• 1
  • 2
الصورة الرمزية ام زياد جواهر

الدنيا غداره مثل غدر البحر

05-02-2010, 15:56

تركني ورحل اصارع الم فراق والبعد الطويل
يقول انه بريجع قريب كلها ايام وتمر ونرجع من جديد
ايدي ابيدك احضنك وشم ريح عبيرك مثل زمان
انتظرت وجاءاليوم رجعته مااقدراوصف حالتي في هالوقت
اقول صدق بقوله ورجعلي جيته ولهانه على ضمته
سرعة البرق ويليتني مارحتله شفت البرود في نظراته
حتى لماحضنته ماحسيت بشوقه وحنانه
وش تتوقعون ردت فعلي لما شفته بروده
ابكي اعاتبه واخذبخاطري منه
كل الي صار ابعدت خطوه خطوه وطلعت
من المكان وتركته كني طلعت روحي من صدري
وودعت الدنيا بكل مافيها

وقول للي يحب ويعلق قلبه وروحه بشخص
لاتامن الدنياتراها غداره مثل غدر البحر لأخذ


الصورة الرمزية حلوة الجنوب
الصورة الرمزية ام زياد جواهر
05-02-2010, 16:07
مشكوره على مروراختي حلوة الجنوب

الصورة الرمزية فى دروبى ورود
05-02-2010, 16:42
كلماتك رااااااااااااائعه ولكن غاليتي ان هو الانسان الذي يتغير ويغدر بمن يحب وليست الدنيا البشر هم الذين يتغيرووووووووووون بتغير انفسهم /مشكوووووووووووووووره على الطرح وكلماتك لامست صميم القلب /تقبلي مروووووووووووووري وتحيتي

الصورة الرمزية رمووووش القمر
05-02-2010, 17:06
:آآآآه ه ه ............يا غدر الدنيا ارحميييييييييييييينا
رووووووعة حبيبتي
تقبلي مروري


اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك

الصورة الرمزية غروب<
05-02-2010, 17:18
قلم إرتجف وأخرج لنا كلمات لم أقرأ مثلها من قبل ..
صغتي لنا الجمآأإل والروووعه .
دمتِ ودآأإم مدآأد قلمكـ العبق بالروآأإئع ..,
تقبلي حبي وودي,.............
وهنيئاً لنا وجودكـ بيننا ؛

الصورة الرمزية ام زياد جواهر
05-02-2010, 21:18
مشكورين على المرور وتفاعل مع الموضوع
الانسان هو من يسلم نفسه الدنيا

  • 1
  • 2

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع المنتدى
تعلم (اليوجا) وقوى روحك النفسية والعقلية (هنا طرق تعلم اليوجا) صحتك
جديد سيديات الطق بدون موسيقى ( قوم درجلي - دواك عندي -غداره - الحب خالد - والكثييير) عروض متنوعه
إن كانت تلك جنة الدنيا فكيف بجنه الآخره00 وإن كانت تلك نار الدنيا فكيف بجهنم المواضيع المكررة والمخالفه
وجه زي البدر صالون العنايه بالبشره
تحبين البحر ؟ أثاث من وحي البحر سيدتي ديكور فن وتصميم الديكور

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الوقت الآن 17:32.

 اتصل بنا - أعلن لدينا - سياسة الخصوصية -