الصورة الرمزية ام فردوس

موسوعه الاعشاب الطبيه و فوائدها

05-31-2007, 12:03 صباحاً

انادور عن فوائد عشبه معينه و دورت
بالمنتدى مالقيت فا فكرت اني اضع للأخوات
موسوعه للاعشاب و فوائدها
انشاء الله تعجبكم و ترى المعلومات منقوله .




ا[size
=4]لمــــــــــر


قال عنه ابن سينا‎ :

‎" ‎مفتح محلل للريح ، ويقع في الأدويه الكبار لكثرة‎ ‎منافعه ، ويمنع التعفن حتى أنه يمسك الميت ويحفظه عن ‏التغير‎ ‎والنتن‎".

‎وقال ابن البيطار‎ :

‎" ‎يخلط في الأدوية التي يشربها‎ ‎من به السعال القديم والربو القديم ، ولا يحدث في قصبة الرئه خشونه كما ‏تفعل أشياء‎ ‎أخرى ، وصار بعض الناس يخلطه مع أدويه تشرب لخشونه قصبة الرئه خاصه‎ "

وقال الرازي‎ :

‎" ‎ينفع لأوجاع الكلى والمثانه ويذهب نفخ‎ ‎المعده ، والمغص ، ووجع الأرحام ،والمفاصل ، وينفع من السموم ‏ويخرج الديدان ، ويذهب‎ ‎ورم الطحال ، ويحلل الأورام‎ "‎

المر عبارة عن خليط متجانس من مواد راتنجية وصموغ وزيت طيار تفرزها سيقان نبات‎ ‎البيلسان والطريقة ‏لاستخراج المر من السيقان هو تجريح ساق الشجرة فتخرج منه هذه‎ ‎العصارة المعروفة بالمر. النوع الجيد ‏هو الذي يبدو شكله شفافا نظيفا ذا لون بني‎ ‎فاتح اما النوع الرديء فهو الذي يدخل فيه الوان بنية او سوداء ‏ويبدو كأن فيه‎ ‎رمال‎.‎

المر مطهر قوي وقاتل لكثير من انواع البكتيريا .. لا استطيع افادتك في طريقة استعمال كغسول لمنع الالتهابات ولكنه يستخدم كبخور في ايام الحيض

1 شرب

أشرب لي في قارورة ماء صحة ملعقة صغيرة جداً مرة مع ملعقة صغيرة عنزورات مع خمس حبات محلب
يقولوون كويس للأمساك و مهضم
عموماً أنا أحطها بالثلاجة وقت ما أبغى شربت لي منه شوي

2 تحاميل

أطحني فنجان ملح + ملعقة مرة + ملعقة محلب
أطحنيهم كلهم و اعجنبيهم بشوية عسل وشكليهم على شكل عجوة التمر ثم نشفيهم في الفريزر

المر انواعه ... مر حجازي ، مر بطارخ افريقي .

اماكن وجودة : ينبت في اليمن ، عمان ، الصومال ، وشمال افريقيا .


اوصافه :

المر عبارة عن خليط متجانس من مواد راتنجية وصموغ وزيت طيار تفرزها سيقان نبات البيلسان والطريقة لاستخراج المر من السيقان هو تجريح ساق الشجرة فتخرج منه هذه العصارة المعروفة بالمر. النوع الجيد هو الذي يبدو شكله شفافا نظيفا ذا لون بني فاتح اما النوع الرديء فهو الذي يدخل فيه الوان بنية او سوداء ويبدو كأن فيه رمال.

المرة عبارة عن خليط متجانس من ثلاث مواد هي الزيت الطيار والصمغ وراتنج وهي توجد في سيقان نبات على هيئة شجرة تسمى علمياً باسم Commefora Molmol.

وأما اسمها التجاري والمتعارف عليه في غير بلادنا فهو الmyrrh والمر عادة يستحصل عليه من جذوع أشجار المر وذلك بخدش أو بجرح الجذوع بفئسان فتخرج مادة المر وتجمع من جذع الشجرة بعد أن يتجمد عليه وهذا هو النوع النقي ولا يحتوي على معدن الرصاص. لكن أحياناً يسيل المر حتى يصل الأرض والأرض احياناً تكون غنية بمعدن الرصاص فإذا حصل ان الرمل أو الأرض الذي ينمو فيه شجر المر فيه رصاص فإن المر إذا سال إلى الأرض فإنه يتلوث بمادة الرصاص وعليه يجب عدم جمع المر الذي يوجد فوق الرمل تحت شجرة المر ويجمع فقط النوع الذي على جذع الشجرة، أما فوائد المر فهو مطهر قوي وقاتل لكثير من أنواع البكتريا ومقوي معدي ويستخدم في علاج الجروح المتعفنة ويؤخذ داخلياً ولكن بحذر ويجب عدم الاكثار منه لأنه يسبب بعض المشاكل في القولون.


طرق استعماله :

* لحالات النزلات الشعبيه ، والسعال المزمن ، وضيق التنفس ، وتنبيه الاغشيه المخاطيه ، والتهاب المثانه ، و عسر الطمث ، وقروح المعدة ، والامعاء : يستخدم مغلي المر بمعدل 2-3 أكواب يوميا.

* لصفاء الصوت، وازالة البحة ، يمكن اخذه عن طريق المص .

* لتطهير الجروح ، وتقرحات الجلد ، و السجحات ، والبثور : يستخدم مسحوق المر مخلوطا مع العسل كدهان موضعي ، او على مستحلب (منقوع) تغسل به الاماكن المصابه .

* حالات ادماء اللثة وتقرحها، والتهاب الحنجرة : يستخدم المر في عمل غرغره للفم .

* لعلاج القوباء :يستخدم المر مخلوطا مع الخل كدهان موضعي .

* تقوية المعدة ، وحالان انفطاع الطمث : يستخدم المسحوق أو المستحلب (المنقوع).

* لاوجاع الروماتيزم ، والتواء المفاصل ، والقروح ، والحروق ، والالتهابات الجلديه :يستخدم مسحوق المر مخلوطا مع زيت الزيتون كدهان موضعي.

* منع رائحة العرق : يخلط مسحوق المر مع مسحوق الشب الابيض ويوضع تحت الابط .

* كما يمكن أخذ المر لمعالجة فقر الدم ، والتهاب المثانة ، وطرد الغازات ، وفتح الشهية ، وتسكين المغص ، وتسكين الالام عموما .

* ويستعمل زيت المر خارجيا على الجروح والتقرحات المزمنة ، أو مدهونا للبواسير .

* وللمر خاصيه هامة في كونه قاتل للجراثيم و الميكروبات ولذا يستخدم في تطهير الجروح وتقرحات الجلد .

الأعداد والجرعات المناسبه


المنقوع

ينقع المرفي الماء المغلي بمعدل ملعقتين لكل لتر من الماء لبضع دقائق ، ثم يصفى هذا المنقوع ويؤخذ منه ملعقه خمس أو ست مرات في اليوم .

الغرغره :

يمزج ملء ملعقه من مسحوق المر مع ملء ملعقه من حمض البوريك ، ثم يضاف المزيج الى حوالي لترين من الماء المغلي ، ثم يترك نصف ساعه ، بعدها يصفى ليكون جاهزا للإستعمال ثلاث مرات يومياً .

الزيت :

يوضع نصف كيلو من المر في برطمان ثم يغمر بزيت دوار الشمس أو زيت اللوز ثم يغلق البرطمان بإحكام ، ويترك في الشمس مدة اسبوعين أو ثلاثة اسابيع ، ثم يصفى الزيت ، ويستعمل دهاناً مرتين في اليوم .

البرشامات :

تؤخذ برشامات فارغه حجم 200 ملغ ، وتملأ مسحوق المر ، ثو تؤخذ ثلاث حبات يومياً .


المحاذير والأضرار :

* يجب عدم استعمال المر اثناء فترة الحمل لأنه منشط للرحم .

* يؤخذ من المر ما كان حديثا خفيفاً ، ولونه بين الأحمر والبني ، أما الأسود منه فهو ضار ولا خير فيه .

* المر عبارة عن خليط متجانس من زيت طيار وراتنج وصمغ وهو مقوي معدي ومطهر وطارد للغازات ولكن يجب استعماله بحذر وبكمية لا تزيد عن حبة الذرة يوميا ولا تزيد فترة الاستعمال عن أربعة أسابيع[/size]


الصورة الرمزية ام فردوس
05-31-2007, 12:05 صباحاً

..النعنــــاع ..

نبات عشبي معمر يعرف علمياً باسم Mentha Piperita والجزء المستعمل جميع أجزاء النبات الهوائية ويحتوي النعناع تسعة مركبات لها تأثير طارد للبلغم بالإضافة إلى أن مركب المنثول وهو الذي له التأثير الدوائي له تأثير مرقق للمخاط الموجود في الشعب الهوائية. ويمكن استعمال النعناع بمثابة شاي أو صبغة أو كبسولات ويجب عليك عدم استخدام الزيت الطيار لأن استعماله خارجي فقط.

وهو نبات أخضر ذو رائحة عطرية خاصة لا تعلو شجره عن الأرض أكثر من 30 سنتيمترا وهى يمكن أن تبقى فى الأرض إلى ثلاث سنوات ، بعدها تفقد خواصها وفاعليتها . وهى تقطف أوراقها الخضراء وتجفف فى الظل ثم تستحق و تنخل وتستعمل حين الحاجة .والنعناع به زيت طيار مع مادة المنتول ومواد أخرى مدرة للصفراء ومسكنه للتشنجات ، وهو يؤكل طازجا لفتح الشهية ومع السلطه ويصنع منه شراب النعناع وهو لذيذ الطعم ومفيد جدا وذلك بأن توضع عدة أوراق نعناع فى فنجان ماء مغلى ويحلى بالسكر ويترك دقيقتين ويشرب ساخنا ، ويضاف مسحوق النعناع المجفف إلى بعض الأطعمة فيزيد فى طيب نكهتها ويخفف من تاثير الحموضة على الجسم . ويحتوى النعناع على قيمتة غذائية رائعة فهو يجدد الدم ويمنع الغثيان ، واوجع المعدة والمغص والحموضة والفواق ( الزغطه 9 ، ويمتص الغازات ويخدر ويدر ويفيد فى النقرس والحكة والبواسير (1) ، وماؤه إذا وضع معه السكر كان شربا قاطعا لأنواع الصداع وضعف البصر وآلام الرأس وينقى الصدر من البلغم ويسكن وجع الأسنان إذا مضغت أوراقة الخضراء ، وهو مفعول مضاد للتشنج

وصف النبات

الساق خضراء والأوراق جالسة والأزهار زرقاء متجمعة فى عناقيد وأخرى جانبية وهو نبات عشبى تستعمل منه الأوراق والسيقان.المكونات :زيت النعناع البلدى عديم اللون أو أصفر يحتوى على مادة الكارفون بنسبة 60% ومواد اخرى اهمها الليمونين والفيلاندرين والبنين وقليل من المنمثون ومواد دابغة تانينية

طريقة استعماله

يجهز مستحلب النعناع بإضافة ملعقة كبيرة من مطحون الأوراق الجافة لكل فنجان من الماء الساخن ويشرب من 2-3 مرات يوميا ويمكن مزجه بالحليب موانع الاستعمال: يمنع فى حالات الحميات وعند وجود استعداد للقىء لأنه يثيره ويزيد من جفاف الفم والشعور بالعطش.

الفوائد الطبية للنعناع يقول داود الانطاكى فى التذكرة :"النعناع يمنع الغثيان وأوجاع المعدة ويطرد الديدان بالعسل والخل وإن أكل منع الطعام من أن يحمض ويسكن وجع الأسنان ويقوى القلب وينبغى أن يخفف فى الظل لتبقى قوته عطريه .

يستعمل النعناع كمهدأ لهياج الأعصاب ويريح الأحشاء من الغازات ويفيد فى علاج الربو والسعال ويسهل التنفس ويدر البول ويسكن المغص الكلوى وآلام الحيض -ويستعمل كغرغرة للأسنان ويستخدم لعلاج التهابات الثدى بالنسبة للمرضعات.

وصف النعناع بانه صديق للقلب والاعصاب والجهاز الهضمي,يبعث القوة في الجسم يهدىْء هياج الاعصاب

يريح الاحشاء من الغازات يقوي عمل الكبد والبنكرياس ,يفيد في علاج السعال والربو,يسهل التنفس, يدر البول,وتسكين المغص المعوي وآلام الحيض..........

هذا ويجب الامتناع عن شرب النعناع في الحميات
وعند وجود استعداد للقئ( لاتقولون ماقالت لنا),,
وسبحان من اودع هذا القليل الشئ الكثير


الصورة الرمزية ام فردوس
05-31-2007, 12:14 صباحاً
النعناع علاج ومكياج

النعناع الاخضر وهو نبات عشبي جميل له رائحة زكية مميزة لا يخطئها احد .يحتوي النعناع على زيت عطري طيار ,اصفر اللون
ويرجع الفضل لاكتشافة للصينيين الذين استعملوه كعلاج لامراض المعدة والصداع ,
وذكر النعناع في الكتب الطبية العربية القديمة التي حددت فوائدة في علاج المغص والتهاب الحلق لان له خاصية المطهر الموضعي والمخدر الخفيف الذي يفيد في حالة التهاب الحلق .
والنعناع المغلي يستخدم كطارد للغازات فيعالج حالات المغص ,ويعمل كمسكن خاص لالام الحيض واضطرابات المرارة والام الحصى المرارية وهو مضاد لالتهابات الثدي ومدر للصفراء ومقوي لعمل الكبد ,
ويقال ايضا ان النعناع يبعث القوة في الجسم مما يمكن استخدامه لثقوية الطاقة الجسدية عند النساء والرجال معأ

فوائده ايضا ..

زيت النعناع.. يخفف آلام طفلك!

قد يجد الأطفال الذين يعانون من المرض الذي يعرف بمتلازم الأمعاء التهيجي الأمل في تخفيف آلامهم باستخدام عشبة النعناع الشائعة.

فقد أثبتت الدراسة التي أجريت في جامعة ميسوري-كولومبيا الأميركية على الصغار الذين تراوحت أعمارهم بين 8-17 سنة أن كبسولات زيت النعناع ساعدت في تخفيف آلامهم الناتجة عن مرض متلازم الأمعاء التهيجي الذي يسبب مجموعة من الأعراض المعوية، مثل الانتفاخ ووجود الغازات وآلام البطن الشديدة ونوبات من الإمساك والإسهال.

وقال الباحثون في الدراسة التي نشرتها مجلة "طب الأطفال" المختصة أن زيت النعناع كان فعلا في علاج الدرجات المتوسطة من الألم في الأطفال المصابين بمتلازم الأمعاء التهيجي حيث خفف شدة المغص عند 71% من الأطفال الذين عولجوا بع بعد أسبوعين فقط مقارنة مع 43% ممن تناولوا دواء عادياً.

وأظهر التحليل أن زيت النعناع لم يؤثر على الأعراض الأخرى فلم يخفف الحرقة والغازات وسرعة التبرز والتجشؤ ونوعية البراز أو طبيعته لذلك فإن هناك حاجة إلى إجراء المزيد من البحوث قبل أن يتم وصف هذه المكملات الطبيعية للأطفال المصابين خصوصاً أن هذه الدراسة استمرت لأسبوعين فقط وعلى عدد قليل من الأشخاص لذلك، فهي لا تكفي لتحديد مدى سلامة وفعالية هذا العلاج وخاصة عند الأطفال.

ويعتقد البعض أن هذه الحالة متعلقة بالإجهاد أو التوتر أو بسبب مشكلات نفسيه إلا أن الأمر لم يحسم بعد.

ومن جانب آخر، أكد الباحثون بجامعة ميامي الأميركية على أهمية وفوائد نبات النعناع الذي يوجد في أغلب المطابخ دون أن نعرف فوائده. ويؤكدون على أن فوائد النعناع تكون في الزيوت التي يحتوي عليها والتي تساعد على علاج وتهدئة الكثير من الاضطرابات التي يواجهها جسم الإنسان‏.

ويخفف زيت النعناع من أعراض نزلات البرد إذا ما تم دهنه على منطقة الصدر والأنف وكذلك الظهر‏، أما عن حالات عسر الهضم والتقلصات والتي اشتهر في علاجها فإن الباحثين يؤكدون أن تناوله كمشروب له مفعول كبير على تحسين تلك الحالات إلى جانب تدليك منطقة البطن والأماكن المتقلصة بزيت النعناع الدافئ نسبيا فهو كاف للتخلص من هذه الأعراض وتهدئة الشعور بالتشنجات.

كما ينصح باستخدام النعناع كدهان للمناطق الملتهبة من الجلد والتي تعاني من وجود بعض البثور مثل حالات حب الشباب وذلك لما يعرف عنه من قدرته علي قتل الجراثيم ويمكن استخدامه بأمان كغسول للوجه أكثر من مرة يوميا كذلك بعد يوم عمل طويل خارج أو داخل المنزل قد تشعر المرأة بإجهاد قد انصب في قدميها ولذلك فإن وضع القدمين في ماء دافئ مضاف إليه بعض قطرات من زيت النعناع كاف لتخفيف آلام القدمين وبإعطاء الشعور بالاسترخاء كذلك له تأثير قوي لتخفيف آلام الأسنان وأوجاع الرأس والدورة الشهرية كما إن تناول كوب من النعناع الدافئ قادر على أن يعطي الشعور بالراحة والاسترخاء بعد يوم من الإرهاق الذهني والبدني ويساعد على نوم هادئ

ينمو النعناع حيث يكثر الماء، وهو سهل الزراعة وسريع الانتشار في نموه. عرف قديماً عند المصريين والإغريق، وكان اليونان يستخدمونه لتغيير رائحة الفم. واليوم ينتشر النعناع في جميع مناطق العالم تقريباً، وهو يستخدم لأغراض النكهة في الصناعات الغذائية، ومواد التجميل ومعجون الأسنان وكذا يستخدم لأغراض طبية. والبعض يستخدمه مع الشاي أوالسلطات ، وتكمن أهمية النعناع في احتوائه على مواد مختلفة أهمها الزيوت الطيارة.
يعمل النعناع على تخفيض التشنجات في الأمعاء، كما أنه يساعد على زيادة إفراز العصارة الهاضمة في المعدة والأمعاء، لذا يفضل تناوله بعد الوجبات لأنه يساعد على الهضم.

وهو مطهر وقاتل للأعفان والطفيليات، سواء داخل الجسم أو خارجه ويستخدم خارج الجسم وعلى الجلد لتخفيف الحكة من لدغ الحشرات أو غيرها، إذ أنه يعمل كمخدر موضعي ويشعر بالبرودة على الجلد. لذا فإنه يمكن استخدامه مباشرة بفرك أوراقه على الجلد كما أنه يدخل في صناعة المراهم الخاصة بالجلد. كما يمكن أن يستخدم في حمام الأقدام الساخنة لأسباب مختلفة بوضع القدم في سائل النعناع.
والنعناع مفيد ضد نزلات البرد، إذ إن له دوراً مخففاً ومشجعاً على توسيع الشعب الهوائية والتقليل من احتقان الأنف. لذا ينصح باستخدامه في حالة الزكام ونزلات البرد إما بعمل شاي النعناع، أو إضافة أوراقه للشاي العادي.
المقدار المقترح لعمل شاي النعناع لنزلات البرد أو للاستعمال الهاضم بعد الوجبات، هو ملعقة شاي من النعناع الجاف أو ملعقتان لمقدار كوب من الماء الساخن.

تحذير من الاستخدام المفرط

ان الاستخدام المفرط للنعناع بكميات كبيرة، يسبب تخرشات للأمعاء كما أنه قد يسبب صداعاً. ويجب على الأشخاص المصابين بالقرحة أن يبتعدوا عن استخدامه.


الصورة الرمزية ام فردوس
05-31-2007, 12:16 صباحاً
النعناع في الصيف

هذا ويمكن اعداد بعض العصائر والحلويات بإضافة النعناع، من ذلك:
عصير الليمون الطازج بالنعناع
يقشر الليمون ويقطع إلى ثلاث قطع ويضاف إليه السكر (حسب الرغبة)، والنعناع الطازج (ثلث كوب نعناع لكل ليمونتين كبيرتين). ثم يوضع في الخلاط ويضاف إليه الماء (كوبان من الماء لكل ليمونة كبيرة) ويخلط جيداً ثم يصفى بالمصفاة المعدنية ويقدم بارداً.

جِلي النعناع بالتفاح

المقادير:
كيلو جرام من التفاح الأخضر الحامض.
6 أكواب ماء (لتر ونصف).
ثلث كوب عصير ليمون.
ثلث كوب نعناع طازج مبشور.
3 أكواب سكر مع ملعقتين إضافيتين من النعناع المبشور.
الطريقة:
- تقشر التفاحة ثم تبشر وتزال البذور.
- يوضع التفاح المبشور والنعناع في الماء في إناء كافٍ على النار حتى الغليان، تخفف النار بعد ذلك ويغطى الخليط ثم يترك لمدة 40 دقيقة (أو حتى يصبح التفاح طرياً جداً).
- يصفى الخليط بقطعة شاش ويجمع السائل في إناء، لا ينبغي أن يضغط القماش أو يعصر.
- يُرش السكر على السائل المصفى بمقدار ثلاثة أرباع كوب سكر لكل كوب سائل. يحرك السكر ثم يوضع الخليط على نار هادئة مع التقليب حتى يذوب السكر قبل الغليان.
- بعد ذوبان السكر تزاد النار حتى الغليان مع التقليب الهادىء لمدة 35 دقيقة. وبعد كل 20 دقيقة تؤخذ ملعقة من السائل وتصب في صحن حتى تبرد . فإذا أصبح شكل السائل جلي صلب تطفأ النار ويترك الخليط لمدة 10 دقائق، ويقلب بعد ذلك لمدة دقيقة ثم يصب في إناء ويوضع في الثلاجة لحين التقديم.

سلطة الفواكه الصيفية بالنعناع

المقادير:
- نصف كيلو من الفواكه الصيفية المختلفة (خوخ - مشمش - عنب - مانجو - شمام - بطيخ - برقوق - جوافة).
- تفاحة صغيرة.
- نصف كوب نعناع طازج ومبشور.
- نصف كوب سكر.
- ثلاثة أرباع كوب ماء.
الطريقة:
- تقشر التفاحة وتنزع البذور وتقطع وتوضع في الماء على نار هادئة لمدة 10 دقائق.
- يضاف السكر ويقلب ويترك الخليط حتى يبرد.
- يوضع الخليط في الخلاط الكهربائي ويضاف إليه النعناع ويخلط جيداً.
- تقطع الفواكه إلى مكعبات صغيرة ويضاف إليها خليط النعناع والتفاح ويوضع في الثلاجة لحين التقديم

زيت النعناع يعد علاجا فعالا ضد المغص والتشنجات.

واعطى زيت النعناع يعانون من تهيج القولون وبعد فترة قصيرة ثبتت فاعليته في تخفيف هذا المرض الذي يصيب حوالي %15 من البشر.

ان النعناع من العلاجات المهمة في طرد الديدان من المعدة والامعاء، لاحتوائه على زيوت طاردة للديدان والطفيليات والبكتيريا التي تصيب الدواجن والانسان وهو بذلك مفيد ايضا في تهدئة الحكة والآلام الخارجية، هذا فضلا عن انه مفيد جدا لتنشيط القلب والدورة الدموية والمخ والحيض.

ويفيد النعناع في علاج الاسهال، لا سيما لدى الاطفال، وكذلك مرض كرونز crohnصs disease الذي ينتج عن التهاب القناة الهضمية، مسببا الاسهال والمغص.

كما ويستخدم مضمضة لالتهاب اللثة وغرغرة لالتهاب الحنجرة، وقد استخدم قديما وما يزال في معاجين الاسنان والمعقمات، وهو يفيد في التخفيف من الصداع والشقيقة المرافقة لسوء الهضم، والربو والزكام والتهاب القصبات والسعال والشهقة او «الزغطة» والقيء العصبي ورائحة الفم الناتجة عن سوء الهضم.

ويفيد المرضعات لفطام الاطفال، حيث انه يقلل من ادرار الحليب، علاوة على قابليته على منع تعفن الحليب، ولذا ينصح بوضعه مع حليب الشرب.

وقد استخدمت وما زالت رائحته العبقة في تعطير الملابس والصوابين والشامبوات ومعاجين الاسنان والحلوى.

طريقة الاستعمال

** لعلاج سوء الهضم والغازات والتسمم الغذائي: يفضل وضع عشرة من الاوراق الغضة او ملعقة كوب(وهي ملعقة اصغر من ملعقة الطعام واكبر من ملعقة الشاي) من مطحون الاوراق الجافة في قدح ماء مغلي، وبعد ان يبرد ويصفى، يحلى ويشرب 2 ـ 3 مرات يوميا، في اي وقت، فهو مشروب منعش ومقو، او يضاف الى القدح اعلاه نصف ملعقة كوب من البابونج وعصير نصف ليمونة، وذلك لعلاج سوء الهضم.

** للأمراض الجلدية: تقطع وتهرس الاوراق الغضة او ملعقة طعام من الجافة وتخلط بقليل من الماء الحار، فتتكون عجينة تستخدم خارجيا 2 ـ 3 مرات يوميا.

** للآلام والتشنجات: يدلك المكان بقليل من زيت النعناع مساء.
أو تستخدم 3 ـ 7 قطرات من الزيت مع الماء او اي مادة غذائية، وذلك للمغص عند الحاجة.

** لعلاج تهيج القولون: تضاف عشر قطرات من زيت النعناع الى قدحين من الماء الدافئ وتخلط جيدا ويحقن بها عند الحاجة.

** للسعال والزكام: تضاف 10 ـ 15 قطرة من الزيت الى قدح ماء مغلي ويستنشق بخاره (3 ـ 4) مرات يوميا.

** للصداع والحمى: تخلط ملعقة كوب من الزيت مع ملعقة طعام من زيت دوار الشمس ويدهن به خارجيا.

** للغرغرة والمضمضة والتهاب الحنجرة: ملعقة طعام من الاوراق الجافة في قدح ماء مغلي، وبعد ان يبرد ويصفى، يستخدم 3 ـ 4 مرات يوميا.

ويجب ألا يشرب شاي او زيت النعناع يوميا ولفترة طويلة، كي لا يؤدي الى تلف الاغشية المخاطية الداخلية.


الصورة الرمزية ام فردوس
05-31-2007, 12:18 صباحاً
الزنجــبيــــل


نبات من العائلة الزِّنجبارية، وهو أصلاً من نباتات المناطق الحارة، يحتوي على زيت طيار، له رائحة نفاذة وطعم لاذع. يكثر في بلاد الهند الشرقية والفليبين والصين وسريلانكا والمكسيك.

المادة الفعالة في الزنجبيل: زيت طيار ومواد فينولية وقلوانيات ومخاط نباتي.

المستعمل من الزنجبيل: جذوره وسيقانه المدفونة في الأرض (الريزومات).

افادت دراسه حديثه ان الزنجبيل قد يساعد في تخفيف آلام الصداع الناتجه عن التوتر النفسي وأوضح الباحثون أن فعالية الزنجبيل تكمن في قدرته على تقليل أنتاج مركبات (بروستاجلاندنيز) المسببه للألم في الجسم فضلاً عن كونه راخياً للأعصاب والعضلات حيث يساعد على الاسترخاء وتخفيف التوتر لذلك فهو يسهم في تخفيف آلام الصداع الخفيفه :ولكن مزجه مع البابونج وزهرة الزيرفون يعطي مشروباً أقوى وأكثر فعاليه في إزالة الصداع والتشجيع على الاسترخاء

وقال ابن القيم- رحمه الله-:
" الزنجبيل معين على الهضم، ملين للبطن تليينا معتدلا، نافع من سدد الكبد العارضة عن البرد، والرطوبة، ومن ظلمة البصر الحادثة عن الرطوبة كحلا واكتحالا، معين على الجماع، وهو محلل للرياح الغليظة الحادثة في الأمعاء والمعدة، وهو بالجملة صالح للكبد والمعدة"

قال داود الأنطاكي في (( التذكرة)):
زنجبيل معرب عن كاف عجمية هندية أو فارسية، وهو نبت له أوراق عراض يفرش على الأرض وأغصانه دقيقة بلا ظهر ولا بذر ينبت بدابول من أعمال الهند، وهذا هو الخشن. الضارب إلى السواد، (ويوجد) بالمندب وعمان وأطراف الشجر، وهذا هو الأحمر وجبال من عمل الصين، حيث يكثر العود وهو الأبيض العقد الرزبين الحاد الكثير الشعب، ويسمى الكفوف وهذا أفضل أنواعه.

والزنجبيل قليل الإقامة تسقط قوته بعد سنتين بالتسويس والتآكل لفرط رطوبته الفضلية ويحفظه من ذلك الفلفل.

وهو حار في الثالثة يابس في آخر الأولى أو رطب يفتح السدد ويستأصل البلغم واللزوجات والرطوبات الفاسدة المتولدة في المعدة عن نحو البطيخ بخاصيته فيه ويحل الرياح وبرد الأحشاء واليرقان وتقطير البول ويدر الفضلات ويغزر.

الطب الشعبي يستعمل الزنجبيل لتسخين وتدفئة المعدة وطرد الرشح والزكام والبرودة وله تأثير نافع في الكحة المصحوبة بالبلغم حيث له تأثير جيد في إذابة وطرد البلغم من الرئتين.

ويستعمل الزنجبيل كطارد للرياح والغازات ويعتبر الزنجبيل مطهرا جيدا للجهاز الهضمي والزنجبيل يستعمل خارجيا كلبخة على الركبة أو القدم لزيادة تدفق الدم وتحريك الدورة الدموية في هذه المناطق لتقليل الألم في حالة الروماتيزم.

زيت الزنجبيل يستعمل في الطب الشعبي الغربي والشرقي منذ 400 سنة وفي الطب الشعبي الفرنسي يستعمل نقاط من زيت الزنجبيل مع كمية من السكر كعلاج وطارد للرياح والحمى وكذلك يستعمل كفاتح للشهية وزيت الزنجبيل يمكن ان يستعمل اثناء التدليك او المساج لعلاج آلام الروماتيزم والعظام وكذلك للمباقو..طريقة تحضير زيت التدليك

ضع 5 ـ 10 نقط من زيت الزنجبيل الى 25 مل زيت اللوز وهذا ينفع في حالة الروماتيزم او اللامباقو واذا اضيف الى هذا المخلوط السابق زيت ايلكابتس يعطي نتائج جيدة.

وصفة أخرى

1 ـ 2 نقط من زيت الزنجبيل الى كتلة من السكر او نصف ملعقة شاي من العسل وهذه الخلطة جيدة لازالة وطرد الارياح وكذلك جيدة لآلام العادة الشهرية او الغثيان او مشاكل المعدة.


الزنجبيل الطازج

الزنجبيل الطازج يطرد ويزيل البرودة من الطحال والمعدة, يعجل الشفاء من الضيق وكذلك يزيل الرطوبة والبلغم ويستعمل الزنجبيل الطازج لازالة آلام المعدة الناتجة عن البرد والتيارات الهوائية الباردة وكذلك في حالات التقيؤ والاسهال المصاحبة للبرودة وامراض الشتاء وكذلك يستعمل الزنجبيل في حالات ضعف النبض وفي حالات الكحة المصحوبة بالبلغم.

جرعة الزنجبيل للشخص البالغ 3 ـ 12جم يوميا.

والزنجبيل الجاف يستخدم لطرد وازالة البرودة من الطحال والمعدة وينفع في حالة ايقاف النزيف.

استعمالات الزنجبيل الجاف لآلام البطن والقيء والإسهال.. والحالات غير الطبيعية للرحم ويستخدم الزنجبيل للمحافظة على الدورة الدموية




أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع المنتدى
الرضاعة الطبيعية و فوائدها للام و الطفل صحة الطفل
حبوب خميرة البيره فوائدها واضررها صالون العنايه بالبشره
الرضاعة الطبيعية و فوائدها للام و الطفل المواضيع المكررة والمخالفه
نبتة السدر و فوائدها المواضيع المكررة والمخالفه
أغذية اللون الأحمر .. فوائدها عديدة صحتك

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الوقت الآن 05:04 صباحاً.