الصورة الرمزية (همسه .. حب)

تابع : صحابيات حول الرسول (2)

03-04-2009, 01:20 صباحاً

السيدة خديجة



رؤيا تعانق كواكب الجوزاء






مازلت أتحدث عن الطاهرة سيدة نساء العالمين


رأت فيما يري النائم شمسا عظيمة تهبط من سماء مكة لتستقر في بيتها

وتملآ جوانب الدار نورا ويفيض النور ليغمر كا ما حولها بضياء يبهر النفوس

قبل أن يبهر الابصار بشدة ضيائة

هبت السيدة خديجة من نومها وراحت تدير عينها فيما حولهابدهشة فاذا بالليل مايزال .

ومع اشراق الشمس كانت في طريقها الي دار ابن عمها ورقة بن نوفل ليفسر لها الحلم

كان ورقة يصغي اليها في اهتمام وعبد ما انتهت ارتسمت علي وجهة ابتسامة الرضا

و قال لها :أبشري يا ابنة العم لو صدق الله رؤياكي ليدخلن نور النبوة دارك و ليفضن منها نور خاتم النبيين

الله أكبر الله أكبر ... ماذا تسمع خديجة ؟


وكانت خديجة رضي الله عنها اذا تقدم احد لخطبتها تقيسة بمقياس الحلم الذى رأته وكانت تردهم ردا جميلا

يا لها من أخلاق كريمة

الزواج المبارك

كانت خديجة تاجرة تستأجر الرجال في مالها

فلمل سمعت عن رسول الله : من صدقه وأمانته بعثت اليه وعرضت عليه ان يخرج لها الي الشام مع غلام لها يقال له ميسرة فقبل الرسول


فنزل الرسول في ظل شجرة قريبا من صومعة راهب من

الرهبان فسأل الراهب ميسرة : من هذا الرجل الذي نزل تحت هذه

الشجرة؟ قال ميسرة: هذا رجل من قريش

فقال الراهب : مانزل تحت هذة الشجرة قط الا نبي

فسبحان الله العظيم

وفي طريق العودة اشتد الحر كان ميسرة يري ملكين يظلانه من الشمس وهو يسير علي بعيرة

وقد باع وأضعف في المال

ولما عاد أخبر ميسرة السيدة خديجة بما حدث

وشغلت خديجة بحديث ميسرة وحديث ابن عمها :ان محمد نبي هذه الامة

واجتمعت الدلائل ان محمد هو الرحيق الذي يختم به الانبياء

وهي في حامها المنشود اذا تدخل عليها صديقتها (نفيسة بنت منبه)

ويتبادلا الحديث وخرجت نفيسة حتي انطلقت الي النبي وكامته أن يتزوج الطاهرة خديجة

وقالت : يا محمد ما يمنعك أن تتزوج؟

قال عليه الصلاة والسلام : مابيدي ما أتزوج به

قالت فان كفيت ودعيت ألى المال والجمال والشرف والكفاءة فهل تجيب؟

قال : ومن؟

قالت : خديجة بنت خويلد.

فقال : ان وافقت فقد قبلت.

وهكذا أخبر الرسول أعمامه قدموا لخطبة خديجة

وقد كانت خديجة رضي الله عنها بنت أربعين في سن أكتمال الامومة

أما محمد عليه اصلاة والسلام ففي سن أكتمال الشباب ابن خمس وعشرين سنة

وكانت هي الزوجه الوفية في حبها وهي الأم الحنونة العطوفة

رضى الله عنها


تابعوا الباقي لكي تستفيدوا




سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

سبحان الله وبحمده
سبحان الله العظيم

الصورة الرمزية مهاتي@
الصورة الرمزية (همسه .. حب)
08-05-2009, 01:42 صباحاً
رضي الله عن نساء المؤمنين ورحمهم

جزاكِ الله خيرآ أختي همسه1122 وبارك فيكِ ان شاءالله..
شكرا حبيبتي علي تشريفك موضوعي

بارك الله فيك
سبحان الله وبحمده
سبحان الله العظيم


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع المنتدى
تابع تفسير الاحلام000 منتدى البيت الإسلامي
تابع للفساتين ازياء وأناقه
صحابيات حول الرسول نادي سيدتي
تابع اعمال فنية المواضيع المكررة والمخالفه

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الوقت الآن 03:51 مساءً.