الصورة الرمزية بنوته مدينيه
05-27-2009, 12:27 مساءً

امل "- والله قهر يمه اليوم مانروح المزرعه..."
بدريه:" اش نسوي ياامل ابوك بيجي اليوم من السفر صعبه نروح المزرعه ونتركه...
امل:"طيب اذا جا ليه مانروح...."
بدريه:"على حسب اذا هو وافق ماعندي مانع..."
امل:"ياربي يوافق..."
بدريه:"امل اللي يسمعك يظن اول مره تروحين المزرعه..."
امل:"بس هالمره غير...."
بدريه:"عشان بسمه"
امل:"ايه...كان خاطري اول مره تروح بسمه اكون معها حتى ننبسط...."
بدريه:"ماعليه...تعرف بسمه تنبسط مع الموجودين..."
امل:"صحيح بس كلهم حريم كبار وخالتي ريم اللي مستحيل تاخذها تسولف معها او تفرجها على المزرعه"
بدريه:"الله يهديها ماادري ليش تكرهها"
امل:"يوم نمت عندهم حاولت اعرف اش سبب كرهها لبسمه وماعندها الااكرهها بدون سبب"
بدريه:"لا واليوم عبير بتروح المزرعه..."
امل:"ياربي من هالبنت اذا هي مجنونه اهلها ما يفكرون اشلون تطلع المزرعه وفيه موجوداللي كان خطيبها..."
بدريه:"عااادي عندهم...ما يشوفون فيها شي"
امل:"اكيد اللحين بيكرهونها في المزرعه من اللي بيسونه..."
بدريه:"الله يعينها تتحمل مين ولامين....حتى عمها زعلان عليها ليه مامرته..."
امل:"توهم واصلين لهم يومين وكانت بتروح اليوم بس خالي خالد قالها اذارجعنا من المزرعه..."
بدريه:"تقول ام عبد العزيز من تزوجت حتى التلفون ماكلمتهم..."
امل:"ياويلها من ربي الظالمه كلمتهم ثلاث مرات اول مره من مكه...حتى تقول خالي خالد كان موجود وانحرجت من اسلوبهم معها اللي ماتغير قدام خالي اللي اكيد لاحظ...."
بدريه:"ياللا الحمد لله اللي الله فكها منهم وان شاء الله ترتاح مع خالد..."
امل:"ان شاء الله...."

^^^^^^^^^^

اول ماوصلوا المزرعه كانت بسمه متضايقه انها بتشوف عبير...نزلوا وراحوا مكان الحريم....
وتضايقت لما شافت عبير وامها وصلوا....راحت سلمت على جدة خالد وسلمت على البقيه الا عبير ماسلمت عليها لانها ماتبغى تسلم عليها ولان عبير ما قامت اصلا...والكل انتبه....
ام عبد الرحمن :"ياهلا والله ببسمه"
راحت بسمه وجلست بجنبها:"اشلونك ياجده..."
ام عبد الرحمن:"انا بخير من شفتك...."
عبير في خاطرهها مالت عليك وعليها ياالعجوز الساحره...
بسمه:"هههه الله يحفظك....."
ام محمد:"اشلون خالد..."
ام خالد:"بخير الله يسلمك..."
ام محمد:"يوم حطكم ااشرت له ينزل يسلم بس شكله ماانتبه"
ام عبد الرحمن:"يمكن انتبه بس تلاقينه قال اشفيها خالتي خرفت تبغى تدخلني عند الحريم..."
ام محمد وهي في خاطرها من كلمك ياعجوزالنحس:"مافيه احد غريب كان تغطوا ودخل سلم علينا..."
ام عبد الرحمن:"توك قبل امس مسلمه عليه...ياحبكم لكثر السلام"
ام محمد:"ايه انتي اش عليك ما فيه احد غريب بتروحين اللحين وتسلمين عليه "
ام عبد الرحمن:"ولدي واروح اسلم عليه كيفي..."
ام فيصل حست ان فيه حرب بتقوم وحبت تغير الموضوع:"
ام فيصل:"وين بدريه مااشوفها ياام خالد"
ام خالد:"كلمها ابوها على انه بيمر عليها بس مارضت تقول عبد الله بيجي اليوم..."
ام محمد:"خسااااره ياليتها جات.."
عبير من ورى قلبها :"أي والله ماتحلى المزرعه الاببدريه...لنا معها ذكريات كثيره"
ريم:"الذكريات في المزرعه لك انتي اللي كل ماطلعتي يصير لك ذكريات غير شكل..."
عبير:"ههههه صادقه..."
ام عبد الرحمن:"من شطانتها والله كل شوي مسببه مشكله"
عبير وهي تكمل كلامها ولا كأنها سمعت ام عبد الرحمن:"تذكرين يوم تسلقت الشجره وقعدت اصيح الين جا خالد ونزلني..."
ام محمد:"ياحبي لخالد ماكان يساعدك الا هو..."

ام عبد الرحمن:"هذا هو خالد حنووووون على أي احد مره طلعنا وكان فيه السوداني عبد الرحيم اللي يشتغل في المزرعه....وتعلق ولده في الشجره وطلع خالد ونزله ...عاد انا مسكته عقب وقلت شف ياخالد انت ماتعرض نفسك للخطر عشان اللي يسوى واللي مايسوى(وهي تناظر عبير)جعلهم يطيحون وتتكسر ضلوعهم حتىيتأدبون و مايتعلقون في الشجر"

ام محمد عرفت انها قاعد تدعي على بنتها بطريقه غير مباشره...
ام خالد:"بس ياخالتي عبد الرحيم مرته وعياله كانوا في السودان..."
ام عبد الرحمن:" لا مره سافرتوا في الصيفيه وجاب عياله"
كان الجميع عارف ان ماعمره جاب عياله بس مستحيل يكذبون خالتهم.....
حاولت بسمه تخفي ابتسامتها وعرفت ان ام عبد الرحمن مهي هينه....

^^^^^^^^^^
كان ابو فيصل وابو خالد وابو ناصر قاعدين بعيدين عن الشباب وماعندهم الا الشركه والمشروع الفلاني...
فهد:"يااخي هالشياب مايملون في الحكي عن الشركه..."
ناصر:"اقلها كلامهم مفيد مهو انت....اللي ماتسكت على غير سنع...."
فهد:"مشكوووور على مدحك لي.....هذا وانا بتزوج بنتك"
خالد:"بسم الله على ريناد من تتزوجك..."
فهد:"انت يالملقوف من كلمك...."
خالد:"بنت اختي....ويحق لي اتكلم..."
فهد:"اذا جيت اخطب بنتك الشينه تكلم على كيفك...."
فيصل:"حكمت عليها شينه "
فهد:"اكيد شينه مادام ابوها خالد...."
خالد:"تطول انت بس...."
ناصر:"اشرايكم نلعب كوره...."
محمد:"احسن والله من سوالف فهد اللي كل شوي يميل على احد....."
فهد:"اشوفك قلبت علينا ياابو نسب...."
محمد:"هههههه من عاشر القوم....اخذت طبعك"
خالد:"ضاع مستقبلك اذا اخذت طباع فهد...."
فهد:"اقول اشرايكم نروح نسلم على جدتي...."
ناصر:"ما كنها معكم في البيت...."
فهد:"بس السلام عليها في المزرعه له طعم ثاني....."
خالد:"استريح...خل له طعم ثاني..."
فهد:"يااخي حرمتك بنقولها تتغطى...."
خالد:"وخواتي نسيت انهم موجودات...."
مال فهد على ناصر اللي قريب منه وتكلم بصوت ماسمعه الاناصر"ما قطع قلبي الا خواتك"
ناصر عرف انه يقصد عبير وانفجر بالضحك...
خالد:"اش قلت...."
فهد:"ابد سلامتك طال عمرك...."
خالد:"ناصر ليش ضحكت"
ناصروهو يناظر فهد:"اقووووول"
فهد:"والله عاد انت وضميرك..."
ناصر:"لا انا الحمد لله ضميري حي عشان كذا بقول"
خالد:"تدري ماابغى اسمع بس قمنا نلعب شوي...."

^^^^^^^^^^
يسمة كانت قاعده تسولف مع العنود وساره وزهقت لما انقلبت سوالفهم عن العيال والحمل ومتاعبه....في خاطرها اقوم احسن من هالسوالف اللي مالي فيها....
راحت تمشي في المزرعه وهي ماتدري عن الجهه اللي مافيها رجال حتى تبتعد عنها...
وهي تمشي سمعت صوت ريم وعبير يضحكون راحت حتى تسأل ريم....
بسمه:"ريم...لو مشيت من هالجهه بيكون فيه رجال..."
لان بسمه ماكانت تناظرهم مانتبهت لعبير لما اشرت لريم...
ريم بارتباك:"لا...."
وراحت بسمه اللي لو ماكانت مظطره ماسألت ....
ريم:"ليش خليتيني اكذب عليها..."
عبير:"احسن تستاهل..."
ريم:"حرااام اللحين لو تكمل بتصير وسط الرجال.."
عبير:"ليش شايله همها..."
ريم:"مهو شايله همها بس حرام تصدقين خالد ماادري اش يسوي فيها..."
عبير:"ان شاء الله يطقها..."
ريم:"انا ماعلي منها بس حرام حرمه مستره واطلعها على الرجال..."
عبير:"تراك زهقتيني ماعليك منها..."
ريم وهي قايمه:"بروح اقولها..."
.
.
كانت بسمه تمشي وهي سرحانه وتتمنى لو امل معها كان المزرعه اكيد بتكون حلوه.....
حست احد مسك بيدها بقسوه وسحبها من الصدمه ومن شدة الالم اللي تحسه في يدها مافكرت من اللي ماسك بيدها ولما شافت انه خالد ومبيت عليه انه معصب من مسكته ليدها استغربت ليش هالعصبيه كلها....
لما وقف وقفها قباله حتى يشوف وجهها وما فك يدها...
خالد بعصبيه:"وين رايحه"
بسمه شافت انها لو ردت عليه ردمن ردودها اياها ممكن يرتكب فيها جريمه:"اتمشى في المزرعه"
خالد:"وضاقت عليك المزرعه مالقيتي تتمشين الا هنا..."
بسمه:"ماادري مشيت وبس..."
خالد وقبضة يده تزداد على يدها:"مشيتي وبس...ليه ماتدرين انه في المزرعه رجال..."
بسمه حست ان ريم كذبت عليها:"ليه انا قربت من الرجال..."
خالد:"مابقى الاخطوتين وتكونين وسطهم..."
بسمه:"انا سألت ريم وهي اللي دلتني"
ريم واللي سمعت كل شي:"ياكذابه انا قلت لا تروحين من هنا..."
بسمه:"ياكذاااابه....ياللي ماتخافين ربك....اصلا لو فيك خير ما...."
ريم وهي تقاطعه:"فيني خير غصبا عليك..."
بسمه وهي تحاول تفك يدها من خالد:"واااااضح وانت لو سمحت فك يدي..."
خالد وهو يرفع صوته:"قصري حسك لا اقص لسانك...."
ابتسمت بسخريه لان هالكلمه ياكثر ما سمعتها....
خالد:"الظاهر ماقلت شي يظحك....وبعدين اذا بغيتي تتمشين روحي(وهو يأشر لها)من هالجهه وترى قدام فيه مسبح عسى ان شاء الله تطيحين فيه وتموتين...."
ريم:"آآآآآآمين...."
وسكتت لما شافت نظرة خالد لها....واللي كان فك يد بسمه وراحت تمشي بسرعه حتى ماينتبه لدموع اللي ماقدرت تحبسها اكثر من كذا.....
.
.
لما حست انه ابتعدت جلست حتى تهدى شوي....وعبير انتبهت عليها وانتظرت ريم اللين رجعت وحبت تقهر بسمه شوي...
عبير:"اشفيه خالد اول مره اشوفه معصب كذا"
واشرت لريم و كانوا يشوفون بسمه وهي ماتشوفهم بس تسمع اصواتهم...
ريم :"ماادري من تزوج هالبسمه وهو منقلب حاله..."
عبير:"يابعد عمري ياخالد..."
ريم:"ماادري اش مصبره عليها"
عبير:"مصيره يطلقها...هو اصلا لا حب ولا بيحب غيري"
هالكلمه كانت مثل السكين اللي انغرس في قلبها لانها ذكرتها بكلام خالد اول يوم في زواجهم خالد....
ريم:"اكيد...اصلا من يجي طاريك حتى ملامح وجهه تتغير"
عبير:"الله يخليك سلمي لي عليه..."
ريم:"حتى هو تو قاللي اسلم عليك..."
ماقدرت بسمه تسمع اكثر من كذا كان كلامهم يعذبها...


^^^^^^^^^^^^
رجع خالد وهو متوتر وندم على اللي قاله لبسمه وكان متأكد ان ريم لها يد في الموضوع بس ماحب يكلمها قدام بسمه....انتبه ان مافيه الافهد ...
خالد:"وين راحوا مااشوف احد.....
فهد:"والله ماادري بس اكيد يتمشون....."
جلس بجنب ولد عمه فهد:"انت وين طسيت..."
خالد:"رحت اتمشى شوي..."
فهد:"بما ان مافيه احد اشلونك مع مرتك....."
خالد:"يااخي عليك احيانا اسئله قمه في الغباء"
فهد:"ههههههه اقصد نسيت بعض الناس"
خالد:"مستحيل انسى ..."
فهد وهو يعدل قعدته:"حرام عليك اش ذنبها حتى تظلمها..."
خالد:"يااخي من قالك اني اظلمها اللحين انا اعاملها مثل مايعامل أي رجال زوجته صح اني مااحبها كثر ماحبيت عبير بس ماتهون علي ومستحييييل اظلمها"
فهد:"اسألك سؤال بصراااحه"
خالد:"اسأل الله يكافيني شر اسألتك...."
فهد :طبعا انت قلت مستحيل اطلق بسمه عشان عبير....ما فكرت تتزوج عبير على بسمه"
خالد:"لا..."
فهد :"غريبه..."
خالد:"لا مهي غريبه لانه ببساطه عبير مستحيل توافق..."
فهد:"طيب لو وافقت..."
خالد:"بصراحه مااحب حرمتين على بعض بس لو توافق عبير...ليش لا"
فهد:"وبسمه مافكرت برايها.."
خالد:"ما علي من رايها رضت ولا انرضت..."
فهد:"احس موقفك متناقض اتجاهها"
خالد:"يااخي مهو متناقض...بسمه زوجتي على عيني وراسي بس مايحق لها تمنعني لو يحصل وتزوجت عبير..."
فهد:"...اقول ليه ماتناديها تتمشيها في المزرعه"
خالد في خاطره لو ناديتها اللحين كان فشلتني ولا طلعت لي....
.
.
بعد ماهدت بسمه راحت للحريم وحست ان الوقت يمر ببطئ ومالها خلق تسولف مع احد
اصلا مااحد معبرها وقعدت تفكر في كلام عبير وريم...وكلمة الطلاق اللي سمعتها كانت تتردد في راسه....
من الزهق كانت تتمنى جريده قالت اكيد عند الرجال وشافت نواف ولد العنود توه جاي...
بسمه:"نواف حبيبي...تقدر تروح عند الرجال تجيب جريده"
ام محمد:"ارحمي الولد توه بيقعد وتقومينه على طول..."
بسمه:"اذا بيقعد خلااااص مو بلازم"
نواف:"الا بروح..."
ام محمد:"اقعد ياولدي ارتاح تعبت وانت تلعب"
العنود:"خليه ياخالتي اصلا بيقوم اللحين يلعب..."

راح نواف وكان ياخذ الجريده لما انتبه له خالد:"نوااااف حط الجريد ماقريتها"
نواف:"بسمه تبغى جريده..."
خالد عرف انها من الزهق تدور شي تظيع فيه الوقت...
حط كذا جريده وعطاه:"قولها خالد يسلم عليك..."
اخذ نواف الجرايد عند بسمه وهويركض بيلعب بعدين تذكر
نواف:"خالد يسلم عليك..."
بسمه في خاطرها الله لايسلمه انا ماادري اش انا في حياته اذا هو يحب عبير اكيد ما يعتبرني اكثر من تسليه...ومن جهه ثانيه عبير اللي سمعت نواف ماتت قهر وترسل ياخالد سلامات لهالخايسه...
لما جا وقت النوم كانت ام محمد بتنام عند اختها في الغرفه اللي تنام فيها بدريه وهالشي ضايق بسمه يعني الست عبير بتنام قريب منهم...دلوها على الغرفه اللي بتنام فيها هي وخالدواللي فرحهها انه فيها سريرين مفرده...دخلت الحمام تتسبح وبعد ماطلعت سمعت ام خالد وام محمد وبناتهم يسولفون في الصاله وشوي تسمع صوت خالدينادي بيدخل تسألت بسمه عبير طلعت ولا تغطت....
بعد مادخل خالد:"السلام عليكم...."
ماردت عليه ..خالد:"ترى رد السلام واجب..."
خالد:"ما بتردين كيفك..."
وهو داخل الحمام:"امل اتصلت تقول كلميها..."
اول ماسكر الباب اخذت جواله ودقت رقم بدريه...
امل:"الوووو"
بسمه:"سلااااام يالشينه"
امل:"وعليكم السلام يالحلوه...اشلون المزرعه"
بسمه:"حلوه بس احس بالملل..."
امل:"اهم شي عبير وخالتي ريم...لا تهتمين فيهم...وفي حركاتهم"
بسمه:"احااااااول بس خليها على ربك...حاولوا تجون بكره...."
امل:"بكره مستحيل بس يمكن بعد بكره...."
بسمه:"على خير ان شاء الله.....الا اشلون اهل عمي..."
امل:"كلمتيهم اليوم..."
بسمه:"ياامل اكلمهم بس مايعطوني وجه ماادري اش اسوي..."
امل:"قاطعيهم..."
بسمه:"عمي الوحيد مستحيل اقاطعه..."
امل:"تحبينه..."
بسمه:"ما له في قلبي حب ... بس فيه خووووووف منه فضيع"
امل:"لها الدرجه..."
بسمه:" من كثر مااخاف منه مستحيل اقدر اوصف لك..."
وقطعت كلامها لما شافت خالد جاي ...
بسمه:"ياللا ياامل تصبحين على خير بروح انام...."
وبعد ماسكرت حطت الجوال من غير ماتكلم خالد وراحت تنام وسمعت الباب يطق...
راح خالد يفتح :"ها ريم بغيتي شي..."
ريم:"ايه انت قلت تبغى تكلمني..."
خالد:"ايه نسيت...تعالي بكلمك برى"
وطلعوا مع بعض بسمه كانت متأكده انه بيكلمها عن عبير هذا اذا ماكان يواعد عبير عن طريقها...في خاطرها حسبي الله عليك ياخالد مادام تحبها هالكثر ليه تتزوجني كان صبرت اللين تنحل مشكلتكم....
.
.
خالد مسك يد ريم وطلع معاها برى حتى ياخذ راحته معها....
خالد:"اللحين عجبك الموقف اللي صار"
ريم كانت ناسيه اللي صارمع بسمه:"على طول صدقتها..."
خالد:"انا اصدق عيوني..."
ريم:"قعدت على راسك حتى اقنعتك..."
خالد:"ماتكلمنا في هالموضوع مره ثانيه"
ريم:"بعذرها لانها تدري انها هي الغلطانه..."
خالد بضيق:"رييييييييم خلي اللف والدوران...اللحين انتي حتى لو تكرهين بسمه تكرهين اخوك وترضين ان حرمته تطلع قدام عيال عمي...وحتى لو مهي حرمتي ماخفتي من عقاب ربك"
نزلت ريم راسهها وهي اصلا كانت متندمه:"بصرااااحه ياخالد انا كنت امزح معها وعلى طول لحقتها بس انت جيت قبلي.."
خالد:"وليش تكذبين يوم سألتك "
ريم:"خفت تهاوشني قدامها..."
خالد:"عموما هالمره رح اعديها لك بس والله العظيم لو تكرر الموقف مايصير خير"

^^^^^^^^^^
صحت بسمه بدري على انها مانامت الا متأخره راحت الحمام تتسبح وبعد ماطلعت لقت خالد صاحي...
خالد:"صبااااح الخير...."
هز راسه ودخل الحمام وهو يتنهد لانها ماردت عليه...ما صدقت دخل الحمام حتى تبدل لما جهزت كانت محتاره تطلع اللحين...في الاخير قررت تطلع
كان الجو برى روعه وكان الهدوء يعم المكان الامن اصوات العصافير....لقت ام عبد الرحمن جالسه برى مكانهم امس....
بسمه:"صباح الخير يايمه..."
ام عبد الرحمن:"يا هلا صباح النور...اشفيك صحيتي مبكره..."
بسمه:"شبعت نوم..."
ام عبد الرحمن:"تعالي افطري ...قاعده افطر بالحالي كلهم نايمين...خالد نايم ؟؟
بسمه:"لا مهو بنايم..."
ام عبد الرحمن:"دايم هو اللي يجي يفطر معي..."
كان واضح على ام عبد الرحمن انها تبغى تكلم بسمه بس متردده...
ام عبد الرحمن:"يابسمه انا الناس يشوفوني ويقولون عجيز مخرفه..."
بسمه:"اللي يقوله هو المخرف عقلك يوزن بلد ماشاء الله عليك..."
ام عبد الرحمن:"الله يخليك...بس حبيت انصحك نصيحه.."
بسمه:"تفضلي..."
ام عبد الرحمن:"الحرمه اذا تزوجت يصير زوجها هو كل حياتها...ولازم تحافظ عليه ولا تتنازل عنه بسهوله...ترى الرجال مايتمسك في الحرمه الا اذا عاش معها وشاف طيب اخلاقها وحسن عشرتها...وترى عقله مثل عقول الطفل صغير... والحرمه السنعه تعرف اشلون تكسب زوجها وما تفكر هو قبل كيف كان ...وبسكت اللحين لاني اشوف خالد جا..."
خالد:"صباح الخير على الحلوين..."
ام عبد الرحمن:"من الحلو انا ولا مرتك..."
خالد:"مافيه مجال للمقارنه طبعا انتي بدون منافس...الجمل الطبيعي اللي مع السنين يزيد..."
ام عبد الرحمن:"قل ماشاء الله...حسبي الله عليك من ولد..."
خالد:"ههههههه الا تصدقين يمه امزح معك الا الجمال انتي ودعتيه من زمان..."
ام عبد الرحمن:"خاااالد قم...لا تفطر معنا..."
خالد:"اللحين مااافطر معك ومن اول تعال ياوليدي وسولف معي ياوليدي واللحين من جات بسمه قم...."
ام عبد الرحمن:"سوالفك صارت ماسخه وتخلي الواحد ماله نفس ياكل..."
خالد:"طيب لك عندي خبر يفرحك..."
ام عبد الرحمن اللي حاسه انه مقلب من مقالب خالد:"سمعني الخبر الزين..."
خالد:"شفتي المزرعه اللي بجنبنا..."
ام عبد الرحمن:"اشفيها...تحكي بالقطاره انت..."
خالد:"دخلتها اليوم ولقيت ذاك الشايب الوسيم ....يالطيف عمري ماشفت احلى منه
المهم الشايب درى ان عندنا عجيز مزيونه وخطبك مني انا جيت اشوف رايك..."
ام عبد الرحمن وهي تكلم بسمه اللي كانت ميته ضحك:" بسمه خلي عنك الضحك تقدرين تمسكين زوجك اللين اقوم..."
بسمه:"لااا ماقدر"
خالد:"حااااولي ليش انت تستهينين بقوتك..."
ام عبد الرحمن:"خطبني منك ها..."
خالد:"ان واحد خطبك هذا شي مايزعل انتي فكري زين وردي علي بعد اسبوع..."
ام عبد الرحمن:"والله لو قمت عليك ياخويلد ان اكسر هالعصاه على راسك..."
خالد:"خلاص اليوم اقوله ماعندنا بنات للزواج..."
بسمه كانت غصب عنها ميته ضحك...بس سكتت لما شافت عبير دخلت عليهم باللبس اقل مايقال عنه يميل للعري اكثر منه للحشمه ...الجميع انصدم لما شافها وهي رجعت على طول بسمه في خاطرها اللي يشوف تعابير وجهها يصدق انها دخلت بالغلط...
ام عبد الرحمن:"والله اللي ماتستحي هالبنت..."
خالد حاول يدافع عنها بس انتبه لوجه بسمه اللي تبتسم له ابتسامه سااااخره...
ام عبد الرحمن:"هذا لبس تطلع به المزرعه...اقول قم رح الله العالم اللحين وشو البس اللي بتطلع به ياخوفي تطلع مفسخه...
خالد حس ان جدته ظلمتها:"حرااام يمه مو لها الدرجه..."
ام عبد الرحمن:"ترضى اختك تطلع المزرعه بهالبس..."
خالد:"اختي ماارضى تلبس كذا .... على انه عااادي"
بسمه:"ماشاء الله تمقلت فيها وشفت انه عادي..."
خالد:"هي طلعت في وجهي..."
بسمه:"دايم انت برئ..."
خالد:"اقوم احسن..."
ام عبد الرحمن:"وانت صادق...رح الله يرضى عليك..."
انقهرت بسمه من حركة عبير ومن دفااااع خالد عنها واللي يظهر لها مع الايام اشكثر هو يحبها...

^^^^^^^^^^
كانت بسمة طالعه بعد العصر تتمشى مع ريناد بنت ساره واللي كانت نايمه بس قالت لخالتها تبلغهم انها معها...مادرت انهم قلبوا المزرعه يدورون عليها وهي واقفه معها عن الارانب ما سمعت الا خالد يصارخ عليها لما التفتت عليه شافت الشرر يتطاير من عيونه....
خالد:"اقسم بالله لو مهي ريناد معك يكون حسابك معي عسير..."
بسمه خافت من نبرة صوته اللي حتى امس ماكان معصب كذا...
خالد:"ليه اش سويت..."
بسمه:"انتي يوم عن يوم يظهر لي انك ماعندك مسؤليه وخبله وماتفهمين..."
بسمه:"طيب اش سويت قول"
خالد:"من العصر واحنا قالبين المزرعه على ريناد وانتي ماخذتها ولا حتى فكرتي تبلغين امها..."
بسمه:"بس انا..."
خالد:"انتي ماادري اشلون تفكيرك..."
بسمه والي لاحظت صوته عالي واكيد الكل سمعها...
بسمه:"ارفع صوتك خلهم يسمعون ترى الصوت في المزرعه يضيع..."
خالد قرب منها:"عمري مامديت يدي على حرمه بس انتي الظاهر..."
بسمه وهي مهي قادره تتحك غي دموعها:"عااادي ياخالد ترى متعوده...وياليت تتأكد قبل ماتتهمني..."
خالد:"البنت اخذتيها وماقلتي لامها..."
بسمه وهي رايحه بسرع:"اسأل امك..."
وراحت تركض وهي مهي قادره تشوف طريقها ....احرجهها خالد واهانها قدام اهله كلهم...دخلت الغرفه وهي في قمة احزانها ودفنت راسها في المخده وهي تبكي...
حست احد دخل الغرفه وحست بيد حانيه على راسها ذكرتها بيد امها اللي كانت دايم اذا زعلت تراضيها....
ام عبد الرحمن:"بسمه لا تزعلين هو ماقصده انتي ماتدرين من العصر وهم يدورون عيها...وامه ماسالوها...ارتاحي اللحين وخالد له كلام ثاني معي"
وطلعت من عندها وبسمه تحس بالظلم والقهر اذا حياتها بتكون مع خالد واهله كذا اكيد مارح تفرق عن حياتها في بيت عمها...


نهايـــه الجزء الحادي عشر ..

اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك



ما شاء الله تبارك الله
اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد
الصورة الرمزية بنوته مدينيه
05-27-2009, 12:29 مساءً
انتظروني في الجزء

12


تمنياتي لكم بقضاء اوقات ممتعه

بنوته مدينيه

اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك



ما شاء الله تبارك الله
اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد
الصورة الرمزية بنوته مدينيه
05-27-2009, 12:43 مساءً
الجزء الثاني عشر,,,,



حست بسمة في خالد لما رجع من صلاة الفجر وتذكرت انها ماطلعت من غرفتها عقب اللي صار وفي الليل دخل خالد كذا مره الظاهر بيكلمها وهي نفسيتها ماتسمح....فكانت تسوي نفسها نايمه...وكان نومها طول الليل متقطع...كانت تلوم نفسها على ضعفها ودخولها الغرفه وهي تصيح المفروض كانت تماسكت اللين صارت لوحدها...كان ارتاحت اللحين من نظرات الشفقه في عيون البعض ونظرات الشماته في عيون اللي يكرهونها والظاهر انهم كثيييير....قررت انها تنسى الموضوع وتحاول تبان قدام الكل طبيعيه اولهم خالد...
لما حست ان خالد نام قامت من سريرها حتى تتوضا وتصلي...وبعد ماخلصت صلاتها انتبهت ان خالد واقف عند الدريشه ومعطيها ظهره....شافتها فرصه ترجع تنام قبل مايلتفت وقبل ما توصل سمعت صوته...
خالد:"بسمه اكيد مارح تنامين فلا تغصبين نفسك...."
بسمه:"فيني نوم..."
خالد:"امشي نطلع برى الجو مره روعه..."
بسمه:"مالي نفس اطلع..."
خالد وهو يتنهد:"شوفي مستحيل اخليك تنامين قبل مانتكلم...نطلع احسن والجو يساعد...وشوي بتطلع جدتي"
بسمه وهي تفكر في كلامه:"طيب اطلع ببدل واللحقك..."
خالد وهو مو عاجبه الوضع :"اوكيه انتظرك في الصاله.... وترى الجو شوي براد..."

لما طلعت كان جالس وهو مغمض عيونه...
جلست تتأمله كان مبين عليه الارهاق وانه مانام طول الليل
خالد:"خلصتي"
تفاجأت انه حس بوجودها.....
بسمه":ايه:"
خالد فتح عيونه واتجه لها...
بسمه:"شكل فيك نوم ادخل ونام احسن لك..."
مارد عليها ومسك يدها ومشى...وهم ماشين سمعوا صوت ريم وعبير توهم بيدخلون الظاهر للحين ماناموا....
خالد وهو راجع غرفته:"اذا دخلوا ناديني..."
هزت بسمه راسها على دخلتهم...
ما تكلمت معهم ولا هم كلموها بس شافت نظرات تقهر في عيون عبير اللي جلست في الصاله...
ريم:"اشفيك قعدتي ...."
عبير:"ما فيني نوم خلينا نسولف....."
ريم:"ميته نوم بس ياللا بقعد معك شوي..."
حست بسمه انها فرصته :"لو سمحتي ادخلي داخل.... خالد بطلع اللحين بنروح نتمشى..."
عبير:"اولا لي اسم ثانيا عاااادي خليه يطلع..."
بسمه:"اولا مايشرفني انطق اسمك ثانيا مهو طالع وانتي موجوده"
عبير:"ماني بداخله تعالي دخليني بالقوه ان قدرتي..."
سمعوا صوت خالد اللي الظاهر سمع كل شي:"رييييييم"
راحت ريم ورجعت بسرعه...
ريم:"عبير ياللا دخلنا..."
عبير لما درت ان خالد يسمع تتكلم بدلع:"ماني بداخله مافيني نوم...."
ريم:"ترى والله خالد معصب خلينا ندخل ونبعد عن المشاكل...."
عبير وهي قايمه بصوت واطي حتى مايسمع خالد:"من تزوجك وهو دايم معصب بس مرده لي يالخايسه..."
بسمه وهي تكلمها ببرود:"الخايسه اللي تلحق واحد متزوج..."
راحت عبير وهي مقهووووره من بسمه.....
.
.
كان الجو بالمره حلو وكان يميل للظلام اكثر وفيه شوية بروده مشوا ساكتين ولا واحد حاول يكلم الثاني.....حتى اشر لها خالد على مكان يقعدون فيه...
بسمه:"عيال عمك ابد مايجون هنا..."
خالد:"لا...وحتى انا مااجي الا اذا تأكدت مافيه احد...مثل في طلعتنا ذي مرة فيصل عند اهلها والعنود ماتطلع هالوقت والباقي كلهم عادي..."
بسمه بغت تقول وعبير بس تراجعت في الاخير...
خالد:"تحبين الشروق يابسمه ...."
بسمه:"اموت فيه على اني نادر مااشوفه"
خالد:"ليش نادر..."
بسمه:"غالبا اكون نايمه "
خالد:"تصدقين الغروب والشروق تحسين تتشابه بس الاختلاف في اللي يجي عقب"
بسمه وهي تناظر مكان شروق الشمس واللي ماظهرت:"بالعكس الغروب ماادري يحسسني بالكآبه عكس الشروق اللي حتى العصافير احس تفرح به وتونس الواحد بصوتها..."
خالد وهويلتفت عليها :"بدايه طيبه..."
بسمه بااستغراب:"اش اللي بدايه طيبه..."
خالد"ابغي اسولف معك في اللي صار امس واحس عندك استعداد تسمعين بهدوء..."
بسمه:"انسى ياخالد اللي صار يمكن انا زودتها..."
خالد:"لا مازودتيها انا غلطت في حقك..."
ماردت بسمه...
خالد:" انا ماادري من يوم تزوجتك بس اتاسف من كثر مااغلط..."
بسمه:"انت حاس يعني..."
خالد:"ايه حاس...بس ماادري اشفيني صاير عصبي..."
بسمه:"ايه سمعتهم يقولون ماصرت عصبي الا من تزوجتني..."
خالد :"سمعتي من...."
بسمه:"سمعت وبس...."
خالد:"شوفي لازم اشرح لك يمكن تعذريني..."
بسمه:"واذا علي انا فانس الموضوع لاني نسيته..."
خالد وهو يرفع وجهها:"وهاالنظره الحزينه اللي اشوفها في عيونك...بسمه انا ماابغى اكون سبب في تعاسة احد خصوصا انتي"
بسمه:"ليش خصوصا انا..."
خالد:"ماادري...المهم اللي صار الظهر عصبت لما كان شوي وتصيرين وسط الرجال واعتقد لو بدخل على حريم اكيد بتزعلين"
بسمه بسخريه:"لا انت الحريم هم اللي يدخلون عليك..."
فهم خالد اش تقصد وماحب يعلق حتى مايفتح موضوع صعب يتسكر...
خالد:"طيب يعني تلوميني يابسمه اذا زعلت لو كنتي بتدخلين على رجال"
بسمه:"انا اللي الومك عليه ليه تكذبني..... تتوقع اني قاصده..."
خالد:"اولا انا لواشك يابسمه انك قاصده ما كان انتي اللحين قاعده قدامي...بس احيانا هالشي يصير بالغلط.... وهالغلط حتى هو مااقدر اتحمله...وبعدين قالت لي ريم انها كانت تمزح معك..."
بسمه:"تمزح ياخالد..... ليه في هالامور مزح"
خالد:" لانها غبيه بس ماظنتي بتعيدها..."
بسمه:"ياليتك تعامليني مثل اختك....يعني لو انا مكانها ماكان مرالموقف مرور الكرااام..."
خالد وهو يتنهد:":"ماعلينا منها اكملك الموقف الثاني...ساره كانت ميته نفسها من الصياح على بنتها وتقول ماتدري وين راحت ....وقلبنا عليها المزرعه وفي الاخير الاقيها معاك تلعبون عند الارانب بكل برود ولا انتو حاسين بالعالم...."
بسمه:"بس انا قلت لخالتي..."
خالد:"اللي سأل امي سألها ريناد عندك قالت لا...تظن انك رجعتوا.... ماقالوا لها انها ضايعه كان قالت انها معك "
بسمه:"بس حتى ولو انت رفعت صوتك وشوي وترفع يدك..."
خالد:" ادري اني غلطت بحقك ....وان شاء الله مايتكرر...بسمه حياتنا مارح تكون سهله بس ساعديني نفهم بعض حتى الواحد مايزعل الثاني"
بسمه وهي في خاطرها لو علي ياخالد اتمنى بس احس حولنا اشياء كثير تمنع...
خالد:"وبعدين عندي لك خبر حلو..."
ظحكت بسمه غصبا عليها:"لا يكون مثل خبر جدتك..."
خالد:"ليه طمعانه في عريس انتي ووجهك..."
بسمه:"ههههه لا بس اقصد مقلب..."
خالد:"ايه رقعيها...ما عليه اعديها المره هذي بكيفي...."
بسمه:"طيب اش الخبر الحلو...."
خالد:"شكلك فضوليه..."
بسمه وهي تتنهد :"قوووول عاد..."
خالد:"كلمني اليوم تركي ولد خالتك ووعدته الاسبوع الجاي نروح لهم الخرج...."
بسمه والفرحه تطل من عيونها:"صدق ياخالد"
خالد:"لا كذب يابسمه..."
بسمه:"ماتصدق اشقد فرحني هالخبر من زماااان مازرتهم....."
خالد:"غريبه من زمان..."
بسمه واللي حست انه ماله داعي تسب عمها:"تدري بعد الدنيا سبحان الله كيف تشغل..."
خالد:"صادقه..."
بسمه:"مشكوووور ياخالد"
خالد:"وفيه مفاجأه بس ماابغى اخربها عليك"
بسمه:"لا الله يخليك قول مااحب المفاجأت"
خالد:"اسف مااقدر اقول....ولا ماتصير مفاجأة"
بسمه:"عادي مو لازم تصير مفاجأه بس انت قول..."
خالد:"من جد لحوحه....طيب اش تعطيني اذا قلت"
بسمه:"أي شي..."
خالد:"أي شي..."
بسمه لما انتبهت لنظراته:"تدري هونت خلها تصير مفاجأه..."
خالد:"لا خليني اقولك..."
بسمه:"اذا بدون مقابل قول..."
خالد:"لا طبعا مافيه شي كذا بدون مقابل"
بسمه:"ههههه خلاص لا تقول..."
خالد وهو يتأملها:"تصدقين يابسمه ظحكتك حلوه خصوصا لك غمازات بالمره حلوه"
بسمه:"طيب"
خالد:"الحمد لله والشكر اذا زوجك يمدحك و تغزل فيك يكون ردك طيب"
بسمه:"ماادري بس مااحب احد يمدحني (وهي شايفه خالد بيتكلم)ادري بتقول انا مو أي احد انا زوجك...بقولك حتى زوجي..."

**********
عبير وهي قاعده تدور في الغرفه من القهر اللي فيها...
عبير:"شفتي خالد طالع يمشيها مالت عليها..."
ريم واللي كانت على سريرها ومهي قادره تفتح عيونها من النوم:"يمكن بيرضيها عقب اللي صار"
عبير:"كان خلاها تموت ان شاء بزعلها...
ريم:"تعرفين خالد ما يحب يغلط على احد "
عبير:"وهذا اللي قاهرني ياخوفي تحببه فيها"
ريم:"كيفهم....بس خلينا ننام"
عبير:"أي نوم يجيني اللحين...امشي نطلع..."
ريم واللي جلست على سريرها:"مانتي بصاحيه خالد لو يشوفنا يموتنا.."
عبير:"ماعليك امشي بس طلعنا...."
ريم وهي و تعطيها ظهرها:"سوووري ياعبير اذا بتطلعين اطلعي بالحالك...بس من كلام خالد لي تو ماانصحك..."
عبير:" اش تتوقعين يسولفون فيه اللحين"
ريم:"عبير نستي انها زوجته يعني اللحين مقهوره انهم اللحين مع بعض وهو من يوم تزوجها عايش معها..."
عبير:"بس اشوفهم يطلعون يتمشون هذا يدل على ان الامور ماشيه تمام بينهم"
ماردت ريم واللي ملت من عبير وغيرتها....
راحت عبير للدريشه تناظر والغيره ماكله قلبها وتفكر بحقد في بسمه....وهي في خاطرها مستحيل اخليك في حالك يابسمه....

**********
كانت بدرية وعيالها في السياره متجهين للمزرعه...رهف واخوانها نايمين وامل من الفرحه اول من صحى هي...وقفوا في المحطه ونزل ابوها وشافتها فرصه تكلم امها...
امل:"مقهوره على اللي صار لبسمه..."
بدريه:"أي والله يقول خالد غلط عليها وانه متندم ومن هالكلام..."
امل:"طيب احد يدري عن جيتنا..."
بدريه:"بس خالك خالد...وقال مهو معلمهم..."
امل:"احسن بتكون مفاجأه حلوه لبسمه..."
بدريه:"عاد حاولي في بسمه انها تنسى وتحاول ماتزعل من خالد"
امل:"اكيد اللحين تلقينها تناست الموضوع وعااادي"
بدريه:"تتوقعين نست الموضوع..."
امل:" نست لا....بس تناست ايه..... وتكتم في قلبها...ماادري الى متى بيتحمل قلبها..."
بدريه:"اش اللي يخليك متأكده كذا..."
امل:"يمه حياتها عند عمها...كانوا يعملونها بطريقه فضيعه وبعد ساعه تلقينها تبان عاااديه وهي في قلبها شايله كل شي..."
بدريه:"ماادري ليش كل شي ضدها...."

**********
بسمة كانت مع الحريم وهي حاسه نفسها مبسوطه وام محمد مستغربه منها متوقعه تكون اليوم نفسيتها تعبانه...كانت ام خالد تعذرت منها وان مااحد قالها البنت ضايعه وقالت لها بسمه عادي وماصار الا خير وهالشي قهر ام محمد توقعت بسمه تحقد على خالتها....
في الاخير قررت انها تذكرها باللي صارو تحرجها...
ام محمد:"الله يهديه خالد امس صوته كان في كل المزرعه وهو يصارخ عليك"
بسمه واللي حبت تقهر ام محمد:"ايه لانه كان خايف على ريناد وكنا بعيدين عنه فلازم يصارخ حتى نسمعه..."
ام محمد:"بس عاد مو يصارخ وهو يسبك..."
بسمه:"عااادي زوجته ولازم اتحمل عصبيته"
ام خالد:"الله يكملك بعقلك يابنتي...."
ام محمد لما سمعت رد اختها كرهت بسمه اكثر ماهي كارهتها.... لان اخر شي كانت تتمني ان ام خالد تحب بسمه....كانت ام عبد الرحمن تسمع ردود بسمه وهي مبتسمه...
ام عبد الرحمن:"وبعدين حتى الرجال اذا غلط على حرمته وراضاها ماله داعي تعند...
وخالد وبسمه صحيت ولقيتهم برى...... خالد لو ماني جدته كان يمكن شالني ورماني داخل.."
بسمه:"مهو لهالدرجه عاد"
ام عبد الرحمن:"والله اني استحيت يوم خربت عليكم..."
ام محمد:"وش خربتي ياحسره بالعكس يمكن مالين وونستيهم شوي..."
ام عبد الرحمن:"لو شفتي اللي شفته كان عرفتي..."
بسمه استحت لان العجيز الله يهديها عشان تقهر ام محمد قامت تألف من عندها..
ام محمد واللي مايأست:"خالد عقب ماانتي وابوه قعدتوا تلومونه كان لازم يراضيها والا هوشكله ماكان مهتم.."
بسمه في خاطرها يعني كل اللي سواه خالد اليوم عشان اهله...
ام عبد الرحمن:"ماتعرفين خالد مايسوي شي غصب عنه..."
ام محمد وهي تناظر بسمه:"ياكثر ماسوى اشياء غصب عنه"
اللتفتت بسمه لما سمعت صوت يناديها و شافت بدريه وبناتها داخلات وهالشي فرحهها...تذكرت خالد لما قال مفاجأه اكيد يقصد بدريه وبناتها....

**********
كان فهد قاعد مع ولد عمه جالسين برى الخيمه....
ناصر:"لهالدرجه تحبها يافهد"
فهد:"أي والله ياناصر احبها..."
ناصر:"يااخي اشفيهم عيال عمي خالد يموت في عبير بس ماحصل نصيب.... وانت تحب ريم"
فهد:"لا...انا غير خالد"
ناصر:"اش الفرق بينكم.."
فهد:"انا احب ريم صح....بس مارح اتأثر لو ماصار نصيب..."
ناصر:"طيب ليش ماتخطبها..."
فهد:"اخاف ترفض وعلاقة ابوي وابوها تتغير"
ناصر:"مستحيل يصير هالشي وبعدين اذا تبغىاخلي ساره تكلمها ..."
فهد:"لا لا تكلمها..."
ناصر:"طيب ليش..."
فهد:"تصدق ماادري ليه يمكن لاني ابغى اعيش على الامل واخاف انصدم..."
ناصر:"مااعتقد ترفضك.."
فهد:"ماادري بس نفسي عزيزه علي ماابغاها ترفضني..."
ناصر:"عز الله انك غرقان في الحب لشوشتك....وقال انا اختلف عن خالد"
فهد:"ايه اختلف....تتوقع خالد نايم للحين..."
ناصر:"اكيد يوم جا بعد الفطور يقول مانام طول الليل"
فهد:"يقول تندم على اللي سواه امس..."
ناصر:"أي والله حرااام عليه امس احرجها قدام الكل...."
فهد:"شكلها رضت لو عبير كان طلعت عيونه..."
ناصر:"يااخي انت ليه تكره عبير...."
فهد:"اكرهها من حركاتها واللي قاهرني انها اعز صديقه عند ريم ياخوفي تخربها معها..."
ناصر:"احسك تظلمها..."
فهد:"عبير تظلم ماتنظلم...تأكد من هالشي..."
ناصر:"طيب قصر حسك اشوف محمد طالع من الخيمه..."

اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك



ما شاء الله تبارك الله
اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد
الصورة الرمزية بنوته مدينيه
05-27-2009, 12:44 مساءً
بسمة "- اليوم احس المزرعه غيييير..."
امل:"اكيييد ماتحلى الا بوجودي"
بسمه:"من جد من اول من الزهق ماادري اش اسوي..."
امل وهي تناظر عبير وريم اللي مروا من قدامهم:"تصدقين قاهرتني هالعبير..."
بسمه:"اجل انا اش اقول..."
امل:"ماادري احس اني غبيه لما اسالك هالسؤال بس لانك صديقتي وانا معك عادي..."
بسمه وهي تقاطعها:"هههههه كل هذا مقدمة سؤاااال اسئلي واذا ماعجبني مارح اجاوب..."
امل:"تحسين خالي باقي يحبها...."
بسمه وهي تتنهد:"بصراااحه سؤال بايخ بس بجاوبك....ايه احس انه يحبها"
امل:"بس هالشي المفروض مايخليك تستسلمين لها المفروض تفرضين نفسك على خالي..."
بسمه:"اخاف افرض نفسي على قولتك واندم لما اشوفه يرفض وجودي"
امل:"ترى خالي حبيب بس هالساحره ماادري كيف حبها.."
بسمه:"بصرااااحه كل مافيها ينحب....جمال ودلال...و ......"
امل:"بس هذا اللي عندها .....الجمال والدلال بس.... وعمره الجمال ماكان سبب في استمرار حياه سعيده..."
بسمه:"يمكن...."
امل:"مهو يمكن الا اكيد.....ماادري بس فيه شي صار ماقلت لك عنه"
بسمه:"عن عبير"
امل:"ياهالعبير....لا عني انا"
بسمه:"لا تقولين خطبك ولد عمك "
امل وهي متفاجأه:"ساحره صايره انتي..."
بسمه:"لا....بس لو تشوفين وجههك اشلون صاير وعرفت اكيد انه موضوع يخص ولد عمك..."
امل وهي تتنهد:"خطبني بس متردده ..."
بسمه:"ليه متردده على اني احس انك تميلين له...."
امل:"خايفه من امه..."
بسمه:"شريره امه...."
امل:"لا بالعكس بس احسها حرمه سطحيه وتهتم في المظاهر ماادري احسها ممله..."
بسمه:"بتتزوجينه هو ولا امه..."
امل:"اخاف انه يشبه امه في الطباع...تدرين راسي صدع من كثر ماافكر خلينا نرجع نتغدى"
بسمه:"ياللا احس اني جوعانه...."
امل:"ايه ترى في العصر بنلعب في الدبابات..."
بسمه:"مااعرف لها..."
امل:"عادي بعلمك...."

**********
كانت بسمة تناظرهم وهم عند الدبابات مع خالد وهي بعيده شوي...
خالد:"بسمه تعالي مابتلعبين..."
بسمه:"ماادري احسها تخوف..."
ريم:"ليه ماعمرك ركبتي دباب"
بسمه وهي تتنهد:"لا ماعمري..."
خالد:"تعالي اعلمك"
قربت بسمه منه وكان راكب دباب لما قربت نزل وركبت مكانه...
خالد:"طيب اشرايك (وقرب وهمس لها في اذنها)"
بسمه وهي تحاول تنزل:"لا....هونت اصلا ماحبيت الدبابات"
خالد:"هههههه امزح مااحد يمزح معك"
وبعد فهمها كل شي.في الدباب...كان يناظرهم وهم يلعبون ...
ريم:"خالد اطلع عبير بتدخل تلعب معنا..."
امل اللي كانت واقفه:"خليها تقعد عند الحريم..."
ريم:"لا حراااام تزهق..."
امل:"مايضر لو زهقت شوي..."
خالد:"خلاص اللحين طالع بس انتبهوا وبعدين بسمه توه تعرف حاولوا تبتعدون عنها حتى ماتربكونها..."
ريم:"ماعليك انت اطلع بس..."
اشر لبسمه اللي تمشي شوي شوي لما قربت منه...
خالد:"انتبهي لا تسرعين حتى ماتطيحين..."
بسمه:"ليه بتروح..."
ريم:"ايه بيروح لان عبير زهقت لوحدها..."
خالد:"ياللا ...مثل ماوصيتك..."
وقفت وهي تناظر من أي جهه بيطلع وكانه عرف انها تناظره التفت لها وابتسم وهو طالع ووارتاحت لما طلع من الجهه الثانيه...
وراحت تكمل وهي ماشيه على اقل من مهلها....
.
.
كانت عبير تسمع وهي برى كل شي وكيف ان خالد يوصي على بسمه وهالشي قهرها وحبت تنتقم من بسمه....وكانت تجي وهي مسرعه في وجه بسمه اللي تحاول تتجنبها وكانت تنجح...وفي الاخير قررت توقف لان عبير متسلطه عليها... وهي راجعه طلعت عبير في وجهها وهي مسرعه وما قدرت بسمه تتحكم في الدباب وطاحت...
وكانت طيحتها على الجنب وانجرح وجهها ويدها ورجلها جروح سطحيه لكن كانت مؤلمه....

**********
كان فهد يسولف عليهم ويقلد كل شوي واحد من عيال عمه وابوه واعمامه وعيال عمه ميتين ظحك...
ابو خالد:"ههههه حسبي الله على ابليسك يافهد ماتركت احد الا وطلعت فيه عيب..."
خالد:"الا انا لو يقلدني قاطعته طول حياتي"
فهد:"لي مصلحه عنك ياولد عمي اذا قضيتها اعرف اقلدك..."
الكل فهم اش يقصد فهد...
خالد:"بطلع روحك ولا اقضي مصلحتك بخليك طول حياتك محتاجني..."
فهد:"تسويها ياخالد"
ابو خالد:"ليه ياخالد ماقعدت مع البنات يمكن احد يطيح ولاشي..."
خالد:"هم قالوا اطلع ماادري من بيدخل..."
ناصر:"لا تخاف ياعم ماشاء الله كل وحده احسن من الثانيه..."
ابو خالد:"بسمه معهم ياخالد"
خالد:"ايه..."
ابو خالد:"تعرف للدبابات..."
خالد:"بصراحه توها تعرف لها بس هي خوافه تمشي على مهل اذا مااحد اربكها بتمشي تمام...."
فهد:"اذا خايفين عليهم ما عندي مانع اروح اطمنكم عليهم واجي....ترى احب اكون عضو فعال في المجتمع...."
خالد:"ماشاء الله عليك ....بس ياليت تكون عضو بطال احسن..."

**********
كانت بسمة في سريرها بعد ما ساندتها امل اللين وصلت غرفتها......والحريم حولها صحيح الجروح سطحيه بس مؤلمه كانت تتمنى يطلعون حتي تاخذ راحتها ونصيح.... وكان معها مرايه تناظر وجهها واللي انجرح من جهه اليمين صحيح كان صغير بس بسمه خايفه ما تتخيل كيف بيكون شكلها لو مايروح....
ام محمد:"الله يهديك يابسمه مادام ماتعرفين للدبابات ليش تلعبين..."
امل:"كانت ماشيه على مهل بس عبير اللي طلعت في وجهها وطيحتها"
ام محمد:"لو كانت تعرف ماكانت طاحت...هذا انتو ولا وحده طاحت...."
امل:"لوطلعت في وجههي ذيك الطلعه اكيد كان طحت"
العنود:"اهم شي الحمد لله على سلامتك يابسمه..."
بسمه:"الله يسلمك"
ام خالد:"والله خفت يوم شفتك بس الحمد لله جت سليمه...."
بدريه:"الحمد لله ولا تخافين يابسمه ترى اثرها يروح..."
رهف واللي توها داخله:"جدي وخالي خالد بيدخلون اللي يتغطي يطلع..."
طلعوا الحريم مابغى الا ام خالد وبدريه وامل...
ابو خالد:"سلامتك يابسمه"
بسمه:"الله يسلمك"
خالد:"ياللا اوديك المستشفى.."
بسمه:"مايحتاج كلها جروح سطحيه..."
ابو خالد:"كلها منك ياخالد لو وقفت معهم كان ماطاحت..."
خالد:"اللحين هي اللي طاحت وانا الغلطان..."
ابو خالد:"ايه انت الغلطان..."
خالد:"تصدقين ابو وجدتي مسوين علي حزب.... وامس اقاموا مظاهره لما زعلتك... تعيش بسمه وبسقط خالد...عاد انا لما ماشفت احد معي رحت وهتفت معهم"
بدريه:"تستاهل..."
خالد:"لا بدريه حراااام الا انتي لا تتخلين عني..."
بدريه:"اسفه انا في حزب ابوي..."
خالد:"يمه لا تقولين انك في حزبهم...."
ام خالد:"كلكم واحد انت وبسمه"
بدريه انبسطت من رد امها بس كانت متأكده ان خالتها مارح يعجبها الوضع وبتحاول تغيره...."
ام خالد:"ياللا يابسمه انا طالعه يابنتي واذا حسيتي انك تعبانه لا تعاندين خلي خالد يوديك المستشفى..."
ابو خالد:"ماتشوفين شر يابسمه"
بسمه:"الشر مايجيك..."
طلعوا كلهم الا امل اللي كانت بجنب بسمه....
خالد:"امل ماتحسين شكلك غلط..."
امل:"انا هنا حتى اساعد بسمه اذا احتاجتني..."
خالد:"اذا احتاجتك ناديتك..."
امل:"طيب بطلع بس ترى الخايسه عبير هي تعمدت تطيح بسمه..."
خالد"معقوله..."
امل وهي عند الباب:"ايه مااقول الله ي...."
خالد:"لا تدعين ياللا فارقي..."
بعد ماطلعت كانت بسمه مقهوره من عبير ومن خالد اللي يدافع عنها...
بسمه:"تراها صادقه هي اللي طلعت في وجههي..."
خالد"طيب اش المطلوب اروح اجرها من شعرها واقولها ليه تطيحين بسمه..."
ماردت بسمه وكانت تتأمل وجهها في المرايه قرب خالد الكرسي اللي جالس عليه...
خالد:"اشوف الجرح اللي في وجهك..."
بسمه:"تتوقع يروح"
خالد:"ماادري بس لا تخافين اعرف دكتور تجميل في لندن يمدحونه..."
بسمه:"لا ياخالد لا تقول كذ..."
خالد:"عادي يابسمه العمليه هينه ياخذ من جلد الرجل بس اهم شي يكون لون البشره واحد...."
بسمه:"ايه وبعدين..."
خالد:"خليني اتأكد ان لون البشره واحد..."
بسمه:"خااااااالد تراك زهقتني...."
خالد:"طيب اكمل وبعدين يحط الجلد مكان الجرح بس بتبان مكان الخياطه من الاطراف..."
بسمه:"ماادري ليه ماني مصدقتك..."
خالد:"ههههههه لاني اكذب بكل صراحه..."
بسمه وهي ترجع تناظر المرايه:"تتوقع اني ماتشوهت بهالجرح..."
خالد:"انتي حلوه والجرح مااثر في حلاوتك...."
انتبهوا على احد يطق الباب....
خالدوهو عارف من طقة الباب انها جدته:"مافيه احد....كلنا طلعنا..."
ام عبد الرحمن وهي تفتح الباب:"كلنا طلعنا ها....."
خالد:"وهو مسوي نفسه متفاجأ:"اسف ظنيته احد من هالبزارين الملقف..."
ام عبد الرحمن:"اذا جيت ازورك صرفني على كيفك....(وهي تناظر بسمه)سلامات يابسمه يقولون طحتي..."
بسمه:"الله يسلمك...."
خالد:"شوفي ياجده اشلون وجهها تشوه...."
ام عبد الرحمن:"بسم الله عليها من التشوه في اللي يكرهونها ان شاء الله..."
خالد:"طالعه من قلبك...."
ام عبد الرحمن:"تقول امل انها هالخايسه هي اللي طيحتك..."
بسمه :"لا....امل كانت بعيده وماانتبهت...."
ام عبد الرحمن:"كان قعدوا هي وامها في بيتهم وفكونا من شوفة وجيههم..."
خالد:"جدتي انتي ليش تكرهين خالتي..."
ام عبد الرحمن:"من اللي سوته في اهل زوجها اللي ماتخاف ربها...."
خالد:"بما انا في وصف المشاعر طيب ليش تحبين بسمه؟؟..."
ام عبد الرحمن وهي تهمس له:"وانت ليش تحب الخايسه؟؟"
خالد حتى بسمه ماتنتبه لسؤال جدته:"جاوبي على السؤال لو سمحتي....عادي قولي مااحبها...."
لما شافها خالد نظرة عيونها :" والله امزح...ترى بديت انقهر من بسمه تحبونها اكثر مني...."
ام عبد الرحمن:"صايره ياخالد استثقل دمك ماادري ليه..."
خالد:"ايه صدق محمد عبده مادام معايه القمر....اطلع بكرامتي احسن..."

**********

طلعت ريم تتمشى لوحدها في المزرعه كانت مشتاقه لصوت وليد اللي من يوم جات المزرعه ماكلمته الامره وحده رفعت الجول ودقت رقمه لما حست انها بعيده عن الكل....
-هلا بهالصوت "
ريم:"هههه اهلين وليد"
وليد:"جعلني مااعدم هالضحكه"
ريم:" اخبارك وليد"
وليد:"ماكنت بخير اللين سمعة صوتك...اشلونك انتي"
ريم:"تمام....بس زهقت نفسي ارجع البيت"
وليد:"وليش زهقتي...."
ريم:"لاني مااقدر اكلمك كل شوي..."
وليد:"اش اقول انا النوم هجرني من صرتي بخيله باتصالك..."
ريم:"تعرف هنا مااقدر اكلم اخاف احد يسمعني...."
وليد وهو يتنهد:"متى ياريم تصيرين لي وما نخاف من احد..."
ريم:"ماادري عنك...."
وليد:"ان شاء الله قريب بس انتي ماودك تشوفين اللي بيصير زوج المستقبل..."
ريم:"انا راضيه لو من تكون...."
وليد:"بس انا نفسي اشوف صاحبة الصوت اللي اخذت قلبي...."
ريم:"تدري ياولد اني مااقدر...."
وليد:"وليه ياحبيبتي..."
ريم:"لانه ياحبيبي فيها قطع رقاب..."
وليد:"الله مااحلاها...عيديها تكفين..."
ريم:"وشي اللي اعيدها..."
وليد:"حبيبي...ياحلوها من لسانك..."
ريم:"سووووري مااقدر...هي تجي تلقائيه كذا...."
وسكتت لانها حست فيه احد وراها من الخوف مهي قادره حتى تلتفت سكرت الجوال
والتفتت تشوف من اللي وراها....
الجزء الثالث عشر.....



كانت حاسه بتوتر فضيع وهي رايحه لبيت عمها....كل بنت المفروض تحس بسعاده وهي رايحه تزور اهلها وبيتها اما هي رايحه بس حتى مايزعل عمها.....مهو خوف عليه من الزعل... لااااا خوف من زعله.... وما يترتب على هالزعل.... طول حياتها في هالبيت وهي تشوف الضيم منهم....ولا عاشت يوم حلو عندهم.....
ناظرت خالد اللي كان ساكت من مشوا...
بسمه:"خالد احس عمي بيزعل لما يدري انك معزوم وما بتتعشى معه..."
خالد:"قلت لك خليها بكره احسن ما طعتي..."
بسمه:"مااقدر ياخالد من زواجي مازرتهم..."
خالد:"ما فرق يوم..."
بسمه:"لا يفرق من اول اتعذر باني كنت في مكه وعقب رحنا المزرعه اللحين مالي عذر..."
خالد:"اسألك سؤال بس محرج شوي...."
بسمه:"لا ...لا تسأل.."
بسمه كانت متأكده انه بيسألها احس انك متوتره ومغصوبه على زيارة عمك لانه الظاهر واضح توترها من يوم صحت اليوم الصبح......وهي مستحيل تبين هالشي قدامه....مهما كانوا هم اهلها ومهو حلو يحس ان ماوراها اهل حتى لو هالاهل هم اكره ناس عندها.....

خالد:"ههههه كيفك...."
بسمه:"طيب متى بتجي؟؟"
خالد:"متى مابغيتي جيت..."
بسمه:"عادي بس لا تتأخر...."
خالد:"اوكيه اتصلي علي اذا خلصتي....(وتذكر انه ماعنده جوال)كنت ناوي قبل مانروح المزرعه اجيب لك جوال بس نسيت...."
بسمه:"مااحتاجه كثير..."
خالد:"مثل اللحين لو معك جوال اتصلتي علي..."
بسمه:"عاااادي اتصل عليك من بيت عمي..."
وهي في خاطرها عسى بس مايفشلوني منه.... ويمنعوني اتصل
بسمه:" لازم تدخل تسلم على عمي..."
كانت حاسه انها من التوتر تتكلم في اشياء مالها داعي...
خالد وهو يناظرها:"اكيييد بدخل مهي معقوله احطك وماادخل...."
كان خالد متحسن معها كثير اخر يومين قضوها في المزرعه وهي كانت على تحفظها معه ولو انها صارت تحس براحه وهي معه بس داخلها متخوفه من هالراحه تنقلب في قلبها شي ثاني ....
^^^^^^^^^^

كانت ماسكه الجوال وتقلب الارقام حتى وصلت لاسم ليلى واللي هو رقم وليد ....واللي ماكلمته من وصلت من المزرعه....تذكرت اللي صار في المزرعه قبل يومين لما كانت تكلمه وسمعت صوت وراها.... ودرجة الرعب اللي حست فيها.... واللي زال اول ماشافت ان اللي كان وراها هي عبير واللي الظاهر ما سمعت المكالمه ولا كان علقت....دقت رقمه وهي كلها شوق لسماع صوته....
وليد:"هلا حبي....ولو اني زعلان"
ريم:"اذا زعلان اراضيك..."
وليد:"تعرفين اشلون تراضيني...."
ريم:"اسولف معك اللين الصبح لو بغيت"
وليد وهويتنهد:"ريم ابغى اشوفك..."
ريم وهي تغير الموضوع:"ماقلت ليش زعلان..."
وليدوهو حاس انها عنيده ويبغى لها شوية وقت:"اخر مره كلمتيني سكرتي ولا عاد اتصلتي"
ريم:"سمعت صوت وخفت لايكون احد من اهلي..."
وليد:"ومن طلع...."
ريم حست انه ماله داعي تقوله مين:"ولد اختي الصغير المهم اشخبارك..."
وليد:"انا اكون تمام بس لما اسمع صوتك..."
ريم:"حتى انا اكون متضايقه اللين اسمع صوتك...."
وليد:"وبتروح الضيقه لو نطلع مع بعض"
ريم بعصبيه:"قلت لك مااقدر..."
وليد:"طيب لا تعصبين وما يصير الا اللي تبين...."

^^^^^^^^^^

كانت مستغربه من الترحيب اللي تسمعه وتمثيل دور العم المشتاق واللي اتقنه بكل جداره....وكل هذا حتى يشوف خالد انه عم محب لبسمه...
ابو عبد العزيز:"الله يهديك كان قعدت معنا شوي..."
خالد:"معزوم اليوم ...وقلت لبسمه تخليها بكره بس الظاهر مشتاقه لكم"
ابو عبد العزيز:"واحنا مشتاقين لها اكثر.... سلامات.... اشفيه وجهك يابنتي"
بسمه:"الله يسلمك بس طحت في المزرعه... انا بدخل اسلم على مرة عمي والبنات داخل..."
ابو عبد العزيز:"ادخلي يابسمه اكيد هم ينتظرونك...."
خالد:"انتظر اتصالك...."
بسمه:"ان شاء الله...."
طلعت بسمه من عندهم وهي تناظر البيت اللي عاشت فيه اسوء ايامها في كل ركن منه بذكريات سيئه لها...وقفت في المكان اللي طقها عمها فيه اول عيد قضته عندهم بعد وفاة اهلها..... يوم العيد تهاوشت مع هدى وكان اول مره يمد يده عليها بوحشيه....مستحيل تنسى هاليوم لانه اول عيد بعد وفاة اهلها ولانه اول مره تنهان وتنطق....شعور صعب ان الناس فرحانين بالعيد وانت حزين بالعيد ....مسحت دمعه نزلت غصب عنها واخذت نفس قبل ماتدخل....
اول مادخلت مالقت الا عبد العزيز....
عبد العزيز وبكل فرح:"بسمه..."
بسمه:"اهلين عزوز اشلونك حبيبي..."
راح لها وضمته لصدرها بحنان كان هو وسحر احب اثنين لقلبها في هالبيت...
ودخلت مرة عمها وبناتها وسلموا عليها بكل برود....وبسمه في خاطرها الله يعدي هاليوم على خير....
ام عبد العزيز وهي تبدى هوايتها المفضله :"ها....اشلون اهل خالد معك..."
بسمه:"ماعليهم طيبن الحمد لله"
ام عبد العزيز:"معاملتهم معك اشلون..."
بسمه:"عااااااادي"
هدى:"وخالد"
بسمه وهي في خاطرها الله بعيني على التحقيق:"حتى هو عاااادي مثل أي زوج..."
هند:"باركي لهدى....انخطبت..."
بسمه:"مبرووووك بس من اللي خطبها"
هند:"يوسف ولد خالي..."
بسمه:"مبروك ياهدى..."
هدى بدون نفس:"الله يبارك فيك...."
هند:"اشلون عبير بنت خالة خالد"
بسمه:"مااشوفها الا نادر بس طيبه..."
هدى:"تدرين انهاخطيبة خالد سابقا..."
بسمه بضيق:" ايه ادري..."
ام عبد العزيز:"واشلون مزرعتهم حلوه ..."
بسمه:"ايه مره حلوه..."
وسكتت لما شافت عمها داخل واللي مسبب لها رعب من يوم هي صغيره...وفي خاطرها ياليتك ياخالد قعدت معه وريحتني منه....
مد يده وعطاها جوال خالد واللي نساه في المجلس....
ابو عبد العزيز:"بعد ماطلع خالد انتبهت انه نسى جواله خليه معك اكيد بيتصل...
اخذت بسمه منه الجوال وهي منبهه ان عمها بيقعد معهم وهالشي يضايقها...

^^^^^^^^^^

وهي تكلمها في التلفون وتقولها اش صار في المزرعه....
مشاعل:" على كذا تحسين خالد بدى حبه لك يقل..."
عبير:"ماادري حتى يوم دخلت عليهم ماشفت في عيون خالد اللهفه اللي كنت اشوفها لما اطلع في وجهه "
مشاعل:"حتى من اول وهو يصد لما يشوفك..."
عبير:"صحيح بس كانت اشوف الشوق في نظرته الاولى لي..."
مشاعل:"خلاص اتركيهم في حالهم..."
عبيربعصبيه:"حتى لوصار خالد مهو لي.... والله مااخلي بسمه تتهنى فيه..."
مشاعل:"بديتي تعصبين هدي نفسك شوي..."
عبير:"المهم تجين اليوم خالتي وريم بيجون عندنا..."
مشاعل:"اوكيه..."
عبير:"انا قلت لك اش صار لي مع ريم..."
مشاعل:"لا ماقلتي..."
عبير:"واحنا في المزرعه سمعتها تكلم وليد....شكلها غارقه لشوشتهاومابينت لهااني سمعت"
مشاعل:"عاد تصدقين سعود يقول لي عن وليد انه مهو هين ومن اسر غنييييه حيل يعني اللي في راسه بيسويه ولا همه لا ريم ولا منهم اهلها..."
عبير:"ههههه يعني يوم حبت... حبت واحد صعب التخلص منه..."
مشاعل:"لا هي بسهوله ممكن تتخلص منه بس عقب مايمل هو...وتعرفين هالاشكال متى يملون..."
عبيرببرود:"ودي انصحها بس اتوقع ماتسمع النصيحه...."
مشاعل:"حاولي ...لا تضيع البنيه....تراها خبله..."
عبير:"اللحين هي متأكده اني مااعرف...عشان كذا مابتدخل اللحين"
مشاعل:"كيفك بنت خالتك وانتي اكيد بتكونين احرص مني عليها"
عبير:"ياشيخه... خليها تجرب يمكن مثل اللي نعرفهم... طلعت عشى في مكان عام وكم كلمه حلوه وبس...."
مشاعل:"على قولتك...مااحد غصبها تكلمه وتعطيه وجه..."


^^^^^^^^^^

كانت وهي تسمع صوته الجهوري وتناظر وحهه واللي زرع في قلبها الخوف من صغرها...
ابو عبد العزيز:"شوفي ابغى تقنعين زوجك يشتري قطعت ارض من عندي ويكتبها بااسمك وبكذا تكسبين وتربحين عمك..."
بسمه بتردد:"مااقدر ياعمي..."
ابو عبد العزيز بصوت عالي:"وليه ماتقدرين..."
بسمه:"ماعمره تكلم قدامي في هالمواضيع واستحي اطلب منه..."
ابو عبد العزيز:"وليه تستحين مافيها شي هذا زوجك..."
بسمه:"ماادري بس احس اني مااقدر..."
هدى:"اطلبي منه يالخبله مصيره بيطلقك ويتزوج بنت خالته...
استغربت لما قالت كذا ....
بسمه:"حتى لو طلقني مااقدر اطلب منه..."
ابو عبد العزيز:"بتطلبين غصب عنك...ولا تبغين ترجعين لي منتفه مثل ماتزوجتي..."
ماردت بسمه لانه طلع...ياربي اش اسوي اللحين في هالورطه ....مستحيل اطلب من خالد واخاف من عمي ان ماطلبت...سمعت صوت الجوال ...ولقت اسم فهد وما قدرت ترد شوي وصلت رساله...
لما فتحتها لقتها من جوال فهد(بسمه اذا الجوال معك ردي انا خالد)
وعلى طول دق عليها ...
بسمه:"هلا..."
خالد:"حلو صوتك في التلفون وديعه حيل..."
بسمه حست براحه لما سمعت صوته:"حتى انت مؤدب في التلفون..."
خالد:"حرااااام انا دايم مؤدب معك وهذا اللي مضيع مستقبلي..."
بسمه:"هههههه باقي صغير تقدر تبني مستقبل من جديد..."
خالد:"الله يخليك ساعديني عشان ابنيه من جديد"
بسمه:"لازم تعتمد على نفسك..."
خالد:"انا بعتمد على نفسي بس انتي خليك محايده..."
بسمه حبت تغير الموضوع:"بغيت شي..."
خالد:"تصرفين ها......المهم اذا اتصلت ريم ردي لان امي قالت اذا تبغاني امرهم بتدق علي..."
بسمه:"ان شاء الله"
خالد:"تصدقين ماودي اسكر بسولف معك شوي.."
بسمه واللي انتبهت ان عمتها وبناتها سكتوا من وقت مااتصل خالد:"لا...مشغوله انا اللحين"
خالد:"استاهل انا...ياللا مع السلامه"
بعد ماسكرت جات هدى بحنبها....
عطيني اشوف جوال زوجك....كانت بسمه بتعطيها لما سمعت صوت مسج...
ابتسمت غصب عنها لما قرت المسج واللي كان من جوال فهد وخالد هو اللي مرسلها...(يمكن تقولين كذاب بس والله اشتقت لك)
ارسلت له(تصدق حتى انا)
(معقوووووله مااصدق اللحين بجي اخذك)
(لاااااا اذا بغيتك تجي بااتصل)
(بسمه انتي شئ جميل ظهر في حياتي)
(وانت شكلك بتصير كل حياتي)
(بسمه انا عند الباب اطلعي)
(اقول تراك ماتنعطى وجه)
(ادري)
(اشغلتني ياللا باي)
(باااي يااحلى بسمه)
ماتدري كيف تجرت وكتبت هالكلام بس يمكن عرفت قدره لما رجعت لحياتها السابقه ولذكرياتها الاليمه...وحست انها هو الوحيد اللي ممكن ينقذها من عمها وظلمه عشان كذا مستحيل تتخلى عنه بسهوله....ولازم تحاول تحببه فيها... ولا هي شكلها فعلا بدت تحبه وهذا اللي مخوفها....


كانوا متجمعين في الصاله هم وبناتهم و كانت معهم مشاعل...
ام خالد:"ريم كلمي خالد وهومار ياخذ بسمه يمر علينا..."
ريم:"بنرجع مع السواق..."
ام خالد:"لا....بيكون الوقت متأخر نروح مع خالد احسن"
دقت ريم الجوال...
بسمه:"الو"
ريم:"بسمه..."
بسمه:"هلا ريم..."
ريم:"اش جاب جوال خالد معك..."
بسمه:"نساه في المجلس..."
ريم ببرود:"عاد انتي ما صدقتي... ليه مارجع له..."
بسمه:"ريم دقي على رقم فهد واسأليه ليه مارجع له...."
ريم بارتباك:"لا...اش ادق على جوال فهد...المهم وانتوا راجعين البيت مروا علينا في بيت خالتي.."
بسمه:"ان شاء الله.."
لما سمعت الرد سكرت ريم في وجهها ولا اهتمت....
ريم:"يمه جوال خالد مع بسمه وقلت لها تقوله يمر علينا..."
ام محمد:"وليش جواله معها..."
ريم:"تقول نساه"
مشاعل:"اصلا غريبه ماعندها جوال للحين"
ام خالد حست كان مشاعل تلوم خالد:"اكيد مافضى خالد ولا بيجيب لها جوال "

كانت عبير ساكته وتفكر في فكره طرت على بالها....لو نجحت بتكون بدت اول خطوه في التخريب بين بسمه وخالد.... بس حتى تنجح لازم تساعدها ريم ومشاعل...قامت بعد ماامااشرت لهم حتي يروحون معهم...
والحريم كانوا ملتهين في السوالف...
ام محمد:"ماادري ليه ماارتاح لمرة ولدك...."
ام خالد:"تراها حبيبه.."
ام محمد:"والله انتي اللي حبيبه انتبهي منها لا تلعب عليك..."
ام خالد:"انا اشوفها طيبه ومارح تضرني..."
ام محمد:"انتبهي منها انتي شوفي اشلون بدت تحبب خالد فيها شوي شوي..."
ام خالد:"والله اللي اشوفه ان خالد قاسي معها مره..."
ام محمد:"ماعليك من القسوه بس شوفي نظراته لها لما تتكلم ولما تضحك "
ام خالد:"ههههه الحمد لله لاتنسين انها زوجته وتوهم عرسان..."
ام محمد:"لا تضحكين تراها مهي هينه..."
ام خالد:"ما شفت منها شي..."
ام محمد:"ياام خالد انتبهي منها خالد تزوجها وهو مايحبها شوفي اشلون صار حريص عليها اخاف تتمسكن حتى تتمكن من ولدك... ويظهر وجهها الحقيقي...ياما حريم يكونون طيبات اللين يتملكون قلوب رجالهم ويقلبون على اهله"

ماردت ام خالد وهي تفكر صحيح ممكن هالشي يصير واقرب مثال انتي ياام محمد كنتي طيبه مع اهل زوجك وبعدين قلبتي عليهم....

اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك



ما شاء الله تبارك الله
اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد
الصورة الرمزية بنوته مدينيه
05-27-2009, 12:45 مساءً
هدى:"اقول بسمه...من حبيتي اكثر واحد من اهل خالد"
بسمه:"كلهم ينحبون..."
هند:"ماتخافين من عبير"
بسمه:"لا...وليش اخاف منها..."
هدى:"لانا سمعنا ان زوجك يموت فيها..."
بسمه:"اشاااعات لان خالد مايحبها..."
هدى:"لا تقولين يحبك..."
بسمه:"اكيد يحبني..."
ام عبد العزيز اللي استفزتها بسمه بطريقة كلامه بس ماحبت تبين:"اشلون خالة خالد"
بسمه:"ماعليه طيبه..."
ام عبد العزيز:"سبحان الله حبيتها من اول ماشفتها كاني اعرفها من سنين..."
ابتسمت بسمه وتذكرت امل لما قالت الطيور على اشكالها تقع...
بعد ماخلص التحقيق معها طلعت ام عبد العزيز غرفتها وهدى وهند سوااالف ولاكانها موجوده اضطرت في الاخير تجلس مع عبد العزيز تلعب معه بلاي ستيشن على انها ماتحبه كثير بس من الملل...وسمعت صوت مسج وابتسمت توقعته من خالد بس لما فتحته انصدمت لانه رقم مهو مسجل في الجوال بس مضمونها تدل على ان المرسل هي عبير...

^^^^^^^^^^^

في غرفة عبير كانوا قاعدات وصوت الاغاني واصل اخر الدنيا وعبير فرحانه... ومستعجله متى تشوف نتايج تخطيطاتها...
ريم"ماادري احس اللي سويتيه فيه مغامره"
عبير:"انتي ماعليك سوي اللي قلت لك عليه وبس"
ريم:"خالد لو يدري صدقيني ليتغير موقفه تجاهك وتجاهها وتصير هي الحبيبه الغاليه"
عبير:"لازم اغامر لاني لو ماسويت شي بتصير اكيد الحبيبه الغاليه"
مشاعل:"ريم انتي سوي المطلوب وبس وانا اللي علي بنفذه وبكذا ينتهي دورنا"
ريم:"مهمتي سهله...بس ماتخافين تصارحه في السياره..."
عبير:"مااتوقع احس انها بتحاول تسكت لانهم بيمرون عليكم وفي البيت لما تشوف لامبالاته بستنتج انه مهو مهتم في مشاعرها.."
ريم:"طيب هي داريه اني كلمتها وانا في بيتكم...اكيد بتستنتج انك عرفتي ان جوال خالد معها وعشان كذاارسلتي"
عبير:"مااعتقد لانها توها متزوجه خالد وما تدري عن اخلاقه زين وثانيا لانها عارفه انه يحبني"
ريم:"اكيد انه مايوضح قدامها حبه لك..."
عبير وفي خاطرها مايحتاج يوضح بعد ماسمعت منه كل شي اول ليله في زواجهم:"مهو لازم يقول احيانا الافعال تدل"
ريم بااستغراب:"انتي اشلون تجيك الافكار الجهنميه..."
عبير:"حتى تعرفين منهي بنت خالتك...."

^^^^^^^^^^

راحت المطبخ ومن المطبخ طلعت الحوش حست انها محتاجه تقعد بالحالها وناظرت في الثلاث رسايل اللي وصلت...
.(اسفه ياعمري كنت نايمه الظهر وعقب انشغلت وماقدرت ارد عليك لا تزعل حبيبي)
(ادري ياخالد انت مو مرتاح معها لكن لمااشوفك معها اتعذب متى ينتهي ياخالد هالعذاب)
(بكلمك في الليل اذا كانت عنك رد وقل غلطانه يكفيني سماع صوتك)

يعني خالد يلعب علي ويعتبرني ولا شي بس تسليه حتى وقت معين ويرميني....
حست انها منهاره ليه ياخالد لما بديت احسس نفسي معك بالامان خطفته مني ورجعتني لنقطة الخوف من المجهول......تناظر حولها وهي خايفه ترجع هالبيت من جديد...

^^^^^^^^^^

"خالدمعجب في جوالي خذه ولا تناظره بها الطريقه كانك اول مره تمسك الجوال"
خالد:"يااخوي بتمن علينا بجوالك مانبيه..."
فهد:"اقول سمعت مسجات لي ولا لك.."
خالد:"اكيد لي ...وبعدين انت قاعد هناك واذنك معي..."
فهد:"اخ يالقهر كان ودي عيوني اللي تكون معك حتى مايكلني الفضول..."
خالد:"فهد على من انت طالع ملقوف..."
فهد:"على ولد عمي...المهم جولك طلع في بيت عم مرتك"
خالد:"ايه..."
فهد:"اكيد الرسايل منها..."
خالد:"موت بحسرتك ماني قايل لك..."
فهد:"طيب بغيت اسألك سؤال ونغير محور حديثنا"
خالد:"احلى يامحور حديثنا.....اسأل ولو ان اسألتك زي وجهك..."
فهد:"يازينها اذا زي وجههي....المهم صدق عبير هي اللي طيحت مرتك في المزرعه"
خالد:"ماادري امل تقول قاصده انها تطيحها...وريم تقول ماقصدها وماادري من الصادق..."
فهد دق قلبه بس سمع اسم ريم بس انقهر انه مقرون مع اسم عبير...
فهد:"اكيد امل"
خالد:"وليه اكيد انها امل..."
فهد:"لان ريم صديقة عبير اكيد بتشهد لها"
خالد:"وامل وبسمه صداقتهم اقوى ليه ماتكون تشهد لصديقتها..."
فهد:"انت ليه دايم تدور عذر لعبير..."
خالد:"ماادور لها عذر...بس هذي الحقيقه"
فهد:"يااخي انساها"
خالد:"انا قررت اعيش حياتي مع بسمه... واحاول انسى عبير.... صحيح انه هي اللي حبيت بس ماالله كتب...خلاص الحياه ماوقفت هنا..."
فهد:"هذا هو الكلام الصح...بس متى هالقرار""
خالد:"اخر يومين في المزرعه وانا افكر...واللحين اتخذت القرار"
فهد:"كفو والله ترى حرمتك صاير لها شعبيه في العيله والبركه في جدتي"
خالدوهو يناظر الجوال اللي في يده :"...يااخي ماادري على انها بتتصل بس للحين مادقت ماادري اشفيها.."
فهد:"طيب دق عليها بدل ماانت شكلك يكسر الخاطر كذا"
خالد في خاطره حسبي الله على ابليسك يافهد الي مايفوتك شي...
خالد:"شكلي يكسر الخاطر في عينك.... قم اذلف خلني اكلم مرتي...."
فهد:"عادي كلمها وانا بجنبك حتى اخذ خبره تدري اخوك بيتزوج قريب"
مارد عيه خالد وفهما فهد وفي خاطره اقوم بكرامتي احسن...


^^^^^^^^^^

بعد مارجعت من الحوش جلست معهم بوجه غير اللي طلعت به كانت حاسه بهموم الدنيا فوق راسها...يعني مردها لهالبيت وترجع لحياة العذاب من جديد في بيت خالد رغم اللي قاسته.... مايقااارن بحياتها في بيت عمها...
هدى:"اشفيك ماتردين علىالجوال ..."
انتبهت بسمه انه رقم فهد...
بسمه:"الووو"
خالد:"كرهت كل الووو في الدنيا من بعد الووو احلى بسمه"
بسمه ببرود:"هلا خالد..."
استغرب خالد من نبرة صوتها...
خالد:"اشفيك مادقيتي..."
بسمه:"انشغلت شوي..."
خالد"اوكيه نص ساعه وان عندك..."
بسمه:"انتظرك"
سكر خالد وهو مستغرب مبين انها زعلانه من شي ...

^^^^^^^^^^

قاعده تسمع لاختها بعد مااقنعتها باللي تقوله وحست ان اختها صادقه ولازم تكون حذره مع بسمه....
ام خالد:"صادقه...الطيب في هالزمان مايعيش..."
ام محمد:"ايه ولا تصيرين معها حنونه زياده بيني لها انك منتي بسهله لو بغت تخرب ولدك عليك..."
ريم:"يمه خالد يقول اطلعوا..."
ام محمد:"بطلع اسلم عليه..."
عبيروهي تكلم ريم:"لا تنسين تاخذين الجوال منه اللحين"
ريم:"ان شاء الله"
.
.
.
.
كان خالد مستغرب من بسمه اللي من طلعوا من بيت عمها يالله ترد عليه ولما سألها اشفيها قالت مصدعه شوي...
انتبه على امه وخالته طالعين ونزل حتى يسلم على خالته...
خالد:"هلا بالخاله ام محمد.."
سلم عليها وكانت تناظر بسمه اللي ركبت وراه قبل مايطلعون وسرحانه حتى ماالتفتت عليها...
ام محمد:"حياك ياولدي...اشفيها مرتك مهي نازله تسلم..."
خالد وهو يدق الدريشه على بسمه:"اكيد ماانتبهت..."
نزلت بسمه لما سمعت دقت خالدوسلمت على خالته اللي من سرحانها ماانتبهت لها....
ام محمد:"اشلونك يابسمه"
بسمه:"بخير الحمد لله..."
وحست انها ماهي طايق تناظر في وجهها ودخلت السياره...
ام محمد:"اشفيها مرتك ياكافي كانها مغصوبه تسلم..."
حس خالد باحراج من تصرف بسمه وفي خاطره مهما كان قوة صداعك المفروض تكونين محترمه اكثر مع اهلي .....
خالدوهو راكب سيارته بعد ماركبت امه وريم...:"تقول مصدعه شوي... ياللا مع السلامه ياخاله"
حرك سيارته وطلع من البيت وهو معصب من تصرف بسمه بس حاول يبان طبيعي...
ريم:"خالد عطني جوالك...جوالي ادور عليه في الشنطه مالقيته بدق عليه واشوف"
خالد:"مع بسمه..."
فتحت بسمه شنطتها وعطت ريم الجوال...والتفتت الجهه الثانيه وهي تفكر في حياتها
وليه دايم كل مابدت تتأقلم مع شي ...يصير شي يخرب عليها..
في هالوقت مسحت ريم رسايل عبير ودقت على جولها وسمعت صوته...
ريم:"هذا هو جوالي كنت حاطته في الجنب ونسيت..."
مدت لخالد بجواله واللي خذه وهو ساكت....
.
.
.
.
اول ماوصلوا طلعت غرفتها وخالد منتبه عليها اشفيها انقلب حالها مره وحده
قعد مع امه شوي واللي بعد مافرت عقلها ام محمد...قعدت في الصاله تشوف خالد بيعبرها ويقعد معها ولا بيطلع ورى مرته...ام خالد:"اشفيها مرتك مبين عليها زعلانه"
خالد:"لا مهي زعلانه بس مصدعه شوي"
ام خالد:"ترى عيب عليها اللي سوته في خالتك....طالعه تسلم وتعاملها مرتك ببرود"
تنهد خالد:"ماادري عنها...تدرين بطلع اشوف اشفيها..."

^^^^^^^^^^

كانت في غرفتها واول ما سمعت خالد طالع في الدرج فتحت باب غرفتها ولما تأكدت
انه دخل غرفته دقت على ريم...
ريم:"هلا عبير..."
عبير:"اهلين ...ها بشري..."
ريم:"مسحت الرسايل وخالد دخل غرفته خلي مشاعل تدق بعد شوي..."
بعد ماسكرت من عبير....ابتسمت بسعاده لانها بتبدى اللحين اسعد اللحظات عندها وهي تكلم حبيب القلب...

^^^^^^^^^^

طول ماهو قاعد معها يحاول يتحكم في اعصابه بسبب لا مبالاتها الظاهره...
خالد:"اشلون مافيها شي..."
بسمه بعصبيه:"والله كيفي...بعدين يكثر خيري اني نزلت اسلم عليها..."
خالد وهو معصب سمع الجوال قطع كلامه لها...
خالد:"مساء النور..."
خالد:"لا اختي غلطانه..."
استغرب لما ناظر بسمه واللي رسمت على وحهها ابتسامه ساخره...
خالد:"اش مناسبة هالابتسامه البايخه.."
بسمه:"بدون مناسبه..."
قرب خالد وجلس بجنبهاومسك يدها...
خالد بهدوء:"بسمه صار شي في بيت عمك زعلك..."
وهي تفك يدها منه:"وش بيصير في بيت عمي..."
خالد:"ماادري بس لما ارسلت لك الرسايل كان ردك غير اللحين..."
بسمه وهي قاصده تبين له عدم الاهتمام:"ههههه صدقت ياخالد الرسايل..."
عصب خالد من ردها وحاول يمسك اعصابه:"ايه صدقت..."
بسمه ببرود:"لا ...لا تصدق ...لاني بصراحه كنت ملانه وقلت اتسلى..."
خالد وهو منصدم:"اش اللي تتسلين فيه..."
بسمه:"في ردودك اقراها وانا اضحك..."
خالد وهو معصب:"اقوم يابسمه احسن لاني لو قعدت برتكب فيك جريمه.."
بسمه:"يكون احسن ياخالد لو تقوم..."
خالد:"مافيه احد في الدنيا يعصبني مثلك يابسمه لكن والله لتندمين على كل الكلام الي قلتيه...."
وسمع صوت مسجات ورى بعض ومارد...
بسمه:"رح شف رسايل الغرام اللي من بدري جايه"
كانت هي تقصد اللي ارسلتها عبير.... وهو يظن انها تقصد اللي سمعتها اللحين....
خالد:"مالك دخل رسايل غرام ولا رسايل تبن انتي ماتدخلين في أي شي في حياتي..انتي في حياتي يابسمه ولا شي...سامعه ولا شي.."

ودخل الغرفه وركل الباب بكل قوته....وقت ماحس انه بدى يتقبلها في حياته واكثر من كذا بدى يميل لها....كل شي اختفى بلحظه... كان مستغرب منها ومن موقفها وكيف تفكير هالبسمه....
.
.
.
.
...شالت قناع الامباله اللي كانت راسمته على وجهها وتنهدت من قلبها......كانت حاقده عليه ...تستغفلني ياخالد... حتى الرسايل ماانكرها دليل عدم اهتمامه بمشاعري...اذا انت ناوي حياتنا مايستمر ... ليش تعاملني بطريقه تحسسني اني مهمه في حياتك...
نزلت دموعها غصب عنها ...الاقيها ياربي من عمي الجشع وطلبه اللي مستحيل انفذه... ولا من خالد اللي ماادري اش انا في حياته......
اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك



ما شاء الله تبارك الله
اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع المنتدى
ممرضه سعوديه سوت جريمه في مستشفى الملك خالد الجامعي فالرياض قبل 3 ايام للمواضيع الفكاهيه
هزمتني همسة من شفتيها .. رواية رمنسية جريئة حزينة. رواية رهيبة وخطيرة مرررة الروايات
رواية .. ضمني حبيبي لحضنك واطربني بدقات قلبك فأنا بدونك اضيع << رواية سعودية رومنسية المواضيع المكررة والمخالفه
قمر خالد ( رواية بمعنى الكلمة) الروايات
جود الحزن ...قصه سعوديه واقعيه لاتفوتكم جنان الروايات

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الوقت الآن 08:15 صباحاً.