• 1
  • 2
  • 3
الصورة الرمزية الحالمة بغد افضل

حكم التخلص من أوراق المصاحف القديمة التالفة، وبيان الطرق الشرعية لذلك

03-17-2012, 05:45 مساءً


الحمد لله وصلى الله وسلم على محمد وآله ومن والاه، وبعد:
فكثيرًا ما تتلف أوراق المصحف في بيوت المسلمين ويشترون نسخات جديدة، ويحتار المسلمون في تلك الأوراق فهل يحرقونها أو يمزقونها، أو يدفنونها....
وقد ذكر العلماء طرقا ثلاثة لذلك:

الطريقة الأولى:
الحرق: وهو حرق النسخ القديمة من المصاحف برفق وعناية في مكان طاهر آمن، مع التأكد من اختفاء كلماته بالحرق.
وقد استدل العلماء لهذا بما فعله عثمان رضي الله عنه في المصاحف المخالفة لما أجمع عليه الصحابة؛ روى البخاري عن أنس بن مالك رضي الله عنه، أن عثمان بن عفان رضي الله عنه أَمَرَ زَيْدَ بْنَ ثَابِتٍ، وَعَبْدَ اللَّهِ بْنَ الزُّبَيْرِ، وَسَعِيدَ بْنَ الْعَاصِ، وَعَبْدَ الرَّحْمَنِ بْنَ الْحَارِثِ بْنِ هِشَامٍ، فَنَسَخُوهَا فِى الْمَصَاحِفِ، وَقَالَ عُثْمَانُ لِلرَّهْطِ الْقُرَشِيِّينَ الثَّلاَثَةِ: إِذَا اخْتَلَفْتُمْ أَنْتُمْ وَزَيْدُ بْنُ ثَابِتٍ فِي شَيءٍ مِنَ الْقُرْآنِ فَاكْتُبُوهُ بِلِسَانِ قُرَيْشٍ، فَإِنَّمَا نَزَلَ بِلِسَانِهِمْ؛ فَفَعَلُوا، حَتَّى إِذَا نَسَخُوا الصُّحُفَ فِي الْمَصَاحِفِ رَدَّ عُثْمَانُ الصُّحُفَ إِلَى حَفْصَةَ، وَأَرْسَلَ إِلَى كُلِّ أُفُقٍ بِمُصْحَفٍ مِمَّا نَسَخُوا، وَأَمَرَ بِمَا سِوَاهُ مِنَ الْقُرْآنِ فِي كُلِّ صَحِيفَةٍ أَوْ مُصْحَفٍ أَنْ يُحْرَقَ.

قال ابن بطال رحمه الله:
في هذا الحديث جواز تحريق الكتب التي فيها اسم الله بالنار، وأن ذلك إكرام لها، وصَوْن عن وطئها بالأقدام، وقد أخرج عبد الرزاق من طريق طاووس أنه كان يحرق الرسائل التي فيها البسملة إذا اجتمعت، وكذا فعل عروة، وكرهه إبراهيم. انتهى من «فتح الباري» (9/20)

ويقول الخطيب الشربيني رحمه الله:
ويُكره إحراقُ خشبٍ نُقِشَ بالقرآن، إلا إن قصد به صيانة القرآن فلا يكره، كما يؤخذ من كلام ابن عبد السلام، وعليه يُحمَل تحريق عثمان رضي الله عنه المصاحف. انتهى من «مغني المحتاج (1/152).

الطريقة الثانية:
الدفن: فيختار لها مكانًا طاهرًا آمنا من العبث، ويحفر لها حفرة عميقة بحيث يستحيل خروجها بنبش أو بتقليب للأرض وغيره.

يقول شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله:
وأما المصحف العتيق، والذي تخرق وصار بحيث لا ينتفع به بالقراءة فيه، فإنه يدفن في مكان يصان فيه، كما أن كرامة بدن المؤمن دفنه في موضع يصان فيه. انتهى من «مجموع الفتاوى» (12/599).

ويقول البهوتي رحمه الله:
ولو بلي المصحف أو اندرس؛ دُفِن، نصا. ذكر أحمد: أن أبا الجوزاء بلي له مصحف فحفر له في مسجده فدفنه. وفي البخاري: أن الصحابة حرّقته ـ بالحاء المهملة ـ لما جمعوه. وقال ابن الجوزي: ذلك لتعظيمه وصيانته. وذكر القاضي: أن أبا بكر بن أبي داود روى بإسناده عن طلحة بن مصرف قال: دفن عثمان المصاحف بين القبر والمنبر، وبإسناده عن طاوس أنه لم يكن يرى بأسا أن تحرق الكتب، وقال: إن الماء والنار خلق من خلق الله. انتهى من «كشاف القناع» (1/137)

وجاء في «فتاوى اللجنة الدائمة» (4/140):
إذا بليت أوراق المصحف وتمزقت من كثرة القراءة فيها مثلا، أو أصبحت غير صالحة للانتفاع بها، أو عثر فيها على أغلاط مِن إهمال مَن كتبها أو طبعها، ولم يمكن إصلاحها، جاز دفنها بلا تحريق، وجاز تحريقها ثم دفنها بمكان بعيد عن القاذورات ومواطئ الأقدام، صيانة لها من الامتهان، وحفظا للقرآن من أن يحصل فيه لبس أو تحريف أو اختلاف بانتشار المصاحف التي طرأت عليها أغلاط في كتابتها أو طباعتها. انتهى

الطريقة الثالثة:
التمزيق والفرم: وهذه الطريقة هي أحدث وأسهل الطرق اليوم، وتكون بالفرم حيث إن فرم الأوراق بواسطة الآلة التي تسمى مفرمة لا تبقي كلمة في الورق ظاهرة، ولا يُعد هذا تمزيقا من نواحٍ؛ منها: أن هذا لا يمزق باليد بل بطريق آلة مخصصة لذلك وأنها لا تُفعل على سبيل الامتهان.

قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله:
لا أحد من المسلمين يشك أن القرآن الكريم يجب على المسلم احترامه وتعظيمه ومنع تعرضه للإهانة، وهذه الأوراق الممزقة –من المصحف- والتي لا يمكن أن ينتفع بها بقراءة، له فيها طريقتان:
الطريقة الأولى:
أن يدفنها في مكان نظيف طاهر لا يتعرض للإهانة في المستقبل حسب ظن الفاعل.

الطريقة الثانية:
أن يحرقها، وإحراقها جائز لا بأس به، فإن الصحابة رضي الله عنهم لما وحدوا المصاحف على حرف قريش في عهد عثمان رضي الله عنه أحرقوا ما سوى هذا الموحد، وهذا دليل على جواز إحراق المصحف الذي لا يمكن الانتفاع به.
ولكني أرى أنه إذا أحرقها فليدقَّها حتى تتفتت وتكون رمادًا، ذلك لأن المحروق من المطبوع تبقى فيه الحروف ظاهرة بعد إحراقه، ولا تزول إلا بدقِّه حتى يكون كالرماد.

أما إذا مزقت فتبقى هذه طريقة ثالثة، لكنها صعبة؛ لأن التمزيق لابد أن يأتي على جميع الكلمات والحروف، وهذه صعبة، إلا أن توجد آلة تمزق تمزيقًا دقيقًا جدًا بحيث لا تبقى صورة الحرف؛ فتكون هذه طريقة ثالثة، وهي جائزة.

الصورة الرمزية ســارهـ
03-17-2012, 06:03 مساءً
مشكوووووووره ع الافاده
* لا بأس ياا جدتيّ حفيدٺك فقيره حظ اشياءهُا الجميلہ لاا ٺدوم و انٺيّ من اجمل اشياءها الجميلہ و رحلتيّ ♡♡
الصورة الرمزية ميسون المغربي
03-17-2012, 06:52 مساءً



















يارب ترحم ابني حمزه
وتجمعني فيه بجنات النعيم
ياالله ترحم طارق وتنور قبره يارب
وتصبر امه وتثبتها عالدين والايمان يارب
(استودعت الله ديني وامانتي وذريتي وزوجي وقلبي وقلب ذريتي وقلب زوجي وسمعهم وابصارهم وفروجهم وجميع جوارحهم )
الصورة الرمزية غوفي
03-17-2012, 07:06 مساءً
شكرا حبيبتى انى اعرفها بس اتاكدت مشكورة
مـٍنْ تـكلمْ عٍنيْ [بٍسوءٍ]يآشيخُ فٍدوهـ له ذُنوبيْ مآتٍغلىْ ع’ـٍليـٍه
الي تعرف شي عن زينة سامي تبعثلي على الخاص

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع المنتدى
ما هي انسب الطرق لازالة اثار بقع حب الشباب ؟ وهل يوجد اجهزه لذلك؟ صالون العنايه بالبشره
المصاحف المستعملة والأشرطة القديمة المواضيع المكررة والمخالفه
نحن نأخذ المصاحف القديمة ونجددها وكذلك الكتب منتدى البيت الإسلامي
الطرق الشرعية التي تجلب البركة لأهلك و بيتك منتدى البيت الإسلامي
التخلص من العقاقير التالفة بطريقة اّمنة صحتك

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الوقت الآن 09:40 مساءً.