي
أبعزفك حـــــب بألحــان همساتك وبسهرك قمـر تنـورلـي سهراتي


.. عند الرجاااااال..

فيصل نور كانت جالسه في حضنه وهي تاكل حلاوه مصاص: وين كنتوا طلعت ادور وراكم بس مالقيت احد؟


فارس: اخذنا لفه و جينا بس بدر وتركي كانوا هنى


فيصل: غريبه ما شفتهم !! بس يا انذال ليه ما قلتولي؟؟


مشاري باستهبال: كانت خاصه للعزاب

فيصل: لا والله الا كيف ظهرك الحين

مشاري: لا احسن

وجى صوت خلى الكل يسكت احترام له

الجد: طبعا احنا حاب افرح باحفادي وشوفهم عرسان قبل ما اموت لانو ما بقى من العمر مثل الي راااح

الكل وبردود متفرقه: الله يطول في عمرك ..... الله يخليك لنا .... بعد عمر طويل يا رب

الجد بابتسامه: هذا هي الحيا عل عموم مو هذا مو موضوعنا انت يا ابو مشاري طلبت ايد ملاك لمشاري هو المفروض تطلبه من ابوها بس زي منتوا شايفين انوا ابوها للأسف مو موجود والي راح يكون ولي امرها حاليا تركي زي الاصول ما تقول(وهو يلف لناحية تركي )
ها يا تركي وش رايك مشاري انو ياخذ اختك

تركي بتوتر وفي نفس الوقت بفرح: الي تشوفه يجدي

( اما مشاري شوي و يقوم يرقص من الفرحه بس افتكر ردها يوم سالها انها معارضه بس الله يستر)

الجد: اجل انت موافق باقي نشوف راي البنت

روح اسالها

تركي باستغراب: الحين..؟

الجد بتفكير: لا اجل الحين البنت اكيد مبسوطه مانبها تنشغل وتفكر في الموضوع

خليها بكره بس خليها تفكر على راحتها ولا تضغط عليها يا تركي

تركي: ان شالله

فارس يهمس لمشاري وبضحكه: والله سويتها واتزوجت قبلي

مشاري بنفس الهمس: هههههه اجل اقعد استناك وانت شكلك مطول

فارس بابتسامه احد قلك استناني لالا قريب ان شالله

مشاري: هههههههههههه اشوف الغيره طلعت

فارس: : اقول طير بس

(وكملوا سوالفهم)

××××××××××××××××××××××××
لا لتمني...لو قسوت عليك
لما لا يرضيك عتبي...فانا ماخنت حبي
لا تلمني
لا تلم فيكِ ثباتي
انت مهما كنت ذاتي
ليس اغراء صديقِ

..عند البنات..

مرام: لعيونكم يا احلى بنات راح نسوي في رنيم احلى مقلب ولا بس هذي المره بمساعده الشباب

ربى بانفعال: وليه ان شالله حرام عليكم كلكم راح تقوموا عليها
لاتنسوا انها My dear friend

مرام: لا والله وانتي كمان لا تنسي انها (وهي تقلدها) Big sister but not Aziza

ربى: لا عااد زوتيها

امل بسرعه قالت: خلاص بنات احنا مو جاين نتهاوش

ربى: مو شايفه الاخت اش تقول ولا كانها اختها

مرام بتفكير ونطت قدام ربى ومسكتها من كتفها وباستها بسرعه على خدها: ربى طلبتك تكفيين شوفي انا راح اقلك السالفه الي سوتها فيني انا ومشااري

(اما امل وملاك كانوا قاطين اذنهم عندهم وسمعوا السالفه كلها)

مرام وهي تتمسكن: يرضيك الـي سوته فيني Dear friend بتاعك

البنات انفجروا ضحك: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههه

مرام كانت تطالعهم بقهر: لا و الله

ربى وهي تحاول تسكت: هههههههه لا عن جد شاطره رنوم فديتها والله ههههههه
بس كمان ما ارضها عليكي راح اساعدكي بس لو زعلت ياويلك راح اذبحك مفهوم
مرام تسايرها عشان توافق: مفهوم

امل بحماس: طيب وش هيا الخطه

ملاك بهم: ووووووع يا ربي باقي اسبوع وتجي المدارس

مرام كشرت في وجهها: يي وش هالطاااري الله يخليك فكينا عااد منها بلا هم زايد

ربى: يلا والله حدي متحمسه

مرام: طيب دقيقه اتصل على مشاري عشان اشوف اش سوا

.. واخذت جوالها وبعد كم رنه..

مرام: مرحبا مشاري

مشاري: مراحب .. خير

مرام: اكيد خير بسرعه سوا اجتماع وانت والشباب

مشاري بإستنكار: لا والله

مرام: ههههههه امزح اشفيك ها بشر اش سويت

مشاري: على .؟

مرام بتهديد: مشاااااري

مشاري: خير اش عندك ....... اها ايه اتذكرت بس دقايق واتصلي ولا اقول انزلوا انتوا عشان نتفاهم مع بعض

مرام بحماس: هوا وبنكون عندكم

.................
يلا نشوف البنات اش لابسين

مرام وملاك لابسين نفس البس بس اللون مختلف

مرام الفوشي وملاك الاسود

روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

وربى
روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه
امل

روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

وكل وحده غطت شعرها ونزلوا بعد نص ساعه

ولقوا الشباب يستنوهم

اما الشباب كانوا لابسين

مشاري

روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

فارس

روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

بدر

روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

تركي

روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

ووووووووووووو

......
أنـا معجب فيك من سنيـن و زاد اعجابـي الين حبيـت
الحب يجـي من رب العالميـن واليـوم لقيت نفسي هويـت
صح اني لقيـت مليون زيـن بس والله مثلك ماقد مالقيـت

..عند رنيم..

رنيم : يوووه طفشت وجلست عل مرجيحه وماسكه البي بي في ايدها

وجالسه تدردش مع صحبتها

.........

حلوه عيونك ولا بالخيال والله أحبك وأحيا بقربك

يرتعش قلبي يوم تضحكين يرتاح صدري لو تبتسمين
يفداكِ عمري بس ترضين والله أحبك وأموت بحبك


..نرجع لعند الشله..

مشاري وهو يقلده: هوا ونكون عندكم

مرام: ههههه هذا اقصى حد عندنا

امل: هيا لا تضيوعي الوقت لانو رنوم راح تحس علينا من اول تاركينها لوحدها

ملاك بحماس: لقيت فكره بما انها هي من النوع الخواف اش رايكم ندخلها هنى عند الخيول بس في الحوش حقه

ونفتحهم كلهم ونخليهم يطلعوا لها اش رايكم..؟!؟؟!

فارس: ايه حلوه الفكره ونطلع الكلاب معاهم

مشاري: هههههههه لا وش كلاب

فارس: لالا تخااف ماتسوي شي

مشاري: لا والله ادري فيها خوافه اخاف يصير لها شي

فارس: ترى على ضمانتي بس تطلع اصوات حتى ما راح تقرب منها هي اصلا حق حراسه

بس لسى ما دربت

ربى بتشجيع: أيه والله فكره خطيره

بدر بقهر: حتى انتي معاهم الحين هي مو صديقتك اش النذاله هذي

ربى: ممم قلت بنفسك نذاله هههههههه

مرام: يلا نبداء

الكل: يلا

مرام بابتسامه واسعه رسلت لرنيم تعالي احنا نستناكي عند الخيول

(ربى كانت معلقه عينها على فارس وطالع حركاته وطريقه كلامه وصارت تتدقق في ملامحه)

فارس طالع ربى وحب يحرجها: اشفيك ياحلوه مضيعه شي في وجهي..؟

ربى اوف دايما يحب يحرجني : هـ هـ بايخه

ونزلت راسها متفشله

(فارس طالعها اه متى يا ربى متى وابتسم وهو يشوفها منحرجه فارس عنده اسعد لحظه يوم يشوف ربى مستحيه)
.............
خايف ولا ادري منك اوعليك هذا الاحساس كل يوم يجيني
خايف ويا خوفي اتعلق فيك خايف ويا خوفي اعلقك فيني
خايف بجنون غرامي اشقيك وخايف بجنون حبك تشقيني
خايف ومتردد ابيك لو ما ابيك خايف اعشق والجرح يكويني
..عند رنيم..

رنيم قريت المسج وقامت بس (كانها افتكرت شي وشهقت)
اكيد بيسوا المقلب بس انا الحين اش اسوي اروح ولا ما اروح ايه مافي حل
غير اني اتصل على بدر .......... (وبعد ثواني) يوووووه اش هذا الغباء الي فيني
اشلون اتصل وانا ماعندي رقمه ياااارب سااعدني انا طول عمري طيبه ما سويت مقلب في احد ولا زعلت احد << كذابه

يووووه مافي حل غير اني اجلس هنى سمعت صوت من وراها

(وصرخت بفجعه) اااااااااااا (ولفت ناحيه الصوت) وجع طلعت بسه اووووه

وربي انفجعت اووف والحل يعني راح افضل مرعوبه كذه

انا راح اروح ولي فيها فيها

×××××××××××××××××××××××

أهواك يامن ملكني بحبه و هواه أهواك يامن أسرني ويبيني أنساه
أهواك يامن قتلني بعده و جفاه أهواك حتى الجرح فيني يهواك

أهواك و جرحي يطلب رضاك أهواك حتى القلب عجز ينساك


ماليزيا



خالد (ودق الباب بقوه وبخوف) ريماس افتحي .. ريماااس خلاص افتحي ترى امزح عليك

ريماس: ...................... (لا رد)

خالد ما قدر يستحمل من الخوف وبعٌد شوي ومشي لناحيه الباب بقوه وكسره اقصد فتحه

ووووووووووو

لسى ما انتهى البارت

قديم 04-29-2011, 06:52 PM   رقم المشاركة : 38
:: سيدة نشيطـة ::










افتراضي رد: روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه


تكمله البااااارت الثامن والعشرووون

سأغرقك فــــي بحور حبي

قبل ان اغرق فـــي بحور حزنك

واحوّل حزنك مــــــرجان سعادة

تلمع وتبرق فـــي حــــــــياتك...

..ماليزيا..



خالد (ودق الباب بقوه وبخوف) ريماس افتحي .. ريماااس خلاص افتحي ترى امزح عليك

ريماس: ...................... (لا رد)

خالد ما قدر يستحمل من الخوف وبعٌد شوي ومشي لناحيه الباب بقوه وكسره اقصد فتحه

ووووووووووو

ريماس كانت طالعه من التواليت بعد ما اخذت شور وشهقت وبعصبيه: انت اشلون تدخل عليا (وانتبهت لنفسها انو لساتها بالروب وشدته عليها وبقهر) اطلع بسرعه وش جالس تسوي.؟ وبعدين اش التخبيط الي من اول مسويه؟!!


خالد ابتسم وجالس يطالعها و ما تحرك

ريماس خلاص حست شوي وراح تنفجر: وبعدين يعني (وبعفويه) ترى راح اشتكي عليك خطيبتك وبقلها انو ما يحبك

خالد ضحك من قلب: ههههههههههه (ودخل ايده في جيبه) ايه وكيف راح تعرفي مين هيا خطيبتي


ريماس خلاص وصلت معاها وراحت لناحيته ودفته لبرى الغرفه وطراااااخ

خالد: هههههه ارحمي الباب شكله ما راح نطلع من الاوتيل والا و الباب مكسور

ريماس بصراخ: ما يخصك

خالد: طيب انا ميت جوع واكبد انتي كمان راح اروح ابدل ملابسي ونطلع ناكل شي

ريماس في نفسها(والله لو ما كنت جيعانه ماكنت طلعت معاك احر ما عندي ابرد ما عندك) وما ردت عليه

بعد ساعه ريماس جهزت وكان خالد يستناها في الصاله وجالس يقلب
في القنوات بطفش

خالد انتبه لصوت الباب وهو ينفتح وطالع ناحيه الملاك الي كانت واقفه قدامه مع انها ما كانت لابسه

ذيك الملابس الكشخه كانت لابسه ملابس مررررررره عاديه بس هو في عيونه يشوفها ملاك وراح تضل في عيونه احلى بنت خلها ربي كانت لابسه
وكان شعرها نفس الي في الصوره الي راح تشوفوها بس شعرها اسود فطلعت حركه الشعر حلوه


روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

اما خالد فكان لابس
روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

خالد باستغراب: بتطلعين كذا..؟؟!

ريماس ببرود: ايه

خالد: طيب وين الحجاب الي على شعرك؟!!

ريماس بنفس برودها: انت وش دخلك البس ولا لاء ولي امري على غفله؟

خالد يحاول يمسك اعصابه: ايه الحين انا ولي امرك لانو لا اخوك ولا عمي مو موجودين

ريماس على نفس وضعيتها: للاسف لاء وبعدين انا هنا حره اسوي الي ودي فيه لاصرت زوجتك بعدين اتحكم على كيفك

خالد بابتسامه: اوك اعتبريني اني زوجك

ريماس بشويه عصبيه: هـ لا ما راح اعتبر شوف زوجتك الي هناك اتحكم فيها على كيفك ان شالله تحرقها ما راح اقول شي

خالد كان راح ينفجر من الضحك بس حاول قد ما يقدر انه يمسك نفسه: اوف احرقها يا مجرمه لالا انا احبها واعشقها و اموت فيها كمان ودي اعرف ليه كل شوي جايبه سيرتها
ودك تتعرفي عليها مثلا ؟؟

ريماس: ليه كونداليزا رايس على غفله .... اقول انا ميته جوع

خالد: طيب روحي بدلي ملابس لانو الجو برى بااارد وبعدين راح تمرضي وراح نطر نجلس كم يوم زياده (وشد عليها)

ريماس بقهر: ان شالله عدويني وخطيبتك معاهم

خالد خلاص ماقدر يستحمل وانفجر ضحك: هههههههههههههههههههههههههههههه

ريماس بقهر: الحمدلله واشكر ادعي على خطيبته وهو يضحك

خالد: هههههه ممكن تتركي خطيبتي في حالها

ريماس: ليه ما سكتها انا

خالد: ايه

ريماس بطفش: الحين بنروح ناكل ولا شلون

خالد: بنروح بس قبل غيري ملابسك

ريماس: ما راح اغير

خالد: براحتك بس لاتقولي برد

ريماس بتحدي: ما راح اقول ... ولو برد برجع لي لاوتيل بروحي ماني صغيره احد يدلني

××××××××××××××××××××

نرجع لارضنا الغاليه

قلت:انت تقدر يــــا شعر لو بــدالك
,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,., قال الشعر: يا بنت ((شبيك لبيك))
يالله اببدى بالنظم طــاب فــــالك
,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,بال مره قولي بمن تريدي ابـــاديك
قلت :بابو متعب قال : مسكين حـالك
,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,تبغ ين مدحه!جيبي شيٍ يـساويك
قـلت:المـــدح هـــين يا حضرة جنابك
,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,., بس الذي حيرني.شلون اوريك؟

المملكه العربيه السعوديه
العاااصمه (الرياض)
**وبتحديد المزرعه**


امل: يلا يلا شكلها جات وكلهم اتخبوا

(رنيم وصلت لعند الخيول): بسم لله وينهم ما في احد شكلهم جوا

وووووووو

دخلت

ملاك طلعت من المكان الي اتخبوا فيه وقفلت على رنيم الباب

ومرام اخذت الكاميرا وصارت تصور رنيم

..اما رنيم المسكينه..

دخلت وصارت تمشي: ياربي وين راحوا

وووووو

طار عقلها يوم سمهت صوت الكلاب

رنيم صارت تجري وبترجع لناحيه الباب عشان تطلع

تلاقي حوالي ثلاث خيول قدام الباب : يمااااااااا (ودموعها صارت تنزل) ياربي

مسحت دموعها
واتصلت بسرعه على مشاري بس اعطها مقفل

رجعت واتصلت على امل و ربى وكمان كان مقفل : لااااااااااا يا حـيـ ...........

الحقوني (بصوت واطي) بدر وينك الحقني

وفجئه تنفصل الكهربا

رنيم جن جنونها وصرخت: لاااااااااااا ياربي الحقوني راح امووت ( ورجعت ثاني بصوت واطي) بدر الله يخليك تعال خذني من هنى

وووووووووو سكتت من الخوف لانو صوت الكلاب قرب

وصارت تجري و كانت راح تطيح بس اتمسكت في شي وما هي عارفه اش هوا لانو كانت الدنيا عندها شبه ظلمه

رنيم بصراخ: حسبي الله عليكم ربى يانذله والله لا وريك

حست شي جمبها وعلى طول فزت من مكانها

ووووووووووووووووو

.....................

يوم سمعت صوته قلبي وقف نسيت كل شي أول ما سمعته
صوته حلو وحلاه ماينوصف ارتويت من صوته كني شربته
قلبي صار من صوته منشغف وياويل قلبي يوم سمعت كلمته


..عند الشله..

طايحين ضحك عليها اما بدر كان مختفي ما كان معاهم

مشاري: يلا خلاص افتحو لها الباب وافتحوا اليتات (الانوار .. المصباح)

ملاك: لالالا خليها شوي مرام صوري

مرام: ههههههههههه ايه جالسه اصور بس مع الظلمه مو باين شي

وقفلت الكاميرا



........
وايش جرى لك ياقلبي أشوف حالك حال
وايش جرى لِك ياعيني أشوف دمعك سال
الله يستر لا يكون ياقلبي حبيت
الله يستر لا يكون يادمعي حنيت


.. عند رنيم..

حست شي جمبها وعلى طول فزت من مكانها: اااااااااااااا

يا ريتني ماجيت الحين ليه وماكملت كلمتها والا تسمع صوت كلب قريب منها

وجريت مثل الصاروخ بس انصدمت في الخيل لانه على طول بدى يطلع صوت

رنيم حست بانهيار جاها وحاسه شوي ويغمى عليها وصارت تمشي بشويش

وما تحس الا بشخص يسحبها ويحط يده فمها << انا راح احاول اشرح لكم الموقف وانتوا اتخيلوا

وما تحس الا بشخص يسحبها ويحط يده فمها وسحبها وصار كأنوا حاضنها بس من ورى

رنيم وخرت اليد الي كانت على فمها ولفت ناحيه الشخص بتأنيب ممزوج بنهيار : بدر


وووووووووووووو

ماحست نفسها الا هي في حضنه وهي صارت تبكي ودفنت راسها في صدره

بدر وهو يمسح على شعرها: خلاص اهدي ما راح يصير لك شي

وشوي انتبهت على نفسها والموقف الي هي فيه ما هي قادره تقوم من حضنه لانها متفشله اذا طاحت عينه في عينها وصارت على نفس وضعيتها وفي نفسها (يا ربي اش راح يقول عني اكيد بيقول قليله حيا و ماني متربية) و خرت منه بشويش وجالسه تطالع في الارض

بدر بعصبيه بس بهدوء: انتي هبله ولا شلون اقلك راح يسوا مقلب فيك تقومي تسمعي كلامهم وتجي هنى

رنيم و مازلت عينها في الارض: طيب وانا وش ..... (قاطعها)

بدر: خلاص خلاص عن جد انتوا البنات فيكم غباء

رنيم: هيه لا تسبنا ما شالله اشوف الذكاء ينقط من عندكم انتوا اصلا ام الغباء ولا انتوا الي عديتونا

واخذينه منكم يعني انتوا المصدر و <<< ماسكه خط

بدر: ههه بس خلاص

رنيم اتفشلت وسكتت وثواني: الحين متى بنطلع من هنى مره حر..؟

بدر: اقين

رنيم: حررررر

بدر باستهبال: فسخي وقعدي عريانه

رنيم وسعت عيونها : نعم

بدر: هههههههههههههه اشفيك امزح

رنيم كشرت في وحهه: دخيلك بس لاتمزح ياثقاله الدم

بدر: على فكره ترى الشله الي برى صوروكي

رنيم: تكفى عاد لاتجيب طاريهم لاني عن جد لا شفتهم راح اتوطى في بطن كل واحد فيهم

بدر: هههه طيب استني هنى وانا راح اروح ادخل الخيول

رنيم: استنى راح يشوفوك

بدر: اشلون راح يشوفوني والدنيا مظلمه

رنيم: طيب افرض فجئه فتحوها

بدر: والحل

رنيم: مدري....ما تلاحظ انو مافي صوت للكلاب

...............

خايف عليك ومنك بالحيـل خايـف ...
عزي لقلبي يجمع الحب والخـوف
خليت قلبي والشقـاء بـك ولايـف ...
قلبي عمى وش عاد لو عيني تشوف

.. عند الشله..

امل: غريبه وينها مالها صوت

ربى: ايه والله (وبخوف) لا يكون صار لها شي

فارس: تريك روح افتح الكهرباء عشان نشوف وينها

تركي راح وفتحها

مشاري: لا ان شالله ما فيها شي

مرام: لا تخافوا تلاقوها حابسه عمرها في مكان هذي مو سبع ارواح عندها يمكن عشره

ملاك: بعض الاحيان تعطيني احساس انو منتي اختها

مرام تتكلم بسوري: ههههه نيالك على هيك احساس

(تركي رجع لهم بعد مافتح اليتات مشاري فتح الباب

وصار يدور بعيونه بس مالها اثر)

امل: هاا لقيتها

مشاري بخوف: لا

مرام : ملوكه حياتي كذا انتهت مهمتنا يلا نمشي نروح نتفرج علىالي صورنا برواقه

ملاك: هههههههه شوفي الناس وين وانتي وين

مرام: عندي نكته .... في قرد شاف نفسه في المرايا قال اللهم لا شماته

(محد اعطها وجهه)

مشاري: مالها أي اثر

فارس دخل وبصوت عالي: رنيـــــــم

.................

ياكبر همي يوم شفته قاعد ويلعب بدنياك......حسيت ان شين جبته وبه ياغلاي طعنتني
افهم ترى صبري طال لعنبوك رحمناك......مارحمت الروح وبحبك وعزك ذليتني
مات الفؤاد ونقهر وانا بعيدن عن غلاك......وماتت البسمه من حياتي وشفتي

..عند الحريم..

ام تركي بخوف: اتكلمي اشفيهم عيالي انا اصلا من اول ناغزني قلبي...؟

ام مشاري: ولدك المحترم كان محجوز في مركز الشرطه بتهمه الدعارة

ام تركي بصدمه: مين ولدي تركي

ام فيصل: ام مشاري الله يهديك ماله داعي هذا الكلام

ام مشاري: والله اعتقد كلمه الحق ما تزعل احد

ام تركي: وانتي وش دراكي بهذا الكلام اكيد سامعته غلط ..؟

ام مشاري: لا اصلا يومها مشاري و زوجي هما الي راحوا مركز الشرطه في الليل

وطلعوا ولدك

ام تركي وهي تحاول توقف بتروح تتأكد من الخبر واخذت جوالها الـ e66

واتصلت على ولدها

(اما الجده كانت جالسه معاهم وماسكه المسبح في ايدها وجالسه تسبح بس ما كانت سامعه اش بيقولوا لانوا كان سمعها ضعيف بحكم كبر سنها)

.........

افرح ابتسم ماهمني فرحك وبجاك......حتى لو رحلت بيكون اجمل يوم بدنيتي
ذبحتني هجرتني فوق هذا تبي اترجاك......لا انت ولاعشره مثلك انزلهم عزتي
اسمع كلامن يوصلك وبعدها يتعداك......النفس طابت والقلب عافك مثل ماعفتني


..عند الشله..

ملاك: مرام خلاص ماني رايحه معاكي وبعدين (وقاطعها صوت)

تركي: ملاك تعالي معاي ابغاك شوي

ملاك بدون نفس مشيت معاها

(وبعدوا عن مكان الشله)

ملاك تطالعه تستناه يتكلم

تركي: كيفك اليوم..؟

ملاك باستهزاء: ومن متى ان شالله بداء الاهتمام..؟

تركي: والله تغيرت يا ملاك وصرت غير عن الاول و صدقيني يا ... (قاطعته)

ملاك: وصدقيني يا ملاك معد بعديها واني تركت اصدقاء السوء وبكون لك الاخ الحنون الي يعرف أخبار اخته ويسال عنها وعد يا ملاك انها ما راح تتكرر وبتشوفي التغير بنفسك .... مو هذا الي بتقوله (وبدات الدموع تتجمع في عينها) حفظت الكلام من كثر ما تعيده سامع حفظته بس للاسف ماشفت ولا حتى تغير بسيط وكل مره حالتك للاسوء انا ... (وسكتت شوي) .. انا يا تركي ما صار عندي ثقه فيك
(وطالعت الجهه الثانيه لفتره ومسحت دموعها بايدها الاثنين ورجعت تطالع فيه)
تركي انا ماعد يهمني (وباستهزاء) التغير المفاجئ الي راح يصير فيك
( وبصوت شوي عالي) فاهم انا ماعد يهمني هذا الشي راجع لك تتغير ولا لاء
(وبهدوء)انا خلاص تعبت

تركي: بس صدقيني يا ملاك والله هالمره غير

ملاك: لا تحلف لا نك انت واحد كذاب

تركي: طيب بس هالمره غير شلون اثبت لك

ملاك: قلت لك ماعد يهمني

تركي: طيب خلاص براحتك بس بكلمك في موضوع ثاني

ملاك اتكتفت: خير

تركي: ان شالله خير بس مشاري خـطـ.... ( وقطع كلامه صوت الموبايل وهو يرن وهو يطالعه)

هذا امي

ملاك بخوف: غريبه رد بسرعه

تركي رد عليها: هلا بالغالية

ام تركي: صح الكلام الي سمعته؟!!

تركي وهو يطالع ملاك وباستغراب: يمه وش سمعتي.؟؟!!

ام تركي: وينك الحين؟؟

تركي: هنى في المزرعه ليه يمه وش فيه

ام تركي: طيب تعال بسرعه ولا قلي انت وين وانا بجيك عشان كفايه فضايح

تركي: يمه اشفيه؟؟

ام تركي بعصبيه: وينك الحين

تركي: ممم في الحديقه الداخليه الي قبل لا توصلي لجهه الخيول

ام تركي: ايه ايه خلاص عرفته الحين جايه لا تتحرك

وقفلت منه الخط بدون ما تسمع رده


×××××××××××××××××××××××××


مدرى البارحه ويش إفتكرت وسرحت
هى طوارى او ان هموم قلبـى ثقـال

هى طرتلى قديم الذكريـات ولمحـت
زول والا الحكايـه كلبوهـا خـيـال

هجّن ركاب فكرى بالمشاعر وصحت
منهو اللـى تغافلنـى وفـك العقـال
..ماليزيا..

..بتحديد المستشفى الي فيها بسام..


(ومسكت ايد سماح وراحو لعند الدكتور) << طبعا كانت المحادثه بالـ
Englishبس انا راح اترجمها لكم

سديم دقت الباب: ممكن دكتور

الدكتور: اتفضل

سماح و سديم دخلوا لعند الدكتور

سديم: عندكم المريض بسام الـ,,,,
واحنا بنزوره بس منعوا علينا الزياره

الدكتور بابتسامه: اش تصيرون له ..؟

سديم بارتبااك: اااا

سماح قاطعتها: نصيره له من بعيد بس عشان اهله حاليا مو موجودين فاحنا نيابه عنهم

سديم: ايه صح كلامها

الدكتور: طيب تعالوا بكرا لانه الحين حالته ما تسمح

سديم باندفاع: لالا ما نقدر بكره احنا مسافرين

الدكتور: طيب اتفضلوا

سماح: هو اش عنده ؟؟

الدكتور: لسى مو مبينه حالته لسى جالسين نسويله تحليل

سديم: ومتى بتطلع النتيجه

الدكتور بتفكير: باقي لها تقريبا ساعه

سديم: اها شكرا الحين نقدر نروح له؟؟

الدكتور: ايه اتفضلوا بس ترى هو منيم ما راح يحس فيكم الي بعد ما يفوق من المنوم

سماح: اجل خلاص راح نرجع بعد ساعه

الدكتور: طيب

سماح و سديم اتشكروا الدكتور و طلعوا من عنده

......................

على فكره أبي أسألك يا محيرنـي سؤال محرج وياليت لو تجاوبنـي
نفسي أعرف تحبني والا تكرهنـي جاوبني قول أي شي تكفه ريحنـي
اذا تحبني أبي أعرف ليه تجرحنـي وليه دايم تشقيني و كمان تتعبنـي
وليه تسقيني من عذابك وتهجرنـي يعني الحب انك تلوعني وتعذبنـي
واذا تكرهني أجـل ليه تخدعنـي وليه فيك تعلقني وفحبك تولعنـي


..عند خالد و ريماس..

خالد: براحتك بس لا تقولي برد

ريماس بتحدي: ما راح اقول ... ولو برد برجع لي لاوتيل بروحي ماني صغيره احد يدلني


وخرجوا من الاوتيل

وهم جالسين يمشوا

خالد: ناكل عل بحر ولا ناكل في المطعم وبعدين نروح البحر نتمشي

ريماس: عادي المهم ناكل

خالد: طيب انا اشوف الخيار الثاني ناكل في المطعم وبعدين نروح البحر نتمشى

ومشيوا حوالي نص ساعه

وصلوا للمطعم

طلبوا لهم اكل و اكلوا

..بعد ما خلصوا ..

خالد: نمشي

ريماس : تستأذن حضرتك

خالد وقف: هههههه طيب اجل يلا

ريماس وقفت

خالد مد ايده لي ريماس بس ريماس طنشته ومشيت

.. طلعوا من المطعم بعد ما حاسبوا..

خالد: و انا كنت ماد ايدي لطوفه

ريماس وهي تلف ناحيته وكانت خصلات شعرها تتطاير بشكل حلو: لا والله وبأي حق امسك ايدك.؟

خالد: ممم ولد عمك

ريماس: لو تسكت احسن

خالد ناظرها وبخبث: طيب احنا الحين لازم نقطع الطريق وشوفي السيارت شلون سريعه

هاتي ايدك امسكها ما اعتقد انك راح تقدري تقطعيه لو حدك
ريماس طالعته وبعدين رجعت تطالع الطريق و بدأت تمشي كم خطوه بس خالد سحبها

لناحيته وبقوه : اشفيك يا مجنونه مو شايفه كيف السيارات سريعه كان الحين صدمتكي السياره الي دوبها مشيت

ريماس فلتت ايده من ايدها : اتركني مالك دخل فيني

خالد اتنهد: ريماس لا تصغري عقلك بس نقطع الطريق وبتركك

ريماس بعصبيه: وانا قلت لاء

خالد يحاول يمسك اعصابه: يعني شلون راح نام هنى

ريماس: ...... (لا رد)

خالد: اوك انا راح امشي واتركك

وووووووووو

مشي كم خطوه ريماس مشيت جمبه بس ما مسكت ايده

وصلوا لشارع الثاني بسلام

وصاروا يمشوا الين وصلوا للبحر

ريماس بعفويه: خالد بليز اشتري لي حلاوه قطن (شعر البنات) نفسي فيها

خالد بابتسامه على عفويتها: طيب تعالي

وطلب واحد

ريماس ناسيه انه خالد: ليه ما ودك؟؟

خالد: لا ما احبها

ريماس بابتسامه: في احد ما يحب حلاوه قطن ترى راح تفوتك مممم اجل خلاص بطلت لا تشتريلي

خالد باستغراب: ليه؟؟

ريماس: ما اعرف اكل لوحدي

خالد: ههههه اجل خلاص بس انا بشتريلي ايس

ريماس: اوك مع اني نفسي تجرب الحلاوه

خالد: شفتي من انا صغير ما احبها بس خلاص عشانك راح اشتريها

ريماس بعفويه: تسلم لي يا قلبي

خالد طالعها وبخبث: وش قلتي

ريماس باستغراب: وش قلت..؟

خالد: دوبك قلتي تسلم لي يا ايه

ريماس انتبهت على نفسها وتمثل الامبالاه: بدون قصد طلعت

خالد: هههههههه اتفضلي (ويمد لها الحلاوه)

ريماس في نفسها(اشلون ياربي طلبت منه الحلاوه والله اش اسوي ضعفت قدامها)

خالد: خذي يدي انكسرت

ريماس اخذتها منه: مرسي بس ترى بعطيك حقها

خالد: تعرفي تسكتين صح

ريماس باستهبال: ههههههه لا

خالد ضحك على استهبالها: هههههههههههه

واخذ حلاوته

وصاروا يتمشوا عل بحر والجو كان بارد

.. بعد ما خلصوا الحلاوه..

خالد طالع ريماس الي كانت حاطه ايدها على فمها من كثر ما بردت: مو قلنالك برد

ريماس وهي بردانه: ما اشتكيت لا احد

خالد شال الجكت الي عليه وحطها عليها

ريماس بعصبيه شالت الجكت ورمته في وجهه: قلت لك ما شكيت لك اني بردانه
وبعدين لاتطيح الميانه اكثر من الازم في حدود بيني وبينك لنتعامل فيها مع بعض

خالد بصدمه من تصرفها: طيب و انا اش سويت شي غلط ؟؟

ريماس بقهر: و اذا حاب اذكرك انك متزوج فهذا دليل كافي انو ما يصير نطلع مع بعض لانه تسمى (وبستهزاء ) خيااانه

خالد: ريماس اشفيك .. فيك شي ...؟

ريماس بعصبيه وهي ترجع لورى: روح عند زوجتك ليه جالس معايا روح رووووح

وصارت تجري

خالد وقف مو مستوعب عقله مصدوم من تصرفها وقلبه يرقص من جوا لانه اكتشف انها تغار علي

ووووووو

بسرعه اخذ جكته المرمي في الارض وجري لناحيتها

خالد بشوي صوت عالي: ريمااااس

ريماس كانت تجري ودموعها على خدها

بس خالد كان اسرع منها ومسك ايدها ولفها لناحيته

خالد بصدمه: تبكي!!

ريماس بسرعه مسحت دموعها: خير اش عندك لاحقني؟

خالد: ريماس بقلك شي انا

ريماس قاطعته وبعصبيه: انا ما بدي اسمع شي كفاايه الي جاني منك

خالد وباستغراب وهو لسى ماسك كتفها: وشو الي جاكي مني ؟؟

ريماس بصوت اقرب للهمس: اتركني

خالد تركها وبحزن ممزوج بأمل: انا بس كنت بقلك اني ما خطبت ولا شي و انا عمري ما راح اخذ غيرك حتى لو انتي ما تزوجتيني راح يضل هذا (وهو ياشر على قلبه) يعشقك

ريماس كانه احد طش فوق راسها موبه بارده: .................. (لا رد)

و بعد ثواني وهم يمشوا

ريماس بهدوء: ليه كذبت عليا ..... انا صح انطبق عليا المثل الي يقول ما تحس بقيمه الشي الي لما تفقده بس

خالد قاطعها: انا لا شعوريا طلعت من الكلمه

ريماس شهقت و بصدمه: خالد خالد

خالد طالعها ورجع يطالع المكان الي تطالعه: اشفيك.؟

ريماس ومازلت مصدومه: خالد هذا .........


ووووووووووووووووووو


.......................

ماشكيتك لو انى من جفـاك انذبحـت
وانت شف حكمة الخالق ذبحك الدلال

لا تقول انك بذاك التصـرف مزحـت
يوم سويت فى هاك النهـار احتفـال

..عند سديم و سماح..

..بعد مرور ساعه..

دخلوا الغرفه الي فيها بسام

سماح: ها اش قالوا

سديم بضحكه: والله تضحكي لو اقلك وش قصته

سماح: سدوم انا قلت لك وش فيه ما قلت لك وش قصته؟؟

سديم حكتها كل شي وكيف حالتها الحين واصله

سماح: استغفر الله العظيم من جد يمهل ولا يهمل

بسام بصوت مبحوح: انتوا جاين تتشمتوا فيني

سديم باستهزاء: ممم تقريبا

قديم 04-29-2011, 06:52 PM   رقم المشاركة : 39
:: سيدة نشيطـة ::










افتراضي رد: روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه


الحين انت تحت يدنا نقدر نسوي فيك مثل ما سويت فينا وفي غيرنا

بسام بتعب: كح كح اطلعوا برا كح

سديم وهي تجلس عل كرسي وتحط رجل على رجل: ههههههههه الحين حكم القوي تحسبنا مثل زمان
راح نسمع كلامك لا هذا زمان وراح ويمكن الجاي راح يكون العكس لانه يا كثر البنات (وباحتقار) إلي ودهم يردوا لك جميلك

سماح: خلاص كفايه امشي نطلع

وثواني رن موبايلها

سديم: مين..؟؟

سماح باستغراب: من السعوديه هذا الرقم اها هذي فرح

..وردت بسرعه..

فرح: هلا سماح

سماح: اهلين كيفك حبيبتي..؟

فرح: بخير انتي كيفك؟؟

سماح: بخير دامك بخير

فرح: مم متى راح ترجعوا انا ماني عارفه وين اروح

سماح: كيف يعني ؟؟!! ماني فاهمه

فرح: شفتي الصور الي اعطيتني ياها وووووووووو

حكتها كل شي

سماح بصدمه: بس انتي قلتي لي انك راح تاخذي الصور عشان تحافظي على سمعة البنت مو عشان تفضحيها انتي قلبك من حجر ولا شو البنت الحين راح يموتوها اهلها
ومالها دخل في الي صار يا شيخه روحي الله ينتقم منكم والي زي اشكالك وانا الغبيه صدقتك واعطيتك الصور احنا خلاص
مالنا دخل لا في بسام ولا في غيره شوفي نهايته في المستشفى

فرح: طيب زوجي وطردني واهلي ما رضيوا يستقبلوني لاني راح اصير مطلقه
وين اروح

سماح: هذا نتايج افعالك و اتحمليها

وقفلت الخط بدون ما تسمع ردها

×××××××××××××××××××××××××

في مرايا السحب ..

كفّها فلة جديله من حروف ..

وقصة الحنا طويلة .. فـ الكفوف

من نده عطر الرفوف ..

لين صحاه ..

في ثيابك يا الف ليله..

مملكتنا الحبيبه

.. المزرعه ..

××عند الرجاااال××


فيصل وهو يطالع بنته: نور روحي عند عمه امل

نور: مابي بابا وين ماما ..؟

فيصل يسكتها: بكرا راح تجي


نور بزعل: بابا انت كل يوم تقول بكرا ويجي بكرا وماما ماتجي

فيصل: ممم طيب اش رايك تروحي عند جده

نور والدموع تتجمع في عينها: مابي

فيصل: الا البكي نوني طيب وش تبي..؟

نور: ابي ماما ماما ماما

فيصل بيأس: بكرا اوديك عندها......... وفي نفسه(و امك ما سالت عنك وانا للحين مو قادر اطلقها عشانك وقطع حبل افكاره صوت موبايله وهو يرن نزل نور من حظنه واخذ موبايله ههه ذكرنا القط جانا ينط) و طلع برى وشال معاه نور و رد

فيصل: خير

فرح: هلا فيصل بس ممكن اقابلك في أي مكان..؟

فيصل: خير ان شالله عندك تهمه ثانيه

فرح في نفسها(اوف ياربي الحين وش اقله وهو حضرته جاهز لطنازه): لا بس فيصل انا ..... (وسكتت)

فيصل: خير اشوف انبلع لسانك

فرح: بقلك و بعترف لك على كل شي

فيصل باستغراب: وش تعترفين فيه ..؟

فرح تمثل الندم: ع الصور و الفديو بس لا توريها احد

فيصل: وليه

فرح: اذا شفتك بقلك على كل شي بس الحين لاتنسى الصور جيبها معاك

فيصل و باستهزاء: وبنتك انسها

فرح (اوف وش هالطاري): لا اكيد راح تجيبها بدون ما اقول

قفلوا الخط بعد ما حددوا وين يتقابلوا ومتى


نور بزعل: ليه ما اعطيتني اكلم ماما..؟

فيصل وهو ينزل لمستواها: مو قلت لك نوني بكره راح نشوفها

.............................
معليش تحمل جنوني طلبتـك
والله العظيم ياحياتي عشقتـك

حبك غالـي علي تحمل جنوني شوي
خذ مني كل شي بس تحملني شوي



..عند بدر و رنيم..

رنيم: هذا صوت فارس يناديني

بدر: اطلعي وانا راح اقعد شوي وبعدين اطلع

رنيم: والله مع اني ماني قادره ... وانتبهت انو ماهو في الحجاب على شعرها

(وشهقت) وينه..؟

بدر: ايه طاح يوم سحبتك

رنيم: اوف والله ماني قادره اشوفهم

بدر: خلاص عاد مو كانك كبرتي السالفه

رنيم: لا والله عيشوني في رعب شيوي وكان راح يطير عقلي

(اتنهدت)
ووووووووو

طلعت

ربى وهي تروح ناحيتها: رنيم ياقلبي وين كنتي..؟

رنيم طنشتها ومشيت

مشاري: رنيم فيك شي..؟

فارس: اخيرا طلعتي

امل: ههههههههههههه رنوم الحمدلله ع السلامه

مرام: قلنا لكم بعشره ارواح ههههههههههه ما يصير لها شي

رنيم حستها مثل الاهانت وصارت تجري وتجري الين ما وصلت الغرفه المشتركه بينها

وبين ربى وريماس

قفلت الباب على نفسها : ليه يا ربى ليه

................................

ماهجيتـك ولا كنـى ابـد مامدحـت
كلبوهن عقب هالعشره اكبـر محـال

صاحبى دام انا منك وعليك انجرحت
لاتجينى على درب الخطـا والخمـال

تدرى انى تحمّلت الكثيـر وسمحـت
خابر ان التسامح من كريم الخصـال

..عند تركي و ملاك..

تركي: امي الحين جايه

ملاك: ............ (لا رد)

تركي: ايه كنت بقلك انو مشاري خطـبك

ملاك بصدمه: اشلون!!

تركي بأستغراب: اشفيك مستغربه..؟

ملاك : ودي اعرف انت أي نوع من البشر انت تحس ولا لاء

تركي: انا قلت شي غلط؟

ملاك بصراخ ممزوج بعصبيه: وبعد تسأل اشلون تبني اتزوج قلي شلون

تركي: ليه اش ناقصك عن البنات

ملاك وهي تحاول انها تمسك اعصابها: لاني مو بنت وانت السبب عرفت اش ينقصني(وانهارت)
انت السبب يا اخوي انت السبب

تركي وهو يروح لناحيتها: ملاك حبيبتي انـ

ملاك بصارخ: لا تقول حبيبتي

تركي: طيب انا .....

(وقطع حوارهم صوت)

ام تركي بجديه: تركي صحيح انك كنت في مركز الشرطه ومتهم بتهمه الدعاره

ملاك رفعت راسها لفوق واتنهدت تنهديه وكانت من قلب: ايه ماما صحيح (وباستهزاء) بس يقول ولدك انه تغير ومعد راح يعيدها

...............................

يعتريني حزن .. مدري حالـه مـن الإكتئـاب

سمّه اللـي ودّك اصـلاً مـا تهـمّ التسميَـه



المهمّ اشعر بضيقة صدر ياخـي .. واغتـراب

لا ذكرت اني أعيش بعصْر "لا .. للتضحيَـه"

..عند الرجال..

فيصل اتصل على مشاري وساله عن الملف الي فيه الصور

مشاري: ليه لسى؟؟ ... ما شفت اشفيه

فيصل: الحمدلله اجل الحين الملف معاك

مشاري: ايه

فيصل: اجل اعطيني ياه بس امانه لا تفتحها

مشاري: طيب طيب الحين جاي

وقفل منه الخط

مشاري: مرام و ربى و امل جهزوا نفسكم بسرعه

البنات: ليه..؟

مشاري وهو يمشي: بلا كلام كثير سوا الي قلت لكم عليه وبس

(ولف ناحيتهم) ومن يوم ما اتصل القالكم في السياره

وراح وتركهم على حيرتهم

فارس وهو يطلع من عند الخيول: رحوا صالحوا رنيم ترى كسرت خاطري

ربى باندفاع: احلف

فارس: ههههههههه والله

ربى: اجل يلا بنات نروح نجهز حالنا والمساكين الي مكسور خاطرهم يصلحوا بنفسهم

امل: احلى يالي تغاار

ربى: اتخسي قال اغار قال

امل: لا عاااااد هذا اثبات قوي

ربى: بتمشوا معاي ولا شلون

مرام: هههههههههههههههه بنمشي

..بعد ما راحوا البنات..

فارس: هههههههههههه فديتها يا ناس وربي احلاهم

وراح لناحيه الشباب

اما بدر فطلع من المكان الي هوا كان فيه وراح هو كمان لعند باقي الشباب
....................

أنا قلبي مجروح ومحتاج من يداويــــــه

والمشكله إن مالي صديـــق يداوينــــــي

محتاج صديق يشكــي لي وأشكيــــــــــه

يشاركني الفرحه وينسيني مرارة سنيني

..عند رنيم..

حاولت كم مره تتصل على ريماس بس يعيطها مقفل: اوف ياربي مممم صح ليه من اول ما اتصلنا على خالد مممم اكيد عمتي نهى عرفت توصل لبنتها يبالي اروح اسالها

طلعت من الغرفه صادفت ربى في وجها وشكلها كانت تبى تدخل الغرفه الي كانت فيها
ربى: رنوم زعلتي

رنيم: لا يا عمري لاني فرحت من كل قلبي وليه انتي اصلا سويتي شي يزعل

ربى: خلاص والله اسفه انا اصلا ما كنت بسوي لك شي بس لما مرام حكتني السالفه
وش سويتي فيها هي و مشاري

رنيم: اها يعني مرام راس البلوه هي المخططه لكل شي .. طيب وانتوا ليه تدخلوا انا وهي نتفاهم بس والله لا اوريها

ربى: خلاص عاد بلا دلع قلنا اسفين (وباسته على خدها) وهذي بوسه عشان ترضي
ايه صح وكمان بحكيك اش سوى فيني فروس

رنيم: ههههههه ايه صح على طاري حبيب القلب ريماس شو اخبارها
ليه ما نتصل على خالد

ربى بقهر: اااه بس خليه يرجع بسلامه وانا وريكي فيه

رنيم باستغراب: ليه..؟

ربى: النذل غير شريحته

رنيم: لاااا تقوليها والحين مسكينه عمتي نهى اشلون توصل لبنتها

ربى: اسكتي بس كل ما يجيبوا سيرتها تصيح يلا امشي نلبس مشاري مدري وين راح يودينا

رنيم: ههههههه وليه ماسألتوا ..؟

ربى: ما اعطنا فرصه اصلا

رنيم: طيب خلاص بس من يوم ما نرجع تحكيني كل شي صار معاكي انتي فارس

ربى باستهبال: ان شالله عمتي

......................

من كلام المصطفـــى سقنا الدليل = الجليس اثنين واحـــــــدهم هلـِك

حامل المســـــــــــك طبـّن للعليل = صاحب ٍ للخيــــــــر بدروبه سلك

لو تحس بضيق للضيقــــــــة يزيل = لو تغيب شوي عن الحـال سألك

.. الغرفه المشتركه بين مرام و امل وملاك ..

امل وهي تلبس عبايتها: وين ملوك..؟

مرام: من اول جالسه مع اخوها لو كانت قضيه فلسطين كانوا حلوها

امل: هههههههه

مرام وهي طالع الموبايل : يلا يلا مشاري اتصل

امل: يلا

مرام لبست عبايتها وراحت عند ربى و رنيم: روري يلا مشينا ... اشوف رنو رايحه معانا

رنيم : اوه نسيت اخذ الاذن من ست الحسن و دلاااال

مرام رجعت تتطالع الموبايل وهو يتصل مره ثانيه: امشوا راح يعصب علينا يلا

وحطته سايلنت .. وشوي واتصلت على ملاك

ملاك بصوت مبحوح من البكى: هلا حياتي

مرام بصدمه: ملاك اشفيك..؟

ملاك: مافيني شي

مرام ما حبتت تدقق عليها: طيب ما راح تجي معانا.؟؟

ملاك: وين

مرام: بنروح مع مشاري بس مدري وين..؟

ملاك: لااا ما اقدر رايحه انا وتركي مشوار

مرام وهي تنزل من الدرج: من متى بينا مشاوير .. ملوكه عمري سمعتي خبر عن ابوكي

ملاك: لا .. خلاص بعدين اكلمك

مرام: خلاص يا قلبي على راحتك

وقفلوا الخط


.......

الله وأكبر وايش هالجمال رقة ونعومه وملامح دلال
حلوه عيونك ولا بالخيال والله أحبك وأحيا بقربك

يرتعش قلبي يوم تضحكين يرتاح صدري لو تبتسمين
يفداكِ عمري بس ترضين والله أحبك وأموت بحبك


مشاري شاف البنات وهم جاين لناحيته: ودينا بسيارتك

فارس: لا والله اشوف صاير الشوفير حقكم

مشاري: ههههههههه افا بس مين قال؟؟ ........ بس انا سيارتي ما تكفي

فارس: عادي سوق بسيارتي

مشاري: يعني حالف اني راح اسوق

فارس وهو يضربه على ظهره على خفيف: امزح معك يا دب

مشاري (يلف ناحيه البنات) و يمثل العصبيه : انا مو قلت ما ابغى اشوف أي تاخير

فارس: يلا لا تضيعوا لنا وقتنا

مشاري: رنيم

رنيم بدون نفس: خير

مشاري: ليه جايه معنا مين طلب انك تجين انا بس قلت لثالثه المرح

رنيم: وليه انا ممنوعه مثلا

مشاري: تقريبا

رنيم عصبت وراحت وتركتهم

ربى كانت بتلحقها بس وقفها صوت

مشاري: ربى وين رايحه؟؟

ربى: رايحه اتصور معاها يعني وين بروح .. بروح اشوفها حرام عليكم

مشاري باستهبال: يعيني عل حنيه بس

تعالي معانا وصدقيني راح تشكريني على الي بسويه

ربى: ترى اخر مره بسمع كلامكم انا مو مستعده اخسر صديقتي عشانكم

مرام: وقبل لا تكوني صديقتك هي اختنا

ربى: ونعم الاخوه والله

امل: اوووووووص خلاص انتوا لازم كل ما تشوفوا بعض لازم هواش

فارس: خلصتوا كلامكم يلا قدامي ع السياره

امل: ليه بدر ما بيجي..؟

فارس: لا يقول تعبان

امل: اها ... طيب دقيقه بروح و ارجع..

فارس: لا تتأخري احنا نستناكي في السياره

امل وهي تمشي: طيب

.. واتصلت على فيصل واخذت نور منه ورجعت لشله..

نور: وين راح نروح..؟

امل: امل والله يا قلبي ما ادري

اشوف لبسك .. ايه حلوه ينفع تطلعي بيه

نور الي كانت لابسه

روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

,,وصلوا السياره,,

ركبوها ومشيوا

ربى: اهلين بالمفعوصه حقتنا هاتيها

امل: خذيها

فارس وهو يسوق: حرام عليك ليه رديت اختك

مشاري: الحين تعرف

فارس: طيب والحين انا وين اروح..؟

مشاري: بنات احنا راح نرح نشتري هديه لرنو و نسوي حفله بسيطه
عشان نراضيها وهذا طيب منها اذا اعطتنا وجهه وبس و انا حبيت تكون مفاجئه لها

ربى:ههههه دوووم هالحنيه

فارس: يعني نروح المول

مشاري: ايه

ربى: نواره اشفيك ساكته

نور: ولا شي

امل بضحكه: نواره حياتي قوليلهم اول اش قلتي لي قبل لا نطلع السياره

نور: انا راح ازوج كل واحد فيـ,,,,,

ربى حطت يدها على فم نور: اووص ترى بزعل لو قلتي

فارس بخبث: خليها تقول نشوف مين الي راح تزوجه ومين الي بتخلي اعزب

مرام: ههههههههه هذي المفعوصه تتكلم ع الزواج

امل: هههههههه لا فاتك مسويه خطابه العيله

ربى: لا والله وانتي بدل ما تقوليلها عيب جالسه تشجعيها

امل: ههههههههه طيب خليها تقول والله راح تفطسوا ضحك

مشاري لف ناحيته: نوراه انا مين راح اخذ..؟

نور بتفكير: انت راح تاخذ وحده ما احبها مره

مشاري: هههههه مين..؟

نور : تعال اقلك في اذنك

مشاري يقرب اذنه لفمها الصغير

نور بهمس: الشريره مرام

مشاري وهو يبعد: ههههههههههههه

فارس بابتسامه: اش قالت

مشاري: مايصير هذي اختي تقول الشريره مرام

فارس: طيب و انا

نور وهي تضم ربى: انت ممم راح تاخذ وحده احبها بس ما راح اعطيك ياها

فارس: يو وليه

نور: لاني احبها بعدين تاخذها مني وانا اجلس بروحي

ربى: نواره يا قلبي اسكتي خلاص

نور: لا اول شي اقوله مين

ربى يأست منها و تركتها

فارس: طيب قولي

نور وهي تصفق: عمه ربى

ربى دوروها ما تلاقوها وبتخفف التوتر شالت نور واعطتها امل: خذي هذي ام لسان وخليها عندك

فارس: هههههههه

و بعد ثواني

فارس: اسمعوا هذي الاغنيه (و ربى كانت جالسه في المقعد الخلفي الي ورى فارس)

فارس طالعها من المرايا وقصده ربى اسمعيها

وشغلها

كانت اغنيه ردت انساك

وبعد ما خلصت

فارس: ها اش رايكم ...؟

ربى جات الفرصه عندها وقررت انها تحرجه: بصراحه مو حلوه مررررره كلماتها جريئه

فارس: هههههه بس عشان كلمتها

ربى وهي طالعه من المرايا: ايه

امل: ايه صح كلماتها جريئه بس مره عجبتني شكلها عراقيه

مرام لانها كانت جالسه جمب ربى ما غاب عليها نظراتهم لبعض

بس قررت لما توصل المزرعه تفضحهم

مشاري: خطيره اشلون طحت عليها

..................................

لاتنثرين الدمـع قولـي لـي وش فيـك
تخالطت عبرات صوتـك وانـا اسمـع



تقطع خطوط الجو والصـوت مغريـك
ودمعك غدى نيـران بالجـوف واقشـع

,,عند تركي و ملاك,,

ملاك رفعت راسها لفوق واتنهدت تنهديه وكانت من قلب: ايه ماما صحيح (وباستهزاء) بس يقول ولدك انه تغير ومعد راح يعيدها

ام تركي: يعني صحيح (وبعتاب يقطع القلب) حرام ياولدي تسوي فيني كذا
بعد ما كبرتك وكنت ابى اعتمد عليك واخليك الظهر الي ننسند عليه طيحت روسنا في الارض

تركي يروح لناحية امه ويوبس يدها: يمه والله هالمره ندمان والحمدلله محد عرف بسالفه
وما كان هناك في مصورين ولا شي

ام تركي: انا الحين مو هامني كلام الناس انا الحين تاكدت اني ما اعرفت اربي

تركي: لا يمه لاتقولين انتي ........
(قاطعته)

ام تركي: ما ابغى اسمع صوتك الحين لما نرجع البيت نتفاهم انا جيت لعندك
وكنت اتمنى انو الكلام الي سمعته غلط بس للاسف

تركي كان بيتكلم بس امه سكتته

ام تركي: اووص ما بدي اسمع صوتك لما نرجع البيت لنا تفاهم ثاني ما ني ناقصه فضايح
ليه يا ولدي طلعت على ابوك ليه

ووووووووو

راحت وتركتهم

ملاك كانت تناظره بنظرات عتاب تقطع القلب

تركي وهو يطالعها: ملاك لا طالعني كذا يلا البسي عشان نروح المستشفى
على اقل يهدى ضميري

ملاك باستهزاء: هـ كويس والله عندك ضمير يحس

وراحت وتركته بدون ما تسمع رده

تركي بصوت عالي: استناكي في السياره

.....................
كرهوني البشر وانكرهت اشعاري
من كثر الحزن بييه وكثر ناري

يلعايش ضحك ماتدري بييه شصار
بييه ادموع شبت وانت ماداري

..عند رنيم..

رنيم كانت جالسه من جوا ميت قهر ومن برى ملامحها كانت تدل على انها بارده

سمعت صوت الباب الغرفه الي جمبهم تنفتح

(راحت لعند مصدر الصوت)

رنيم باستغراب: ملاك انتي ما رحتي معاهم

ملاك: لاء

رنيم: وينك من اول ما شفتك..؟

ملاك: خلاص رنوم لا تحسسيني داخله مجلس تحقيق

لبست العبايه وتركتها

رنيم: انا ماني عارفه ليه محد طايقني اوف
هم الغلطانين و زعلانين كمان

...

وشلـون مابـه شـي يرحـم اهاليـك
تدريـن بغيـر الصـدق لايمكـن اقنـع



انا عهـدت الضحـك يعشـق اشافيـك
وعيـون ماخلقـت علـشـان تـدمـع

..ملاك وتركي..

كان ساكتين والجو متوتر

واخير

وصلوا المستشفى

(ملاك سوت التحليل وقالولها بعد نص ساعه النتيجه تتطلع)

ووووو

..وبعد مرور نص ساعه..
الدكتوره بابتسامه: انتي متزوجه؟؟

ووووووووووووووو

انتهى الباااااارت

قديم 04-29-2011, 07:04 PM   رقم المشاركة : 40
:: سيدة نشيطـة ::










افتراضي رد: روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه


روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

مدخل

كل السبـــب في المحـــبة نظـــرة العـــــين
لاوالنبي ياحـــــبيبي ما من هـواكم خــســاره
لكـن كــلام العـــوازل خلا عـيوني حــــياره
وإحـــترت في الأمـر مـا بين لأثنـــــــــــــين
كـل السبــب في المحــــبة نظــرة الـعــــــين
******
فكـرت سـاعة وصـالك وقلت وصلك بشـاره
وخفت أقـولك لأني ماشـفـت مـنك إشــــــاره
حتى إ شـــاره ونظــــره بـــنص عــــــــــين
كـل السبــب في المحــــبة نظــرة الـعــــــين
******
من يــوم شفتـك وهــبتك حـبي وقـلبي ونـاره
هـويت حسـنك وفـنك وأسـمك حلا ياســماره
شـــــلـــــيـت عــقــلي بنـــظـرتك يــازيــــن
كـل السبــب في المحــــبة نظــرة الـعــــــين
******
مــرت ليــالي وفـكـري حــيران مـاله قـراره
أبـات في ذكـرياتك ذكرى الصفاء والطهـاره
ذ كـــرى محــبــــين غــا بوا عـن الـعـــــــين
كـل السبــب في المحــــبة نظــرة الـعـــــــين

البارت التاااااااااااسع و العشروووووون

... الأخيـــــــــــــــــــــــــــــــر ...

وشلـون مابـه شـي يرحـم اهاليـك
تدريـن بغيـر الصـدق لايمكـن اقنـع



انا عهـدت الضحـك يعشـق اشافيـك
وعيـون ماخلقـت علـشـان تـدمـع

..ملاك وتركي..

كان ساكتين والجو متوتر

واخير

وصلوا المستشفى

(ملاك سوت التحليل وقالولها بعد نص ساعه النتيجه تتطلع)

ووووو

..وبعد مرور نص ساعه..

الدكتوره بابتسامه: انتي متزوجه؟؟

ملاك وقلبه شوي ويطلع من كثر ما يدق وكان صوتها اقرب للهمس: لا

الدكتوره بحنيه + ابتسامه: الف مبروك يا عسل انتي بنت لساتك عذراء يا ماما

ملاك اتنهدت براحه: الف شكر لك يا رب احمدك يا رب مليون مره

تركي بابتسامه وهو يمسك ايدها : مبروك ( وباس راسها)

ملاك ودمعت عينها من الفرح: الف شكر لك يا رب

تركي وهو يوقف وبابتسامه: شكرا

الدكتوره ترد له الابتسامه: هذا واجبي

..ملاك و تركي طلعوا من المستشفى وركبوا السياره..

ملاك بابتسامه و استهبال: بهذي المناسبه ما يصير ندخل عليهم وايدنا فاضيه

تركي بخفه دم: هههههههه عادي مليها

ملاك: هههههههه بايخه ممم نشتري شيز كيك وش رايك

تركي: اوك بس عليكي الحساااب

ملاك: ايه عادي ولو تبوا العشا على حسابي كمان عادي اليوم يومكم

تركي: ههههههه امزح معاكي

ملاك: مم كم يوم راح نفضل في المزرعه...؟

تركي: والله مدري بس سمعت جدي يقول راح نقعد اسبوع

ملاك: اشلون نقعد اسبوع واصلا باقي اسبوع على دراسه

تركي: بلا ذكاء زايد احنا راح نقعد هذا الاسبوع الاسبوع الجاي ان شالله هو الي بعده راح تكون المدارس

ملاك: اها والله فله اجل

تركي: الحين اشلون اراضي امي

ملاك: والله مشكلتك وحلها


تركي: ملوك بلا انانيه زايده

ملاك : هـ والله ويا ملاك طلعتي انتي الانانيه بليز تركي قفل عل موضوع لانه لو فتحته بندخل في هواشه وما راح نطلع بنتيجه

تركي: يعني اشلون ما راح توقفي معاي

ملاك: كم مره بوقف معاك بس انت تجي وتطعني في ظهري خلاص ياتركي انا معاد يهمني الي تسويه سويه انت وربك اما انا فسويت الي عليا

تركي اتنهد وصل المحل وشتري 3 شيز كيك

بالشكولا و التوت و الفروله

ورجعوا للمزرعه

........................

قلت العذر منك يامـلاك الاحسـاس

مايكفيني صعب اشوف الزعل بعيونك


ارضيك لو الرضي يزعل كل النـاس


ماعليك ماهمني كلام الناس لايهمونك

..اما الشله..

فراحوا المول واشتروا زينات وكيكتين فواكه مشكله و الفنليا

واشتروا هدايا لرنيم

ربى اشترت لها ساعه من سواتش ودبدوب كبير وفي حظنه قلب احمر مكتوب عليها فرند

امل اشترت لها عطر صبايا من مكياجي

مشاري ومرام كانوا مشتركين في هديه وحده

مجموعه كامله من بودي شوب

اما فارس بعد ما احتاااااار في الاخير طلع

كرتون حلاوه من شوكولاين ورده جوري حمرا <<حسسني داخل مستشفى

وصلوا المزرعه

ولقوا الكل نايم هم رفعوا الاغراض وراحوا يناموا

وقرورا بكره يسوها

×××××××××××××××××××××××

توني عرفت الدنيا دواره ... محد يظل على حاله

يوم حب حنان ويوم ساره .. وكل من شافه طاله

واللعب بالحب وناره .. ولا تدري منو اباله

بس الدنيا دواره
..ماليزيا..


ريماس شهقت و بصدمه: خالد خالد

خالد طالعها ورجع يطالع المكان الي تطالعه: اشفيك.؟

ريماس ومازلت مصدومه: خالد هذا ......... ( حطت ايدها على فمها وسكتت)

خالد اتوترت اعصابه وبخوف: ريماس اتكلمي بسرعه لا تعصبيني

ريماس اخذت نفس وطالعت خالد: هذا مو عمي ..؟

خالد بأستغراب: أي عمي..؟

ريماس: طالع هناك هذا مو عمي عبدالله ابو تركي و ملاك

خالد يطالع المكان الي قالت عليه ريماس: ......... ( لا رد)

.. وثواني..

خالد: تعالي تعالي

وووووووووووو

راحوا لناحيه الشخص الي كان يتسول ما بين الناس ويطلب لقمه العيش

خالد بصدمه: عمي عبدالله

............. وهو يطالعه: مين انت ..؟

خالد: انت عبدالله الـ,,,,,,

...........: ايه انت مين ..؟

خالد: انا ولد اخوك .... قوم يا عمي اش جالس تسوي

ريماس ساعدته وقفت عمه وكانت ساكته لسى اثار الصدمه موجوده

ريماس: خالد وقف تاكسي عمي تعبان شكله ما راح يقدر يمشي للاوتيل

العم بابتسامه: لالا خلينا نمشي احسن و انتي زوجته اكيد جاين هنا شهر العسل ترى ماليزيا يقولولها مدينه العرسان فيها رومنسيه وراح تعجبكم ان شالله تنبسظوا فيها

ريماس كشرت وفي نفسها (الحين مو سامعني من اول اناديه عمي) وردت له الابتسامه: لا لا يا عمي انا بنت اخوك

العم: اها

خالد ضحك على رده فعل ريماس: ههههههههههههه ..... الجو مغيم شكله راح تمطر

ريماس: لااا تقولها خلينا نوصل بعدين تمطر على كيفها

العم باستغراب: طيب انتو جيتوا لوحدكم هنا

خالد يضيع السالفه: عمي انت ليه كنت جالس تشحت تاخذ فلوس من الناس ليه يعني

وين فلوسك..؟

العم: هذا عقاب من ربك

ريماس في نفسها ( الحمد لله انو عارف فيه رب فوقك)

العم وهو يكمل: اتعرفت على رجال مايخاف الله اخذ كل فلوسي وبالاصح انا الي سمعت كلامه المهم ولما خلصت فلوسي طردني من بيته

خالد: اها .. يلا قربنا نوصل .. حاب نشتري لك اكل تاكل

العم: ايه والله يا ريت

ريماس: خاااالد لاتقول انو راح نقطع الطريق

خالد: ههههههههههههه تقريبا

ريماس: اوف يا ربي وبعدين انا ما قلت نكته عشان تضحك

خالد: هههه طيب يلا هاتي يدك

ريماس: تحلم

خالد: اجل براحتك

ريماس : عادي راح امسك ايد عمي

(وتلف ناحيه عمها ووووو): وينه ..؟

العم يأشر لهم بيده وهو واقف في الشارع الثاني: يلا بسرعه

خالد انفجر ضحك: ههههههههههههههههههههههههه

ريماس كانت راح تضحك بس مسكت نفسها ومثلت العصبيه: الحين انت ليه تضحك..؟

خالد يحاول يمسك نفسه: هههههههه شوفتي مصيرك تمسكي ايدي

ريماس ابتسمت في قلبها وبتمثل العصبيه: قلت تحلم

خالد بابتسامه: اجل بمشي وبتركك

ومشي و ريماس مثل اول مشيت جمبه بس ما مسكت ايده

خالد باستهبال: الحمدلله ع السلامه

ريماس اسنانها تتصقع في بعض من كثر البرد: اقول يلا نرجع الاوتيل

خالد بتهزيء : قلنا لك لا تلبسي هذي الملابس من اول بس هذا (ويأشر على راسها) يباله تكسير

ريماس وهي تحاول تخفي البروده وخرت ايده عن راسها: وخر .. ثاني مره اعيد كلامي محد شكالك

العم: بس كم يا عيال عل اقل احترموني

ريماس بهمس سمعه خالد: انت ما فرضت الاحترام على نفسك عشان احنا نحترمك

خالد: اسفين يا عمي خلاص عمي راح اوصلكم الاوتيل وبعدين اشتري لك اكل تاكله

(وبهمس تسمعه ريماس) وانت لسى مابطلتي طولت لسان

ريماس تقلده: و انت لسى ما بطلت لقافه

ووووووووووو
وصل ريماس و العم الاوتيل وراح اشترى الاكل ورجع

خالد: ريماااس

ريماس: ............... (لا رد)

خالد بصوت اعلى: ريمااااااس

العم: روح الغرفه قلها شكلها ما سمعت

خالد اتنهد وقام لناحيه غرفتها
....

..عند ريماس..

كانت تصلي العصر وفي الركعه الاخيره وبعد ما خلصت

طلعت لهم وشافت خالد في وجها وشهقت: فجعتني نعم

خالد بابتسامه: كان طولتي كمان من اول انادي فيك وانتي ما ... (قاطعته)

ريماس بهدوء: بس خلاص كنت اصلي

ومشيت من جمبه

العم وهو جالس على طاوله الطعام الصغيره: يلا الاكل

ريماس بابتسامه وهي تجلس قدام التلفزيون: لا يا عمي كل انت بالعافيه انا مالي نفس

العم: و انت يا خالد

خالد: لالا كل ياعمي عليك بالعافيه احنا اكلنا

وووووووو

راح وجلس قدام التلفزيون

خالد بهدوء: الجو روووعه برا

ريماس بنفس هدوئه وهي طالعه بتسال: يعني

خالد: اش رايك نطلع نتمشى اوريك ماليزيا ترى مره حلوه وانتي ماقد جيتوها انتوا وعمي صح..؟


ريماس: لا وبعدين يا خالد قلت لك لا تطيح الميانه اكثر من الازم

خالد: وانا اش قلت..؟

ريماس بتسكر السالفه: خلاص قلت لاء

خالد: اوك براحتك

وووووو بعد ثواني

ريماس: خالد ممكن اسال سؤال من اول شاغل بالي ...؟


ووووووووووووووووووووووو

....................................
الحب بالجوف قد بانت مواريه
مابين زفرة حنين ودمعة احداقي
جمّع جميع المشاعر وارتكى هنيه
صفف دلاله وشب النار باعماقي
ياللي عشانك عشقت ارض السعوديه
ماهزّك الدمع ياللي بلل اوراقي؟!

نرجع لارضنا الغاليه

.. وبتحديد المزرعه ..

كان صوت الحق( الاذان ) يرتفع ينادي العباد لصلاه الفجر

.. عند ابطالنا ..

وبتحديد عند الشباب

ابو فيصل يصحيهم : يلا قوموا الصلاه

(وكل واحد نومه اثقل من الثاني)

ابو فيصل: يلا قوموا ولا بتبع اسلوب ثاني معاكم

الشباب: .......................... (و لا احد عبره مكبرين المخده ومحد داري عنه)

ابو فيصل غاب لدقايق ورجع ومعاه كاسه متوسطه الحجم خخخ وفيها مويه بارده

ابو فيصل صار يحط في يده شوي ويطش في وجيههم وبعصبيه: قوموا لا بارك الله فيكم الصلاه بتقوم و انتوا مشخرين

فارس: خلاص عمي الحين بنقوم

ابو مشاري: انتوا لسى ماقمتوا

(من يوم ماسمعوا صوته قاموا كلهم مثل الالف حتى الي كان في عز نومه وقف لانه معروف ابو مشاري اذا ماقاموا من البدايه راح يصحيهم بطريقه ثانيه وهي الظرب بالخيزرانه او مسمى ثاني العصايا)

...................
أعترف لك كان يكفي الاعتراف
واعتذر لك كان يكفيك العذر
في ليالي الشوق حسيت اختلاف
مرت الساعه على روحي شهر
افترشت الهم والضيقة لحاف
الساعه

8:22

.. عند البنات..

امل طلعت من التواليت بعد ما اخذت شور وصلت وبعدين صحت مرام وملاك

وراحت غرفه ربى ورنيم بس مالقيت احد

..كانت ربى توها طالعه من التواليت ونفس الشي بعد ما اخذت شور ولبست
وصلت ..

ربى كانت لابسه بس بدون الكاب

روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

ونزلت وشافت الحريم جالسين يفطروا وامل معاهم وكانت لا بسه

روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

ام مشاري: يلا تعالي افطري

ربى بابتسامه: الحين جايا بس وين رنو ماهي موجوده فوق

ام مشاري: ايه هي صحيت من اول وفطرت قبلكم تلاقيها برى بس شكلها كان تعبان

بس تقول مافيها شي

ربى بضيق: طيب خلاص انا بروح اشوفها واجي

(وراحت تدور رنيم وهي تلوم حالها)

.. بعد حوالي نص ساعه..

ربى: يوه وين طارت هذي البنت والشمس صارت قويه خليني اتصل عليها

.............
لا صا حبك في الضيق مابا ينفعك
من صحبته يا قلبي ايش الفايـده
الجيد لا املت به يوقـف معـك
ما ظـن يتاخـر دقيقـه واحـده
والفسل لا ناديت له ما يسمعـك
لو صايحك هز الجبال الصامـده
..عند ملاك و مرام..

الي كانوا لابسين كالعاده نفس البس بس اللون مختلف

مرام
روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

ملاك

روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

..وبعد ما اخذوا شور وصلوا..

مرام: ملوك امس اشفيك قلتي بعدين راح تكلميني

ملاك: ممم اتخانقنا انا وتركي وصحت

مرام: لا والله ومن متى تصيحي عشان تريك

ملاك باستهبال: من امس

مرام: شكلك ماودك تتكلمي في الموضوع

ملاك وهي تجلس جمبها: لا ياقلبي مو كذا بس

مرام: بس ايش..؟

ملاك نزلت راسها وجالسه تلعب باصابعها: بعدين اقلك لانو الموضع شوي حساس

مرام: خلاص اجل انسي ما ابغى اعرف

ملاك رفعت راسها بسرعه: زعلتي

مرام بابتسامه: لا

...................
يكفيك روعة انك غالية مثل الالماس


كل الناس حولك يبغـون يرضونـك


الغلاء للغالي ثمـن يرفـع الـراس


لو تزعل العالم كله بالرضي يجونـك


اعتذر والعذر لاهل الطيـب نومـاس
..عند ربى..

ربى: رنو قلبو وينك ..؟

رنيم:............ (لا رد)

ربى باستغراب: رنييييم

رنيم: ليه متصله باقي شي ماسويتوا فيني؟

ربى: انتي وينك الحين..؟

رنيم: مالي خلق اشوف احد حابه اجلس لوحدي

ربى: خلاص ماني جايتك بس قولي وينك لاني قلبت المزرعه كلها

رنيم بعصبيه: اووووووه ربى خلاص لا تحني الحين جايه

..وقفلت الخط بدون ما تسمع ردها..

ربى: يالله يا رنو ... بس ان شالله ترضى يوم نسوي لها الحفله

ودخلت لداخل وفطرت

.....

.. عند الرجال..

فيصل هو يفطر وبعد ثواني جواله يرن يعلن وصول رساله

فيصل: مين الرايق يرسل من صباحيه ربنا

مشاري: اقول احمد ربك انو احد فاكرك ويرسل لك رسايل

فيصل: ههههههههه

(واخذ جواله وقراء الرساله كانت من فرح)

×××××××××××××××××××
احبك وانت بالحـــــــب تكفينــــي
احبك وانت هوى روحي ومناهـا

احبك وانت ضحـكـت ســنينـــي
احبك يا عيون الكون وسماهـــا

..ماليزيا..
ريماس: خالد ممكن اسال سؤال من اول شاغل بالي ...؟

خالد هو جالس يقلب في القنوات: اسالي

ريماس: لا خلاص بطلت (و ابتسمت)

خالد طالعها وبعدين رجع يطالع التلفزيون: براحتك

العم جلس معاهم : انا تعبان بروح اريح ايه ماقلت لي متى الرحله

خالد: ان شالله بكرا

العم: ايه متى وقتها..؟

خالد: بكرا في الصباح

العم: اها

(وووو دخل غرفه خالد يريح جسمه)

خالد لف ناحيه ريماس وبجديه : بسال سؤال ممكن ..؟

ريماس حسبت انو يرد لها الحركه: لا

خالد بجديه: ممكن اعرف الحين اش سبب زواجك من باسم

ريماس كشرت في وجهه: قصدك بسام؟!!!!

خالد: الا هو يلا قولي لي كل السالفه

ريماس: ما في سالفه واحد جى خطبني وافقت

خالد: الحين لي العناد ترى اذا ماقلتي بنفسك راح اعرف من غيرك وانا افضل اني اعرف منك احسن

ريماس: يعني اخترع لك سالفه عشان تصدق

خالد قام من مكانه وجلس جمبها وقرب وجهه لي وجهها: ريماس ابغى اعرف السالفه قبل لا نرجع الرياض

ريماس غمضت عينها: طيب وخر عني

خالد عدل جلسته: و كاني وخرت يلا شرفي اتكلمي

ريماس كانت تبغى تقوم بس يد خالد كانت اسرع منها ومسك يدها وسحبها

وقربت منه زياده

ريماس بعدت عنه بسرعه ومسكت ايدها الي سحبها: ااااي عورتني

خالد: ما راح تتحركي الين ماتقولي لي السالفه

ريماس: اووف يعني وش بتستفيد..؟

خالد: راح اخذ حقك منه الحقير

ريماس: انت ليه دايما تحشر نفسك في امور ما تخصك اصلا

خالد: و مين قال ما تخصني ؟؟

ريماس لفت ناحيته: لا والله .. في ايش تخصك؟

خالد: اقل اقل شي انو انتي بنت عمي

ريماس في نفسها ( يا ربي شكلوا هذا ما راح يسبني ياربي اقول ولا ما اقول راح اقول ونشوف ملك زمانه اش راح يسوي )

خالد: اسمعك

ريماس: تسمع ايش

خالد بدا يعصب وعلى طول استغلت ريماس الفرصه ووو

ريماس: خلاص خلاص بقول

خالد: قولي

ريماس: تفتكر يوم رحنا الشريقه وانا وقتها ما رحت تركتوني في الرياض ووووووووووووو حكته كل شي يوم راحت الشقه وبعدين لما راحوا الشرقيه و اتخطفت هي ونور ويوم اتصل عليها ويرسل تهديدات وبعد كذا جى خطبها وسافروا ماليزيا عشان كذا كانت تعصب عليه يوم احتفظ بالصور وقلها اني راح اتزوجك ما كانت تبى تبني لنفسها احلام وهي ولاشي من الواقع بس حكته باختصار

خالد سكت لدقايق: و طيب ليه ما قلتي من اول والحين اش استفدي غير انك ضيعتي عمرك مع هذا الزفت

ريماس: خفت ماتصدقوني لانوا انا ماعندي ولا دليل وكانت كل الادله ضدي هو معاه صور وشريط فديو

خالد: طيب قومي البسي وديني الاوتيل الي كنتوا فيه

ريماس: ما اعرف طريقه واكيد الحين غير الاوتيل

خالد: اشلون مادلي الطريق وانتي تقولي انك رجعتي تاخذي موبايلك

ريماس: طيب لاتنسى انو غيرنا الاوتيل مو نفس الي كنا فيه مع صديقك وسيم
ذاك الاوتيل كان اقرب من هذا الي احنا فيه الحين

خالد: طيب يعني والحل

ريماس: تسالني مو انت الي اصريت تعرف السالفه واهوا قلت لك قلي اش راح تسوي

وووووووووو

قامت وراحت غرفتها صلت المغرب ونامت

××××××××××××××××××××××××××
بسم الله أبدأ قصيدي وابياتي أعطرها
سلام الله على خادم البيتين وقبر خية
ابو متعب باني بيوت الله ومعمرها
وسلطان الخير رمز العطاء والحرية

مملكتنا الحبيبه

..المزرعه..

..عند البنات..

ربى بهمس تسمعه امل: يلا ننزل تحت نبداء نجهز للحفله

امل: يلا بس انتبهي رنو لا تحس عليكي

ربى: طيب و انتي خذي ربى و ملاك معاكي

و انا بتصرف مع رنو

امل: طيب

(و نادت ملاك و مرام و طلعوا )

رنيم حست عليهم: ربى اشفيك جالسه الحقيهم

ربى بلاها: هاا .. اقصد .. احم .. ااااا .. عادي ما راح تزعلي ..؟

رنيم بقهر: ولي ازعل ...؟ عادي روحي

ربى: طيب

ووووووووووو

طلعت

اما رنيم دقت رجلها عل ارض بقهر: اوووف

....

امل: ها بشري شو سويتي..؟

ربى بقهر: جيت بكحلها ..

امل تكمل: عمتيها

ربى تهز راسها بنعم

امل: من جد ما منك فايده امشي بس قداامي

..ملاك اتصلت على تركي تقلهم تعالوا ساعدونا..
..................

..عند الرجال..

فيصل: يلا انا استأذن عندي شغله بسويها و ارجع

الجد: ليه خير اش عندك..؟

فيصل: اااا ... صديقي في المستشفى بروح اشوفه وجاي

الجد: اها سلامته ما يشوف شر

فيصل: يلا عن اذنكم

فيصل انتبه انو مشاري بيطلع: مشااري

مشاري وهو يلف ناحيته: هلا

فيصل: وين رايح؟؟

مشاري: ابد بنروح عند البناات بنساعدهم

فيصل: اها طيب ما يامر عليك عدو اعطيني الملف

مشاري: طيب هو في السياره تعال معاي اعطيك ياه

فيصل: نوني يلا تعالي

نور وهي تمسك يد ابوها: رايحين عند ماما

فيصل: اوووص (و بهمس) ايه

...واخذوا الملف و أتوجهوا للمكان إلي راح يقابلوا فيه فرح...

.......................
زعلان لكن عارف شلون اراضيك
ماحد غيري يعرف بطبع خلي


اعرفك لي منك تضايقت واشفيك؟
ماعاش من زعل حبيبي وكلي
..عند الشله..

عندهم حووسه

البنات جالسين ينفخوا في البالون ويرتبوا البوفيه

اما مشاري وفارس جالسين يركبوا ديجي

بدر وتركي جالسين يعلقوا الزينات

(عند مشاري و فارس)

مشاري: انا كلمتها بس قالت ماهي موافقه

فارس: هذي رابع مره تعيد السالفه وبعدين لسى بدري عليكم

مشاري: كيف يعني بدري..؟

فارس: ناسي انها لسى تدرس يعني بعد السنه راح تتزوجوا هذا اذا وافقت

مشاري: لا تقولها و الله ما اتخيل تروح لاحد غيري

فارس: طيب كلمها الحين

مشاري: وش اقلها ..؟ .... اقلها ليه رافضتني..؟

فارس: ايه وش فيها..؟

مشاري: طيب يمكن تفكر في احد غيري..!!!!؟

فارس باستهبال: عاد هنى الله يصبرك

مشاري: تستهبل انت وجهك ترى....... ( قاطعه صوت)

ملاك بابتسامه: مشاري وين خليت الكيكه الي اشتريتوها ..؟

مشاري يرد لها الابتسامه: تلاقيها في الثلاجه الصغيره

ملاك: اوك يسلمو

(وكانت تبى تروح في نفس الوقت فارس غمز لمشاري يعني كلمها)

مشاري: ملاك

ملاك تلف ناحيته: هلا

مشاري: ممم موافقه ..؟

ملاك باستغراب: على.؟

مشاري: خطبتك !!؟

ملاك ابتسمت ابتسامه واسعة وراحت وتركته بدون ما ترد

مشاري شوي و راح يطير من الفرح وووووووو رجع لعند فارس الي سمع كل شي

فارس: انت وين و الرومنسيه وين..؟

مشاري: هههههه ليه..؟

فارس: انا ادري عنك رايح وتقلها خطبتك كأنك تحطها قدام الامر الواقع
هذي حتى لو بتوافق بتبطل من حركتك

مشاري كشر في وجه: مممم سكتت وابتسمت (و يبغى يرضي نفسه) السكوت علامه الرضا

فارس: ههههههههههههه

.............
الـــبـــارحـــة ســــاهـــــر ٍ كــــنـــــي عــــلـــــى مـــــلـــــه
قــمـــت أتـقــلــب وحــلـــو الــنـــوم مـــــا جـــانـــي
با سبـاب غـرو(ن) تولـي القلـب واحتلـه
صــــدفـــــه تــقــابـــلـــت انــــــــــا ويــــــــــاه بــجــيـــانـــي

..عند البنات..

ربى: امول عمري انتي قولي لفارس يعطيكي الاغنيه الي سمعناها في السياره

امل تقلدها: ربى يا حياتي انتي شوفي الطريق قدامك وروحي قوليله

مرام: انا عندي شريط فيه الاغنيه الي تحبها رنو

ربى: قصدك اغنيه روحي و روحك

مرام: يس

ربى: بس انا ابغى الاغنيه الي سمعناها

مرام بتفكير: ايت؟؟

ربى: اسمها رديت انساك

مرام: هههههههههههههههه

ربى باستغراب: اشفيك..؟

مرام غمزت لربى: وليه ما تروحي انتي صدقيني راح يعطيكي ياها بس حرام عليك

هو قصدك يهديكي ياها وانتي صديتي عنه ههههههههههههههه حرام عليك

ربى شهقت: يا قليله الادب وانت وش دراكي هاا..؟

مرام: نظراتكم فاضحه كل شي وبعدين مافي شي يتخبى على مرام

ربى تحاول تكتم ضحكتها و بتغير السالفه: وش فيها نظراتنا وبعدين اذا تحبيني سكري ع السالفه..


برنامج تكسير الدهون وازالة السيلوليت بدون عمليات 6 جلسة 1000 ريال اتصلى بنا 0112499111 / 0554171121
تفتيح البشره وازالة التصبغات بياض حتى 4 درجات ازالة الكلف في جلسة واحده. يصلك اينما كنت 0112499111 / 0554171121

إضافة رد




روايه: احبك لو تحب غيري ... ولو غيرك ترجاني<<روايه سعوديه

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

منتديات سيدتي - موقع سيدتى - سيدتي النسائي

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
العشق المحرم روايه عن البويات روايه سعوديه كآآآآآآآآآآآآآمله لـ ذبحني غلاها مـ♥ـڷـڪﮧ بأنُوثٌتًـے الروايات 7 12-15-2010 04:20 PM
روايه طلال ومشاعل روايه رومانسيه مرهفه المحبه الروايات 37 07-15-2010 12:40 AM
أحلي صدفه بحياتي روايه سعوديه مرهفه المحبه المواضيع المكررة 0 04-19-2010 07:05 AM
((( سلطان الحب)))) روايه رومانسيه سعوديه (((قمرهم))) المواضيع المكررة 7 05-13-2009 04:14 AM
روايه سعوديه وحصريا؟؟؟ الريمM المواضيع المكررة 3 12-14-2007 02:48 AM







Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO
منتدى سيدتي النسائي منتدى مستقل وليس له علاقه بأي جهة أخرى
المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة
لا تمثل الرأي الرسمي لـ منتدى سيدتي النسائي بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

Privacy Policy

Facebook Twitter Twitter